طلبتك لا تحاكيني روايه سعودية رومنسيه جريئه كامله

اذهب الى الأسفل

طلبتك لا تحاكيني روايه سعودية رومنسيه جريئه كامله

مُساهمة  بنفســج في الإثنين نوفمبر 07, 2011 3:35 pm

السلام عليكم ورحمه الله وبركاته....
قرات هذي القصة وقد اعجبتني فأحببت ان انقلها لكم لنتشارك قرائتها والاستمتاع بها
كلمات لكاتبة القصة:-
قصتي تتكلم عن الواقع الي نعيشه على حقيقته وعن البنات ومشاكلهم ومغامرتهم بشكل خاص بكل صراحه و جرئه وفيها شي من الواقع بعضه عشته انا شخصيا وبعضه عاشوا غيري من الي اعرفهم شخصيا وانشاء لله كلنا نستفيد منهم ومن اخطائهم
__________________
الجزء الأول<<<<<


على انغام اغنية jojoالجديده (toolittle_toolate)كانت مشاعل رافعه صوت الاستريوا الي في غرفتها كانت لابسه شورت رمادي وعليه قلوب بالفوشي وبلوزه قصيره رماديه وعليها من النص قلب كبير بالفوشي وترقص بما انها تعرف للرقص الاجنبي بدقه لانها متابعه حفلات المغنين المشهورين وحاضره بعضها لانها عاشت نص حياتها بامريكا وما جت السعوديه الا من 3 سنوات بس مشاعل ابوها سعودي من عايله معروفه وغنيه كان عنده من 18 سنه مشروع بامريكا التقى هناك بزوجته ميشال حبها وتزوجها واستقر بامريكا مع معارضت كل اخوانه واهله لاكن حبه ليميشال خلها يستقر بامريكا جاب منها مشاعل 18 سنه اخر سنه بالثانوي وتوام اولاد وليد ووائل 5سنوات مشاعل عايشه مع ابوها بالسعوديه وامها واخوانها التوام بامريكا وبعدين بتعرفون السبب قصرت مشاعل على صوت الاستريوا مع انه للحين عالي بس بالنسبه لها صار كويس مسكت جوالها الي كان نوعه موتوريلا فوشي ومعلق فيه مدليه من امها فيه صورت امها امريكيه عادي الناس تشوف صورتها ومن ورى بالكريستال حرف (M)كان شكله مرره رهيب دورت بالاسماء لحد ما وصلت عند cuet girlودقت عليها .........


كانت قاعده بالمرسم حقها وترسم الرسمه الي صار لها يومين ترسم فيها عشان تتدقنها وحاطه موسيقى هاديه عشان تخليها تركز وفجاه دق جوالها بموسيقى مثل البيانوا عرفت هديل من الي داق عليها من النغمه ابتسمت ابتسامه هاديه وحطت الفرشه على الطاوله رفعت الجوال باصبعها الطويله والرقيقه .......

هديل بكل هدوء ورقه صوتها الي تعكس شخصيتها:هلا ميشو
مشاعل:هاي What are you doing?
هديل ضحكت ضحكتها الحلوه والهاديه:الناس تسلم تقول شلونك شخبارك اول؟
مشاعل:What averشقاعده تسوين؟
هديل:براحتك,ابد قاعده ارسم
مشاعل:ممممم,Iam boreing
هديل:عادي شالجديد
مشاعل :انا ما دقيتت عليك عشان توصفين حالتي في هالبلد الملل
هديل:اوكي ,وين تبين تروحين؟
مشاعل:كم الساعه الحين؟
هديل :9ليه؟
مشاعل:خلينا نروح نفطر
هديل:طيب ,شرايك نروح بتي فرانس فطوره حلو
مشاعل:اوكي,انا بلبس وبجيك بسرعه لا تطولين
هديل :ليش ادخلي اقعدي بالبيت؟
مشاعل:No,انتي تعرفين اذا دخلت بيتكم شنو بيصير
هديل:ههههههه قصدك ماما
مشاعل:Yes,your momعندها اسلوب يخلي الواحد يعصب ويتهاوش معها غصب غنك
هديل:اوكي اهم شي ما تزعلين
مشاعل:ثانكس
Share
__________________

avatar
بنفســج

المساهمات : 30
تاريخ التسجيل : 07/11/2011
العمر : 25
الموقع : الكويت

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: طلبتك لا تحاكيني روايه سعودية رومنسيه جريئه كامله

مُساهمة  بنفســج في الإثنين نوفمبر 07, 2011 3:36 pm

********************************الجزء الثاني<<<<<


سكرت مشاعل الخط من غير ما تقول باي هديل متعوده على اسلوب مشاعل الي مثل الاجانب فاما استغربت,حطت مشاعل الجوال على الطاوله وراحت عند فتحه بالجدار مثل الباب ومعلق عليها اكسسورات طويله نازله لونها احمر****************انشاء عرفتوهاخخخخ

دخلت الغرفه كانت مقسمه مثل الدروج كبيره وصغيره فيها كل ملابسها واكسسوراتها لان من كثرهم سوت لهم غرفه خاصه وطبعا نص الاغراضجديده ولسه مالبستهم راحت عند قسم الجينزات وقعدت تتفرج كانها بمحل شافت جينرلونه ازرق غامق وفيه لمعه بنفسجيه خذته وقعدت تطالع فيه كانها تشوفه لاول مره لانه جديد وما لبسته خذته وراحت عند التيشرتات (البلايز)واخذت تدرو بلوزه بنفسجيه لقت اكثر من وحده بموديل مختلف خذت وحده كت ولونها بنفشجي غامق من مانجو يعني من قدام تجي عليها كلمة مانجو بالفضي لبستهم وراحت عند مرايه طويله تبين كل جسمها طلعت مره كويت بالجينز جسمهامتناسق مع قصرها بس كان عليها خصر جنان خخخ ,راحت عند الجزم (لله يكرمكم)وخدت جزمه من ديور لونها بنفسجي الكعب كان وسط طوله ومن قدام فيه سير ظعيف مكتوب عليه ديور يلمع من بعيد شكله كان حلو خذت بعد شنطة من ديرو طلعت من الغرفه وراحت عند التسريحه وحطت بلشر على طول لونه وردي لان بشرتها كانت بيضاء نقيه وصافيه مثل بشرت امها الامريكيه حطت كحل يبرز لون عيونها العسلي ومسكرا خلت عيونها جنان مع انها مو حاطه الا شي خفيف حطت قلوس لونه موف حركة شعرها الاشقر الي صبغت فيه خصل بنيه عشان تغمق اللون كان تسوي دايم كيرلي عشان يخلي وجها مليان شوي تعطرت الاتسبحت من العطر وكان بعد من ديور راحت عند قسم العبايات وخذت اخر عبايه فصلتها وكانت قماشها(حرير بحريني)الي يلمع وكانت مررره مخصره على جسمها وكانت مزينه من تحت ما بقى لون ما حطته فيها وعلى الاكمام كان في فصوص باللون الاحمر الي تموت عليه والغطا كان شفاف ولاكانه غطا وعلى الاطراف فيه فصوص بالاحمر طلعت من الغرفه ونزلت تحت في الصاله الي كان لونها بنفسجي وذهبي وطبعا من افخم الاثاث لقت ابوها قاعد يقرا جريده ويشرب القهوه التركيه الي متعود يشربها بالصباح راحت عنده وحبته على خده.......

مشاعل:Good morning
ابو مشاعل(خالد):صباح النور(بدون ما يطالع فيها وقلهابلهجه رسميه بدون حنان)
مشاعلad انا بروح افطر بره
ابو مشاعل(خالد):معاك الكرد كارد(بطاقة الصراف)
مشاعل تاففت:افف Yes,i have it
ابومشاعل(خالد):شاهين موجود
مشاعل:اكيد هو اصلا ما يوصل احد الا انا
ابو مشاعل(خالد):اجل شنو الي ناقص ومو عندك؟(وهو يتكلم بلهجه كلها سخريه ويصفط الجريده ويطلعها من تحت النظاره)
مشاعل(ناقصني وجودك)ad انا ابي اكلمك بموضوع
ابو مشاعل (خالد):انا بروح الشغل لما ارجع والقاك كلمني
مشاعل:Bat dadوما كملت كلمها لان ابوها طلع من البيت ....
دجمعت الدموع بعيون مشاعل بس ما صاحت ولا نزلت ولا دمعه لانها تعبر الدموع ضعف طلعت من البيت او القصر اذا صح التعبير للحديقه كانت عباره عن ممر ومن حويله الحديقه كلها كانت مليانه ورود ونخل واشجار مقصصه بالشكال حلوه ,تنفست الهوا عشان ترتاح كان هذاك اليوم الجو حلو ساعات يصير الجو كذا بالشرقيه او بالحزام الذهبي المنطقه الي تسكن فيها مشاعل مشت بخطوات واثقه مثل مشيتها المعتاده الي تحاول تقلد فيها مشية لمى لا كن فاقد الشي لا يعطيه كابرت على نفسها عشان تبين طبيعيه واتجهت للسياره فتحلها شاهين الباب(السواق)ودخلت مشاعل....
شاهين:طال عمرك وين اروح؟
مشاعل:اناكم مره قلت لا تقول طال عمرك قولي انسه مشاعل
شاهين :هذيك المره قلت انسه مشاعل قدام طويل العمر وشفتي شنو سوا فيني
مشاعل سكتت تذكرت يوم بغى ابوها يطرد شاهين من الشغل وهو عنده 5 اطفال محتاج يعيشهم وبغى يحب رجول ابوهالولا ان مشاعل منعته وترجت ابوها يرجعه الشغل وابوها بطبعه قاسي ولايرحم كانت تستغرب شلون امها تحملت ابوها وعاشت معاه وجابت منه اطفال وشلون هي متحمله تقعد معاه بعدين تذكرت صديقاتها(لمى وهديل)وابتسمت......
شاهين كان ينتظر رد مشاعل ولما شافها تبتسم استغرب منها.....
شاهين:طال عمرك في شي بكلامي يضحك؟
مشاعل طالعت فيه وشافت اكبر علامت استفهام على وجه ولانه كان كبير بالسن كان شكله يضحك بس استحت من نفسها وكتمت الضحكه ....ز
مشاعل:لا ولاشي بس قول انسه مشاعل قدامي بس اوكي
شاهين ابتسم من برائتها:انشاء ,طيب وين اروح انسه مشاعل؟
مشاعل:روح بيت هديل
شاهين :انشاء لله طال..اقصد انسه مشاعل
مشاعل هنا اضحكت وطلعت الضحكه الي كانت كتمتها لحد ما طلعت دموع شاهين استغرب كل هاذا الضحك بس ما كان عنده الحق انه يسال اكثر من كذه فسكت.


هديل لما سكرت من مشاعل طالعت رسمتها كانت راسمه برج المملكه يمكن تستغربون ليه هاذي الرسمه بس هذا المكان كان له ذكرى حلوه لهديل لانه المكان الي جمعها بحبيبها فيصل الي تعرفت عليه من 3 سنين وللحين علاقتهم مستمره واحسن من اول بعد مسكت هديل الجوال ودورت بالاسماء لين وصلت عند (حبيب العمر)ودقت عليه....

كان قاعد في سيارته الي كان نوعها كابرس 2004لونها ابيض دق جولها بنغمة نوال وفضل اغنية احاول
ابتسم فيصل وطلعت غميزته الي على خده الايمن وصار شكله جنان بالنظاره السوداء من جفنشي الي اهدتها هديل له بعيد ميلاده الاخير ....
فيصل:صباح الفل والياسمين والورد على احلى هدوول بالدنيا
هديل:ههههه صباح الخير
فيصل:ياحلو هاذي الضحكه دوم انشاء لله
هديل :تسلم ,حبيبي انا بروح افطر
فيصل:وين ؟
هديل:بتي فراني
فيصل:مع مين؟
هديل:مع ميشو
فيصل:اوكي حياتي بس لا تتاخرين حتى لو صديقتك المزعجه قالت لك اقعدي
هديل:هههههه حرام عليك ولله حبوبه
فيصل:اي خير انشاء لله اخر مره طلعنا وكانت معنا كانت مرره حبوبه
هديل:كنك تتطنز
فيصل:ابد سلامتك عمري
هديل:اوكي انا بروح الحين,I love you
فيصل:I love you to
هديل:باي
فيصل:باي عمري

سكرت هديل من فيصل وراحت عند مرايه كبيره تبين كل جسمها كانت رافعه شكلها باهمال فتحت البكله وعلى طول كل شعرها طاح على وجها صحيح كان قصير لين كتوفها بس كان اسود مرره وناعم لدرجه مو طبيعيه وكثير قعدت هديل تطالع بملمحها كانت عيونها وساع وحاده ولونها اسود وخشمها صغير وطويل وفمها صغير بعد ملامحها كانت مليانه تحدي وعناد عكس شخصيتها الهاديه والمسالمه ,فتحت الدولاب وطلعت جينز لونه ازرق فاتح وبلوزه ورديه وعليها كتبات بالانجليزي باللون الابيض رفعت شعرها ببكله صغيره ورديه ولما اخذت بنسه عليها فراشه ورفت القصه فيها وصارت مثل البف ونزلت خصل صغيره من قدام لان شعرها كان مقصص مرره خلتهم وعند صندوق لونه وردي وعليه كتبات سوتهم وهي صغيره بس شكله كان مميز فتحته وكان مليان جزم(وانتم الكرامه)دورت فيه لين طلعت جزمه بيضه وكعبها صغير وفيه فينكوه من قدام صغيره وكان شكله مرتب لبسته وراحت عند درج مصصم مع السرير فتحته وطلعت فيه شنط دورت مالقت شي يناسب فتحت درج جمبه وكان بعد مليان شنطلقت شنطه بيضاء من إل في والما ركه تصير ملونه حطت مكياج خفيف وتعطرت من عطر شانيل(كوكو )ولبست عبايه بعد كانت (حرير بحريني)وفيها زينه بالوردي من تحت الي كانت تموت فيه هديل والغطا بعد خفيف وكان فيه فصوص بالوردي طلعت هديل من الغرفه.....
Share
__________________
avatar
بنفســج

المساهمات : 30
تاريخ التسجيل : 07/11/2011
العمر : 25
الموقع : الكويت

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: طلبتك لا تحاكيني روايه سعودية رومنسيه جريئه كامله

مُساهمة  بنفســج في الإثنين نوفمبر 07, 2011 3:38 pm

****************>>الجزء الثالث<<<<<<<<<


طلعت هديل من الغرفه ونزلت من الدرج الي كان طويل وفخم وصلت للصاله وكان تتمنى من كل قلبها ما تشوف امها ولكن القدر كان ضدها وتوها بتفتح الباب....

أم هديل(منيره):على وين من الصبح؟
هديل(تنهدت ورسمت على وجها ابتسامه حلوه ولفت على امها):صباح النور
أم هديل(منيره):صباح الخير,ردي وين رايحه؟
هديل:أبد ماما رايحه أفطر
أم هديل(منيره):مع مين(وهي تجلس على الكنبه العنابيه الفخمه)
هديل:مع صديقاتي ماما
أم هديل(منيره):طيب,تعالي إجلسي بكلمك بموضوع
هديل:ماما أقولك بطلع ألحين لما أرجع كلميني أوكي
أم هديل(منيره):لا مو أوكي,ما راح أطول كلمتين ورد غطاهم
هديل:ماما بتأخر
أم هديل(منيره)أقول أجلسي بس الفطور مو طاير

هديل حست إنه ما في فايده تقنع أمها قررت تروح وتسمعها أحسن لها جلست هديل على الكرسي العنابي المذهب الفخم قدام أمها ......

أم هديل(منيره):أنت طبعا تعرفين أنه باقي على نهاية السنه 3شهور صح
هديل تكره المقدمات الطويله بس جارت أمها عشان تخلص:إيه وبعدين
أم هديل(منيره):وشفيك مستعجله جايتك بالكلام
هديل:سوري ماما تفضلي
أم هديل(منيره):أمس أم صالح كلمتني عشان....

وما كملت أم هديل كلمها لأن هديل وقفت....

أم هديل(منيره):شفيك وقفتي ما خلصت كلامي
هديل:لأني عارفه مسبقا شنو بتقولين ومن ألحين أقولك وفري كلامك لأن جوابي أتوقع تعرفينه
أم هديل(منيره)عصبت:شنو يعني عارفه جوابي أنتي حتى ما عرفتي الولد ولا شفتيه
هديل:قوليله يدورله وحده غيري أنا ما ابغى أتزوج
أم هديل(منيره):وليه انشاء لله؟
هديل:مزااااج
أم هديل(منيره):أدرى كل هذا من صديقتك الأجنبيه هي إلي خربتك
هديل:وشدخل ميشو ألحين أنتي كل ما قلت كلمه قلتي صديقتك الأجنبيه وبعدين هي سعوديه وأبوها سعودي لا و عايلته معروفه بعد
أم هديل(منيره):ولله يعين أبوها على طولة لسانها المهم شقلتي على الموضوع
هديل(تأففت):ولله لو أتكلم من اليوم إالى بكره ما راح تفهمين

طلعت هديل من البيت على حديقه القصر الكبيره مرره مشت وجلست على مرجيحه تكفي لأكثر من شخص حطت الشنطه بحضنها وجلست تشم الهوا عشان ترتاح وتتأمل في منظر الحديقه لأول مره كانت كبيره لدرجه الدهشه وفيها نافوره كبيره من النص و أمها كانت مخصصه ناس كل أسبوع يجون عشان يرتبون الحديقه,شوي ألا تشوف بوابة القصر من بعيد تنفتح وتدخل سيارة Bmwسوداء هديل عرفت إنها مشاعل وإبتسمت لأنها تحب صديقتها وترتاح لها مره ,في السياره مشاعل طلعت جوالها عشان تدق على هديل قامت هديل من مكانها على جهة السياره شاهين أول ما شافها نزل عشان يفتح لها الباب قبل لا توصل...

هديل :صباح الخير شاهين شخبارك وشخبار عيالك؟
شاهين إبتسم من تواضع هديل الي يعتبره مرره زايدبالنسبه لشغله إلي ما تعود على مثل هاذي المعامله:صباح النور طال عمرك ,الحمد لله كلنا بخير ونسلم عليك بعد
هديل(إبتسمت إبتسامه حلوه):لله يسلمهم ,سلم على زوجتك وعليهم ما أوصيك
شاهين:يوصل أنشاء لله

دخلت هديل السياره وسكر شاهين الباب.......

هديل:Good morning
مشاعل:Good morning,أنتي من وين طلعتي توني بدق عليك
هديل:كنت قاعده بالحديقه أنتظرك
مشاعل(إستغربت):Why?
هديل(طالعت مشاعل وتنهدت):كالعاده ماما
مشاعل عوجت بوزهايوم سمعت سيرة منيره:ليه شقالت هالمره ؟
هديل:تخيلي جايبه لي عريس
مشاعل:لا حلو وشسمه هالمره بعد
هديل:تخيلي بس شسمه؟
مشاعل:أكيد مو أحلى من إلي قبله
هديل:لا هالمره أحسن أسمه صالح,وانا اشك انه صالح
مشاعل:ههههه امك هاذي شلون تفكر ,مره يعقوب وبعدين موسى والحين صالح تخيلي بس تجبين اطفال ويصير اسم ابوهم واحد من ذول
هديل:اسكتي فشله مرره
مشاعل:اي ولله فشله امك هاذي شي عجيب
هديل:اقول بس غيري الموضوع,دقيتي على شوق
مشاعل(طقت خدها على خفيف):يييييو نسيت
هديل:دقي عليها بعدين ان درت انه حنا طالعين من وراها بتزعل
مشاعل:اي ولله خلني ادق
هديل:اقول ميشو
مشاعل:يس
هديل:أحنا ليه ما تحركنا واقفين؟
مشاعل(جلست تطالع حوليها بعدين فجاه إضحكت):شاهين ياحليله للحين واقف
هديل:ههههههههههه

مشاعل:شاهين ليه ما تحركت؟
شاهين :ما قلتي انسه مشاعل وين اروح؟
مشاعل:شدعوه شاهينو (الدلع لشاهين خخخ)كان سالتني؟
شاهين:كل ما جيت اسالك اشوفك تسولفين مع انسه هديل وما اقدر اقاطعكم
مشاعل:هههههه ياحليلك طيب روح بتي فرانس
شاهين:انشاء لله

مشاعل طلعت جوالها عشان تدق على شوق دورت بالاسماء لما وصلت عندprinces ودقت عليها.....
Share
__________________
avatar
بنفســج

المساهمات : 30
تاريخ التسجيل : 07/11/2011
العمر : 25
الموقع : الكويت

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: طلبتك لا تحاكيني روايه سعودية رومنسيه جريئه كامله

مُساهمة  بنفســج في الإثنين نوفمبر 07, 2011 3:38 pm

****************>>الجزء الثالث<<<<<<<<<


طلعت هديل من الغرفه ونزلت من الدرج الي كان طويل وفخم وصلت للصاله وكان تتمنى من كل قلبها ما تشوف امها ولكن القدر كان ضدها وتوها بتفتح الباب....

أم هديل(منيره):على وين من الصبح؟
هديل(تنهدت ورسمت على وجها ابتسامه حلوه ولفت على امها):صباح النور
أم هديل(منيره):صباح الخير,ردي وين رايحه؟
هديل:أبد ماما رايحه أفطر
أم هديل(منيره):مع مين(وهي تجلس على الكنبه العنابيه الفخمه)
هديل:مع صديقاتي ماما
أم هديل(منيره):طيب,تعالي إجلسي بكلمك بموضوع
هديل:ماما أقولك بطلع ألحين لما أرجع كلميني أوكي
أم هديل(منيره):لا مو أوكي,ما راح أطول كلمتين ورد غطاهم
هديل:ماما بتأخر
أم هديل(منيره)أقول أجلسي بس الفطور مو طاير

هديل حست إنه ما في فايده تقنع أمها قررت تروح وتسمعها أحسن لها جلست هديل على الكرسي العنابي المذهب الفخم قدام أمها ......

أم هديل(منيره):أنت طبعا تعرفين أنه باقي على نهاية السنه 3شهور صح
هديل تكره المقدمات الطويله بس جارت أمها عشان تخلص:إيه وبعدين
أم هديل(منيره):وشفيك مستعجله جايتك بالكلام
هديل:سوري ماما تفضلي
أم هديل(منيره):أمس أم صالح كلمتني عشان....

وما كملت أم هديل كلمها لأن هديل وقفت....

أم هديل(منيره):شفيك وقفتي ما خلصت كلامي
هديل:لأني عارفه مسبقا شنو بتقولين ومن ألحين أقولك وفري كلامك لأن جوابي أتوقع تعرفينه
أم هديل(منيره)عصبت:شنو يعني عارفه جوابي أنتي حتى ما عرفتي الولد ولا شفتيه
هديل:قوليله يدورله وحده غيري أنا ما ابغى أتزوج
أم هديل(منيره):وليه انشاء لله؟
هديل:مزااااج
أم هديل(منيره):أدرى كل هذا من صديقتك الأجنبيه هي إلي خربتك
هديل:وشدخل ميشو ألحين أنتي كل ما قلت كلمه قلتي صديقتك الأجنبيه وبعدين هي سعوديه وأبوها سعودي لا و عايلته معروفه بعد
أم هديل(منيره):ولله يعين أبوها على طولة لسانها المهم شقلتي على الموضوع
هديل(تأففت):ولله لو أتكلم من اليوم إالى بكره ما راح تفهمين

طلعت هديل من البيت على حديقه القصر الكبيره مرره مشت وجلست على مرجيحه تكفي لأكثر من شخص حطت الشنطه بحضنها وجلست تشم الهوا عشان ترتاح وتتأمل في منظر الحديقه لأول مره كانت كبيره لدرجه الدهشه وفيها نافوره كبيره من النص و أمها كانت مخصصه ناس كل أسبوع يجون عشان يرتبون الحديقه,شوي ألا تشوف بوابة القصر من بعيد تنفتح وتدخل سيارة Bmwسوداء هديل عرفت إنها مشاعل وإبتسمت لأنها تحب صديقتها وترتاح لها مره ,في السياره مشاعل طلعت جوالها عشان تدق على هديل قامت هديل من مكانها على جهة السياره شاهين أول ما شافها نزل عشان يفتح لها الباب قبل لا توصل...

هديل :صباح الخير شاهين شخبارك وشخبار عيالك؟
شاهين إبتسم من تواضع هديل الي يعتبره مرره زايدبالنسبه لشغله إلي ما تعود على مثل هاذي المعامله:صباح النور طال عمرك ,الحمد لله كلنا بخير ونسلم عليك بعد
هديل(إبتسمت إبتسامه حلوه):لله يسلمهم ,سلم على زوجتك وعليهم ما أوصيك
شاهين:يوصل أنشاء لله

دخلت هديل السياره وسكر شاهين الباب.......

هديل:Good morning
مشاعل:Good morning,أنتي من وين طلعتي توني بدق عليك
هديل:كنت قاعده بالحديقه أنتظرك
مشاعل(إستغربت):Why?
هديل(طالعت مشاعل وتنهدت):كالعاده ماما
مشاعل عوجت بوزهايوم سمعت سيرة منيره:ليه شقالت هالمره ؟
هديل:تخيلي جايبه لي عريس
مشاعل:لا حلو وشسمه هالمره بعد
هديل:تخيلي بس شسمه؟
مشاعل:أكيد مو أحلى من إلي قبله
هديل:لا هالمره أحسن أسمه صالح,وانا اشك انه صالح
مشاعل:ههههه امك هاذي شلون تفكر ,مره يعقوب وبعدين موسى والحين صالح تخيلي بس تجبين اطفال ويصير اسم ابوهم واحد من ذول
هديل:اسكتي فشله مرره
مشاعل:اي ولله فشله امك هاذي شي عجيب
هديل:اقول بس غيري الموضوع,دقيتي على شوق
مشاعل(طقت خدها على خفيف):يييييو نسيت
هديل:دقي عليها بعدين ان درت انه حنا طالعين من وراها بتزعل
مشاعل:اي ولله خلني ادق
هديل:اقول ميشو
مشاعل:يس
هديل:أحنا ليه ما تحركنا واقفين؟
مشاعل(جلست تطالع حوليها بعدين فجاه إضحكت):شاهين ياحليله للحين واقف
هديل:ههههههههههه

مشاعل:شاهين ليه ما تحركت؟
شاهين :ما قلتي انسه مشاعل وين اروح؟
مشاعل:شدعوه شاهينو (الدلع لشاهين خخخ)كان سالتني؟
شاهين:كل ما جيت اسالك اشوفك تسولفين مع انسه هديل وما اقدر اقاطعكم
مشاعل:هههههه ياحليلك طيب روح بتي فرانس
شاهين:انشاء لله

مشاعل طلعت جوالها عشان تدق على شوق دورت بالاسماء لما وصلت عندprinces ودقت عليها.....
Share
__________________
avatar
بنفســج

المساهمات : 30
تاريخ التسجيل : 07/11/2011
العمر : 25
الموقع : الكويت

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: طلبتك لا تحاكيني روايه سعودية رومنسيه جريئه كامله

مُساهمة  بنفســج في الإثنين نوفمبر 07, 2011 3:40 pm


****************>الجزء الرابع<<<<<<<<



في حي القصور في هذاك القصر الفخم في غرفه من غرف الدور الثاني كانت الغرفه باااارده من التكيف وهدووء يخلي شخص يدخلها ينام ,كانت نائمه في سريرها الابيض وفيه عواميد خشب معلق فيها ستاره بيضاء خفيفه كانت غرفتها كلها لونهاابيض والشي الوحيد إلي يدخل فيها هو الخشب الي في الاثاث وشوي من اللون الاخضر الفاتح(التفاحي),الي يدخل غرفتها يحس كانه داخل حديقه لانه يحس بالهدوء والراحه والنظافه يمكن لان الغالب عليها للون الابيض ,يمكن تستغربون ليه بنت وتحب للون الابيض لان بكل بساطه شوق كانت مغروره لدرجة انها تبغى تكون مميزه بكل شي عشان لما احد يسالها عن اللون الي تحبه وتقول الابيض واكيد راح يستغرب ويحس انها مميزه وهاذا الي يرضي غرورها.....


دق جوالها الي كان نوعه نوكيا (N76)احمر باغنية مساري(Rael love)الي كانت مشاعل تموت عليه من تحت البطانيه البيضاء الي شكلها تحوي بالدفا وتجذب اي شخص للنوم تحتها حركت شوق عيونها بضيق من صوت النغمه لانها كانت غرقااانه بالنوم مدت يدها من تحت البطانيه الين وصلت للطاوله مسكت الجوال........



شوق(بصوت كله نوووم وهي مغمضه عيونها):الو
مشاعل(بطريقه كلامها السريعه كالعاده):Good morning
شوق:هاي ميشو ,صاير شي؟
مشاعل:Why?ما تبين ادق الا اذا صاير شي
شوق(تنرفزت من اسلوبها البارد):ميشو ولله مالي خلق فيني نووم,انطقي شعندك؟
مشاعل:هههههه,طيب اعصابك انا وهدوول بنروح نفطر تبين تجين معنا؟
شوق:الحين؟
مشاعل:لااا بكره(بكل استخفاف)
شوق(عرفت انها تتطنز من طريقة كلامها):اقووول تكلمي عدل
مشاعل:مدرى عنك داقه عليك واقولك بنطلع اكيد الحين
شوق:طيب لا يكثر,وين بتروحون؟
مشاعل:بتي فرانس,تبين نمر عليك؟
شوق:لا,انتوا رحوا وانا بجي بعد شوي
مشاعل:بعد شوي مو بعد ساعه , نفطر ونخلص وانتي تو تجين
شوق:خلاص قلت لا يكثر ربع ساعه وانا عندك ,باي







سكرت شوق السماعه وفتحت البطانيه قامت من السرير وراحت للحمام,كان حمامها لونه بعد ابيض وكبير ,قعدت تطالع تختار الباينو ولا الدش قالت في نفسها اذا دخلت الباينو بطول اروح ادخل الدش اسرع ....

تروشت بسرعه وفتحت باب الدش وراحت للمرايه الي بالحمام كانت لابسه روب الحمام الابيض والمنشفه على راسها شالت المنشفه ونزل شعرها الكستاني لامع ولين نص ظهرها خذت السشورا عشان تنشف شعرها بعد خمس دقائق نشف شعرها وطلع جنان طويل وناعم وكثير وفيه اللمعه الطبيعيه ومع لمبة الحمام بان فيه الخصل الشقراء......

صدقت مشاعل لما سمتهاprincessكانتفعلا اميره بجمالهاكان لون بشرتها البرونز الطبيعي يميزهاعن اي بنت مع شعرها الكستاني اللامع ولون عيونهاالاخضر وابتسامتها الجذابه بس الي كان يختصر هالجمال انها كانت تشبه الممثله المكسيكيه الي سوت دور (روبي)في المسلسل الي كان ينعرض على (mbc)....

طلعت من الحمام وراحت لغرفة الملابس مثل غرفة مشاعل بس هي اكبر شوي لبست بنطلون جينز لونه ازرق غامق ضيق وبلوزه حمرا قماشها حرير ضيقه فيها ازارير ذهبيه كان جسمها طالع جنان ,نسيت اقولكم جسمها كان مثل جسم الممثله (روبي) ....

يعني كانت البنت المثاليه زي ما يقولون طبعا من ناحية الشكل لا كن الطبايع بتعرفون مع الاحداث ..........


حطت بلشر لونه احمر على خدودها بشكا خفيف وقلوس لحمي فيه لمعه ذهبيه وكحل اسود خلا لون عيونها الاخضر المائل للعسلي غامق وكانه صار زيتي ومسكرا ,تعطرت بعطرها الي تحبه من (لوليتا لومبيكا)
الي كان شكله مثل التفاحه وغطاه ذهبي ولونه ازرق زجاج(انا احبه خخخخ)>>داخله عرض

المهم لبست جزمتها كانت عاديه من غير كعب لانها كانت طويله كان لونها احمر ساده بس من قدام فيها فيونكه صغيره ماركته(برادا)خذت شنطه حمرا عنابي من (الي في)وسيورها بيج ,لبست ساعه فخمه من (ديور)صحيح شاكلها ما يناسب الصبح بس شوق كانت مغروره وتحب لفت الانظار.......

اما عبايتها عادفكان قماشها (حرير بحريني)مخصره مرره على جسمها وكانت مليانه زينه من تحت وداخل العبايه كانت حاطه قماش حرير لونه احمر يعني كانها فستان وخصوصا ان عبياتها مفتوحه فكان القماش الاحمر يبين وهذا الي كانت تبغاه ,الغطا كان مرره خفيف وفيه زينه نفس العبايه .......

لبست العبايه وسكرتها بس النص والجزء الي فوق والي تحت كله طالع حطت الغطا على راسها وقطت الجزء الباقي منه على كتفها باهمال لبست نظارتها الشمسيه السوداء من شانيل وطلعت من الغرفه....

ركبت الصنصير وضغطت على الدور الاول لان كان فيه القبو الي هو الدور الارضي,طلعت على الصاله الرئسيه للقصر تمنت انها ما تشوف احدعشان ما يددق على شكلها بس لما نزلت لقت اكثر شخص ما تطيقه في البيت او في حياتها كلها(اخوها ناصر).....


شوق لفت الغطا عدل ومسكت الطرف الثاني تغطي فيه البلوزه الي طالعه عشان ما يقولها سكري عبايتك,مشت شوق كالعاده بكل وثوق ولا كان في احد قدامها........








ناصر انتبه لها وشاف عبياتها الي ما يحبها لما تلبسها:هاي انتي على وين انشاء لله؟
شوق (تاففت)لله يستر قالتها بصوت مو مسموع,لو سمحت اظن ان لي اسم شنو هاي شغاله عندك انا
ناصر قام من الكنبه وراح لجهتها:اقوول لا يكثر,على وين رايحه؟
شوق (وهي تلف وجها عنه):طالعه افطر مع صديقاتي عندك مانع
ناصر:اي عندي مانع,غيري عباتك اول بعدين روحي مع صديقاتك
شوق:اولا عباتي ما راح اغيرها,ماما وبابا راضين انت شدخلك؟
ناصر:لا ولله انا مو اخوك الكبير ولي كلمه عليك
شوق:اخوي بالاسم بس ,بعدين انت مو خاطب روح شوف خطيبتك اول بعدين تعال حاسبني انا
ناصر عصب لما سمع شوق تجيب طاري موظي خطيبته:لا تجبين طاري خطيبتي على لسانك هي محترمه نفسها مو مثلك

شوق تنرفزت وقعدت تصارخ:ماااااااااااا مااااااااا ,شوفي ولدك شقاعد يقول









أم ناصر(هيا)كانت نازله من الدرج وهي لابسه جلبيتها الفيروزيه الفخمه وكانها رايحه عزيمه بس هاذا كان لبسها العادي بالبيت بالنسبه لوضعهم الاجتماعي المرموق الي يطلب منها هالكشخه........








ام ناصر(هيا):خير شعندكم من الصبح صرااخ؟
شوق:ماما شوفي ولدك شقاعد يقول؟
ام ناصر(هيا):شنو ولدك يعني هو مو اخوك؟
شوق(وهي معصبه):باسم بس
ام ناصر(هيا):ناصر شفيك على اختك حاط دوبك من دوبها؟
ناصر:شوفي شكلها شلون ترضين تخلينها تطلع كذا؟

ام ناصر فعدت تطالع بشوق من فوق لتحت باعجاب على اناقتها حتى لو بشي بسيط وتبين انها من بنات الشيوخ.......

ام ناصر(هيا):وشفيها بسم لله عليها تهبل قرتي على نفسك ماما قبل لا تطلعين
ناصر انقهر من برود امه:يمه اقولك شوفي عبياتها الي ما بقى لون ما حطته فيها تقولين تهبل واقري على نفسك
ام ناصر(هيا):ناصر خلاص انا وابوك نعرف مصلحتها اختك اكثر منك مالك شغل فيها
ناصر :بس يمه.......
ام ناصر(هيا):ناصر انا قلت خلاص

شوق طالعت ناصر بنظرات كلها انتصار وهي مبسووطه انها قهرته وفرحاانه....

شوق(حبت امها على خدها):ثانكس ماما سي يو باي



طلعت شوق بره القصر ووقفت على الدرج رفعت جوالها ودقت على (راج)السواق.....

شوق:راج ووجع وينك؟
راج:طال عمرك انا عند الكرااج
شوق:بسرعه عند الباب بسرررررررعه
حتى ما عطته فرصه يرد سكرت السماعه بوجه....

راج خاف من عصبيتها وحرك السياره بسررعه ,وصلت سيارة اللاند روجرز البيضاء وصلت عند الدرج ,نزلت شوق الدرج بكل غرور ونزل راج بسرعه عشان يفتح لها الباب دخلت شوق من حتى ما تطالعه بعكس مشاعل وهديل سكر راج الباب ......

راج:طال عمرك وين اروح؟
شوق:لا تتكلم الالما اسالك,فاهم
راج:فاهم,انا اسف طال...
شوق :انت ماتفهم قلت لك لا تتكلم الا لما اقولك وجع انشاء لله
راج سكت مقهور من اسلوبها بس تعود عليها وعلى تهزئتها.....

شوق:روح بتي فرانس بسررعه
تحرك راج وطلعت السياره من بوابة القصر الكبيره وشكل السياره المظلله البيضاء خطير يخلي اي احد يشوفها يعرف انه فيها احد مهم او بنت شيوخ...


عند مشاعل وهديل بالسياره.....

مشاعل:شاهين شغل الراديوا على بانرواما
شاهين:انشاء لله طال عمرك
شغل شاهين الراديوا على بانوراما وطلعت اغنية فيروز(اخر مره)الي تخلي اي شخص يسمع صوتها الرايق من الصبح يعدل المزاااج......

وهم في الكرورنيش عند اشاره الي تودي على بتي فرانس فتحت مشاعل الدريشه لانه الجو كان حلو نزلت الشيله على كتفها وحرك الهوا شعرها الحريري كانت تغني مع فيروز وهي مبسووطه......

وقفت جمبهم سياره هامر سودا مرره حلوه كان فيها اثنين شباب,الي كان قاعد على الدريشه كان لابس نظاره اول ما التفت وشاف مشاعل رفع النظاره لفوق راسه وقعد يتاملها وكانها شي خيال...

سيف:راشد تشوف الي قاعد اشوفه؟
راشد:شنو ما اشوف شي؟
سيف (لف عليه):طالع هنا عندي شوف هالملاك الي قاعد يغني
راشد التفت واول ما طاحت عينه على مشاعل رفع بعد هو نظارته ودق الهرن:صباح النور والسرور على هالوجه السموح

مشاعل تنرفزت من هالازعاج وكانت ناويه تهزئ الي دق البوري بس لما لفت وشافت الي قاعد يكلمها راشد كان حلو ,اسمر وعيونه جنان وعنده غمزتين ولانه يبتسم فكان شكله مرره كيوت على قولت مشاعلوكان مسوي سكسوكه مرتبه مرره على شكله لا وبعد سيارته همر انهبلت مشاعل بس سوت نفسها كالعاده عاديه ومو مهتمه....

مشاعل ابتسمت ابتسامه هبلت براشد وصديقه سيف:هههه كل هذا لي عموما صباح النور
راشد لما شاف عيون مشاعل العسليه فكرها عدسات وفكر بعد انها امريكيه بس لما تكلمت عرف انها سعوديه وحطها براسه...

راشد:وتستهلين اكثر من كذا بعد بس ما يقولون السكوت في حضرت الجمال جمال
مشاعل:هههههههه وشاعر بعد

انفتحت الاشاره وتحرك شاهين وتحرك معاه راشد على نفس المستوى عشان يكلم مشاعل....

راشد:اصيرلك شاعر و مغني وملحن والي تبينه لجل عين تكرم مدينه
مشاعل:لا انا ما ابغى كل هذول انا ابغى واحد منهم بس,وابتسمت له ابتسامه لها معنى
راشد فهم قصدها واشر لها بالجوال عشان تفتح البلو توث مشاعل ما صدقت طلعت جوالها من الشنطه وفتحت البلوتوث كان حقها النك النيم(بنوته كيووت وشفايفها توت)وكان النك نيم حق راشد(راعي الهمر)ارسل راشد رقمه لمشاعل وكتب لها ملاحظه بعد استقبلة مشاعل منه وسكرت ىالدريشه وصل شاهين عند بتي فرانس وراشد كان للحين وراهم يبي يشوف شكلها....

وقف شاهين عند الباب ونزلت مشاعل من السياره وكانت عارفه انه راشد يطالعها وكانت متعمده تخلي الغطا على كتفها عشان يشوف شعرها الاشقر.....

راشد اول ما شاف مشاعل نلزله والهوا يحرك شعرها الاشقر وجسمها ولانها كانت فاتحه العبايه كلها فكانت ملابسها كلها طالعه وعبياتها طايره مع الهوا....

مع انشغال راشد وهو يتامل مشاعل ومبهور فيها,التفت سيف وشاف وحده نزلت من السياره بكل هدوء وكانت طبعا هديل مشت هديل بكل رقه وهدوء بعكس مشاعل وهذا الي اعجب سيف فيها ,وما صحى راشد من احلامه الورديه الا لما دخلت مشاعل وهديل المطعم......

سيف:راشد راشد ها وين وصلت؟
راشد:ها لا معاك وين راحت؟
سيف:هههههههه اي معاي,البنت راحت داخل وخلصت
راشد:شي عجييب عليها جماااال
سيف:مو اكثر من صديقتها
راشد:اي صديقه انا ما سفت احد معها
سيف:اكيد ما راح تشوف احد هي من ابتسمت لك وانت بعالم ثاني
راشد :بس اهم شي عطاتها الرقم واكيد بتدق
سيف:طيب ليه ما ننزل نفطر احنا بعد
راشد :اي ولله يلا ننزل.......

حرك راشد سيارته ولف عشان يروح قسم العزاب ويفطر.....
Share
__________________
avatar
بنفســج

المساهمات : 30
تاريخ التسجيل : 07/11/2011
العمر : 25
الموقع : الكويت

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: طلبتك لا تحاكيني روايه سعودية رومنسيه جريئه كامله

مُساهمة  بنفســج في الإثنين نوفمبر 07, 2011 3:42 pm

********************************>الجزء الخامس<<<<<<<<<<


أما عند شوق بالسياره.....

شوق:راج شغل الراديوا على بانوراما
راج:انشاء لله طال عمرك

شغل راج الراديوا على بانوراما وطلعت اغنية راشد (عشان الحب)....

شوق:الله اموت على ذي الاغنيه,اي هاذي الاصوات الي الواحد يصبح عليها مو نويصر عل الموت ياخذه وافتك منه....

طلعت شوق الجوال من الشنطه ودورت بالاسماء لما وصلت عند (بشوره)طبعا هذا كان خويها (مشاري)بس هي حاطه(بشوره)عشان لحد يشك فيها....


مشاري:صباح النور الحب
شوق:صباح الخير حبي,شخبارك؟
مشاري:دامك بخير انا بخير
شوق:تسلم,مشاري حبيبي انت وينك الحين؟
مشاري:انا طالع الحين عند الشباب,ليه بغيتي شي حبيبتي؟
شوق:لا خلاص دامك بتطلع مع اصدقائك خلها وقت ثاني
مشاري(بلهفه):لا لا ,مو مشكلهاكنسل كل مشاويري عشانك
شوق(ضحكت بكل دلع):ههههههه ,تسلم عمري ابد انا طالعه افطر مع صديقاتي في بتي فرانس وكنت حابه تجي تفطر معنا
مشاري:صديقاتك واجد ولا شوي؟
شوق:لا بس(مها وريم)>>طبعا هاذي اسماهم لما يلعبون على واحد
مشاري:اذا كذا مو مشكله ,دقائق وانا عندك
شوق:اوكي,باي
مشاري:باي


.....................


شوق انبسطت لانها كانت ناويه تسحب(تترك)على مشاري بس بتخليه يعزمها اول لازم تحلل كل كلمه قالتها .....


لما وصلت شوق الكورنيش كان مليان شباب عشان كان (الويك اند)نهاية الاسبوع ويوم خميس ,فتحت الدريشه للنص متعمده عشان الشباب وفتحت الغطا وحطته على راسها بكل خفه وعدلت النظاره وطلعت المرايا تشوف نفسها كانت كالعاده جميله ما يحتاج اي تعديل.....


شوق:راج طول الصوت

وقفت سيارة شوق عند الاشاره الي تودي على بتي فرانس ,وقفت سياره مليانه شباب جمبهم واول ما شافوا شوق نزلوا الدرايش كلهم......


عمر(واحد من الشباب الي كانت دريشته بنفس مستوى دريشة شوق):هلا ولله بالمزايين

شوق ما التفتت له مع ان الصوت جذبها بس لازم تسوي نفسها ثقيله..........

عمر:اموت انا على الي ما يعطون وجه,طيب نظره ولو جبر خاطر

شوق ما استحملت تبغى تشوف صاحب الصوت الحلو,واول ما التفتت لا عت كبدها كان شين وخايس بكل ما في الكلمه من معنى يعني الصوت مو راكب على الشكل تحسفت انها تعبت نفسها وطالعته وعكر مزاجها على الصبح...........


شوق:وعععععععع,انت ما تستحي على وجهك
عمر:افاااا,ليه وشسويت؟
شوق:المفروض تعرف انه في ناس قدامك حساسه شلون بكل ثقه مطلع وجهك الخايس(وشددت على الكلمه)من الصبح عكرت مزاجي اففففففف
عمر تفشل واصدقائه ماتوا من الضحك عليه لانها ما عطته وجه لا وهزئته بعد.....

عمر(انحرج وكان يبي يرقع الفشله باي طريقه):يعني انتي الي حلوه ترى كله مكياج انتي ووجهك

هنا شوق انقهرت اكثر شي يقهرها انه احد ينتقد شكلها,وعشان تتحدها وتسكته,شالت الغطا وحطته على كتفها وشالت البكله ونزل شعرها الكستاني الامع حركته باصبعها بكل دلع وغرور نثرته على كتفها وشالت النظاره وطلعت عيونها الخضرا...

فتح عمر فمه لما شاف كل هالجمال قدامه وتحسف على الكلام الي قاله والشباب الي معاه فهوا وهم يطالعون عيونها وشعرها الي على كتوفها,شوق شافت عمر هو فاتح فمه وضحكت ضحكه انتصار عليه لان واضح عليه الندم....

شوق:ها الحين انا مو حلوه(قالتها بكل غرور)

وما عطته فرصه لعمر انه يرد لانها سكرت الدريشه والاشاره افتحت تحركت سيارة شوق وسيارة الشباب كانت وراها ,وصلت سيارة شوق عند المطعم نزل راج بسرعه عشان يفتح لها الباب نزلت شوق بكل ثقه وغرور بس بعد ما حطت الغطا على راسها ولبست النظارهوطبعا العبايه مفتوحه بس مسكره من النص ,يوسف صديق عمر لما شاف شوق ما قدر يمسك نفسه نزل من السيارهومشى بسرعه لعندها قبل لا تدخل,شوق تفاجات فيه واقف قدامها تكتفت وهي تهز رجوالها بعصبيه....


شوق:خير,شعندك؟
يوسف:شعندي تبيني اشوف كل هالجمال واقعد مكاني.
شوق:افففف,وبعدين اخلص؟
يوسف:تكفين طلبتك خذي رقمي(وهو يمد لها الورقه الي فيها رقمه)
شوق:لا ولله احلف بس ومن متى المعرفه عشان تطلب مني وعلى بالك بوافق,اقوول روح عند شلتك الماصخه,اشكال تقرف من الصبح...

ومشت عنه ودخلت المطعم,يوسف طالعها بكل احتقار واستحقرها على غرورها صحيح حلوه وجذابه ويحق لها تنغر بس مو تهين الناس وتعاملهم كانهم حشرات قدامها.....


راحت شوق عند الاصنصير و مزاجها متعكر من الي صار ضغطت على الدور الثاني ,افتحت الباب وقعدت تدور على صديقاتها لقتهم قاعدين على طاوله عند الدريشه والمنظر كان حلو تشوفين البحر والكورنيش والناس والسيارات يخلي الواحد يروق,مشت شوق عندهم وسحبت كرسي وجلست بكل عصبيه عليه,هديل ومشاعل استغربوا لما شافوها معصبه من الصبح....

هديل:داخله على يهود انتي ليه ما تسلمين؟
شوق طالعت هديل هذيك النظره وكانها تقول اسكتي وتنهدت...
مشاعل:شوق,are you ok?
شوق:يعني شرايك شكلي يبين اني اوكي؟
هديل:طيب شفيك ليه معصبه؟
شوق:اول شي صبحت على وجه اخوي ناصر
قاطعتها مشاعل:اي اذا كذا يحق لك تعصبين
شوق:لا مو بس كذا تهاوشت معاه كالعاده وبعدين وانا جايه هنا شله شباب ماصخه قابلوني
هديل:انتي اهون مو انا اصبح على ماما وتكلمني بنفس الموضوع
شوق:لله يعينك على ما بتلاك
مشاعل:ما علينا احنا جاين ننبسط,ما قلتلك شصار شوق واحنا جايين
شوق:شنو؟
مشاعل:رقمني واحد شي عجيب
شوق:عادي يعني اول مره
مشاعل:لا لا هاذا غير سيارته همر وهو كشخه وعليه غميزات رهيبه ولا ابتسامته عذاااب(وهي حاطه ايدها على قلبها)
شوق:لهدرجه حلو؟
مشاعل:اسالي هديل هي شافته معاي
شوق طالعت بهديل:الا كان حلو
مشاعل(تنرفزت من برودها):لا هاذا الي لله قدرك عليه(وهي تلقدها)الا كان حلو
هديل:هههههههههه
مشاعل:وتضحكين بكل برود,انا غسلت ايدي منك
شوق:الا صح نسيت اقولكم
مشاعل:what?
شوق:ترامشاري بيجي
هديل:شلون يعني بيجي؟
شوق:يعني بيجي يفطر معنا
هديل:لا ولله ما قلتي لنا
مشاعل:وانتي من تعزمينه معنا؟
شوق:مالت عليكم وانا الي قلت انكم بتفهمون على طوول
مشاعل:معليش احنا اغبياء فهمينا انتي؟
هديل:تكلمي عن نفسك انا مو غبيه
مشاعل:الا غبيه
هديل:لا مو غبيه
مشاعل:الا
هديل:لا
شوق(عصبت منهم):خلاص انتي وياها ,خلوني اكمل كلامي
هديل ومشاعل بنفس الوقت:كملي
طالعوا ببعض:خشب,وطقوا على الطاوله مع بعض وظلوا يضحكون...
شوق:الحمد لله والشكر,تتهاوشون وبعدين تتضحكون....
مشاعل:ما عليك مننا ,كملي كلامك
شوق:اوكي,انا بترك مشاري وقبل لا اهده ابي افلس كل الي بجيبه اليوم علينا,وشرايكم بالفكره؟
هديل:ليه حنا مو محتاجين انه يصرف علينا؟
شوق:ادرى,بس نحاسه
مشاعل:why?هو سوا لك شي؟
شوق:لا ,بس لازم احلل كل كلمه كلتها له وكل مشوار طلعته معاه
مشاعل:اذا كذا اوكي
هديل:حرااام عاد هو حالته الماديه مو ذاك الزود
شوق:كل شي له ثمن حبيبتي

مشاعل:طيب انا جعت وانا انتظرك,خلينا نطلب
شوق:خلينا ننتظر شوي لين يجي مشاري,يعني نستناه
مشاعل:اي بس....
وما كملت لان جوال شوق دق وكان مشاري يتصل عليها...

شوق:هلا مشاري
مشاري:حبيبتي انا انتظرك تحت
شوق:اوكي الحين جايه
مشاري:طيب,باي

سكرت شوق :يلا انا بروح اجيبه ,هديل تكفين ابتسمي بوجه مو تكشرين كانك شايفه جني قدامك
هديل:افففف,بحاول
شوق:ما في فايده منك لا زم تحرجيني قدامه

قامت شوق من الطاوله وراحت للاصنصير ونزلت تحت ,طبعا الباب حق العوائل مظلل ,لما راحت شوق عند الباب وشافت مشاري واقف ابتسمت ابتسامه لها معنى وهي تقول بنفسها(ولله لفلسك يامشاري اجل انتي يا ولد الفقر تصير حبيبي انا تخسي انا حبيبي لازم يصير مليونير )بتقولون ليه شوق تعرفت عليه وهو ولد فقر على قولتها بس عشان سيارته كانت (BMW)بيضاء وهي تحب اللون الابيض>>شفتوا التفكيرخخخخ

فتحت شوق الباب والابتسامه الجذابه على وجهها......

شوق:اهلين
مشاري:هلا فيك

دخل مشاري معاها وركبوا الاصنصير وطلعوا للدور الثاني ,مشاعل كانت قاعده بالكرسي الي قبال الباب اول ما شافت شوق داخله مع مشاري...

مشاعل:شرف الاخ
هديل:لله يعيني على سخافته
مشاعل اكتمت ضحكتها لانهم كانوا واصلين عندهم...

مشاري وهو يجلس جمب شوق:صباح الخير
مشاعل ببتسامه حلوه:صباح النور
هديل ببتسامه صفرا:هلا
مشاري طالع فيها مستغرب من طريقة ردها وحس كانها مضايقه من وجوده.,شوق شافت مشاري مستغرب من طريقة هديل بالرد وحبت تلطف الجو...

شوق:اقول شرايكم نطلب قبل لايصير وقت الغدا
مشاري(وهو يمسك المينو):شخبارك مها؟(يقصد مشاعل)
مشاعل(للحظه نست مين مها بس بعدين تذكرت انها هي خخخ):goodانت شخبارك؟
مشاري:بخير,شخبارك ريم(يقصد هديل)؟
هديل(من دون نفس):ماشي الحال

مشاري هنا من جد استغرب لانه مو اول مره يشوف هديل بس اول مره تعامله بالهطريقه يمكن عشان الحركه الي سوها قبل يومين ....

شوق انقهرت من تعامل هديل مع مشاري والي بتخرب الخطه عليهم وطالعته بنظره بس هديل طنشت وما اهتمت ,مشاعل حست انه في شي بين هديل ومشاري وقالت في نفسها انها بتسال عنه هديل بعدين...

طلبوا فطورهم وبعد ربع ساعه اول اقل جاءت كل الطلبات وجلسوا ياكلون واكثر شخص كان يتكلم طبعا هو مشاعل لانه بطبعها اجتماعيه وتحب تتعرف,بعد ما خلصوا اكل وجاء الويترعشان يعطيهم الحساب ,مشاعل وشوق طالعوا بعض وهم كاتمين ضحكهم...

اول جاء الويتر ومعه الدفتر مدت مشاعل يدها عشان تحاسب...

مشاري:افا عليك مها عطيني انا بحاسب
مشاعل:لا وشدعوه هالمره احنا عزمينك
مشاري:لا ولله ما تدفعين انا رجال قاعد بينكم شنو سالفتي
مشاعل:اي بس
قاطعنها شوق:مها حبيبتي خلاص خلي مشاري على راحته(وطالعتها بنظره يعني اسكتي)
مشاعل:اوكي,براحتك

مسك مشاري الحساب ولما شاف السعر اخترع وتحسف انه ما خلى مشاعل تدفع,كان الحساب399يعني تقريبا400 ريال ,لاتستغربون تقولون كل هاذا فطور بس البنات ما قصروااطلبوا اغلى الاكلات حتى لو ما كانوا يحبونها وهديل لانها منقهره منه كل شوي تنادي على الويتر عشان يرتفع سعر الخدمه ومابقى نوع عصير ما طلبوه ونص هالاشياء ما كلوها ولا شربوها بس كذا لاعنه وكله طاح على راس مشاري خخخخ

شوق:ها بنات وين تبون نروح الحين؟
هديل:لا انا ما اقدر ما قلت لماما اني بتاخر اعذروني
مشاعل:شدعوه عاد كلها كم ساعه ما راح يصير شي
شوق:اي اقعدي شوي
هديل:والله سوري ما اقدر
شوق:مشاري قولها تقعد معنا يمكن تسمع كلامك

مشاري طالع بهديل الي اعطته هذيك النظره وكانها تهدده انه يقولها اقعدي بس مشاري فهم عليها ونحاسه فيها سوى العكس...

مشاري:يلا عاد ريم بلا دلع اقعدي معنا شوي ,اذا مو عاشنهم عشان خاطري(وشدد على اخر كلمه وهو يبتسم ابتسامه هي فهمتها)

هديل انقهرت منه يتحرش فيها حتى قدام صديقاتها صدق انه ما يستحى ...
شوق:ها شقلتي؟
هديل:خلاص اوكي بقعد.

مشاعل:اذا كذا شرايكم نروح السوق؟
شوق:ايه خلنا نروح الراشد
مشاعل:لا الراشد دايم نروح له ملينا خلنا نروح الظهران
شوق:ممم,اوكي

مشاري حس انه ابتلش مو كفايه دافع لهم حساب المطعم لا ويروح مهعم السوق يعرف هذول بنات بطرى وما راح يبقى شي بنفسهم الا وياخذونه يعني اليوم بيفلس..

مشاري:يييييييو ,عندي مشورا ضروري لازم اسويه لواحد من الشباب
شوق حست انه يبي يتهرب بس حلفت ما تخليه:لا الحين خله بعدين
مشاري(يتهرب):ولله ودي حياتي بس ما اقدر
شوق(انقهرت منه):اوكي بكيفك,انا بدور احد غيرك يوديني
مشاري(عصب لانه ما فهم قصدها):من غيري يعني؟
شوق(تستهبل):ها,اا قصدي السواق
مشاعل تطالعها اكبر ممثله وهي كاتمه ضحكتها....
مشاري:لا خلاص انا بوديك
شوق:اذا بضايقك مو لازم
مشاري:شفيك ودك تصرفيني .انا قلت بوديك خلاص
شوق(فرحت انجحت خطتها):خلاص طيب اعصابك ,يلا بنات قوموا بنروح

قاموا مشاري وشوق اول ومن بعدهم مشاعل الي ميته ضحك على شكل مشاري خخخ,وهديل الي راحت غصب عنها...

وصلوا الظهران واشكالهم كانت مره ملفته للنظر شوق الي ماسكه ايد مشاري وتمشى معاه ووراهم مشاعل وهديل ....

كل شوي موقفه شوق وتشتري اي شي المهم مشاري يدفع,هديل ماشرت شي لانها ما بغت تاخذ شي من مشاري,اما مشاعل فكسر خاطرها مشاري بس تدفعته الف ريال لوحدها,ومشاري بغى يموت وهو يشيل اكياس البنات ويدفع وخاف يوصل عند محل ويقوله راعي المحل انه البطاقه ما فيها رصيد ساعتها بيطب ساكت بمكانه...

بعد ما خلصوا التسوق راحوا اجلسوا بستار بكس ,مشاعل كان كاسر خاطرها مررره مشاري فقررت تدفع عنه حساب الكوفيه مع انه شوق ما كان عاجبها ودها هو الي يدفع (النذاله خخخخ)....

بعد كذا وصل مشاري البنات عند بيت مشاعل الي هو يفكره بيت شوق (يعني كاذبه عليه بكل شي خخخخ)

اول ما دخلوا البنات البيت مشاعل قطت الاكياس الي بيدها وانسدحت على الكنبه تضحك.....

شوق:هههههههههه ولله شكله اليوم تحفه ,كان يبيله صوره
مشاعل:ههههههههههههههههههههههههههههه خلاص تكفين ولله بطني يعورني ههههههه
هديل:بس عليه سخافه ما شفتها عند احد
شوق:اصلا انتي ما حد يعجبك في الدنيا الا فيصل وبس
هديل:ويييه سم لله على فيصل من هالاشكال,فديته ولله
شوق:وععععععع,مالت عليه
مشاعل:بنات تصدقون نص الاغراض الي شريتها ما ادرى وين احطها الغرفه فوق مليانه
شوق:قطيهم بالزباله
مشاعل:من جدك
شوق:اي من جدي انا اغرضي بقطهم بالزباله
هديل:حرااام عليك تبرعوا فيهم على الاقل
شوق:كيفكم عموما ما راح اخذهم معي البيت ,ميشو عطيهم للخدمات الي عندك
مشاعل:ولله انتي ما تبينهم عجل ليه شريتهم
شوق:نحاسه فيه ولله انا عندي احسن منهم مليون مرره ,اجل انا اشتري من ذي المحلات كلها خلاقين
مشاعل:اي وانتي الصادقه,شريت من محلات عمري ما قريت اسمائهم بحياتي
هديل:عموما انا تعبانه بروح البيت انام
مشاعل(تذكرت هديل واسلوبها مع مشاري وتذكرت انها تبغى تسالها):تعالي وين رايحه؟
هديل:وين يعني قلت بروح البيت
مشاعل:لا تعالي بغيت اسالك؟
هديل:عن شنو؟
مشاعل:عن مشاري
هديل اول ما سعت سيرته عفست وجها:اففف شفيه هاذا بعد؟
مشاعل:شفتي انا متاكده في شي بينك وبينه؟

هديل:طيب بقولك بس موقدام شوق اخاف تزعل
طالعت مشاعل بشوق لقتها تكلم بالجوال وتضحك وفي عالم ثاني...
مشاعل:ما عليك منها تلقينها تكلم واحد تو متعرفه عليه ولا هي فاضيه تسمع شنو بنقول
هديل(جلست على اقرب كرسي):شوفي قبل يومين دق على جوالي رقم غريب,فكرته وحده من البنات فرديت
مشاعل:so
هديل:الا يطلع حضرت الاخ مشاري
مشاعل:شلون من وين جاب رقمك؟
هديل:يقول شافه بجوال شوق
مشاعل:شلون شافه بجوالها؟
هديل:الحرامي لما كان طالع معها مره مدرى هي وين كانت اخذ جوالها وفتش فيه لحد مالقى رقمي
مشاعل:من حق شوق ما تطيقه اجل يستاهل الي سوينها فيه اليوم
هديل:بالطقاق هو اصلا ما جاء على بالي,انا كل قهرني انا بكل قوات عين يبي يتعرف على وكاني بخون ثقة شوق فيني
مشاعل:على باله انك وحده من ايهم
هديل:ههههه انتي من وين تعلمتي هالكلمه؟
مشاعل:انا ما ادرى شنو معنها بس سمعت شوق تقولها مره واعجبتني وكنت انتظر الوقت المناسب عشان اقولها
هديل:هههههههههههه انتي تحفه

بعد ساعتين تقريبا طلعوا البنات من عند مشاعل وكل وحده راحت لبيتها.....

مر يوم الجمعه بطئ وملل كالعاده وكان هادئ يمكن عشان الي بعده السبت اول يوم يوم دراسي بالاسبوع الي كانوا البنات وخصوصا مشاعل الي تكره الدراسه ما يطقونه....
Share
__________________
avatar
بنفســج

المساهمات : 30
تاريخ التسجيل : 07/11/2011
العمر : 25
الموقع : الكويت

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: طلبتك لا تحاكيني روايه سعودية رومنسيه جريئه كامله

مُساهمة  بنفســج في الإثنين نوفمبر 07, 2011 3:45 pm

]********************************الجزء السادس<<<<<<<<<



مشاعل قاعده في بيتها الي في امريكا مع امها وابوها واخوانها حول طاولة الطعام عشان يفطرون.....

مشاعل:mom i miss you
ميشال:i miss you to,now eat your brakfest than go to school
مشاعل:وليد ,what aer you doing?
كان وليد يمد يده لعلبه في دولاب جمب الثلاجه كان فيها حلوى وطبعا ام مشاعل كانت مانعه عنه الحلوى وقت الفطور عشان ياكل....

وليد:ميشو بليز لا تقولين لmom
مشاعل:بشرط,تعطيني وحه معاك
وليد:هههههههه,اوكي
مشاعل:اوش,بعدين momتسمعك
وظلوا مشاعل ووليد ياكلون من الحلوى ويضحكون....

......:مس مشاعلwaek up
مشاعل تلتفت تسمع الصوت بس مو شايفه احد...
.....:مس مشاعلyou aer laet
مشاعل تلتفت جهة وليد وما تلقاه ....
مشاعل:وليد وين رحت ليكون اخذت الحلوى كله لك
شوي والصوت الي تسمعه يعلى وتخاف مشاعل وتدور على امها وما تلقاها...
مشاعل:mom wher aer you?
تصارخ مشاعل تنادي امها واخوها وما تسمع احد يرد عليها وشوي الا بيتهم كله يختفي واهلها كلهم راحوا وما بقى الاهي لوحدها...
مشاعل:ماما بابا بليز وينكم وليد وائل وين رحتوا تكفون خذوني معكم انا مالي احد بالدنيا الا انتم....
لاكن ما تسمع رد من احد تفقد مشاعل الامل وتجلس على الارض وتضم نفسها وتصيح بكل ياس وكانها رجعت طفله عمرها 5 سنين...

.......:مس مشاعلaer you ok?
تقوم مشاعل وهي مفزوعه من الكابوس الي جاها وتحسس خدها وتلقى فيه دموع حست كانه الي شافته حقيقه مو حلم سمعت مره ثانيه الصوت الي يناديها وطلعت في الاخير الخدامه (سوزي)....
سوزي:مس مشاعلaer you ok?(سوزي كانت خايفه على مشاعل لانها قامت من النوم وهي تصيح)
مشاعل قعدت تطالع الغرفه لمدة 5 دقائق وكانها مو راضيه تتقبل واقع انها عايشه بعيد عن امها واخوانها بس في الاخير لازم تتقبل الواقع....
مشاعل:yes سوزيIam ok you can go now
سوزي طلعت من الغرفه من غير ماتقول شي,قامت مشاعل للحمام عشان تستعد للمدرسه .....


****************

قامت هديل من النوم بكل نشاط يمكن هي اكثر وحده من بينهم تحب المدرسه ,دخلت الحمام واخذت شور سريع طلعت نشفت شعرها ,فتحت الدولاب وطلعت(المريول)ولبسته ربطت شعرها ذيل حصان وطاحت خصل على وجها كان شكلها مرره كيوت بلمريول ,راحت عن الدولاب عشان تختار اي جكيت تلبسه طلعت جكيت جينز قصير لونه ازرق غامق وفيه لمعه ذهبيه ومن ورى فيه كتابه بالانجليزي بالترتر كان شكله حلو رفعت اكمام الجكيت مع المريول ولبست ساعه من ماركة(ابيل البرازليه)من الذهب الصفر وفيها الماس بس كان شكلها ناعم ورايق ولبست جزمه(وانتم الكرامه)ذهبيه من(زارا) خذت شنطتها وعباتها وطلعت لتحت....

نزلت لقت امها على طاولة الطعام الي تكفي لاكثر من 20 شخص وكانت مرره فخمه ....
راحت هديل وحبت على راس امها...
هديل:صباح النور ماما
ام هديل(منيره):صباح الخير ,يلا حبيبتي افطري
هديل:ولله مع اني مو مشتهيه بس عشان خاطرك بفطر
منيره:تسلم لي حبيبتي,ها شخبار المدرسه معك؟
هديل:كويسه مع البنات كثير بس مو مشكله
منيره:انا ما ادرى شلي خلاك تدخلين مدرسه حكومه وانا اقدر ادخلك احسن مدرسة خاصه بالشرقيه كلها
هديل:معليش ماما انا كذا مرتاحه اكثر
منيره:شلي مريحك فيها؟(وهي تتطنز)
هديل:عشان صديقاتي كلهم هناك
منيره:وشوق بنت عبد الرحمن الهيماني شلي مدخله مدرسه حكومه انشاء لله
هديل:تبي تغير
منيره:الحمد لله والشكر ناس رافسه النعمه
هديل تعكر مزاجها من امها لازم كل يوم تطفشها ,قامت هديل من على الطاوله مو مشتهيه تاكل....
منيره:على وين ما كلتي شي؟
هديل:خلاص شبعت اخاف اتاخر
منيره:ولله لو رايحه مدرسه خاصه كان احسن لك
هديل:افففف

طلعت هديل من القصر وراحت للسياره الي كانت تنتظرها عند الباب.....

عبد الجليل:طال عمرك وين روح؟
هديل:شرايك يعني روح المدرسه,صدق هندي ههه
طلعت هديل الجوال الي كان بالشنطه ودقت على فيصل.....
فيصل:صباح النور عمري ,متى صحيتي؟
صباح الخير,انا صاحيه من بدري والحين بالسياره بروح المدرسه
فيصل:سوري ولله بالعاده انا اقومك بس امس كنت سهران وما نمت الا متاخر
هديل:ليه شعندك؟
فيصل:نسيتي امس كان عرس واحد من الشباب
هديل:يييو نسيت,عموما قوله مبروك
فيصل:هههه قلتله امس كم مره اقوله؟
هديل:هههه لا هاذي مني
فيصل:وليه انا اوصله شرايك اعطيك رقمه وتدقين تقوليله مباشره احسن
هديل:ولله عادي؟
فيصل:حلفي زين يلا مناك(وهو معصب)
هديل:ههههههههههه فديت الي يغار انا,شدعوه فصول عصبت
فيصل:لا زعلت ولاشي اصلا انا ما اقدر ازعل منك
هديل:اكيد
فيصل:اكيدين بعد
هديل:طيب حبيبي انت ارجع نام وانا بعدين اكلمك,اوكي
فيصل:اوكي,تصبحين على خير
هديل:ههههه وانت من اهله
سكرت هديل من فيصل وقفلت الجوال الي كان نوعهLGواسمه(شوكلت)لونه اسود وضعيف وصغير تحطينه باي مكان ما يبين وكانت هديل تاخذه معاه المدرسه عشان تكلم فيه فيصل<<شفتوا الحب خخخخ

وصلت هديل المدرسه(الثانويه الاولى بالظهران)كانت حكوميه بس الي بنتها شركة ارامكوا يعني يصير المبنى احسن من مباني المدراس الحكوميه العاديه عشان كذا البنات اختاروها عشان يدرسون فيها,نزلت هديل من السياره بعد ما لبست نظارتها وقطت الغطا الخفيف على وجها وخلت العبايه على كتفها خذت الشنطه ودخلت المدرسه....



***************

طلعت مشاعل من الحمام وما لها خلق ترول شعرها لان شعرها ناعم وما يصير كيري بسرعه فخذت الجل وخلته مجعد اسرع لبست (المريول)واختارت جكيت بيج وفيه عند الاكمام والابه خطوط بالبيني ومن قدام كتابه بالبيني بالانجليزي لبست جزمه(وانتم الكرامه)بنيه من (سبرينغ)ورفعت الكمام ولبست ساعه من(غوتشي)كان شكلها مثل الاسواره ذهبيهوعلى كل السوار حق الساعه مزين بعلامة غوتشي حطت قلوس من (بودي شوب)بشنطتها وعطر (Envy 2 me)من غوتشي وطلعت من الغرفه....

نزلت تحت الصاله وما لقت ابوها استغربت بالعاده تشوفه كل يوم الصباح قاعد...
مشاعل:سوزي سوزي
سوزي:يس
مشاعل:Wher is my dad
سوزي:He sad that he will not go to work
مشاعل(خافت):Is he ok?
سوزي:I do not no
مشاعلkثانكس
راحت سوزي لشغلها ومشاعل جلست تفكر بنته ولا اقدر اروح اساله اذا تعبان ولا لا لاني عارفه انه ما راح يقول لي الحقيقه ولله حاله,وتوها بتطلع الا تذكرت انها ناسيه شي...
راحت مشاعل فوق ركض وطلعت جوالها حق المدرسه الي كان نوعه(samsung)وكان لونه عنابي وكان مرره صغير قفلته وحطته بجيبها وطلعت من البيت....



*****************
دخلت هديل المدرسه وراحت على الحمامات(وانتم الكرامه)وشافت بنات الي تحط ميكاج من الصبح والي شوي وتطلع عينها وهي تحط كحل وصاير كانه حمام اعراس حاولت تكتم ضحكتها وهي تشوف اشكال البنات....

هديل:صباح الخير مريم
مريم:صباح النور,شخبارك؟
هديل:بخير انتي شخبارك؟
مريم:ماشي الحال,انت شتسوين هنا؟
هديل(استغربت سؤالها):شنو بسوي يعني بالحمام بعدل شكلي
مريم:لا حبيبتي انتي حلوه مشاء لله عليك ما يبغى لك تعديل
هديل:هههههههه عيونك الحلوه وانتي احلى مني
مريم:هههه انا يبغى لي ترميم مو تعديل
هديل:هههه لا حراام شدعوه ولله انك تهبلين

شوي الا تدخل مشاعل عليهم وكالعاده لازم تخرعهم......

مشاعل:بوووووووو
هديل والبنات الي بالحمام انقزوا من الخرعه...
هديل:لله يقطع ابليسك خرعتينا
مشاعل:ههههههههههههههههههههههه اشكالكم فله كان يبيلكم صوره
مريم:الحمد لله والشكر انتي ما توبين
مشاعل:هههههههه مريوم شمسويه بنفسك
مريم:ليه شنو فيني؟

هديل تخز مشاعل يعيني اسكتي لا تحرجين البنت...
مشاعل(وهي تكتم ضحكتها):لا ابد سلامتك ولا شي
مريم:شنو ولا شي شكلي مو حلو
مشاعل:لا لا من قال ميكياجك فيه شي<<<ماتعرف ترقع خخخخ
مريم:انا ما جبت طاري ميكياجي ,هذا دليل ان شكلي يضحك قولي الصدق مشاعل
مشاعل:الصراحه كانك مهرج امسحي الي بوجهك احسن هههههههههه

مريم تفشلت ومسحت مكياجها وهديل عصبت من مشاعل وجرتها من ايدها وطلعتها بره الحمام...

هديل:ميشو شفيك احرجتي البنت؟
مشاعل:انا ما كنت بقول بس هي اصرت تبيني اكذب عليها؟
هديل:ايه سوي زي انا كذبت وما قلت لها
مشاعل:سوري انا ما اعرف اكذب الي يكذب يروح النار
هديل:لا ولله وتنصحين بعد
مشاعل:هههه ما عليك منها تعالي نسلم على البنات بس

وراحوا هديل ومشاعل عند شله بنات كانوا قاعدين عند الدرج وهم...

خديجه(رئيسة الشله)ينت صايعه لابعد درجه ولا يهما احد امها تشتغل اداريه بنفس المدرسه وما تدري عن سوالفها ابد وعلى بالها بنت سيده الاخلاق وهي ولا تقرب للاخلاق بشي ودايم توهق البنات وتحطهم بمشاكل وهي تطلع منها مثل الشعره من العجين عشان كذا البنات ما يحبون يطلعون معاها كثير..

ساره:بنت حلوه وبنت اصل وفصل بس للاسف استخدمت جمالها بشكل غلط وكل المدرسه والي يشتغلون فيها يدرون عن سوالفها وهي ما يهمها احد لدرجه انه اهلها اغسلوا ايدهم منها ولا يقدرون يتحكمون فيها..

عهود:ابوها سعودي وامها كويتيه وتتكلم شوي كويتي وشوي سعودي حلوه ونوعمه وطيبه بس ينضحك عليها ومع الاحداث بتشوفون شنو راح يصير لها...

نجلاء:بنت خالة عهود دايم مع بعض وكل اسرارهم عند بعض بس نجلاء تختلف عن عهود بانها حقوده وانانيه وتبي كل شي حلو عندها...

هنوف:معروفه في المدرسه لان خواتها الثنتين كانوا يدرسون قبلها في نفس المدرسه فالمدرسات يعرفونها من خواتها بنت داجه وما تحب الدراسه لدرجه انه شنطتها فيها بس دفتر واحد والمقلمه ما فيها ولا قلم كلها اغراض مكياج <<فاتحه مشغل الاخت خخخخ

عنود:كان كل الي يشوفها يشبها بالمغنيه(شمس)وكانت دلوعه لدرجه ان الواحد تلوع كبده منها هي كانت في البدايه هاديه وما لها صوت بس لما تعرفت على ساره صارت مثلها...

مشاعل وهديل وصلوا عندهم....

مشاعل:هااااااااي بنات
البنات:هاااااااي ميشو
هديل:صراحه بنات صعبه اسلم على وحده وحده فيكم عشان كذا(طيرت لهم بوسه بالهوا)امووووح هاذ بوسه لكم كلكم
البنات:هههههههههه
خديجه:تسلمين كلك ذوق
مشاعل:هابنات شنو سويتوا بالويك اند؟
خديجه:انا ما سويت شي
مشاعل(تطالعها بنص عين):افااا علينا خدوج انتي ما تسوين شي بالويك اند
خديجه:اي قلت باخذ بريك
مشاعل:ممم قلتلي بريك ,بنات من وين طالعه الشمس اليوم
البنات:هههههههههههههههههههههههه
خديجه(انقهرت):كيفك لا تصدقين
مشاعل:الا مصدقه ولو,المهم ما علينا بنات ما مليتوا من الدراسه؟
ساره:الا ولله انا لاعت كبدي
عهود:مشاعل انتي مرفوع عنك القلم من بدينا اول يوم مدرسه وانتي تقولين متى يجي اخر يوم
مشاعل:انتي اسكتي يالدفره انتي علمي شعليك
عهود:هاذا وانتي ادبي وتقولين كذا اجل لو علمي شنو تقولين؟
مشاعل:ليه ابي انتحر ادخل علمي
عهود:صح هديل انتي شاطره ليه ما دخلتي علمي؟
هديل(تاشر على مشاعل):حكم القوي
البنات:هههههههههههههههههههه
عنود(بصوتها الي كله دلع):سوري بنات انا وهنوف بنروح
مشاعل(تقلدها):بتروحون ليه احد ضايقك؟
عنود(عرفت انها تتطنز عليها بس مشت السالفه ماتبغى مشاكل على الصبح):لا عادي بس بغيت هنوف بموضوع
مشاعل:اوكي (ولفت وجها تسولف مع البنات)

مشت عنود مع الهنوف بعيد عنهم .....
عنود:اففففف ودي اذبحها هالبنت
هنوف:هههه عادي انا تعوت على اسلوبها
عنود:انا ما تعوت هي على ايش شايفه نفسها؟
هنوف:وحيدة ابوها وهو غني شلون ما تشوف نفسها
عنود:ودامها غنيه ليه داخله مدرسه حكومه؟
هنوف:عشان تنفخ نفسها علينا وتسوي الي تبيه لو راحت مدرسه خاصه هناك كله بنات تجار وما عندها احد تنغر عليه
عنود:مالت على تفكيرهابس


***************

في غرفة شوق الباااارده كالعاده من التكيف تلفون الغرفه يرن وشوق غرقاااانه نوووم ولا ودها تقوم....
يرن التلفون مره ثانيه وتقوم شوق متنرفزه...

شوق:خيير انشاء لله شهالازعاج(بصرااخ)
ميري:مدام هيا قول انت في اتاخر كثير على مدرسه
شوق:وجع الحين قايمه
وسكرت السماعه بوجها....
شوق:افففف يعكرون مزااجي على الصبح<<<كله معصبه خخخخ

راحت للحمام وتروشت ونشفت شعرها لبست (المريول)وطلعت جكيت جينز لونه ازرق فاتح عليه فراشات بالوردي وفيها لمعه سماويه ولبست ساعه من (ديور)سوارها من الجلد انوثي وينربط بفيونكه لونه سماوي هادى كانت مرره حلوه ولبست جزمتها(وانتم الكرامه)لونها وردي من (زارا)وخذت جوالها حق المدرسه كان نوعه(موتورلا)كان بعد صغير ولونه اسود وطلعت من الغرفه لانها كانت متاخره....


مشت بسرعه لجهة الاصنصير وقبل لا تركب التفتت لعند باب باخر الدور كان مسكر ..
صار لي يومين ما اعرف عنها شي اروح اطمن عليها ولا امشي بس انا لازم اطمن عليها مو كافيه الي سويته فيها بس انا عارفه انها بتطردني بس مو مهم انا احبها وعذرتها الي فيها مو شويه...

مشت شوق بخطوات متثاقله وهي تجر رجوالها جر وبتردد كبير وكل شوي تتراجع لحد ما وصلت عند الباب غمضت عينها وخذت نفس ودقت الباب بايد مرتجفه وهي خايفه من ردة فعلها....

طقت الباب بس ما حد رد تشجعت ودقت مر ثانيه...

........:مين؟
جاها الصوت من بعيد خافت لما سمعت صوتها وما ردت..
.....:انا قلت مين؟
شوق(بكل خوف وصوت مرتجف):اااانا ش..شوق
....:خير شتبين؟
شوق(وهي تحاول تطلع الحروف من فمها):ممكن ادخل؟
.....:طبعا لا ولك عين تسالين جايه تتشمتين صح؟
شوق(تجمعت الدموع بعيونها):لا انا بس ابي اطمن عليك
....:شكرا مو محتاجه لك ورجاء مره ثانيه لا تعبي نفسك وتجين خلك بحالك وبحياتك
شوق:بس انتي اخ..
....:لا تقولين اختي مافي اخت تذبح اختها وتسرق حياتها منها
شوق(جرحها الكلام الي جها):براحتك بس ابيك تعرفين ان انتي بتظلين اختي مهما قلتي

ركضت شوق لجهة الدرج من غير ما تسمع رد اختها ولا تبغى تعرف لان الكلام الي سمعته عور قلبها وجرحها طلعت من البيت وهي تصيح بصمت ما تبغى احد يسمعها...
__________________
****************>>>الجزء السابع<<<<<<<

وصلت شوق المدرسه نزلت من السياره وهي كاشفه بس لبست النظاره لقت الباب مسكر كالعاده لانها دايم متاخر ....

شوق:راج راج وجع
راج(جاها وهو يركض من الخوف):نعم طال عمرك؟
شوق:قول للحارس يفتح الباب بسرعه
راج راح عند دريشة الحارس ودق الدريشه وينادي عليه لحد ما جاء....

الحارس(بنفس خايسه):خير شعندك؟
راج:افتح باب مدرسه
الحارس:وليه الحين الساعه 7ونص خلاص نسكر الباب
راج:لا مدام شوق الحين اجي افتح باب
الحارس:وليه متعبه نفسها وجايه ترجع البيت احسن ممنوع ندخل احد الحين

شوق:وانا مو اي احد,اخلص وافتح الباب
الحارس:ممنوع هذا كلام الاداره
شوق:كلام الاداره يمشي عليك وعلى اشكالك على انا ما يمشي هالكلام
الحارس(عصب من اسلوبها وعاندها):وانا قلت ما راح افتح والي تبينه سويه
شوق:لا واثق الاخ اقول انت يالشايب ترا انت عندك اطفال ومحتاج توكلهم لاتقطع رزقك بيدك

الحارس قعد يطالع فيها ونظراته كلها شرار ومعصب من غرورها وده يذبحها....

شوق:لا تقعد تطالع فيني كذا روح افتح احسن لك لا البسك مصيبه وانت قاعد بمكانك

الحارس خاف انها تسوي شي لانه سمع من زوجته(الفراشه)عن مشاكل شوق بالمدرسه مع الاداره فقرر انه يبتعد عن المشاكل,طلع من الغرفه وفتح لها الباب مشت بجمبه طنشته ولا طالعت فيه....

دخلت المدرسه وراحت على طوول عند الحمام عشان تعدل شكلها....

المراقبه(ابله غزال):شوق انتي توك جايه؟
شوق لمت اغراضها من غير ما تكلمها وسفطت العبايه وطلعت من الحمام....
المراقبه(ابله غزال):اظن اني اكلمك يا طالبه؟
شوق:نعم ابله بغيتي شي(بكل بروود)
المراقبه(غزال):ايه في احد غيرك هنا؟
شوق:طيب شنو تبغين؟
المراقبه(ابله غزال):ليش متاخره؟
شوق:كنت نايمه
المراقبه(غزال):هذا مو عذر تعرفين انه عندك مدرسه المفروض تقومين بدري حالك حال البنات
شوق:نعم انا حالي حال البنات طبعا لا انا وين والبنات هنا وين
المراقبه(ابله غزال):انا ماقصدت كذا قصدي انه انتي متاخره واحنا هنا مدرسه يعني نظام مو في بيتكم تلعبين على كيفيك؟
شوق(تطالعها بنص عين):اكيد في نظام يا ابله غزال؟
المراقبه(غزال):شقصدك يعني؟
شوق:اعتقد يعني انه المدرسه تمنع التدخين صح؟
المراقبه(غزال)كانت تدخن في المدرسه وبره المدرسه واستغربت شلون شوق درت عنها بس حاولت تخبي وما تبين لها هالشي....
المراقبه(غزال):وش جاب طاري التدخين الحين(وكان باين عليها الارتباك)
شوق لا حظت ارتباكها بس بغتتهبل فيها....
شوق:ابد سلامتك بس اذا عرفت او شفت (وتشدد على كلامتها)احد يدخن بكون اول وحده اقول للاداره وهي اكيد راح تاخذ موقف من هالموضوع
المراقبه(غزال):اكيد طبعا
شوق:طيب ممكن اروح الصف الحين؟
المراقبه(غزال):تفضلي وانا بنفسي بوصلك للصف


*******************

مشت شوق والمراقبه قدامها لحد ما وصلت عند فصل(3/4/ادبي)وكان هالفصل معروف بمشاكله مع المدرسات وكلهم يكرهون نفسهم اذا كانت عندهم حصه بالفصل هذا بس مجبورين يشرحون لهم...

في الفصل كانت حصة(ابله وداد_بلاغه)<<لله يعنهم من الصبح خخخ
انطق الباب يوسط الحصه....

ابلة وداد:تفضل
المراقبه(غزال)وهي افتحت الباب:ادخلي يا طالبه,معليش ابله وداد قاطعنا عليك الشرح
ابله وداد:لا مو مشكله

بعد ما سكرت المراقبه الباب التفتت ابله وداد على شوق وهي معصبه....

ابله وداد:اهلك ما علموك لما تدخلين على ناس تسلمين؟
شوق(طلعتها بنظرات تقهرو قالت بكل دلع):هااي

البنات قاموا يضحكون ومشاعل الي قاعده جمبها تحاول تكتم ضحكتها لان ابله وداد دايم تهزئها لما تضحك لان صوت ضحكتها عالي...

ابله وداد:شنو هاي الناس تقول السلام عليكم
شوق(رفعت يدها وطالعت ساعتها الفخمه من ديور):ابله ترا نص الحصه راحت لا تضيعينها بالسوالف
ابله وداد(انقهرت من برودها ونظرات البنات عليها وضحكهم):الحين انا اسولف (وقالت من بين ضروسها بصوت يله ينسمع)وقاحه
شوق(ماسمعتها عدل ):ها ابله شنو ماسمعت شقلتي؟
ابله وداد:قلت نكمل الدرس احسن
شوق:ايه على بالي

البنات ماتوا ضحك على اسلوب شوق والابله كل شوي تسكت فيهم وتحاول تكمل الشرح مع انها معصبه بس تمشي الحصه عشان تطلع من الصف...

*****************

بعد ما طلعت الابله من الصف البنات على طوول وراها عشان يتمشون ويهربون من حصة الادب الي بعدها ...

مشاعل:شوق خطيييره سكتيها على طوول
شوق(نفخة ريشها):اجل انا شوق بنت عبد الرحمن مو اي وحده
هديل:بس مو حراام احسها شوي بتصيح
شوق:عسها عشان اتشمت فيها
مشاعل:تعجبيني ولله
شوق:تسلمين ياعمري
هديل:بنات انتوا جبتوا جوالتكم
مشاعل:اكيد
شوق:جبته بس ليه
هديل:عشان.....
وماكملت لان خديجه قاطعتها...
خديجه:صباخ النور شوق
شوق(بكل غرور):صباح الخير
خديجه:شوق ممكن تعالي شوي
شوق:ليه؟
خديجه:بغيت بموضوع ضروري
شوق:طيب,عن اذنكم بنات

طلعت شوق مع خديجه بس راحوا اخر الفصل كان فيه مكان فاضي ورى يجلسون فيه البنات...

شوق:شنو الموضوع؟
خديجه:بصراحه هو طلب
شوق:خير شتبين؟
خديجه:ااانا ابيك تجين معاي
شوق(استغربت):اجي معاك وين؟
خديجه(بتردد):حفله
شوق:حفله وين؟
خديجه:في استراحه
شوق:في استراحه طيب حقتك مين؟
خديجه:وحده صديقتي مسويه حفلة عيد ميلاد ؟
شوق:شمعنى عزمتيني انا بالذات؟
خديجه:لانك كشخه ورزه وابي ارز عمري قدامهم ان انتي صديقتي
شوق(مبسوطه على هالكلام):ادرى هالكلام قديم,بس الاستراحه وين مكانها؟
خديجه:في استرحات الدمام
شوق:وعععع,الدمام قلت الاستراحات
خديجه:يعني البنت مو بطرانه مره بس ولله متكلفه بالحفله
شوق(بنظرات شك):خديجه ترى انا مو غبيه,خلك صريحه معاي شمعنى انا اخترتيني؟
خديجه(بارتباك):شدعوه ادرى انك مو غبيه بس الصراحه الحفله هذا ما ينفع احد يروح لها لا انتي
شوق:اها شفتي يعني في شي انطقي شسالفه؟
خديجه(بخوف وتردد):بصراحه الحفله فيها شباب بس شويه مو كثير
شوق:نعم شنو شايفتني اروح حفله فيها شباب
خديجه:بس ولله شباب شافين خير يعني ما راح يصير شي
شوق:ولو
خديجه:شوفي الحفله يوم الخميس عندك فتره طوويله اقعدي وفكري على راحتك
شوق:طيب ,ممم انتي تعرفين البنت كويس
خديجه:ايه هي مرره صديقتي
شوق:يعني ثقه
خديجه:مليون بالميه اضمنها لك
شوق تفكر....
خديجه:ها شقلتي؟
شوق:بفكر,بس مو اكيد انا ما اعرف البنت وانتي(طالعها من فوق لتحت)ما اضمنك
وقامت من عندها ورجعت لصديقتها,خديجه انقهرت من غرورها ولله ياشوق محد بيكسر خشمك غيري وبتشوفين....


*****************

جاءت (ابله نوره_الادب)متاخره على الحصه والبنات استغربوا لانها بالعاده تكون عند الباب وتدخل على طوول اول ما تخلص الحصه الي قبلها....

ابله نوره(وهي مستعجله):يلا طالبات بسرعه كفيا متاخرين في الحصه كل وحده تفتح الكتاب حقها

بدت حصة الادب والي الكل يكرها من اسلوب الابله وهي تلقي الشعر لان صوتها عالي ودايم تصارخ وقبل نهاية الحصه بعشر دقائق رن الميكرفون الي عندهم بالصف(مثل المسجل يمعلق بالجدار يستخدمونه اذا كان يبغون ينادون احد وهو موجود بكل فصل بالمدرسه يعني اذا احد نادوه الادراه كل المدرسه تعرف)....

المراقبه(غزال):الجاء من الطالبه شوق عبد الرحمن الهيماني التوجه للاداره فورا

شوق استغربت ليش ينادونها والبنات بعد مثلها....

ابله نوره:شوق روحي شفي الاداره شنو تبيك فيه
شوق قامت من مكانها وطلعت من الفصل رايحه للاداره,نزلت من الدرج وصلت عندمكتب مساعدة المديره...

شوق:ابله رحاب انتوا طلبتوني؟
المساعده(ابله رحاب):ايوه تفضلي ادخلي عند المديره

مشت شوق لمكتب المديره وطقت الباب وسمعت المديره تقول لها تفضل وافتحت الباب وتفاجات لما لقت (ابله وداد)موجوده .....

شوق:نعم ابله في شي؟
المديره(ابله فاطمه):شوق اليوم ابله وداد جت واشتكت لي منك
شوق(طالعت ابله وداد بكل احتقار):طيب؟
المديره:وقالت لي انك كلمتها باسلوب فيه قلت احترام لها وخليتي البنات يضحكون وعطلت الحصه عليها
شوق:لله كل انا سويته؟وانتي مصدقه يابله فاطمه؟
ابله وداد:يعني انا كذابه؟
شوق:انا ما قلت شي انتي قلتيها بنفسك
ابله وداد:شفتي شفتي بعينك يابله فاطمه شلون تتكلم معاي
المديره:شوق ابله وداد احنا جاين نتفاهم مو نكبر المشكله اكثر
ابله وداد:وانا بعد ابغى احل المشكله لان هالبنت تخطت الحدود

شوق خزتها ولفت وجها عنها بكل غرور وهي تتافف...

المديره:انا عندي يرضي الطرفين,ابله وداد ما تحتك فيك ياشوق وانتي ياشوق اعتذري لابله وداد
شوق(بكل عصبيه):نعم,انا شوق بنت عبد الرحمن الهيماني اعتذر لهاذي(وهي تاشر لها باصبعها بكل احتقار)
ابله وداد:لو سمحت لا تغلطين اظن ان لي اسم
شوق:لا ولله تصدقين توني ادرى انه لك اسم
ابله وداد(بعصبيه):لا هذي ما ينسكت عليها ابله فاطمه شوفيلك صرفه معها
شوق:لا تتكلمين بالنيابه عني اظن اني موجوده
المديره:خلاص بسكم صراخ شوق تفضلي شوي بره خليني انا وابله وداد لحلنا
شوق(وهي تهز رجلها بعصبيه):بطلع وبشوف اخرتها وياكم

طلعت شوق وصفقت الباب ورها بكل ما تملك من قوه كانت واثقه ان المديره ما راح تسوي لهاشي لانها تصير بنت عم ابوها وابوها كبير العايله وينعمل له الف حساب وهو الي توسط لها عشان تصير مديره وخايفه اذا سوت شي لبنته انه يشيلها من الكرسي مثل ما حطها بكل سهوله<<<شوفتوا الوسطات خخخخ

طلعت شوق لفوق ولقت انه حصة الادب خلصت وجت ابله علم الاجتماع ,دخلت شوق الصف ولقتها كاعاده تدور على البنات عشان الي حاطه كحل بعينها تمسحه ما تدرى شوق ليش عندها عقده من الكحل كل مره تدخل الفصل لازم تسوي تفتيش على البنات والي ما عندها منديل توديها الحمام وتخليها تغسل عينها وتفركها عدل لين يروح<<صحن مو عيون خخخخ

ابله رنا:شوق وين كنتي؟
شوق:كنت عند الاداره
ابله رنا(تعرف مشاكل شوق الكثيره مع الاداره عشان كذا ما استغربت):طيب روحي اجلسي

شوق راحت وجلست جمب مشاعل وهديل لانه الفصل تقسيمته ثلاث فرق وكل فرقه فيها اربع صفوف وكل صف فيه ثلاث بنات يجلسون جمب بعض عشان كذا هديل جالسه على الطرف ومشاعل بالنص وشوق جمب الجدار ....

مشاعل:ها شبغت فيك الاداره؟
شوق:مالت اثاري السالفه عن الخايسه وداده
هديل:ههههه حلوه ودادوه,بس ليش شفيها؟
شوق:مشتكيه على عشان لما تهاوشت معها اول حصه
مشاعل:ييييو مالت
ابله رنا:بس ياطالبات هدوء بنبدا الدرس

مرت حصة ابله رنا ممله واول ما رن الجرس عشان الفسحه البنات طاروا بره الفصل وابله رنا تصرخ عليهم عشان يرجعون وهم سافطينها ومشايين<<<الفسحه ما تتفوت خخخخ

هديل:بنات تعالوا نروح الحمام ابي اعدل شكلي
مشاعل:اوكي

طلعت شوق المقلمه الي فيها اغراض المكياج ...

في الحمام حطت شوق كحل لونه ازرق بحري طلعت عيونها جنان مع لونها الاخضر وحطت قلوس لونه مثل الخوخ افتحت شعرها ولمته ببكله صغيره من فوق ونزلت خصل على وجها طلعت جنان...

مشاعل حطت كحل لونه اسود عادي وقلوس لونه فوشي طلع عليها حلو حركت شعرها باصبعها عشان تخليه كيري اكثر...

شوق كحلت عيونها بكحل اسود وغمقته بزياده ومع عيونها السود والوساع طلع...شي ما ينوصف خخخخ
وحطت قلوس لونه وردي راايق ...

طلعوا البنات من الحمام وهم يمشون مع بعض اكيد اشكالهم بتكون ملفته البنات كانوا يطالعون فيهم باعجاب و يتمنون يكنون بنص جمالهم ...

اما بره في الحديقه حقت المدرسه ...

عهود:نجلاء سمعتي عن خوي الهنوف
نجلاء:ليه؟
عهود:يقولون البنات انه يجنن
نجلاء(بحقد):وهم وين شافوه؟
عهود:بره المدرسه اخر الدوام هي قالتله يجي عشان البنات يشوفونه
نجلاء:متعمده بنت الكلب
عهود:بس انا ما ادرى احس ذوقها خايس
نجلاء:لحجيه والبنات الي قالوا هالكلام عميان ما يشوفون
عهود:ولله مدرى انا هذا الي سمعته
نجلاء:ما علينا منها

وظلوا عهود ونجلاء يتكلمون عن البنات ويحشون ويضحكون....

مشاعل:اقول بنات ترا رشودي اليوم بيجي
عنود(بدلعها المعتاد):ولله عاد انا ودي اشوفه لانك دايم تتكلمين عنه
مشاعل:ها انتي مو تحطين عينك عليه
عنود:ليه خايفه اخذه منك؟
مشاعل(بنظرات كلها احتقار):انا اخاف منك انتي انا اخوف بلد مو اخاف
عنود:طيب اعصابك
هنوف:يالله انتوا دايم كذا هواش؟
مشاعل:انا ما قلت شي يزعل
هنوف:طيب بنات خلونا من هالكلام الفاضي ,شرايكم نطلع من زمان طلعنا من المدرسه مع بعض
مشاعل:اي ولله وناااسه اخر مره طلعنا فيها
شوق:هههه ييو راحت ايام الاكشن
هنوف:لا راحت ولاشي بعد بكره نروح الراشد شرايكم
مشاعل:وشمعنا بعد بكره خليها بكره
هنوف:لان بكره وحده من البنات تبيني اطلع معاها
شوق:ييييو بالطقاق تفوتين طلعتنا وتروحين معاها
هنوف:مممم اي ولله الطلعه معاكم ما تتفوت
مشاعل:خلاص بكره نروح الراشد
عنود:طيب مين بيروح معنا؟
شوق:انا ومشاعل وانتي وهنوف وهديل ووو مين بعد
مشاعل:انا بسال خديجه اذا بتجي؟
عنود:لا لا تسالينها هذى اذا طلعت معنا بتوهقنا
هنوف:اي صح لا تروح معنا
مشاعل:اوكي بكيفكم خلاص اجل بس خمستنا
عنود:اي خمسه كفايه..
شوق:ميشو هديل وينها؟
مشاعل:هههههههههه هديل مسكينه شافتها تغريد وسحبتها معاها
شوق:لله يعينها على هالعربجيه
هنوف:الحين هديل تحبها ولا؟
شوق:هههههههه هديل مستحييييل
عنود:ليه ؟
مشاعل:لانها ما تحب هالحركات بس تقول ان على ايدها بتصلح حال تغريد مت ضحك يوم قالتلي كذا
هنوف:هههههههههه نكتة الموسم
عنود:عاد هديل هاديه وتغريد ام الازعاج ما يجتمعون مع بعض

وظلوا البنات يضحكون وهم يتخيلون شكل هديل وهي عربجيه زي تغريد<<<خخخخخ



*****************

هديل:ولله وانتي شنو قلتي؟
تغريد:امي تحن على كل يوم بس انا ابد موراضيه ولا افكر اروح معها
هديل:ليه حلو تروحين عرس مع امك؟
تغريد:نعم تبيني البس فستان واحط مكياج كني بنت<<البنت مصدقه عمرها ولد خخخخ
هديل:هههههه ليه انتي ولد؟
تغريد:اجل وش شايفه تبيني انتحر عشان اروح عرس
هديل:ههههههههههه الحين تروحين عرس يعني تنتحرين
تغريد:فديييت هالضحكه وصحبتها انا
هديل:تغريد تكلمي عدل مثل الناس
تغريد:اااافا يذا العلم يعني انا مو من الناس
هديل:الا بس تكلمي مثل ما يتكلمون البنات
تغريد:ييييو بدينا بالنصائح
هديل:بظل انصح فيك لين تصيرين مثلي
تغريد:انا اصير مثل هالجمال اموووووت انا
هديل:رغوده شقلنا
تغريد:ياحلوك ولله وادلعيني بعد تبيني اشق هدومي
هديل:ها شقول من الصبح انا؟
تغريد:خلاص خلاص سكت(وحطت يدها على فمها)..
هديل:شاطره هههههههه



****************
مرا اليوم بسرعه ورن الجرس يعلن عن انتهاء اليوم وطلعوا كل البنات من الفصول على جهة الباب كلن بيروح بيته...

خذوا البنات شنطهم وعبايتهم ونزلوا لبره الحديقه وراحوا لمكانهم الي دايم يقعدون فيه عشان يلبسون العبايه ويطلعون بره......

شوق لبست النظاره وقطت غطاها الخفيف على وجها والي ماكان له داعي,وهديل سوت مثلها....
مشاعل لبست نظارتها وحطت الغطا على راسها وما ودها تغطى بس عشان الحارس لا يروح للاداره تقطه على وجها واول ما تطلع بره تشيله على طوول..
البنات البقين تلثموا وقطوا الغطا الخفيف على وجهيهم وطبعا العبايات كلهم على كتوفهم وطلعوا بره عشان يشوفون راشد خوي مشاعل......

طبعا بره في الشارع عند السيارات والباصات الخاصه والحكوميه وباصات شركة ارامكوا ,اشكال البنات بره حدث ولا حرج الي فاتحه العباه والي كل شوي فاتحه الغطا ولي ماسكه جوالها وتسولف فيه كانها في بيتهم والشباب يدرون بسيارتهم تقولون مجمع الظهران مو مدرسه ثانويه وكل ابله ما لها خلق عوار راس وما عليهم من الطالبات ......

البنات كانوا واقفين عند شجره ضغيره واشكالهم مرره تدعوا للشبهه<<<الاخت متاثره بالافلام خخخ
مشاعل طلعت جوالها ودقت على راشد عشان توريه للبنات<<حشا لعبه خخخ

راشد:هلا قلبي وينك فيه؟
مشاعل:هلا رشودي انا عند الشجره تشوفني؟
راشد:انتي الي لابسه نظاره وكاشفه؟
مشاعل:ايوه
راشد:ليه كاشفه ياعمري انا ابغى احد يشوف وجهك الا انا
مشاعل:ههههه ليه تغار؟
راشد:طبعا احد يشوفك جمالك وما يغار عليه ومنه بعد
مشاعل:هههههههه فديت طيب قرب سيارتك شوي ليه بعيد؟
راشد:اوكي الحين الف واجي عندكم
مشاعل:انتظرك
هنوف:بنات تعالوا شوفوا هذا شرايكم فيه؟
شوق:اي واحد؟
هنوف:هذاك الي لابس كبوس بيج وسيارته الي لونها اسود
شوق:اي شفته
هنوف:شرايك؟
شوق:عليه عيون تذبح
هنوف:هههههههه هذا خوي
شوق:يلا مناك
هنوف:ولله حتى اسالي عنود
عنود:الا خويها الخايسه
شوق:لا صديقتها اكيد بتصفين معها
هنوف:خلاص عشان تتاكدين بدق عليه الحين

وبالفعل دقت هنوف على خويها وتاكدت شوق انه خويها وانقهرت منها بس ما بينت هالشي..


*************
عهود:نجلاء شوفي هذاك الي لابس كبوس بيج
نجلاء:ول عليه عليه عيون ولا ابتسامته
عهود:سم الله على الولد الحين بيموت بسبتك

وشوي وتجيهم مريم مستعجله...

مريم:بنات شفتوا خوي هنوف؟
عهود:وينه انا ابغى اشوفه؟
مريم:هذاك الي لابس كبوس بيج
نجلاء:ول عليها طاحت وهي واقفه
مريم:اي ولله عليها حظ مدرى من وين طاحت عليه

نجلاء لما شافت خوي هنوف احترت منها ليش يعجب فيها هي وانا لا انا احلى منها بكثر,هنا نجلاء حطت ماجد خوي هنوف براسها وحلفت تاخذه منها...

وصل راشد عند البنات وكلهم ماتوا عليه طلع احلى من خوي هنوف بكثر عهود ونجلاء لما شافوا سياره همر وقفت عند البنات راحوا عشان يشوفون شنو السالفه<<بنات ملاقيف خخخخ

راشد:هلا والله بالبنات شخباركم؟
البنات ماتوا على صوته الي كله رجوله...
مشاعل(وهي تمثل الغيره):بخير ما يحتاج تسالهم
راشد:ههههه وشدعوه ميشو تغارين من صديقاتك<<ما يدري انهم اعداء مو اصدقاء

البنات ماتوا على ضحكته واحسدوا مشاعل انه يدلعها...

نجلاء:هاي بنات ...ييو سوري ما دريت ان عندكم احد
مشاعل(ودها تذبحها على استهبالها):لا شدعوه عميه ماتشوفين؟

راشد كتم ضحكته وهو يشوف البنات بيتهوشون عليه<<<واثق الاخ خخخخ
واثناء مالبنات يسولفون مع راشد وهو يضحك على سوالفهم,عهود كانت سرحانه وهي تطالع راشد وعجبها مرره والبنات لاحظوا هالشي وطبعا اكثرهم مشاعل الي ودها تذبحها لان عيون عهود طالعه حلوه بالثمه وعيونها وتطلع من مكانها وهي تطالع راشد وهي تشوف راشد يبادلها نفس النظرات....

مشاعل توعدت عهود بداخلها على الحركات الي تسويها,خلص العرض خخخخ
وراحوا البنات بيوتهم
_________________
avatar
بنفســج

المساهمات : 30
تاريخ التسجيل : 07/11/2011
العمر : 25
الموقع : الكويت

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: طلبتك لا تحاكيني روايه سعودية رومنسيه جريئه كامله

مُساهمة  بنفســج في الإثنين نوفمبر 07, 2011 3:47 pm

****************>الجزء الثامن<<<<<<


رجعت مشاعل البيت وتفاجات لما لقت ابوها قاعد بالصاله لانه ما يكون مو بالبيت كثير وخصوصا هالوقت كان قاعد يكلم امه بالتلفون واول ما سمع صوت الباب ولقى مشاعل داخله سكر على طوول...

ابومشاعل(خالد):طيب يمه انا اكلمك بعدين
ام خالد:ليه وصلت؟
ابو مشاعل:ايه اكلمك بعدين
ام خالد:انا ما ادرى ليش انت مخليها للحين عندك انا لو...
وقبل لا تكمل كلامها قاطعها ابو مشاعل:يمه مهما كان هذي بنتي ,خلاص نكمل كلامنا بعدين,مع السلامه

سكر ابو مشاعل التلفون والتفتت لمشاعل الي كانت قاعده تطالعه...

ابو مشاعل:ها حبيبتي شخبارك اليوم؟
مشاعل:شخباريdadانت صالك كم يوم ما تدرى عني
ابو مشاعل:اسف بس كنت مشغول واعدك ما تتكرر
مشاعل:I hoep soطيب ممكن اكلمك الحين؟
ابو مشاعل:تكلميني عن شنو؟
مشاعل:انت فيك شي؟ تعبان؟الشغل كويس؟
ابو مشاعل:هههههه,كل هذا عموما انا بخير والشغل كويس,بس ليش تسالين؟
مشاعل:مدرى احسك تعبان,متاكد momواخواني بخير؟

ابو مشاعل من سمع طاري امها تغير وجه وصار الواان وعصب وقام من الكرسي...

مشاعل:dadوين رايح؟
ابو مشاعل:عندي شغل
مشاعل:بس انت ما قلتلي...
ابومشاعل(بصرااخ):خلاص قلت لك ما فيهم شي

مشاعل خافت من صراخ ابوها وتجمعت الدموع بعيونها استعداد للنزول...
ابومشاعل لاحظ ان مشاعل خافت من صرااخه الي مو متعوده عليه ...

ابو مشاعل(بصوت كله حزن ويأس):سامحني مو قصدي..

وطلع من البيت وتركها بحزنها وحيرتها واسئله كثيره ما لها جوااب,بس لو اعرف شنو فيك لله يعين..



****************

هديل اول ما رجعت البيت خذت شور سريع وخذت جوالها تدق على فيصل....

هديل:هلا عمري
فيصل:هلا ولله بهدوله تدرين بقولك شي
هديل:شنو؟
فيصل:احبك
هديل:يييو قديمه ما عندك غيرها
فيصل(يمثل العصبيه):لا ولله الحين صارت قديمه طيب دواك عندي لما اشوفك
هديل:ومن قال انك بتشوفني؟
فيصل:يلا عاد هدول ولله مشتاقلك ,خلينا نطلع مع بعض
هديل:هههههه طيب تامر امر متى؟
فيصل:ما يامر عليك عدو حبيبتي,شرايك بكره
هديل:لا نص الاسبوع ما اقدر تعرف امي بتسوي لي سالفه
فيصل:خلاص ولا تزعل عمتي
هديل:وصارت عمتك الحين
فيصل:اكييييد,مو ام زوجتي تصير عمتي ولا انا غلطان
هديل(استحت منه ولا ردت):......
فيصل:هههههه امووت انا على يستحون
هديل:فيصل لا تصير بايخ ترى ما اطلع معاك
فيصل:ايا النذله تهددني بالطلعه تدرين ما اقوى على فرااقك
هديل:دامك تعرف تتفلسف ليه؟
فيصل:اجل خلاص اشوفك بالويك اند اوكي
هديل:اوكي لما تجي الويك اند اشوف
فيصل:لجل عين تكرم مدينه استنى

تو بتتكلم هديل الا انطق الباب...

هديل:دقيقه فيصل,مين؟
الخدامه:مس هديل مدام منيره يقول تعال اتغدى
هديل:اوكي قوليلها الحين جايه

سكرت الخدامه الباب....

هديل:فيصل...
فيصل:سمعت روحي تغدي حياتي
هديل:اوكي,بااي
فيصل:باي

سكرت هديل من فيصل ونزلت عند امها تتغدى.....



********************

اول ما دخلت شوق القصر لقت اهلها متجمعين حول طاولة الطعام الفخمه عشان الغدى....

شوق:هاااي
ام ناصر(هيا):هلا شوق جيتي ماما ,يلا بدلي ملابسك وتعالي تغدى
شوق:لا ماما مو مشتهيه
ام ناصر(هيا):ليه حبيتي كلتي شي ثقيل بالمدرسه؟
شوق(بقرف):وعععع, انا اكل من هذي المدرسه طبعا لا
ام ناصر:دامك منقرفه منها ليش داخلتها
شوق:مزاااج
ناصر:بعدين تعالي الناس تقول السلام عليكم مو هااي

شوق التفتت له وطالعت فيه باستغراب لانها ما لاحظت انه موجود من قبل..

شوق:وانت بعد بتسوي زي ودادوه اليوم عورت راسي
ام ناصر:مين هاذي ودادوه؟
شوق:وحده مدرسه تدرسني
ناصر:وتقولين لها ودادوه شقلت الادب هاذي
شوق:مالك دخل بكيفي بمزااجي اناديها بلاسم الي ابيه
ام ناصر:ناصر اترك اختك بحالها,ليه هي وش قالت لك؟
شوق:دخلت الفصل وقلت هااي قامت عصبت وقالت لي قولي السلام عليكم ويوم سكتها راحت اشتكت عند المديره
امن ناصر:وش سوت فاطمه؟
شوق:ما سوت لي شي ويوم قالت لي عتذري لها صارخت عليها وقلت انا شوق عبد الرحمن الهيماني اعتذر لهاذي الي ما ادرى من وين جايه قامت الابله عصبت والمديره قالت لي روحي الفصل بس
ام ناصر:شاطره حبيبتي اصلا فاطمه ما تقدر تسوي لك شي مو كفايه ابوك موظفها
ناصر:يمه لا تكبرين راسها وتدلعينها زيااده

شوق طالعت فيه باحتقار ومشت عنه للاصنصير...

ام ناصر:ياولدي خلها هي مسكينه
ناصر:اي مسكينه يمه
ام ناصر:موكفايه منحرمه من اختها ما عندها تسولف احد معه واختك انت تعرفها اكثر مني من يوم الحادث وهي ما تطلع من الغرفه

ناصر تذكر اخته الي من يوم الحادث وهي متغيره وما تخلي احد يشوفها ورافضه تشوف احد بس عذرها الي فيها مو شويه...


*****************

طلعت شوق للدور الثاني وقبل لا تدخل الغرفه التفتت على الغرفه الي باخر الممر طالعت فيها بكل حزن وندم على الي صار وتسالت اذا ممكن بيوم الي انكسر يتصلح....

*****************

الساعه 5 الصباح قامت من النوم اول مرره تصحى بدري بحياتها الا اذا عندها شي مهم وضروري واكيد عندها لان اليوم بيطلعون الراشد وهي من زمان عن طلعات المدرسه ,اليوم ثالت ثنوي يطلعون الساعه 12 وباقي المدرسه تطلع الساعه 2 عشان حصص النشاط الزياده وبما انهم اخر سنه فما يحطون لهم حصص نشاط عشان يريحونهم بما انهم ثالث,مسكت جوالها ودقت على مشاعل...

مشاعل(بصوت كله نوووم):الووو
شوق:صبااح الخيير


مشاعل مو غريب على الصوت بس معقوله صاحيه الحين لا لا مستحييل...

شوق:الو الوو ميشو وين رحتي؟
مشاعل(بشك):مين شوق؟
شوق(عرفت انها مستغربه انها قايمه بدري):ههههه ايوه شفيك متخرعه؟
مشاعل:لا احلفي هالوقت الساعه خمس؟
شوق:اي شفيك عادي تصير
مشاعل:الشمس من وين طالعه اليوم اكيد مو صاير شي؟
شوق:ميشو ووجع عطيتك وجه وااجد تكلمي عدل
مشاعل:اي هذي شوق الي اعرفها ,الحين اعرف اتكلم
شوق:هههههههههه لله يقطع ابليسك
مشاعل:بس تعالي شنو الي مصحيك هالوقت؟
شوق:متحمسه على الطلعه اليوم
مشاعل:عادي يعني اول مره نطلع؟
شوق:لا بس انا نااويه استهبل اليوم
مشاعل:اها عشان كذا
شوق:يلا روحي دقي على هديل خليها تصحى وانا بطلع ملابسي ترا بمر عليكم اليوم
مشاعل:ولله لك خلق
شوق:ترفضين دعوتي كفيك اجل بمر على هديل بس
مشاعل:لا ولله نمرون على
شوق:هههههه خلاص اعصابك انا بلبس وبمر عليك لاتطولين
مشاعل:تجين تلقيني عند الباب
شوق:نشوف

سكرت مشاعل الخط...

شوق:كالعاده تسكر قبل ما تقول باي ما ادرى متى بتتسنع هالبنت اروح اطلع ملابسي بس...

طلعت شوق الملابس الي راح تلبسها اليوم بالطلعه ولبست البنطلون ولبست فوقه (المريول)وطلعت جكيت لونه برتقالي فاتح وعليه كتابه من ورى بالبرتقالي الغمق (بالترتر) خذت العبايه وجوالها(N76)قفلته وحطته بجيب الشنطه من داخل خذت المقلمه حقت المكياج زادت عليها شوية اغراض وحطتها بالشنطه وطلعت الجزمه الي بتروح فيها والاكسسورات<<<رايحه عرس الاخت خخخخ

خذت عباتها ونزلت على تحت لقت امها قاعده تكلم الشغاله عشان الفطور...

شوق(حبت امها على خدها):صباح النور على ماما بالدنيا
ام ناصر(بدهشه):صباح الخير,غريبه صاحيه بدرى اليوم؟
شوق:ابد حاسه بنشاااط
ام ناصر:جعله دووم مو يووم
شوق:تسلمين ,يلا انا بطلع بااي
ام ناصر:طيب افطري دامك صاحيه بدري
شوق:لا ماما باخذ فطور وانا بالطريق
ام ناصر:براحتك,انتبهي على نفسك طيب
شوق:تامرين امر ,بااي

طلعت شوق من القصر وركبت السياره الي تنتظرها عند الباب...

شوق:راج روح عند بيت مشاعل وشغل الراديوا

شغل راج الراديوا وطلعت اغنية صابر الرباعي (اتحدى العلم)<<ابو الروقااان خخخخ


**************
مشاعل سكرت من شوق وطارت خذت شور سريع وطلع اول مره تستشور شعرها طالعت شكلها بالمريا شكلها غريب بس طالعه حلوه وملامحها كلها برائه وخصوصا مع عيونها العسليه ابتسمت على شكلها الطفولي طلعت ملابسها وكل الاغراض الي تحتجها ,لبست (المريول)وحست انه في شي ناقص طالعت شعرها وكانت بتحط فيه جل بس قالت خلني اغير اليوم وطلعت من الغرفه...

لقت ابوها قاعد في الصاله يفطر ويقرا الجريده انقهرت من برووده بعد الي سواه امس ما كلف نفسه يسالها تفطر معه ولا حتى طل عليها بالليل مشت لجهة الباب بدون ما تلتفت له ولا تسلم عليه ,ابوها لاحظ انها مطنشته وباين عليها انها معصبه فضل يسكت ولا يزيد المشاكل بينهم..

طلعت مشاعل للحديقه تستني شوق توصل وهي شوي وبتصيح من برود ابوها وتغيره المفاجئ لمعملتها
انتبهت لجولها يدق شافت رقم شوق...

مشاعل:هاي شوق
شوق:يلا اطلعي انا بره
مشاعل:اوكيه جايه الحين

سكرت مشاعل وطلعت بره البيت دخلت السياره عند شوق وباين عليها الحزن...

مشاعل:هاي
شوق:اهلين (لا حظت شوق ان مشاعل متغيره)
شوق:ميشو فيك شي؟
مشاعل(تكبر وتحاول تخفي حزنها):No ليش تسالين؟
شوق:لان شكلك يقول العكس صاير شي؟
مشاعل:ابد بس كعاده dad
شوق:ليش شصاير بعد؟
مشاعل:مدرى لو اعرف شفيه كان ما صار هذا حالي
شوق:عادي كلنا بالهوا سوا
مشاعل:لا انتي على الاقل عندك ام تسال عنك بغياب ابوك بس انا ياحسره لاام ولا اب
شوق:خلاص ميشو احنا طالعين ننبسط لا تنكدين على نفسك
مشاعل:على قولتك قلت للسواق يمر هديل؟
شوق:ايوه

وصلوا بيت هديل الا كانت مستعده من قبل لانها تقوم بدرى بعكسهم كانت توها بتطلع من تروح للسياره الا يدق جوالها...

هديل:هلا شوق شعندك صاحيه بدري؟
شوق:طفشت كل ما كلمت احد سالني هالسوال,يلا اطلعي انا بره انتظرك
هديل:ليش غريبه ماره على ؟
شوق:ابد مشتهيه اعزمكم انتي جاهزه ولا؟
هديل:لا جاهزه من بدري يلا الحين جايه باي
شوق:باي




*****************
شوق لاحظت سرحان مشاعل للمره الثانيه وجها الي باين عليه الحزن والهم....

شوق:مشاعل انتي للحين زعلانه؟
مشاعل:لا خلاص اصلا كنه بيحس اذا زعلت ولا رضيت
شوق:يعني احنا مانكفيك ياالطماعه؟
مشاعل:الا ولله اصلا انا مالي غيركم بالدنيا
شوق:واحنا مالنا غيرك ,لله لايحرمنا منك
مشاعل:ولا منكم
شوق:ههههههه كنا قلبنا فلم مصري
مشاعل:الا هندي وانتي الصادقه
شوق:انا هنديه ياالخايسه
مشاعل:اجل انا خايسه
شوق:ههههههههه لا ولله حلوه بس اهم شي ما تزعلين
مشاعل:ولله تدرين ساعات احس اني مو بنته
شوق:اقووول عاد خلي عنك هالكلام الفاضي

وتو مشاعل بتتكلم الا تدخل هديل عليهم .....

مشاعل:صباح النور على الحلووين
هديل:ههههه هلا ولله صباح الخير
مشاعل:ساعه لين تجين؟
هديل:لا ولله حمد ربكم اني اقوم بدري مو مثلكم فاشله
مشاعل:انتي فاشله
هديل:لا انتي

شوق قعدت تطالعهم وهم يتهاوشون وتفاجات من تغير مزاج مشاعل المفاجاء توها زعلانه وبتصيح والحين تضحك وتسولف ولا كان فيه شي بس هي تدري ورى هالابتسامه تتقطع بداخلها مثل ما انا اتقطع من الندم بداخلي ...

مشاعل:ها وين وصلتي؟(وهي تاشر بيدها قدام وجه شوق)....
شوق:ههههه اطالعكم ياالمهابيل وانتم تتهاوشون
هديل:ههههه افاا صرنا مهابيل؟
شوق:ما علينا اقول بنات انا عزمتكم على ستار بكس
هديل:الحين بنتاخر
شوق:تو الناس الساعه 6ونص
مشاعل:اكيييد تو الناس انتي ماتجين الا7 ونص8 مو الحين بدري عليك
شوق:طيب خلاص ناخذه تيك اوي شرايكم؟
مشاعل:اوكي
هديل:انا بعد اوكي
مشاعل:لا ولله حلفي بس
هديل:هههههههه سخيفه
شوق:راج روح ستار بكس

راح راج عند ستار بكس واخذوا البنات كلهم(كابتشينوا)تيك اوي وراحوا على المدرسه على طوول.....

***************

وصلوا المدرسه وكان وقت طابور على نهايته راحوا عند طابور الصف حقهم مشاعل وهديل كانوا مخلصين الشراب حقهم بس شوق توها ماسكنه بيدها وتشرب بكل وثوق ولا همها نظرات البنات والمدرسات المشككه فيها ....

هنوف:هااي بنات يعني جاين بدري اليوم؟
مشاعل:ابد بس شوق متحمسه عشان اليوم
هنوف:ايوه,شوق انتي وين رايحه قبل المدرسه؟
شوق:مرينا ستار بكس
هنوف:ياالخونه
مشاعل:ليش خونه اليوم بنط
قاطعتها هنوف:اسكتي تبين تفضحينا
مشاعل:ليه؟
هنوف:هاذي الي ما تفهم اذا احد سمعنا بنتورط
مشاعل:اها
هنوف:الحمد لله على السلامه

خلص الطابور وراح كل واحد على صفه مر اليوم بسرعه البنات نفسهم ما حسوا فيها وصارت الساعه 12 وقت الطلعه...

في الحديقه كانوا البنات الخمسه مجتمعين قرروا يروحون مع سواق وسياره هم اجروها متفقين مع شركه كانت سيارتين ينقسمون فيها وهم يتكلمون جت عندهم خديجه...

خديجه:ها تحشون بمين؟
هنوف(ابتلشنا هذاي شجبها):هلا خديجه سلامتك ما نحش باحد
خديجه:ايوه قلتيلي عموما ترى انا دريت عن طلعتكم

البنات تفاجوا مين الي علمها...

هديل:من قالك اننا بنطلع اليوم؟
خديجه:العصفوره علمتني
مشاعل:ياشين الاستهبال
شوق:الزبده شتبغين الحين؟
خديجه:بطلع معكم
هنوف(افففف ياشين التلزق):طيب انتي مستعده جايبه كل اغراضك
خديجه:افا عليك وهذا هم معاي بالشنطه,بس جايبه معاي شوية ضيوف
مشاعل:نعم لا حبيبتي السياره ما تكفي
خديجه:لا تخافين عندي الي يوصلنا ويرجعنا
مشاعل:طيب مين بيجي معنا؟
خديجه:عهود ونجلاء ومريم وساره
هديل:كل هذولا يعني معاك ومعنا نصير عشره
شوق:شدعوه كلنا نمشي مع بعض فشله
هنوف:لا نتفرق مو مشكله
عنود:خلاص بنات لا نطول يلا نروح

لبسوا البنات عبياتهم وخذت كل وحده شنطتها ورحوا جهة الباب عنود راحت تشوف الحارس اذا موجود ولا لا لقته يتكلم بالجوال وقاعد عند التلفزيون الي بالغرفه سحبت المفتاح الي معلق بالباب عطته للهنوف الي افتحت باب المدرسه بكل هدوء وطلعوا البنات وحده ورى الثانيه ويوم طلعت الهنوف اشرت لعنود انهم خلصوا خذت عنود المفتاح وعلقته بالباب وطلعت وسكرت باب المدرسه<<<عملية تهريب خخخخخ

اول ما طلعوا البنات ماتوا ضحك كله من الخوف الي فيهم لو الحارس حس عليهم راحوا البنات عند سيارتهم
ركبت شوق ومشاعل وهديل بسياره,وهنوف وعنود بسياره,وشافوا البنات الباقين يركبون جمس فيها واحد بس ما اهتموا لانهم اصلا مو معهم من البدايه...



*********************

اول ما وصلوا البنات الراشد راحوا على طوول للحمامات عشان يعدلون اشكالهم,كل وحده دخلت حمام عشان تبدل ويحطون مكياج ويطلعون يتمشون....

هديل:لبست بنطلون جينز غامق وبلوزه لونها ازرق فااتح مع رمادي لبست عدسات رماديه طلعت عيونها الوساع تجنن حطت مكياج خفيف وقلوس فوشي لبست جزمه فضيه فيها كعب صغير وخذت شنطه ازرق (سماوي)ومساكتها كانت مثل السلسه الحديد من(شانيل)لبست خاتم عليه فراشه سماويه وفيها قطعة الماس لبست عبايتها المخصره وحطت الغطا على راسها تعطرت من عطر(Jadore)من ديور....

مشاعل:لبست بنطلون جينز وبلوزه لونها ازرق بحري طلعت مناسبه مرره للعدسات الزرقاء الي طلعت شكلها اجنبي مرره مع شعرها الاشقر حطت كحل لونه وردي وقلوس وردي فاتح لبست جزمه كعبها عالي ورديه وخذت شنطه ورديه من(كريستيان ديور)كبيره شوي وحطت مناكير وردي فاتح حطت بلشر وردي فاتح على خدودها واي شدو سماوي خلا شكلها يطلع مرره طفولي مع مكيجها الوردي...

شوق:لبست بنطلون جينز وبلوزه حمرا ضيقه مرره على جسمها المخصر ماكانت تحتاج تلبس عدسات بسبب لون عيونها الحلو حطت بلشر احمر بخفيف على خدودها وروج احمرر وكحل اسود غمق لون عيونها طلع شكلها رهييب حطت مناكير حمرا الي صارت حلوه على اصابعها ولبست جزمه حمرا تنربط على الساق وخذت شنطه من (شانيل)لونها احمر متوسطة الحجم وساعه من(فرساتشي)جلد حمرا مرصعه بالالماس...

وباقي البنات كان لبسهم عادي والمكياج (فول ميك اب)كالعاده....

طلعوا وقرروا ينفصلون شوق ومشاعل وهديل وخديجه مجموعه
وهنوف وعنود و ساره مجموعه
عهود نجلاء ومريم مجموعه.....
__________________

#14 (permalink)
02-08-2009, 08:53 PM

ليدى اوسكار
|[ عضو جديد ]|

تاريخ التسجيل: Nov 2008
المشاركات: 74





****************>>الجزء التاسع<<<<<<<



سمعت ام ناصر صرااخ وصوت شي يتكسر طلعت من الغرفه وهي خايفه شافت غرفة بنتها مفتوحه والخدامه(سوزي)تطلع منها وهي خايفه عرفت ان بنتها صرخت عليها وطردتها,لله يهديك بس....

دخلت الغرفه ولقت الصينيه حقت الفطور على الارض والاكل الي فيها كله طايح على الارض والصحون كلها متكسره دورت عليها لقتها قاعده في البلكونه الكبيره الي تطل على حديقة القصر هذا مكانها الوحيد الي ترضى تطلع له والي يخليها تشوف الدنيا من حوالها ....

ام ناصر:حبيبتي شفيك ليه كسرت الصحون؟
رغد(بصرااخ):ماما انا كم مره قلت ما ابي اكل ولا ابي احد يدخل على هذي الخدامه الغبيه ما تفهم
ام ناصر(تحاول تهديها):خلاص حبيبتي هدي اعصابك بس ما يصير ما تكلين شي
رغد:ما ابي
ام ناصر:ليه حبيبتي الاكل مو عاجبك؟
رغد(وهي تطالع امها بنظرات كلها حزن):لا ماما الاكل حلو بس انا ما ابغى اعيش ابغى امووت وافتك
ام ناصر(والخوف واضح من نبرة صوتها):سم الله عليك من المووت,ليش تقولين هالكلام تبين تحرميني منك
رغد(وتحاول تمسك دموعها):بس ماما انا تعبت
ام ناصر:شلي متعبك؟
رغد:يعني ما تعرفين انا كرهت نفسي يعني بظل محبوسه بهالكرسي طوول عمري
ام ناصر(بكل حزن ويأس):ااه احمدي ربك انها جت على كذا كنت بتروحين فيها
رغد:ليتني مت ولا عشت كذا
ام ناصر(عصبت):رغد وبعدين معك كم مره اقولك لا تقولين هالكلام مو كفايه ابوك الي من يوم الحادث وهو متغير كله من حزنه عليك

رغد تذكرت ابوها وشلون كان قبل كله يسولف ويضحك ويسال عنهم دايم والحين تغير صار يلهي نفسه بالشغله وسفراته عشان ما يشوفها ويحزن عليها زياده ما يعرف انه بهاالطريقه يزيد همها وحزنها...

رغد:ماما ,شخبار بابا انشاء لله زين؟
ام ناصر:امس كلمني هو الحين مسافر اليابان يقول عنده شغل هناك سالني عنكم وقال نهاية الاسبوع هذا بيرجع
رغد:ممم الله يرجعه بالسلامه
ام ناصر:طيب حبيبتي انا الحين بروح تبين شي مني؟

رغد كانت بتطلب من امها انها تجلس معها اكثر ما تحب تجلس لوحدها بس ما حبت تضايق امها...

رغد:سلامتك ماما مشكوره ما ابغى شي
ام ناصر:طيب انا بجيك وقت الغدا وباكل معاك اوكي
رغد(فرحت ان امها بتاكل معها):اكييييد اهم شي تجين
ام ناصر(ابتسمت لفرحتها):ههههه جعله دووم مو يووم هالفرحه

طلعت ام ناصر من الغرفه وهي تتمنى من كل قلبها ان لله يدوم الفرحه على بنتها ويشفيها....


********************

في الراشد.....

كانوا البنات يتمشون ويتسوقون وكل وحده فاتحه البلوتوث حقها وما بقى احد ما رقمهم وهم طبعا يستقبلون ما في اي مانع ويبتسمون لاي احد يطالع فيهم او يغازلهم وضحكهم الي وااصل لاخر المجمع ...

قرروا يتقهون فراحوا عند الدور الي فيه كل القهاوي والمقهاي وعاد هذيك الجهه مليانه شباب يتفرجون على الرايح والجاي البنات كانوا بيروحون (جوفريز)يوم مروا على ستار بكس كان فيه اثنين قاعدين هناك...

سلطان:يوسف شوف مجموعة البنات الي هناك
مشعليلتفتت لين ما ياشر صديقه وطاحت عينه على شوق الي كانت تمشي لعند (جوفريز)وهي تمشي بكل غرور وثقه وكانها تقول يا ارض اهتزي محد قدي):سلطان شوف هذيك الي حاطه روج احمر مو تشبه روبي الي تطلع على ام بي سي
سلطان:اي ولله نسخه منها يا زينها بس
مشعل:اجل خلاص اليوم مرقمينها هاذي ما تشوف مثلها كل يوم
سلطان:عليها
مشعل(يغمز له):عليها

قام سلطان ويوسف عند جهة البنات شوق ما كانت منتبه كانت تستقبل بجوالها بلوتوث جاها...

مشاعل:شوق شوفي هذول الاثنين الي جاين عندنا
شوق(من غير ما تلتفت):حلوين ولا خايسين
مشاعل:واحد شكله عادي (تقصد سلطان)والثاني مملوح(طبعا تقصد يوسف)
شوق:اجل خليك منهم ما راح اطالعهم
مشاعل:ترى هذاهم جوا ما عندك فرصه ما تطلعين فيهم
مشعل:هلا ولله بالصبايا الحلوين
مشاعل(تدلع صوتها):هلا فيك خير اخوي بغيت شي؟
سلطان انهبل على شكل مشاعل الي فكرها اجنبيه من عدساتها الزرقا...
سلطان:مع انه عندي خوات بس اذا بتجيني اخت حلوه مثلك ما نقول لا
مشاعل:هههههه(تضحك بكل دلع)...
سلطان :امووت انا فديت هالضحكه وصاحبة الضحكه
مشاعل:تسلم

مشعل انقهر من شوق الي ما تعبت نفسها ورفعت راسها عشان تطالعهم وكانهم مو موجدين اصلا...

مشعل(يوجه كلامه لشوق):ما تعرفنا على الحلوه الثانيه؟

شوق عرفت انه يوجه كلامه لها ورفعت واخير تنزلت ورفعت راسها عشان تشوفه,اول ما رفعت راسها مشعل وسلطان افتحوا فمهم يوم شافوا شكلها من قريب احلا بمليوون مرره وبين ان عيونها او الي فكروها عدسات طالعه جنان عليها مع لون الروج الاحمر الصارخ...

شوق(اكتمت ضحكتها وهي تشوف اشكالهم ونظراتهم لها):هههه قول لا اله الا لله شفيك تطالعني كذا؟
مشعل(انتبه انه فاتح فمه ):مشاء لله عليك بس المفروض تخافين على نفسك من الحسد وتغطين وجهك
شوق(بكل دلع وغرور):واحرم الناس من جمالي(وابتسمت له ابتسامه هبلت فيه)...
مشعل:ااه ممكن تلبين لي طلب؟
شوق:اذا اقدر عليه ليش لا؟
مشعل:ممكن تقبلين دعوتي اعزمك على اي مكان تبينه؟
شوق:ولله كان ودي بس صديقاتي ينتظروني بجوفريز
مشعل:مو مشكله اعزمك انتي وصديقاتك

شوق تطالع بمشاعل اذا عادي تجي معاهم...

مشاعل:ايه عادي مو مشكله بس اروح اقول لصديقاتي انكم بتجون
مشعل:دقي عليهم الحين؟
شوق:هههههه لهدرجه مستعجل؟
مشعل:وشلون تبيني افوت لحظه بدونك من اليوم ورايح؟
مشاعل:خلاص لمى ارحميه خليني ادق عليهم واسالهم
مشعل:اسمك لمى؟
شوق:ايوه وانت شسمك؟<<<تروح تقعد مع واحد وما تعرف اسمه عصر السرعه ما تنلام خخخخ
مشعل:اسمي تركي<<<اما عاد خخخخ

شوق كانت حاسه انه يكذب لانه تعرف حركات العيال<<<عندها خبره الاخت خخخ

مسكت مشاعل جوالها الفوشي ودقت على هديل....

هديل:هلا ميشو وينكم طولتوا؟
مشاعل:هديل في ناس عزمينا وبنجي عندكم اوكي؟
هديل:مين؟
مشاعل:ناس عزمينا تبين ولا؟
هديل:ممم ,لا بس...

وتوكانت بتتكلم الاسحبت خديجه منها الجوال....

خديجه:ميشو ماعليك منها خلهم يجون
مشاعل:انتي من وين طلعتي؟
خديجه:اقول بلا كثرت كلام خلهم يجون
هديل:خديجه
خديجه:انتي لا تتكلمين معاهم خلك بحالك اوكي
هديل:افففف
مشاعل:ها شقولهم؟
خديجه:خلاص رضت خلهم يجون
مشاعل:طيب,يلا باي
خديجه:باي

مشاعل راحت عند يوسف وشوق وسلطان....

مشاعل:خلاص موافقين
سلطان:اجل يلا بس هم وينهم؟
مشاعل:جوفريز

دخلوا جوفريز ولقوا هديل وخديجه قاعدين بطاوله كبيره تكفيهم وطبعا خديجه شاقه البسمه لين طلع ضرس العقل وهديل تبتسم لهم مجامله,هديل مو من النوع الملتزم او المحافظ بس من يوم ما تعرفة على فيصل وحبته ما صارت تحب تعرف غيره بس ما تعتبر طالعاتها مع صديقاتها او استهبالها خيانه بس بعد مستحييل تقوله ...

شوق:اعرفكم هذا مشعل وهذا سلطان
سلطان:اهلين
خديجه:وانا اعرفكم على نفسي اسمي سحروهذي(تأشر على هديل)ريم
هديل(بدون نفس):اهلين

جلسوا وراح سلطان ومشعل يطلبون لهم...

خديجه:هههههه شوق وجع من وين طحتي عليهم ما امدنا تركناك الا وسحبتلي اثنين معاك
شوق:افا عليك انا شوق الهيماني مو اي وحده
خديجه(مالت عليك انتي واهلك):اي ولله
مشاعل:بس بنات اشكالهم عيال فقر لا وبعد مو حلوين مره
شوق:ادرى
هديل:اجل ليه جالسين معنا
شوق:ابي افلسهم عشان يتعلمون ما يقعدون مع عيال العز
خديجه:وانا اقول شعندها شوق صايره حليوه ومعطتهم وجه
شوق:اجل انا شوق....
مشاعل:درينا (تقلد طريقتها)انا شوق الهيماني اطالع ذولا
البنات:ههههههههههههه

وعلى ضحكهم جوا الشباب....

مشعل:ضحكونا معكم
خديجه:هههه ابد بس مها كانت تقول نكته بس شنو تجنن(قصدها تتطنز على شوق)
شوق(فهمت قصدها وعطتها نظره تخوف ):لا مو ذاك الزود النكته بس سحر الحمد لله والشكر على اي شي تضحك
خديجه سكتت اوريك يا شوق انا الي بكسر خشمك بس اصبري على ...

مر الوقت معاهم بدون ما يحسون وهم يضحكون ويسلفون وبعد ما راحوا سلطان ومشعل...

مشاعل:يلا بنات خلينا نرجع باقي نص ساعه على نهاية الدوام
شوق:خديجه دقي على عهود والي معها عشان يجون

طلعت خديجه جوالها ودقت على عهود...

عهود:الو نعم خديجه
خديجه:عهود يلا بنروح الحين
عهود:تو الناس بدري
خديجه:اقولك باقي نص ساعه وينتهي الدوام امشي بس
عهود:طيب كثير نص ساعه
خديجه:لا مو كثير حق الطريق ترا البنات بيرحون بسرعه تعالوا عند البوابه
عهود(بدون نفس):طيب طيب بنجي الحين
خديجه:باي

شوق:ها قالت بتجي؟
خديجه:تقول طيب تلقين طايحه لها على واحد ومدرى وين خايسه معه
شوق(تكره اسلوب خديجه في الكلام وكانه الناس كلهم مثلها ومثل اخلاقها ):ايوه

طلعوا البنات من الكافيه وبعد ما دقوا على البنات(هنوف وعنود وساره)راحوا عند البوابه وطلعوا,خديجه انتظرت 5 دقائق ويم شافت البنات ما جوا ركبت السياره وراحت عنهم .....

عهود نجلاء ومريم كانوا يمشون مستعجلين عشان يلحقون على خديجه يوم وصلوا عند البوابه ما لقوا احد..

مريم:بنات وينها خديجه؟
عهود:مدرى هي قالت انا عند البوابه؟
نجلاء :انا بدق عليها

دقت نجلاء على خديجه الي عطتها مشغول وما ردت...

نجلاء:شوفي الخايسه تعطيني مشغول
عهود:لا ولله والحين شلون نرجع ما عندنا سياره
مريم(الي شوي وتصيح من الخوف):بنات شنو سوي الدوام بيخلص لازم نرجع الحين؟
نجلاء:خلاص اسكتي يعني شنو شايفتني اسوي
عهود:لا تتهاوشون
نجلاء:مافي الا نوقف سياره
مريم:نعم نوقف سياره في الظهر من الي بيوقف لنا؟
نجلاء:كيفكم انا صراحه ابي ارجع المدرسه تبون تسون فيها شريفات اقعدوا خيسوا هنا

طلعت نجلاء عند الباب وشافت سياره جايه من بعيد اشرت لها عشان توقف عهود تفاجات منها ما توقعتها تركب مع اي احد ...

راعي السياره:نعم اختي بغيتي شي؟
نجلاء:ممكن توصلنا للدوحه
راعي السياره:انتي اي مدرسه؟
نجلاء:الثانويه الاولى
راعي السياره:ايوه اعرفها تفضلي

نجلاء اشرت على صديقتها عشان يجون اخر شي عهود ومريم استسلموا ورحوا معها...
نجلاء بكل وثوق ركبت قدام وعهود ومريم ركبوا ورى وهم خايفين منه انه مايوصلهم...

راعي السياره:هذول صديقاتك؟
نجلاء:ايوه
راعي السياره:اعرفكم انا عبدالله
نجلاء:انا ساره وهذول ندى وعنود
عبدالله:تشرفنا

قعد يسولف معهاهم لين وصلهم المدرسه وكانوا البنات طالعين نزلوا من السياره وكل وحده راحت لبيتها وهم حاقدين على خديجه....



******************

رجعت شوق البيت ولقت ناصر قاعد يتغدى لحاله استغربت لان بالعاده امه تكون موجوده معاه...

شوق:هااي
ناصر:وعليكم السلام
شوق:ما علينا ,وين ماما ؟
ناصر:امي قاعده فوق
شوق(استغربت):فوق وين؟
ناصر:عند رغد

شوق طاحت الشنطه من يدها يوم سمعت اسم رغد ...

ناصر:شفيك؟
شوق(انتبهت لنفسها شالت الشنطه من الارض):لا ولاشي

طلعت فوق بالاصنصير بسرعه طلعت للدور الثاني وراحت عند غرفة رغد سمعت صوت امها ورغد يسولفون ويضحكون كانت بتدخل بس خافت من ردة فعل رغد وفضلت انها تروح الغرفه...


********************

مشاعل رجعت البيت وهي تعبانه وتبغى السرير وبس شافت ابوها تو نازل من الدرج وكان لابس شكله بيطلع مرت من جمبه بدون حتى ما تسلم ...

ابو مشاعل:مشاعل ما تسلمين على بابا؟
مشاعل:لما احس انك بابا اسلم عليك
ابو مشاعل:عموما انا بروح عند جدتك الحين واذا رجعت بتكلم معاك؟
مشاعل:ياليتك تهتم فيني وتشوفني كثر ما تشوف امك
ابو مشاعل:عيب يا بابا هذي جدتك
مشاعل:جدتي الي عمري ما شفتها انا حتى ما اعرف اسمها لا واذا شفتها تعاملني كاني خدامه مو بنت ولدها

ابو مشاعل تذكر معاملة امه لمشاعل بس عذرها الا صار لها مو شويه ومشاعل بالنسبه لها الشي الي يذكرها بالي صار فطبيعي ما تعاملها زين...

ابو مشاعل:مو مشكله اتحمليها هي كبيره وتعبانه
مشاعل:ولله محد تعبان غيري انا
ابو مشاعل:طيب تجين معاي تشوفينها؟
مشاعل:لا تبيني انتحر انا تعبانه بروح انام
ابو مشاعل(بقله حيله):براحتك

طلع من البيت وهي راحت على غرفتها تذكرت امها واخوانها وفكرت تدق عليهم...

مشاعل:الو هاي mom
(طبعا هالمحادثه صارت بالانجليزي بس انا بكتبها على طول بالعربى)
ام مشاعل(ميشال):هاي حبيبتي,شخبارك؟
مشاعل:تماام,انت شخبارك وشخبار وليد ووائل؟
ام مشاعل:بخير ومشتاقين لك
مشاعل(والدموع في عيونها من كثر ما هي مشتاقه لهم):وانا اكثر اموت واشوفهم
ام مشاعل:قولي لابابا يجيبك؟
مشاعل:هو كله مشغول وما عندي وقت اكلمه
ام مشاعل:مومشكله اقرب فرصه انا بكون عندك
مشاعل(مومصدقه):ولله ياليت تجون (تذكرت مشاعل تغير ابوها وقالت بتسال امها اكيد تعرف ليه)
مشاعل:ماما بسالك عن شي؟
ام مشاعل:قول يحبيبتي؟
مشاعل:بابا تكلمينه؟
ام مشاعل(بارتباك):ايوه اكيد اكلمه
مشاعل:طيب ما لاحظتي عليه تغير؟
ام مشاعل(تحاول تخفي خوفها وارتباكها):لا هو قا...قالك شي؟
مشاعل(استغربت تردد امها):لا بس انا اسالك
ام مشاعل:اجل ما فيه حبيتي بس يمكن تعب الشغل
مشاعل(مومقتنعه):ايوه يمكن,طيب انتي ماما فيك شي؟
ام مشاعل(خافت ان بنتها تكشفها):لا ما فيني شي,ميشو انا مطره اروح الحين عندي شغل
مشاعل(استغربت من اسلوب امها):طيب براحتك
ام مشاعل:باي,وانتبهي على نفسك
مشاعل:اوكي وانتي بعد باي

سكرت مشاعل من امها وهي لحد الحين مستغربه من طريقة امها ولله فيهم شي انا متاكده ولازم اعرفه...

__________________
avatar
بنفســج

المساهمات : 30
تاريخ التسجيل : 07/11/2011
العمر : 25
الموقع : الكويت

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: طلبتك لا تحاكيني روايه سعودية رومنسيه جريئه كامله

مُساهمة  بنفســج في الإثنين نوفمبر 07, 2011 3:52 pm

****************>>الجزء العاشر<<<<<<


يوم الاحد في المدرسه كان هادئ ماكان فيه اي شي مميز...

بره الصف عند الدرج كان المكان الي يقعدون فيه بنات المدرسه مليان ومشاعل وشوق كانوا قاعدين هناك..

مشاعل:تصدقين شوق احس راشد متغير
شوق:شلون متغير؟
مشاعل:شكله يكلم وحده غيري
شوق(باستغراب):وانتي تدرين وساكته عنه؟
مشاعل:لا مو ساكته(وهي تطالعها بنظره افهمتها شوق)..
شوق(ببتسامه خبيثه):قولي كذا شناويه عليه؟
مشاعل:اول شي تدرين مين يكلم
شوق:مين يعني؟
مشاعل:وحده من بنات المدرسه
شوق:احلفي(وعيونها شوي وتطلع من مكانها)
مشاعل:ولله
شوق:طيب مين؟(وهي متحمسه تعرف)
مشاعل(باستغراب):ههه وانتي ليه متحمسه تعرفين؟
شوق:ابي اعرف مين هاذي الي يتركك رشود الخايس عشانها
مشاعل(بحقد):وهذا الي قاهرني انا قدامه ويطالع غيري
شوق:عمي ما يشوف بس مين هي؟
مشاعل:الحقيره عهود
شوق(بدون تصديق):كذااابه عهود ما غيرها مالت عليه شدعوه انتي احلى منها بمليوون مرره
مشاعل:مدرى عنه هالثور اصلا انا ماهمني هو الي قاهرني انهم ماخذيني مضحكه ويلعبون من ورى ظهري
شوق:طيب وشنو بتسوين؟
مشاعل:افاا عليك نوايه عليها وعليه
شوق(بقلة صبر):طيب قوليلي شنو بتسوين؟
مشاعل:بعدين مو الحين
شوق:ميشو يلا عاااد انطقي
مشاعل:ههههه طيب

وقالت مشاعل لشوق شنو ناويه عليه....


****************

في القصر كانت رغد قاعده في البلكونه تطالع الحديقه الكبيره الحلوه الي فيها انواع واشكال من الشجر ,دخلت داخل غرفتها وراحت عند الدرج الي جمب السرير افتحت الدرج الاخير وطلعت دفتر قديم كان عندها من 3 سنوات افتحت الدفتر من النص كان فيه ورده تحول لونها من الاحمر للاسود بسبب الوقت الطويل الي مر عليها سحبت الصوره الي ورى الورده وقعدت تطالعها بكل حنان وحب لحد الحين احبك ومسامحتك على كل الي سويته بس انا ادرى مو انت السبب هي الي ضحكت عليك وعلي اخدعتك وخلتك تتركني ولا انت كنت تحبني ومدرى اذا للحين تحبني ولا لا بس انا للحين احبك وعمري ما نسيتك ...

رجعت رغد بذاكرتها لورى 3 سنوات ورى كل لحظه وكل مره شافت فيها حبيبها فهد عمرها ما نستها تخطر ببالها وتبتسم وبنفس الوقت تنزل دمعه حاره من عينها تذكرها بواقعها المر الي تعيشه كل يوم ,طرت ببالها ذكرى المستشفى واشكال اهلها والدكتور والممرضات وهم يحاولون يسعفونها قبل لاتموت تمنت الموت على انها تعيش بدنيا حبيبها مو لها تذكرت يوم جتها شوق وبكل برود يقتل وهي تقول لها ان فهد ما عاد لها ولا يحبها ما صدقتها بس لما شافته وشافت نظراته البارده لها مو مثل ما تعودت ما لقت فيها الحب والحنان الي كانت تشوفه دايم ونظرات اختها البارده والي تطالعها بكل انتصار وفرحه على حزنها وعلى قلبها الي انكسر...

تكره اختها وتكره البيت والدينا الي تعيشها لمجرد التفكير ان اختها تتنفس نفس الهوا الي هي تتنفسه او حتى عايشه تحت نفس السقف عمرها ما حست باليأس بحياتها مثل الحين تطالع الكرسي الي صارت مربوطه له ومن دونه ما تقدر تتحرك تتحسس رجولها الي ما صارت تحس فيها من يوم الحادث, كانت صدمة حياتها يوم قالها الدكتور ان رجولك صار لها شلل والاعصاب الي برجولك تلفتت والامل ضعيف انها تتشفى رغد كان عندها امل تتحرك ولمدة سنتين كانت تحاول تتعالج بكل انواع العلاج سافرت برى وراحت لاكبر المستشفيات لكن ما حصل اي شي جديد فقدت الامل وصار لها من 3 سنوات محبوسه بغرفتها تقلب بصفحات الماضي و تتحسر على وقت مضى ضيعت فيها لحظه بدون فهد كل يوم يزيد شوقها له مع انه تركها وراح لاختها تذكرت يوم جاء وخطب شوق بغت تموت تتذكر كل كلمه قالتها اختها ترن باذنها عمرها ما نستها...

رغد(بصراخ والدموع متجمعه بعيونها):انت شنو قاعده تقولين فهد اخطبك؟
شوق(بكل بروود):ايوه شفيك تصارخين؟
رغد(وهي مو مصدقه):شنو ليش اصارخ شوق انتي تعرفين انه فهد يحبني وانا احبه
شوق(وهي تجلس على الكرسي وتحط رجل على رجل):ممم خليني افكر انتي تحبينه اي بس هو يحبك ما اظن
رغد:لا هو يحبني مثل ما انا احبه والدليل...
تقاطعها شوق:الدليل انه خطبني انا(وتاشر على نفسها بكل غرور)صح
رغد:هذا الي انا مو قادره افهمه شلون يخطبك وهو يحبني
شوق:لانه كان عمي وفتح يوم شافني واكتشف انك ما تصلحين تصرين زرجة المستقبل
رغد:لا انا مو فاهمه في شي غلط بالموضوع وانتي شلون توافقين عليه وانتي تدرين انه..
تقاطعها شوق:كااان يحبك كاان خلاص انسي يا ماما بعدين انتي تحبينه حب اطفال صدقيني بتكبرين وتنسين
رغد:انسى شلون انسى حياتي
شوق(بضحكه تنرفز):ههههههه حياتك وشدعوه رغووده لا تكبرين الموضوع
رغد(تطالعها بكل احتقار):انتي شنو ما تحسي ما عندك قلب ولا قلبك خلاص صار مكانه حجر
شوق:اقوول انا ما اسمحلك تغلطين على
رغد(برجاء):شوق بلييز افهميني انت تعرفين شنو فهد بالنسبه لي انا ما اقدر اعيش بدونه
شوق:اقول لا تقعدين تقولين كلام اكبر من سنك ما ني فاضيه للعب البزارين

وتوها بتطلع شوق من الغرفه الا تنديها رغد بكل حزن ويأس...

رغد:شووووق (وهي تمسكها من ايدها)الله يخليك تكفييين انا ما اقدر اعيش بونه ارفضيه
شوق(وكان قسوة العالم كلها اجتمعت فيها وبنظرات كلها برود وكانها ما تحس بشي):فهد ولد عمي واولى من الغريب وما يعيبه شي واذا على سالفت ما تقدرين تعيشين بدونه موتي سهله هههههههه

طلعت شوق من الغرفه ورغد انهارت على الارض من البكي ما قدرت تتخيل فهد يروح منها ولمين لاقرب الناس لها اختها ,قامت من مكانها وهي تحس انها منهاره وضايعه حست ان الدنيا مالها معنى بدون الشخص الي تحبه تذكرت الحبوب الي بحمام ابوها وراحت على طوول لجناح ابوها واموها طقت الباب3 مرات ومحد رد دخلت ولقت باب الحمام مفتوح دخلت الحمام وافتحت الدولاب الصغير وطلعت كل الحبوب وخذت من كل نوع حبه وبلعتهم كلهم حتى من دون ماي من غير لا تحس لانها تبي تفتك من الدنيا اغمى وما حست على نفسها الي في الستشفى وحولها اهلها طالعت امها وشافت بعيونها اللهفه والخوف وكانها كانت بتفقد شي وحست بايد تمسكها لقت ابوها ...

ابو ناصر:شلونك الحين حبيبتي؟
رغد كانت تعبانه اكتفت بانها تهز راسها بمعنى انها بخير
ام ناصر(بخوف وحيره):رغد يا ماما ليه سويتي كذا تبين تحرميني منك؟
رغد لفت الجهه الثانيه ونزلت دمعه من عينها حرقت خدها وتوها بتمسحها الا يجي اخوها ناصر ويمسح دمعتها بكل حنان وحب وهو يطالعها بنفس النظره الي تعودت تشوفها بعيون اخوها الكبير ...

ناصر:ها شلونها رغووده اليوم؟

رغد ابتسمت له يعني انها بخير..

ناصر:دوووم يارب مو يوووم
ام ناصر:شوق ليه تسلمين على اختك؟

هنا رغد توها تنتبه لشوق الي واقفه عند الدريشه وما كانت مبينه بسبب اهلها الي كانوا حولها...
شوق هنا بغت تموت وخايفه من اختها تتكلم وتقول لاهلها على الي صار وبعد خافت على اختها الي صدقت كلمتها وبغت تموت نفسها من جد وهي الي كانت تمزح<<<امااا تمزح خخخ

مشت شوق بكل بطئ وهي تتمنى الوقت يوقف عشان ما تكلم اختها لكن لما وصلت عندها وطاحت عينها بعين اختها شافت بنظراتها شي اول مره تشوفه ما قدرت تحدد هو كره ولا حقد لا كان شي اكبر من كذا خافت انها تكتشفه...

شوق(بكل هدوء غير عادتها):شخبارك رغد؟

رغد تجمعت الدموع بعيونها وهي تشوف الانسانه الي دمرت حياتي شالت جهاز التنفس من فمها...

رغد(وبعالى صووت عندها):اطلعي بره ما ابي اشوف وجهك

اهلها استغربوا حالتها فجاءه قامت تصارخ بس شوق ما استغربت بالعكس توقعت اكثر من كذا عشان كذا اسحبت نفسها بره الغرفه على طوول وما عطت لرغد فرصه انها تقول اكثر من كذا...

ام ناصر:سم لله عليك رغد شفيك ماما تصارخين كذا؟

رغد حست انها مخنوقه و تبي تبكي من شافت شوق رجع لها كل الي صار...

رغد(من بين دموعها):ماما تكفين ما ابي اشوف احط اطلعوا كلكم
ام ناصر:ليه رغد احنا ما صدقنا تتكلمين
رغد(استغربت):ليه انا كم يوم صار لي هنا؟

ام ناصر ارتبكت ما تبغى تصدمها طالعت بابو ناصر تطلب منه يقولها الحقيقه...

رغد(تطالع ابوها وامها الي كل واحد ما يبي يتكلم):ماما بابا شفيكم قولي شصاير؟
ناصر:حبيبتي رغوده ارتاحي الحين بعدين بنقولك اوكي
رغد:لا مو اوكي في شي وانتوا ما تبون تقولولي عليه صح؟ظ
ابو ناصر(بتردد وخوف من ردة فعلها نزل لمستواها ومسك يدها وطالعها بعيونها بالضبط)..

رغد خافت ابوها ما يسوي ذي الحركه الا اذا في مصيبه...

رغد:بابا قولي الصراحه انا شنو فيني؟
ابو ناصر(تنهد):رغد انتي لما بلعت الحبوب اغمى عليك ودخلت بغيبوبه لمدة 4 شهور والدكتور قالنا ما في امل تصحين منها لاكن احنا ما فقدنا الامل وحولنا لين صحيتي بس...

رغد(وقلبها طاح بطنها 4شهور غيبوبه شلون):كمل بس شنو؟
ابو ناصر:بس الحبوب كانت قويه عليك خصوصا انك صغييره فكان لها اثر ثاني بعد الغيبوبه...
رغد(بخوف والدموع بعيونها):بابا تكفى لا تسكت ابي اعرف شنو فيني؟
ابو ناصر(وهو خايف على بنته ومرتبك):الدكتور قال انه الاعصاب الي برجولك اتلفتت وصار فيك ش..شلل وما تقدرين تحسين فيها ابد

رغد طالعت ابوها مو مستوعبه الي سمعته وحطت ايدها على اذنها عشان ما تسمع كلمه ثانيه وهي تحرك راسها بمعنى لا لانها رافضه الي صار ومستحييل تتقبله...

ابو ناصر:بس ررغد احنا بنوديك بره وفي اكبر المستشفيات وبنعالجك وبترجعين تتحركين مثل اول واحسن
رغد(حست ان راسها يعورها من الصدمه وطرت على بالها صورة اختها وفهد):خلاص انا ما ابي اسمع شي ثاني ابي ارتاح خلوني لوحدي الحين
ام ناصر:بس يا حبيبتي ما يصير...
رغد(تقاطعها بصرااخ يمكن كل المستشفى اسمعتها):اطلعوااااا برررره ما ابي اشوف احد
ابو ناصر:خلاص يام ناصر خلينا نطلع البنت تبي ترتاح
ام ناصر:بس ...
رغد(من بين دموعها):ماما طلبتك ما ابي اشوف احد خلوني بالحالي
ام ناصر(رحمت دموع بنتها وبقلة حيله):على راحتك

طلعوا كلهم من الغرفه وهم خايفين على رغد الي صار لها مو شويه وهي صغيره عمرها كان 15 سنه بثالث متوسط...

رغد اول ما طلعوا اهلها انهارت من البكي حست انها بتموت من كثر ما تشهق وهي تبكي بس للحين مو مصدقه انها انشلت رفعت الفراش عن رجولها طالعت فيهم كان شكلهم طبيعي ما يحوي للي يشوفهم انها مشلوله حطت ايدها على رجلها تلمسها بس حست انها تلمس الهوا ما تحس فيها جمعت شجاعتها ال يتملكها كلها وقرصت نفسها لاكن للاسف ما حست بشي قرصت نفسها 5 مرات باقوى ما عندها ما حست بشي لاحظتها طرى على بالها كلام ابوها ان اعصاب ارجولها اتلفتت بس مع ذالك كانت رافضه انها تصدق قررت تقوم من السرير وتجرب تمشي حركت جسمها لاكن رجولها ثابته وتحس انها ثقيله ما تقدر تحركها نزلت الدموع من عيونها حست انها بتنجن معقوله ان انشل ما اقدر اتحرك حركت نفسها من السرير لحد ماطاحت على الارض بقوه ...

امها الي كانت قاعده بره ما رضت تروح البيت سمعة صوت طيحه قويه افتحت الباب بقوه وهي خايفه على بنتها ولقتها على الارض تحاول تجر رجوالها شكلها يكسر الخاطر امها ما قدرت تتحمل المنظر راحت عندها ودموعها اسبقتها على خدودها...

ام ناصر(وهي تسند بنتها على صدرها):ماما رغد ليش نزلتي من السرير؟
رغد(طالعت امها وكانها تستنجد فيها):ماما شوفي ما اقدر احرك رجولي ما احس فيهم مساع قرصت نفسي بس ما حسيت فيهم ليش ليش
ام ناصر(وهي تحضن بنتها وتصيح):خلاص رغد احنا بنعالجك بره هذي المستشفى ما تفهم شي ابوك راح يحجز لك الحين على المانيا هناك بلد الطب بيعالجونك اكيد
رغد(حست ان امها ماراح تفهم هي شنو تبي تقول حست بالاستسلام):ماما حطني على السرير

رفعت ام ناصر بنتها ورفعتها على السرير وغطتها امسحت الدموعها ومسحت على شعرها وقرت عليها اتطق الباب ...

ام ناصر(بهدوء عكس انفعالها مساع):تفضل
الممرضه دخلت:مدام انسه رغد لازم ترتاح شوي ممكن تفضلين معاي بره
ام ناصر:بس شوفيها الحين هي تعبانه وتبي احد من اهلها عندها
الممرضه:انا راح اعطيها مهدئ لانها شدة اعصابها ومو زين لها التعصيب لازم ترتاح
ام ناصر(باستسلام):طيب بخليها تنام

راحت الممرضه عند رغد وعطتها ابره في المغذي وعلى طوول رغد غمضت عيونها ونااامت امها قلبها عورها على بنتها بتعيش كذا طوول عمرها...

******************
رغد صحت من ذكريتها الي تحسسها بالالم والضعف مسحت دموع عيونها وحقدت على اختها اكثر وكرهتا اكثر على الي سوته هي تعرف ان اختها انانيه وما تحب الا نفسها بس مو لدرجة انها تاذى اختها الوحيده ودمرها كذا راحت عند البلكونه وقعدت تتامل منظر الحديقه الشي الوحيد الي يخليها ترتاح....



*******************
في المدرسه...

هديل تركض بجهة شوق ومشاعل الي قاعدين على الارض عند الدرج....

هديل:ميشو شوق تعالي فوق البنات قاعدين يطقون ويغنون ورقص وناااسه
شوق:ولله يلا تعالي

قاموا البنات يمشون لجهة الصف ,وهم بالطريق مشاعل شافت عهود ...

مشاعل(وقفت):بنات انتوا رحوا الصف وانا شوي وجيتكم
هديل:وين رايحه؟
مشاعل:بروح اكلم عهود شوي وجايه
شوق(طالعت مشاعل وابتسمت):روحي احنا بنسبقكك
مشاعل:اوكي

مشت مشاعل لجهة عهود ونجلاء وقبل لاتوصل عندهم ,نادتها شوق....

شوق:مشاااعل
التفتت مشاعل لها مستغربه ليش تناديها...
شوق:Good luck
مشاعل:you to bay
شوق:باي
هديل:شنو السالفه؟
شوق:اصبري شوي وبتعرفين

راحوا هديل وشوق للصف ومشاعل راحت لعند عهود ونجلاء....

مشاعل:عهود ونجلاء هاااي
عهود ونجلاء:هااي
مشاعل:عهود بكلمك بموضوع
عهود:شنو؟
مشاعل(تطالع بنجلاء):لا موضوع خاص شوي
عهود:اها طيب نجلاء انتي روحي الفصل وانا شوي واجيك
نجلاء(تعرف ان عهود بتقولها بعدين ):اوكي

راحت نجلاء لجهة الفصل وعهود ومشاعل راحوا يتمشون بعيد عن البنات...

عهود:شنو الموضوع ؟
مشاعل(تمثل انها متردده):بصراحه عهود انا بكره بطلع وكان ودي تجين معاي
عهود(مو مصدقه ان مشاعل تطلب منها هالطلب):انا اجي معاك؟
مشاعل(لحجيه مو مصدقه اني اطلع معاها يحقلك):اي انتي في احد غيرك هنا
عهود:طيب وين بتروحين؟
مشاعل:بروح موعد مع راشد
عهود(ارتبكت لما جابت طاريه وخافت انها اكشفتها):راشد م..مين راشد؟
مشاعل(لاحظت ارتبكها وتاكدت انها تعرفه):راشد خوي يقابله بكره بمجمع الراشد وابيك تجين معاي
عهود(ارتاحت ):اها اوكي مومشكله
مشاعل(وقفت قدامها):خلاص بكره بروح تجهزي اليوم لاتنسين
عهود:لا شدعوه بس متى بنطلع؟
مشاعل:بعد الفسحه عشان نتمشى على راحتنا شرايك؟
عهود:ايوه احسن خلاص بكره

مشاعل ابتسمت ابتسامه ما فهمتها عهود وحسبتها مبسوطه عشان بتروح معها ما تدرين يا عهود شنو راح يصيرلك كان ما فكرتي تطلعين من المدرسه ابد...

مشاعل:اوكي يلا نروح عند البنات

دخلوا مشاعل وهديل الفصل ولقوا البنات مسوين عرس بنات يرقصون وبنات يغنون وبنات يطقون<<<بصريح العباره ازعاااج..

مشاعل قعدت تدور وين صديقاتها لقت شوق وهديل يرقصون نفس الرقصه انقهرت ارقصوا بدونها دخلت بوسط الفصل وراحت ترقص جمبهم نفس الرقصه الي هم متعلمينها مع بعض والبنات يطالعونهم باعجاب على حركاتهم الي مدربين عليها وضبطينها واشكالهم طالعه حلوه...

كانوا البنات يغنون(راشد_هلي لاتحرموني منه)وكان داخل الفصل ازعاج وناااسه وكانهم بعرس مو مدرسه..


*******************

مر الوقت على الاغاني والرقص والفرفشه وبعدين جت الحصه الي بعدها والي بعدها لحد ما خلص اليوم ...

******************

اخر الدوام في الشارع....

نجلاء وعهود واقفين مع بعض...

عهود:تصدقين نجوول اليوم مشاعل ...
نجلاء(تقاطعها):اي صح هي شنو قالت لك اليوم؟
عهود:قالت انها تبيني اطلع معاها بكره
نجلاء:وين تروحين؟
عهود:الراشد عندها موعد مع خويها راشد
نجلاء:ههههههه وهذي ما تعرف انك تكلمينه لا وتتقابلون بعد
عهود:ههههههه يعني لو كانت تعرف كانت يتقولي اطلع معاها؟
نجلاء:اي صح طيب وانتي بتروحين معاها؟
عهود:طبعا بروح ابي اشوف راشد
نجلاء:بس مو غريبه طلبت منك انتي بذات يعني ليش ما قالت لصديقاتها
عهود:يمكن معجبه فيني
نجلاء:الحمد لله والشكر غبيه انتي شنو معجبه فيني؟
عهود:مدرى شكلها كذا
نجلاء:لا ما اظن بس انا مو داخله راسي السالفه
عهود:نجلاء انتي دايم شكاكه
نجلاء:ولله الي يقعد بمدرسه مثل هاذي لازم يشك بكل احد حتى بنفسه
عهود:عاااد نجلاء لاتبالغين
نجلاء:عموما انتبهي منها
عهود:اوكي

راحوا نجلاء وعهود البيت ....


*****************


رجعت شوق البيت ولقت امها تدور في البيت تشيك على الشغلات وتطالع الصاله اذا كانت مرتبه وكانها تجهز لعزيمه...

شوق:هاااي ماما
ام ناصر:هلا شوق
شوق:ماما في احد بيجينا اليوم؟
ام ناصر:ايوه عمك من الرياض بيجي
شوق:غريبه ليش؟
ام ناصر:مدرى يقولون يتحمدومن لابوك بسلامه
شوق(مو مصدقه):ماما بابا طول عمره يسافر ويرجع وهم عمرهم ما جونا ,شمعنى الحين جاين؟
ام ناصر:ولله مدرى انا بعد ما اقتنعت
شوق:طيب متى بيجون؟
ام ناصر:الساعه 4 العصر
شوق(تطالع ساعتها):الحين الساعه1 ونص وهم بيجون 4ليه ما قلتلي من بدري عشان اتجهز
ام ناصر:حبيبتي انتي حلوه من غير شي
شوق(نفخت ريشها):ادرى ماما بس لازم اتكشخ هم اول مره يجون لنا من فتره
ام ناصر:خلاص روحي الحين واتجهزي
شوق:لا انا بروح المشغل اسوي شعري وجهي واظافري وبعدين بجي
ام ناصر:طيب حبيبتي روحي
شوق(حبت امها على خدها):ثانكس ماما سي يو
ام ناصر:انتبهي على نفسك ولا تطولين عشان تستقبلينهم معاي
شوق:بحاول باي

طلعت شوق لغرفتها وتروشت وبدلت ملابسها وراحت على المشغل على طول عشان تلحق على بنات عمها...


*****************

دخلت هديل البيت وسمعت اصوات في المجلس حقهم ,طلت من طرف الباب لقت جدتها وامها يسولفون دخلت المجلس الفخم والكبير ...

هديل:هاااي
جدتها:وعليكم السلام
هديل:هههههه سوري السلام عليكم
ام هديل:ايوه كذا قولي السلام عليكم مو هاي
هديل:حاضر ماما
جدتها:ها هديل شخبارك يا بنيتي؟
هديل(راحت عند جدتها وحبتها على راسها):بخير انتي شخبارك جدتي؟
جدتها:الحمد لله,شلون المدرسه معاك
هديل:كويسه السنه هاذي بتخرج
جدتها:الايام تمر بسرعه امس توك بالروضه والحين بتتخرجين
ام هديل:ههههههه اي ولله تمر بسرعه
هديل:عن اذانك جدتي انا بروح فوق
جدتها:ليه قعدي معاي شوي من زمان عنك يا بنيتي
هديل:ههههه تامرين امر بس بروح ابدل ملابسي وانزلك على طوول
جدتها:ايه اذا كذا روحي بدلي
هديل:انشاء لله عن اذنكم

طلعت هديل من الغرفه وراحت لغرفتها عشان تبدل جدتها قعدت تطالعها بكل حنان وعطف على وحدتها بدون اخوان ولا خوات يسلونها ,ام هديل لاحظت سرحان امها وعرفت شنو تفكر فيه...

ام هديل:يمه شنو تفكرين فيه؟
ام منصور(تنهدت):تعرفين يا بنتي شنو افكر فيه
ام هديل:ادرى بس شنو تبيني اسوي؟
ام منصور:لله يعينك ويعينها ابوها مات وخلاكم
ام هديل:لله يرحمه,تعذب واجد قبل لايموت
ام منصور:ايه الي كان فيه مو شويه

ام هديل سرحت بفكرها لورى لسنوات قظتها مع زوجها وحبيبها (حمد)عاشت معاه احلى سنين عمرها لحد ما جاء الخبر الي كسرها وحطم زوجها وخلاهم يعيشون باقي حياتهم بهم وحزن صحيح حاولوا يخفون الحزن من بعض بس اثنينهم كانوا يعرفون بالي بقلوب بعض بس الحب الي بينهم خلاهم يخلصون لبعض على كل الي صار ....

هديل:ماما وين رحتي؟
ام هديل:ها معاك
هديل:ههههه اي معاي اناديك من مساع وانتي سرحانه
ام هديل:لا بس كنت افكر
هديل:ليكون تحبين
ام هديل:نعم
ام منصور:هههههه لله يقطع بليسك يا هديل
ام هديل عطت هديل نظره خوفتها وطلعت من المجلس...

هديل:ههههه يو بغيت اموت
ام منصور:ايه امك من يومها عليها هالنظرات
هديل(تحمست تسمع عن امها ):ولله شلون؟


وقعدت ام منصور تحكي لهديل عن امها يوم كانت صغيره وكل المواقف الي سوتها ....



*****************


طلعت شوق من المشغل بكامل اناقتها الي يشوفها يقول هاذي بتروح عرس او حفله فخمه مو زياره عائليه..
دق جوالها وكانت امها....

شوق:هلا ماما
ام ناصر:شوق انتي وينك؟
شوق:بالسياره توني طالعه من المشغل
ام ناصر:زين اذا وصلتي البيت ادخلى من باب الثاني عشان عمك وصل
شوق(فرحانه لانها مشتاقه لبنات عمها):ولله وصلوا طيب بسوي نفسي نازله من فوق
ام ناصر:شاطره حبيبتي يلا انتبهي على نفسك
شوق:اوكي باي

سكرت شوق من امها ولما وصلت القصر شافت سيارات عمها وعيال عمها في الكراجات الكبيره للقصر ابتسمت فرحانه على وصولهم وراحت للباب حق المطبخ عشان تدخل منه قبل لاتدخل نادت على الخادمه عشان تشيل العبايه ...

وهي قاعده بره طلع واحد من المجلس الكبير حق الرجال وشاف وحده واقفه عن باب المطبخ تعدل شكلها وقف يطالعها وسرح فيها وفي جمالها كانت طالعه خيااال شعرها كان كيرلي حيوي كانت لابسه فستان ابيض لتحت الركبه وفيه شريطه ورديه مربوطه على خصرها النحيف عشان يبرز جماله كانت لابسه كعب وردي عالي خلها طويله والمكياج كان صاارخ الروج الوردي الامع وخدودها الورديه الطبيعيه زادت مع البلشر وعيونها الخضرا ابرزت مع الكحل العربى الي كانت حطته كانت من جد رهيييبه والي يشوفها ما ينلام اذا حبها من اول نظره...

كان الي واقف يعرفها وشافها من قبل بس الحين صارت احلى مليووون مرره كبرت اخر مره شافها كانت عمرها 16 والحين مرت 3سنوات على اخرمره ومو عارف شلون يوصفها وشلون حلوت اكثر ما قدر يوقف مكانه مشى لحد عندها وهي حست انه في احد واقف جمبها التفتت وصدمها الي شافته...
__________________

اعوووود لتكملت القصة

****************>>الجزء الحادي العشر<<<<<<



في القصر(بيت شوق).....

ام ناصر:ياحيا لله من جنا
ام فارس:الله يحيك
ام ناصر:شخباركم شعلومكم من زمان ما جيتونا؟
ام فارس:الحمد لله كلهم طيبين,والله مشاغل تعرفين الحين قربت الاختبارات ولازم العيال يذاكرون,انتم شخباركم؟
ام ناصر:يسرك الحال,اقول شخبارك رحاب؟
رحاب:بخير خالتي,انتي شخبارك انشاء لله شوق ونويصر مو مهبلين فيك ؟
ام فارس:رحاب عيب شهالكلام؟
رحاب:وانا صادقه ماما على خبري للحين يتهاوشون مدرى اعقلوا ولا للحين بزارين

ام ناصر تعرف ان رحاب حبوبه وراعية سوالف وضحك عشان كذا مااحد كان يزعل من كلامها بس احيانا تزودها حبتين ...

ام ناصر:هههههه وانتي للحين على سوالفك يارحاب ما تغيرتي؟
ام فارس:لله وكيلك ولا هي متغيره مجننتني بالبيت مطلعه فيني قرون
رحاب(تطالع امها بنص عين):افااا الوالده تقولين عني هالكلام قدام خالتي ام ناصر وتقولين عني لساني طويل مدرى من طالعه عليه
ام فارس:رحابو وجع الحين انا لساني طويل
رحاب:انا ما قلت شي
ام فارس:الحين كل الي قلتي ولا قلتي شي؟
رحاب:خالتي انتي شاهده انا قلت امي لسانها طويل
ام ناصر:ايه قلتي لسانها طويل(وهي تحاول تكتم الضحكه)
رحاب(سوت نفسها زعلانه):ايه تجمعوا على عجايز وبتصفون مع بعض
ام فارس:الحين احنا عجايز
ام ناصر:لاولله قولي لامك انا توني شباب
رحاب(تطق اصبع):اووه خالتي قلبت على ماما وناااسه فرقت بين الحزب حقهم
ام فارس:ما اقول الا لله يهديك
رحاب:هههههههه شدعوه ماما شيفتني مجنونه تقولين الله يهديك
ام ناصر:الهدايه نطلبها للكل مو حق المجانين بس
رحاب(وهي توقف):ايه خير انشاء لله الحين بدنيا بالنصائح,اقول خالتي انا بطلع فوق عند شوق الاميره ما تبغى تنزل لي انا اطلعلها واشوف لها صرفه
ام ناصر:روحي حبيبتي شوفيها(ام ناصر تدري انها مو موجوده بس تعرف رحاب كسلانه وما تتحرك الا بالعله فحبت تعبها شوي)....


*********************

شوق حست انه في احد جمبها لفت واصدمها الي شافته كان فهد ولد عمها الي خطبها من 3 سنوات بس الي صار لرغد خلى السالفه تتاجل,شوق تمنت الارض تنشق وتبلعها ولا تشوف هالانسان مره ثانيه هي نسته فرحتها بشوفة بنت عمها نستها اخوها ,فهد قعد يطالع بشوق وتذكر الموقف الي صار له معاها وخلها يخطبها بعد كذا ,كان طالع من مجلس الرجال كانت في القصر عزيمه لان ابو ناصر جتله جلطه بالقلب بسبب مشاكل الشغل لما طلع من المستشفى صارت عزيمه عشان طلعته,شوق بهذيك الفتره عرفت حب رغد لفهد كانت رغد تقول لشوق كل شي يصير معاها ومع فهد وكانت تعرف ان فهد يحب اختها في البدايه كان الموضوع عندها عادي بس لما قالت لها اختها ان فهد بيخطبها لما تتخرج من الثانويه انقهرت ليش فهد يطالع اختها وهي لا رغد كانت عكس شوق كانت بيضاء وملامحها طفوليه مرره حتى شعرها كان اسود مثل لليل عكس شوق بكل شي بس اختها بحسن نيه كانت تقولها عن حبها الطفولي مع فهد والي كبر مع الايام صحيح فهد كان اكبر منها ب4 سنوات بس عمرها ما لاحظت هالفرق وحبته وكان هوبعد يبادلها نفس الحب ,شوق عرفت ان فهد حاضر العزيمه عندهم وقررت تسوي الي بالها عشان يشوفها وكانت متاكده انه بيخطبها وبينسى اختها ....

طلعت شوق بوقت العشى كانت بتروح لعند جهة الرجال عشان يمكن يطلع ولد عمها ويشوفها راحت عند الحمام تعدل شكلها قبل كانت صحيح صغيره بس محد ينكر جمالها وجاذبيتها كانت فاتحه شعرها كان وقتها نازل لتحت كتوفها وكانت مسشورته على فوق كانت لابسه فستان كوكتيل لونه احمر وضيق مره على جسمها كان حلو بس جسمها حلو اكثر الحين عدلت الروج والمكياج وتعطرت وطلعت...

كان فهد مخلص اكل طلع يغسل ايده بالحمام ,شوق شافته وكانت اختها حاطه صورته وهي شافت الصوره خافت تكون غلطانه وما يطلع هو بس قالت بتغامر كعادتها وبتجرب حظها ومن حسن حظها طلع فهد ...

فهد كان يغسل يده ولما خلص توه بيروح الا يسمع صوت احد يبكي يدور مكان الصوت وشاف احد قاعد في الحديقه عند الكراسي الموجوده بكل مكان عشان العزيمه راح عند الحديقه ولقى وحده قاعده على الكرسي وحاطه ايدها على وجها وتصيح او تمثل الصياح ,فهد قرب عندها وما عرف شنو يقول او يسوي...

فهد:احم لو سمحت اختي فيك شي؟

شوق سمعت صوته وبغت تضحك بس اكتمت ضحكتها ونزلت دموعها غصب من عيونها ظلت شوق تصيح وفهد مو عارف شنو يسوي او يقول,قرب فهد من عندها ...

فهد:انتي بنت عمي؟
شوق شالت ايدها من وجها بس نزلت راسها فما قدر فهد يشوف ملامحها هزت راسها بمعنى ايه..
فهد:طيب عمي مين؟
شوق(بصوت بهمس):عمك عبد الرحمن
فهد(ما سمع شنو قالت قرب منها اكثر ونزل راسه لمستوها):ما سمعت شنو قلتي؟
شوق(شافته قرب عندها رفعت راسها ومسحت دموعها<<دموع التماسيح خخخخ
وبصوت اعلى شوي:عمك عبد الرحمن

فهد انصدم لما شاف وجها كانت مو بس حلوه الا تهبل قعد يطالعها وهي تمسح دموعها حرام هالعيون الخضر والحلوه ينزل منها دموع,شوق شافت ملامح وجه وعرفت انهاضحكت عليه ,فهد حس انه طول وهو يطالعها بس ما قدر انه ما يطالعها وهو يشوف فستانها الاحمر المخصر على جسمها ولا شعرها الي لمعته تبين بوسط الليل...

شوق حست انه طفشت من كثر ما قعد يطالع فيها قررت تتحرك وتدخل البيت خلاص سوت الي ببالها..

فهد انبته انها تحركت...

فهد:لحظه شوي؟
شوق وقفت بس كانت معطته ظهرها:نعم,في شي؟
فهد:انتي بنت عمي عبد الرحمن؟
شوق(يستهبل هذا توني مساع قلت شكله يسولف وبس):ايه انا بنته
فهد:طيب انتي عندك اخت اسمها رغد؟
شوق(وش جاب طاريها الحين اففف,لفت عليه متعمده عشان يشوفها):ايوه
فهد(تخبل من عيونها الخضر وشعرها الي لف معها ):......
شوق:في شي تبي تسال عنه؟
فهد:ها لا ابد سلامتك
شوق:اوكي,بس ممكن طلب؟
فهد:اانت تامرين امر
شوق(بكل دلع وهي تلعب بطرف شعرها):ممكن ما تقول لاحد انك شفتني اصيح
فهد(تذكر انها كانت تصيح):صح انتي ليش كنتي تصيحين؟
شوق(ابتلشت هذا الي ما فكرت فيه):لا ولاشي
فهد:شلون ولاشي ودموعك كانت على خدك؟
شوق:انا لازم اروح الحين,باي
فهد:لحظه..(بس كانت شوق رايحه قبل لايكمل)..باي

راح فهد للمجلس وهو يبتسم على حظه الحلو الي خلها يشوف بنت عمه ما توقع ان وحده من بنات عمه حلوه كذا على باله بس رغد الحلوه بس تذكر انها اختها بس ما تقارن فيها شوق احلى بكثير من رغد حط شوق بباله وحلف من ذاك اليوم انها بتكون له ...


*******************

رحاب طلعت لفوق عند غرفة شوق طقت الباب3مرات بس محد رد عليها افتحت الباب وما لفت احد بالغرفه ولا بالحمام استغربت وين بتكون,مسكت جوالها ودقت عليها...


*******************

فهد:ها بنت العم شخبارك؟(وهو يبسم لها ابتسامه خبيثه)
شوق(خافت من ابتسامته ونظاراته لها):تمام
فهد:ولو اساليني شخباري ولا ما تهمك اخباري؟
شوق(افففف هذا الي بينكد على بسخافته):سوري ,شخبارك فهد؟
فهد(ياحلو اسمي من فمك):بخير,ولله تغيرتي يا شوق
شوق(ما فمهت قصده):لا تغيرت ولاشي مثل ما انا
فهد(قرب عندها اكثر ):لا بالعكس تغيرتي كثييير صرت احلى بكثيير من اول
شوق(خافت وارتبكت لما قرب عندها وبعدت شوي):شكرا

وتوها بتروح داخل الا مسك فهد ايدها وجرها لجهته...
شوق خافت من حركته بس حاولت تكتم خوفها وما تبين ارتباكها...

فهد:ما بعد خلصت كلامي
شوق(تحاول تبين صوتها الطبيعي):قول شعندك؟
فهد(قربها منه وهمس باذنها):انتي لي وعمرك ما تصيرين لغيري
شوق(زاد ارتباكها قريب منها مرره تحس بانفاسه عند رقبتها):.......
فهد:ضعت مني قبل وما راح اضيعيك الحين فاهمه
شوق(خايفه ومو قادره تطلع الحروف من فمها).....
فهد(شد على ايدها اكثر وعلى صوته شوي):ما سمعت فاهمه
شوق(بصوت مخنوق وواضح فيه الخوف):فا..ه..م..ه

ترك فهد ايدها وبعد عنها شوق على طوول ادخلت داخل البيت وكانها ما صدقت فهد ما نزل عينه من عليها الا لما راحت داخل....


****************

دخلت شوق للصاله وما لقت احد حمدت ربها لان بعد الي صار ما لها خلق تشوف احد قعدت على الكرسي رجولها ما تشيلها وهي تتنفس بسرعه وبخوف كل ما تتذكر فهد وقربه منها تحس بالقرف ودها تروح تاخذ شور تحس انها بتغسله وبتغسل القرف الي تحس فيه ,سمعت صوت بالمجلس حق الحريم عرفت انها عمتها وامها صحيح مالها نفس بس لازم تسلم عليها,خذت نفس يوم قربت عند الباب ودخلت...

شوق:السلام عليكم
ام فارس وام ناصر:وعليكم السلام
ام فارس:هلا ولله شوق,شخبارك حبيبتي؟
شوق:الحمد لله,شخبارك خالتي؟
ام فارس:بخير,تسلمين
شوق:لله يسلمك,ماما وين رحاب؟
ام ناصر:رحاب فوق تدور عليك
شوق:طيب انا بروح لها,باي

طلعت شوق من المجلس وراحت عند الاصنصير عشان تطلع فوق....


********************

دخلت الغرفه ولقت رحاب قاعده على الكرسي الهزاز الي عندها وماسكه الريموت وتفر بالقنوات...

شوق:هااااي
رحاب(كانت مندمجه مع التلفزيون وفزت مع صراخ شوق):يمه خرعتيني ما تعرفين تنحنحين تطقين الباب كذا الناس يدخلون الغرف
شوق:لا ولله احلفي داخله غرفتك وغرفتي وكيفي ادخل بالطريقه الي تعجبني
رحاب:مالت عليك انتي وغرفتك,كذا الناس يستقبلون الضيوف
شوق(راحت عندها وحضنتها كانت من جد مشتاقه لها):لقول انطمي بس وحشتيني ياالدبه
رحاب:وانتي اكثر,بس خلاص ما صار فيه دبه(وهي تحط ايدها على خصرها)..
شوق(والابتسامه الحلوه ما فارقت وجها):اي ولله ضعفانه يالخايسه شنو مسويه بنفسك؟
رحاب(وهي تدور على نفسها كانت لابسه فستان فوشي ينربط على الرقبه بشريطه ويصير الظهر كله طالع وقصير تحت الركبه وفيه زينه خفيفه على طرف الفستان بالفيروزي كان قماش الفستان حرير ناعم ومن جد كانت طالعه حلوه ومتغيره كثير عن قبل كانت رافعه شعرها ومنزله خصل على وجها ...

رحاب:سر الطبخه
شوق:ههههههه حلوه سر الطبخه
رحاب:تدرين شنو اكثر شي مشتاقه له بالشرقيه
شوق:اكيد انا
رحاب:هههههه لا مشتاقه للبحر
شوق:البحر,ييييييو نسيت انتوا ما عنكم بحر بالرياض هههه
رحاب:لا ولله تتطنزين,على الاقل عندنا اسواق سنعه مو انتوا محلات عمري ما سمعت فيها
شوق:ومن قالك ان ملابسي من هنا
رحاب:لا اجل من وين تخيطينهم؟
شوق:هههه لا,انا ما اشتري من هنا كثير اكثر شي من عنكم او من بره طلبيه
رحاب:اها,اقول شخبار رغد هي للحين...
شوق(قاطعتها وبحزن):ايه للحين مثل ما هي ما تغيرت
رحاب:يعني ما تطلع من الغرفه ابد؟
شوق(جلست على الكرسي):ما تشوف احد ولاتبي احد يشوفها
رحاب(تجلس جمبها):لله يهديها وانتي لا تزعلين نفسك
شوق(تصطنع الابتسامه):لا ما عليك,شرايك نروح نتمشي اوريك الشرقيه
رحاب:اوكي بس تودني البحر
شوق:طفشتيني مع البحر في مجمع حلو بوريك اياه
رحاب:شنو اسمه؟
شوق:مجمع الظهران
رحاب:بعدين مو مشكله اهم شي الحين اروح البحر
شوق:افففف طيب بوديك يلا خوذي عبايتك قومي
رحاب:تعالي مو الحين خلينا نجلس شوي مع ماما وخالتي وبعد الغدا نطلع
شوق:اوكي
رحاب:تعالي شخبار صديقاتك من زمان عنهم؟
شوق:ولله بخير يسلمون عليك,انتوا كم يوم بتقعدون هنا؟
رحاب:اسبوع كاااامل
شوق:ولله وناااسه خلاص يوم نطلع مع بعض واعزمهم
رحاب:اوكي,يلا ننزل تحت
شوق:يلا

طلعوا من الغرفه وكان ناصر طالع بعد من غرفته الي مقابله غرفة شوق....

رحاب:شوق خلي اخوك ناصر يطلع قبل بعدين احنا
شوق:اقوول بلا سخافه هو دايم يشوفك
رحاب:ادرى بس مو بلبس مثل كذا
شوق(فكرت ان اذا ناصر شافها يخطبها بدال بنت عمها موضي الي ما تطيقها اسحبتها وطلعتها برره ورحاب تبي تجر ايدها منها...

شوق:رحوووب بلا سخافه يلا امشي
رحاب(بصوت واطي عشان ناصر ما يسمعها):لا هدي يدي

ناصر انتبه لصراخ اخته والتفتت ولقها تجر ايد وحده انتبه لوجها كان مشبه عليها بس متغيره قرب ناصر عندهم وشاف رحاب ما عرفها بس قعد يطالع فيها كان جسمها حلو مليان شوي بس حلو ومع الفستان الفوشي طالعه حلوه...

ناصر:شوق شفيك على البنت اتركي ايدها؟

رحاب انبهت له ونزلت راسها بسرعه عشان ما يعرفها لانه دايم يتحرش فيها اذا جت عندهم وهي ما تحبه عشان كذا...

شوق:شنو بنت هذي بنت عمي رحاااب
ناصر انصدم لما درى انها رحاب متغيره كثييير وصايره حلوه...
ناصر:معقوله رحاااب الدبه صارت كذا؟
رحاب(عصبت منه):نعم الدبه زوجتك لا تقول عني دبه
ناصر:ايه هذي رحاب الي اعرفها مو الي مساع مستحيه ومنزله راسها
رحاب(تفشلت منه ولعنت نفسها ليش تصارخ على وجه):.....
شوق:رحووب شفيك سكتي ردي عليه
ناصر:وين ترد شوفي وجها صار طماطه
رحاب(انحرجت اكثر ياربي ليش يحب يحرجني دايم):لا انا سكت لان اخلاقي ما تسمح ارد عليك
ناصر(سوى نفسه معصب قرب منها ونزل لمستواها لان هو طويل):يعني انا اخلاقي خايسه
رحاب(انحرجت يقرب منها كذا وقدام شوق اجل لو لحالهم شنو بيسوي):لا مو كذا قصدي

شوق حست باحراج بنت عمها فقررت ترحم حالها امسكت ايدها واسحبتها...

شوق:اقول ناصر روح المشوار الي كنت بتروح له احنا بنزل تحت,يلا رحاب
ناصر:ايه ودني معكم بروح اسلم على خالتي

رحاب يعني لازم يلحقنا انا ما صدقت بيطلع وافتك منه صدق لزقه,نزلوا تحت في المجلس وسلم ناصر على زوجة عمه قعد عندهم شوي وطلع يروح مجلس الرجال وطول القعده يطالع رحاب يحب ينرفزها ويخليها تعصب وهي منحرجه منه ودها تذبحه...


*******************

طلع ناصر من المجلس وهو ميت ضحك على شكل رحاب ونظراتها له كانها ناويه تذبحه وهوكان يتعمد يحرجها بس ما يدرى ليه ينبسط اذا شافها راح مجلس الرجال وسلم على عمه ولد عمه بعدين طلع هو وفهد عشان يوريه الشرقيه الي صار له فتره ما شافها....

فهد:اقول ناصر شخبار رغد؟
ناصر(استغرب سؤاله بس بعدين قال ولد عمها ومن حقه يسال عنها):هذيه عايشه
فهد:ادرى عايشه كلنا عايشين ,اقصد شلون نفسيتها احسن من اول؟
ناصر(تنهد وهو يذكر رغد شلون كانت قبل الحادث والحين):ولله شقولك للحين حابسه نفسها بالغرفه ولا تبي احد يشوفها الا امي وساعات بعد
فهد(عوره قلبه مهما كان فيوم كان يحس بالاعجاب نحيتها):لله يعين,واخت شوق شخبارها(وهو يبتسم ويذكر الموقف الي صار)..
ناصر:هذي عاد الي عايشه حياتها وما همها احد اهم شي شكلها ولبسها

فهد تذكر شكلها وشلون كانت حلوه ولله يحق لها ما تطالع احد ولا تهتم لاحد بس انتي لي يا شوق وما راح تكونين لغيري....

ناصر:فهد وووووين وصلت؟
فهد:ها في شي؟
ناصر:ههههه الي شاغل عقلك
فهد:ههههههه لابس كنت اشوف الشرقيه متغيره كثيير من اخر مره
ناصر:ايه عاد انت طولت لين جيت,مو تقطعنا مره ثانيه
فهد(وصورة شوق ما فارقت عقله):لا افا عليك كل ويك اند بتشوفني عندكم
ناصر:حياك لله باي وقت
فهد:لله يحيك


مر الوقت عليهم وهم سوالف وضحك ويتذكرون ايامهم مع بعض.....

********************


في القصر عند شوق ورحاب اليوم مر بسرعه رهيبه سوالف وضحك وحش<<<لازم بنات خخخ
مارضت ام حارب يطلعون اليوم وقالت قدامكم اسبوع اطلعوا على كيفكم زعلوا شوي بس بعدين جلسوا يتسلون بالنت والتلفزيون....

********************


اليوم الثاني شوق ما راحت المدرسه عشان بنت عمها تفقوا يتمشون اليوم....


في المدرسه(وقت الفسحه)....

مشاعل:عنود شفتي عهود؟
عنود:بالحمام ليش؟
مشاعل(خزتها):ياشين اللقافه

مشت عنها للحمام ...

عنود:مالت عليك الشرهه على الي يكلمها

في الحمام...

مشاعل:عهود
عهود(ابتسمت لها):هلا ميشو
مشاعل:يلا بنروح الحين
عهود:اوكي يلا

راحوا مشاعل وعهود ومعاهم اغراضهم لعند باب المدرسه سحبت عهود المفتاح وافتحت الباب طلعت مشاعل وتها عهود بتطلع الا الحارس يسمع صوت الباب...

الحارس:ها يابنت وين رايحه؟(بصوت عالي ويخوف)

عهود من الخوف والربكه قطت المفتاح على الارض وطلعت بسرعه شافت السياره من بعيد ومشاعل تاشر لها عشان تركض بسرعه الحارس كان ورى عهود ويصارخ عليها عشان توقف وعهود تركض باسرع ما عندها واول ما وصلت السياره صارخت على السواق عشان يمشي بسرعه قبل لا يوصل الحارس...

مشاعل:هههههههههه شكلك وانتي تركضين ههههههه يبيلك صوره
عهود(وهي تتنفس بسرعه وفاتحه الغطا عشان تاخذ هوا):لا ولله ..احر ما عندي ابرد ما عندك
مشاعل:ههههههه بصراحه اذا بديتها الطلعه كذا ما تبشر بخير
عهود:لا دام معاك احط رجولي وايداني بموايه بااارده
مشاعل:تسلمين حبيبتي(وهي تبتسم لها لكن ورى هالابتسامه مصيبه)

وصلوا الراشد وراحوا عند كافي في الدور الثاني اختاروا طاوله في الزاويه عهود اطلبت كذا عشان تاخذ راحتها مشاعل ما همها الموضوع لانها تكشف باي مكان...

راشد كان قاعد مع صديقه بستار بكس ينتظر اتصال مشاعل وكان كاااشخ على الاخر لان عهود قالت له انها بتكون هناك ...

راشد:هلا ميشو
مشاعل(بكل حقد وتمثل الحب):هلا حبيبي(وهي تشوف نظرات الغيره بعيون عهود)انت وينك؟
راشد:وصلتي قلبي
مشاعل(بكل دلع):ايوه رشودي انا بالكافيه
راشد:ياحلو اسمي من فمك دقائق وانا عندك
مشاعل(اضحكت بكل دلع):ههههه اوكي انتظرك

سكرت مشاعل من عنده من غير ما تقول باي وهو تعود على كذا...

مشاعل:الحين بيجي

عدلت عهودالغطا الي لفته بخفه على راسها وطلعت المرايا تعدل شكلها ومشاعل تطالعها وتبتسم ولله ياعهود لوريك اجل انتي يطالعك راشد وانا معه ولله لتكون هذي اخر طلعه لك اذا مو اخر نفس,عهود حست ان مشاعل تطالعها...

عهود:ميشو شفيك تطالعيني كذا في شي بشكلي غلط؟
مشاعل(بخبث):ايوه مكياجك مرره خفيف غمقي الروج شوي والكحل زيدي وتعطري العطر حقك مره ريحته حلوه
عهود(استغربت اهتمام مشاعل الزايد بس ما حطت ببالها):اوكي

شوي الا يدق جوال مشاعل وكان راشد اشرت له على الطاوله الي قاعدين فيها اول ما جاء انصدم يوم شاف شكل مشاعل كانت متكشخه بزياده عن العاده وريحت عطرها منتشره بكل الكافيه ولون عيونها العسلي وابتسامتها الطفوليه كل شي فيها يسحره بس هو طماع ويبي كل البنات له,عهود انقهرت منه طنشها وقعد يتامل بمشاعل ....

عهود:شوي شوي بتاكلها بعيونك
راشد(توه ينتبه لوجود عهود ):ها هههه كل هالحلا قدامي وما اطالع فيه صعبه شوي
مشاعل(بكل دلع عشان تقهر عهود):ههههههه عيونك الحلوه حبيبي ,شرايكم نطلب احسن؟
عهود(بكل غيره):ايه احسن

مشاعل انبسطت انها اقهرتها ولله للحين ما شفتي شي,طلبوا شي يشربونه وطول القعده راشد يطالع مشاعل وعهود منقهره منه جيبتها هنا عشان تقهرها بس لا حظت مشاعل ان راشد يطالع عهود وكان يهددها عشان ما تفضحها عند مشاعل على باله مشاعل غبيه وماراح تلاحظ.....

بعدساعتين طلع راشد من عندهم وبقت مشاعل وعهود...

مشاعل:عهود انابروح شوي الحمام اغسل ايدي وجايه اوكي
عهود(بحسن نيه):خذي راحتك
مشاعل(لا تخافين باخذ راحتي وبرتاح منك):اوكي

راحت مشاعل الحمام بس وقفت عند الباب شافت عهود تطالع بجوالها وتكلم احد قالت يمكن تكلم راشد ما اهتمت طلعت جوالها حق المدرسه ودقت على (الهيئه).....

قالت لهم عن عهود وانها تقابل شباب بالكافيه وكان شكل عهود والمكياج حقها يشكك الواحد فيها انظرت مشاعل 10 دقائق لين جت الهيئه عهود كانت مشغوله تكلم راشد وما انتبهت لتاخير مشاعل ما حست الي واحد يسحبها من ايدها ويجرها بقوه طاح الجوال من يدها وراشد يناديها وما يسمع الا صراخ ..

مشاعل طلت من باب الحمام وشافت الهيئه يجرون عهود لبره وهي تصيح وتصارخ عشان يهدونها وابتسمت بكل خبث وانتصار على الي سوته كان ودها تضحك بس بعدين الناس راح ينتبهون لها اكتمت الضحكه ودخلت الحمام تلثمت خافت تمر الهيئه وتكون عهود معاهم وتفضحها وتقول هذي معاي عدلت اللثمه وشالت شنطتها وطلعت مسكت الجوال عشان تكمل باقي الخطه ودقت على راشد...

راشد كان خايف مايدرى شنو صار مع عهود فكر يروح الكافيه بس تراجع شوي الا يشوف رقم مشاعل رد عليها بسرعه يسال عن عهود...

راشد:مشاعل وينك انتي؟
مشاعل:ههههههههههه ليكون مفكرني بالهيئه مع حبيبتك عهود
راشد:عهود مسكوها الهيئه بس..
مشاعل(تقاطعه):حسافه ما صادوك معاها مو مشكله خيرها بغيرها
راشد:وانتي ليش مو معاها؟
مشاعل:ههههه مو انا الي اروح الهيئه
راشد:بس شلون جاوا الهيئه كذا فجاه؟
مشاعل:هههه فكر
راشد(بتفكير ):ليكون انتي...
مشاعل:بالضبط انا الي دقيت على الهيئه ,عموما انا دقيت عشان اقولك شي واحد تفو عليك وعلى اشكالك وعلى ام جابتك

وسكرت السماعه قبل لاتسمع رده قفلت الجوال وطلعت الشريحه ورمتها خلاص ما عادت تحتاجها...

راشد قام من كرسيه معصب ...

سيف:راشد شفيك قمت فشلتنا قدام الناس
راشد(وكل عصبية الدنيا تجمعت براسه):تخيل الخايسه هذي تفل على انا لا وتسب امي بعد
سيف:قلتها خايسه ليش تعصب نفسك عليها خلها تولى
راشد:اقولك تفل على وعلى امي تقول خلها تولي
سيف(منحرج من نظرات الناس):طيب ماله داعي الصراخ فضحتنا يارجال اقعد خلاص
راشد (قعد بكل عصبيه وهو يهز رجله):انا اوريها ان ما ادبتك يا مشاعل ما اكون ولد ابوي


*******************

مشاعل كانت مستانسه انها سوت الي ببالها ومشت تتسوق ولا كن صار شي وامتلت ايدها من الاكياس وتمنت تجيب الخدامه معها عشان تشيل عنها الاكياس بس ما اهتمت اهم شي بردت خاطرها بعهود وراشد....

وهي تتمشى شافها اثنين كانوا قاعدين على الكراسي واول ما مرت مشاعل من عندهم ...

سلمان(ياشر للهندي الي ياخذ الطلبات):لو سمحت الحساب(وقط خمسين ريال على الطوله وقام من مكانه)
صالح:وين رايح؟
سلمان(ياشر بعيونه على مشاعل):قوم اورها ولله لارقمها<<<سعودي ما يصدق خخخ
صالح:ههههه ولله العقل زينه

****************

قامت شوق من النوم وما لقت رحاب بالسرير شكلها قامت قبلي ,التفتت تشوف الساعه لقتها12ونص اففف نمت واجد ...

رحاب(وهي تنشف شعرها ):صباح الخير يام النوم
شوق(ابسمت ابتسامه نورت وجها على الصبح):ههه صباح النور ولله امس سهرانين وما تبيني انام
رحاب:لا انتي مو طبيعيه كبرتي المخده على هالنوم
شوق:اقول رحاب اسكتي انا لما اقوم من النوم ما لي خلق اتكلم مع احد
رحاب:يمه لله يعين صديقاتك عليك
شوق:بمزاجهم غصب عنهم يتحملوني
رحاب(وهي تقعد على السرير):تدرين امس لما سويتي شعرك كيرلي طالعتي نسخه من روبي ترا انا بالبدايه فكرت روبي الي داخله على قلت يمه طلعت من المسلسل
شوق:ههههه ولله خبله اصلا انا احلى منها
رحاب(وهي تعوج بوزها):ايه وااضح
شوق:اقول بلا هذره زايده خلينا ننزل تحت نفطر
رحاب:وعععع شاهالقرف قومي غسلي وجهك اول
شوق(وهي تقط نفسها على السرير):ييييييو مشواار ادخل الحمام واغسل وجهي
رحاب:طوول عمرك كسلانه سودانيه
شوق:انا سودانيه يا الخايسه طيب انا اوريك

وتقوم شوق وتاخذ المخده معاها وتركض ورى رحاب الي طلعت بره الغرفه ودخلت الغرفه الي قدامها وهي ما انتبهت انها غرفة ناصر...

رحاب(وهي تقفل الباب):هههههههه مسكينه ماراح تقدرين تمسكيني الحين
شوق(من ورى الباب):رحااب وجعع افتحي الباب بسرعه
رحاب:ههههه غبيه اسمع كلامك ما راح افتح
شوق:كيفك اقعدي هنا طوول اليوم
رحاب:ما عندي مانع ههههههههه
شوق:طيب انا اعلمك

والتفتت ورى بتروح الا يطلع فهد بوجها شوق انحرجت منه فشله يشوفه بالبيجامه ,فهد فتح فمه وهو يطالعها بالبيجامه الحمرا الي لابستها وكان قماشها حرير وناعم وشعرها الكستاني الي خصل منه مغطيه وجها ولمعته الي تعكسها اللمبه فوقها شوق ارتبكت من نظرته صحيح كثير طالعوها وهالنظرات مو غربيه عليها بس من فهد هي جربت معه الموقف الي قبل وبغت تموت شلون الحين ...

مشت شوق بسرعه عشان تروح غرفتها ...

فهد:شدعوه شوق ترى السلام لله
شوق(اففف ياربي سخيييف):صباح الخير
فهد:بدون نفس كذا,عموما صباح النور
شوق:انت شنو جابيك فوق هنا؟
فهد:جابني الاصنصير
شوق:ما يضحك
فهد:وليش تبتسمين دامه ما يضحك؟
شوق:ومن قالك اني ضحكت تصدق انت سخييف وتافه ولله يعين رحاب عليك

قرب فهد منها وهي من الخوف رجولها ما قدرت تحركهم وقفت مكانها...

فهد(وهو قريب مره من وجها):ما اسمحلك تكلميني باهالطريقه
شوق(خايفه مره ومرتبكه بس بينت العكس):ومنو انت عشان تسمحليي ولا لا؟
فهد:ولد عمك... وقريب بكون زوجك
شوق(حست بالقرف مجرد تتخيل ان فهد زوجها بعدت عنده صرخة):تخسي انت تصير زوجي عشم ابليس بالجنه
فهد(عصب منها):انا اخسي طيب انا الي بربيك من جديد

نزل فهد لتحت وشوق دخلت الغرفه وارتمت على السرير كانت بتنزل دموعها بس مسكتهم تخسي يافهد انزل دمعه عشانك دموعي غاليه وما تنزل بالساهل...


*******************
رحاب سمعت
avatar
بنفســج

المساهمات : 30
تاريخ التسجيل : 07/11/2011
العمر : 25
الموقع : الكويت

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: طلبتك لا تحاكيني روايه سعودية رومنسيه جريئه كامله

مُساهمة  بنفســج في الإثنين نوفمبر 07, 2011 3:54 pm

****************>الجزء الثاني عشر<<<<<



في مجمع الراشد...

مشاعل تعبت وهي شايله الاكياس الكثير طلعت جوالها عشان تدق على شاهين يجيها...

شاهين:هلا انسه مشاعل
مشاعل:شاهين تعال مجمع الراشد جيب معاك سوزي
شاهين:انشاء لله
مشاعل:بسرعه اوكي

سكرت مشاعل من شاهين والتفتت على سلمان الي كان يكلمها اول ما سكرت...

سلمان:ماله داعي الخدامه انا اشيلهم عنك
مشاعل(يا شين التلزق حتى ما في ذوق):ههههه لا ما ابي اتعبك معاي
سلمان(ببتسامه عريضه لما سمع ضحكتها الحلوه):تعبك راحه ولو
مشاعل:بس تراهم ثقال؟
سلمان:افاا عليك الي قدامك رجال
مشاعل(لا رجال حسبالي حرمه مالت عليك):اوكي براحتك,تفضل

شال سلمان الاكياس وكانت من جد ثقيله استغرب شلون قدرة تشيلهم الا شلون قدرة تشتري كل هذا..

سلمان:ما تشرفنا من القمر الي معاي؟
مشاعل:قلتها قمرهههههههه
سلمان:هههههه حلوه
مشاعل:تسلم,اسمي مها
سلمان:تشرفنا,معاك سلمان وهذا صديقي صالح
مشاعل:اهلين
سلمان:شرايك نعزمك على اي كافيه
مشاعل(مع اني شبعت من الشرب بس يله بدال المشي):اوكي

دخلوا اقرب كافيه كان بطريقهم ,اول ما جلسوا افتحت مشاعل اللثمه والغطا سلمان وصالح طالعوا بعضهم مستغربين من حركتها وافتحوا فمهم لما افتحت شعرها وحركته باصبعها ,مشاعل شافت اشكالهم وهم يطالعونها مستغربين واكتمت الضحكه لان اشكالهم كانت تضحك...

مشاعل(وهي تكتم الضحكه):ليش تطالعوني كذا؟,عادي اصلا انا مو متعوده اتغطا
سلمان:ممكن اسالك سؤال؟
مشاعل:تفضل
سلمان:انت سعوديه اصل؟
مشاعل(تعودة على هالسؤال لان شكلها مرره اجنبي ولا يدل انها سعوديه):ههههه ايوه dadسعودي بسmomامريكيه
سلمان:عشان كذا شكلك اجنبي مره

مشاعل توها بتتكلم الا يدق جوالها وكان شاهين...

مشاعل:الو
شاهين:انسه مشاعل انا موجود بره
مشاعل:وسوزي وينها؟
شاهين:معاي وين ارسلها لك؟
مشاعل(بكل دلع):سلمان,شنو اسم هذا الكافيه؟
سلمان(انهبل يوم قالت اسمه بصوتها الهادئ والي كله دلع مثل الاطفال):ها..شقلتي؟
مشاعل:هههه سالتك شنو اسم الكافيه؟
سلمان:ايوه كافيه صحارى
مشاعل:شاهين خليها تجي الدور الثاني كافيه صحارى

سكرت مشاعل الخط وجلست تسولف مع سلمان وصالح لين جت سوزي خذت الاغراض وطلعت من الكافيه طبعا بعد ما تبادلوا الارقام...



*****************

رحاب كانت بتطلع من الغرفه لما لاحظت ان الغرفه الي دخلتها ما شافت شكلها ولا تعرف غرفة مين التفتت ورها ولما شافت ناصر قاعد على الكرسي تجمد الدم بعروقها وحست قلبها يدق بسرعه رهيبه وكان بيطلع بره جسمها...

رحاب(بارتباك واضح):انت شنو تسوي هنا؟
ناصر(بكل هدوء وبروود):ولله غرفتي ولا الواحد ما يقعد بغرفته انتي الي داخله بدون لا احم ولا دستور
رحاب(قعدت تطالع الغرفه وانتبهت بعد 5 دقائق انها غرفة ولد من الاثاث والالوان,بصوت عالي وهي تتكلم بسرعه):وليه ما تقول ياحظي شايفني داخله وانت قاعد تطالع فيني
ناصر(مات ضحك على طريقة كلامها):هههههههههههههههه ولله ما فهمت ولا كلمه انتي شنو قاعده تقولين؟
رحاب(معصبه):ليه الضحك انكت انا ولا انكت؟
ناصر:ههههههه راح اختار الاجابه الاولى تنكتين هههههههههههههه
رحاب(هنا عصبت من جد مشت لعنده ووقفت على راسه وهي حاطه يدها على خصرها وتهز رجولها بعصبيه):لما اتكلم معاك لا تضحك
ناصر(استغرب جرئتها بالعاده تستحي وما ترد بس الوضع كان عاجبه):ايوه شنو بتسوين؟
رحاب:نويصر لا تتحداني
ناصر(يا حلو اسمي منك وتدلعيني بعد):شنو نويصر اصغر عيالك انا؟
رحاب:اصغر عيالي انا اجيبك انت ياالبغل
ناصر(كل شي منك حلو حتى السب):انا بغل يا الدوبه
رحاب:انا مو دبه زوجتك الدبه انا الحين نحفت وصار جسمي حلو

ناصر قعد يتامل شكلها كانت قاصه شعرها الفروله ومغيرتها القصه كثيير وعيونها الي كان لونها اسود مثل شعرها وفمها المليان المتناسق مع خشمها الطويل وخدودها الحمرا من الصراخ والتعصيب...

رحاب حست ان ناصر وحست بالاحراج من نظراته وكانه يتاملها وخصوصا وهي لابسه البيجامه الي لين نص الساق البيضاء وعليها ميكي ماوس من النص كبير...

رحاب:ابي اعرف انت سمعت كلمه وحده من الي الكلام الي قلته مساع
ناصر(ابتسم ابتسامه خلت قلب رحاب يدق بقوه):هههه بصراحه لا
رحاب:الشرهه على انا الي قاعده اكلمك

وتوها بتفتح الباب وتطلع بره الا ناصر يناديها...

ناصر(مشى عندها قبل لاتطلع ومسك ايدها):رحاب انا...
رحاب:انت شنو؟

ناصر كان بيتكلم بس لما طالع بعيونها حس انه راح عالم ثاني سرح فيها وسكت...
رحاب حست اول مره تطالع بعيون ناصر بدقه حست انه يبي يقول لها شي بس متردد ومتخربط مثلها حست الجو متوتر فحبت تكسر الصمت...

رحاب(وهي تسحب يدها من ناصر):عن اذنك

طلعت من الغرفه باسرع ما عندها ودخلت غرفة شوق ناصر وقف مكانه يستوعب الي صار له مساع اول مره يحس بهالشعور لما يكون معاها خطر كل شي على باله الا الحب تذكر المشورا الي كان بيروح له سحب الجوال ومفتاح السياره وطلع...




******************


مشاعل شافت الساعه1ونص ما يمدها توصل المدرسه قبل نهاية الدوام قررت تروح البيت ,دخلت البيت ولفت ابوها مع جدتها قاعدين بالصاله استغربت جدتها ليه جايه لانها ما تجيهم الا قليل مره...

مشاعل:هااي
ابومشاعل:هلا حبيبتي
جدتها:الناس تقول السلام عليكم مو هاي كننا كفار
مشاعل طالعتها من فوق لتحت وجلست على الكرسي ساكته...
جدتها:ليه تطالعيني كذا ليكون مو عاجبتك؟
مشاعل:بليز توني راجعه من المدرسه وراسي يعورني
جدتها:ليه شوفتي تعور راسك؟
مشاعل:انتي الي قلتيها بنفسك
جدتها(وهي تطالع ابوها معصبه):خالد شوفت بنتك شنو تقول؟
ابومشاعل:مشاعل حبيبتي عيب احترمي جدتك
مشاعل:dadخليها تحترمني قبل بعدين انا احترمها
جدنها:لا هذي ما ينفع معها الكلام
مشاعل:يعني شنو بتسوين بتضربيني مثلا؟
جدتها:اي عشان اربيك
مشاعل:انا متربيه من قبل لا اشوفك
جدتها(معصبه):خالد سكت بنتك ولا انا الي بقوم اسكتها الحين
ابومشاعل(بكل صرامه وجديه):مشاعل اعتذري من جدتك
مشاعل:what sory dadانا ما غلطت بشي عشان اعتذر مو كفايه قاعده معاها
جدتها:ومن غاصبك روحي لغرفتك
مشاعل:وهذا الي بسويه

قامت من مكانها وطلعت على فوق بسرعه وبكل عصبيه...

جدتها:انا ما ادرى شلي مصبرك عليها؟
ابومشاعل:يمه هذي بنتي مهما كان
جدتها:بنتك وش دراك انها بنتك؟
ابومشاعل:يمه وش هالكلام انا متاكد ان مشاعل بنتي,مستحيل اتصور...
جدتها:شنو مستحيل تتصور هو زوجتك خلت فيها مستحيل كل شي سوته هالكافره الفاجره
ابومشاعل:ميشال ما لها علاقه بالموضوع مشاعل بنتي وانا المسؤول عنها
جدتها:الله يخلف عليكم من عيال واحد تزوج وحده اجنبيه كافره حتى ما رضت تسلم يوم خذتها والثاني ما يدري عن امه ولا له علاقه باهله والثالث هو الي فاقع مرارتي وسوى لنا مصيبه ما لها اول من اخر

ابومشاعل تذكر اخوه الصغير طول عمره كان متهور وما يهمه احد سافر معه امريكا لما تزوج ميشال وعاش بنفس الحي هناك وهنا كانت المصيبه....

جدتها:خالد..خالد..انت معي؟
ابومشاعل:خير يمه بغيتي شي؟
جدتها:ودني البيت تعبت بروح انام
ابومشاعل:انشاء لله يلا تعالي

طلعوا من البيت وتركوا وراهم مشاعل الي ببالها اساله كثيره ما لها جواب شدخل عمها بالسالفه عمها الي ما كانت تشوفه كثير مع انه ساكن بنفس الحي بس كان له حياته الخاصه وجدتها ليش تكره امها كذا معقوله لانها كافره بس لا اكيد في شي ثاني وشي كبير بعد...


******************


رجعت هديل البيت وهي تحس بتعب الدنيا كله فوق راسها طلعت بالاصنصير لغرفتها واول ما دخلت رمت الاغراض على الارض ورمت نفسها على السرير من دون ما تبدل ملابسها غمضت عيونها ونااامت على طوول...


******************


نجلاء واقفه تدور بالغرفه الساعه2ونص وللحين عهود ما جت تدق على جوالها مقفل والبيت ماحد يرد عليه مافيه الا مشاعل هي كانت معها مسكت الجوال ودقت على مشاعل ويدها ترجف وقلبها يدق بقوه من الخوف والارتباك....

مشاعل( استغربت نجلاء داقه بس بعدين قالت يمكن درت عن السالفه خليني اتشمت): الو
نجلاء(بخوف وارتباك):مشاعل عهود معاك؟
مشاعل:ليه انتي ما تدريتي شنو صار؟
نجلاء:ليش شصاير؟
مشاعل:عهود مسكتها الهيئه
نجلاء(مومصدقه الي تسمعه):نعم انتي كنتي معها شلون مسكتها الهيئه؟
مشاعل:ليه انا مشبوه مثلها
نجلاء(بعصبيه وصراخ):مشاعل احترمي شلون الهيئه تجي كذا فجاءه اكيد احد معلم عليها؟
مشاعل:ليش مو يمكن مراقبينها وصادوها متلبسه موو عهود كانت....ولا اسكت احسن ما ابي احط شي بذمتي
نجلاء(تهزراسها من الكلام الي تسمعه):انتي مجنونه انا سمعتك وانتي تكلمينها وتقولين...
مشاعل(تقاطعها):لا تخافين بكره بالمدرسه بتسمعين كلام وااجد عنها وانتي اختاري الي تبين
نجلاء:والله يا مشاعل...
مشاعل(تقاطعها):لا تهددين الهيئه مسكت عهود وانتي ورها انشاء لله بنات وقحات

سكرت مشاعل الخط وقفلت جوالها ودخلت تاخذ شور تروق اعصابها....



********************



شوق حست انها مخنوقه من حركات فهد ما تتخيل تكون زوجته تخسي يافهد وعمري ما اكون لك نقزت من مكانها على دخلت رحاب المفاجاءه...

شوق:بسم لله الرحمن الرحيم
رحاب:شايفيه جني قدامك؟
شوق:شفيك داخله كذا مستعجله خوفتيني؟
رحاب(وهي تقط نفسها على الكنبه):طفشاااانه ابي اطلع
شوق(وهي تطالع الساعه الي على الطاوله):الحين الساعه2ونص يعني البنات راجعوا من المدرسه ادق عليهم نطلع مع بعض,شرايك؟
رحاب(وهي تعدل جلستها بحماس):ايوه دقي

سحبت شوق جوالها الي كان على الطواله ودقت على مشاعل الي ماردت عليها لانها بالحمام,دقت على هديل وما ردت بعد لانها كانت نايمه ومو حاسه بشي حوالها...


شوق:غريبه ما يردون؟
رحاب:ليه؟
شوق:لانك نحس
رحاب(وهي معقده حواجبها):انا نحس اصلا انا....

وما كملت لان جوال شوق دق وكانت مشاعل...

شوق:هلا ميشو ليه ما تردين؟
مشاعل:كنت اخذ شور
شوق:طيب شرايك نطلع رحاب بنت عمي عندي وطفشانه؟
مشاعل:عشان كذا انتي غبتي اليوم؟
شوق:ايوه
مشاعل:اوكي,بس وين نروح؟
شوق:انتي مري علينا ولما تجين نتفاهم وين نروح
مشاعل:اوكي انا بلبس وانتوا استعدوا
شوق:ههههه حلوه ذي استعدوا حشى سباق
مشاعل:ههه بايخه
شوق:ودامها بايخه ليه تضحكين؟
مشاعل:على هبالك
شوق:بس بذمتك مو حلوه؟
مشاعل:شنو هذي الي حلوه؟
شوق:النكته الي يقلتها؟
مشاعل(تستهبل عليها):انت اصلا ما قلتي شي؟
شوق:مشاعل لا تستهبلين
مشاعل:وانا عند ربي صادقه ما قلتي شي
شوق:وتحلفين كذب بعد ,انا غاسله ايدي منك
مشاعل:بتايد ولا صابون؟
شوق:لا ديتول
مشاعل:ليه انا حمام؟
شوق:انت قلتيها
مشاعل:اقوول لاتغلطين
شوق:ههههههه عصبتي
مشاعل:انت شنو شاربه اليوم
شوق:شاربه سم
مشاعل:ليه شصاير؟
شوق:لما اشوفك اقولك
مشاعل:اوكي
شوق:باي

********************


نجلاء منهاره من الصياح مو عارفه شنو تسوي مستحيل تقول لاهل عهود اكيد ابوها بيذبحها فكرت وتحس عقلها بيطير هذي عهود بنت خالها ومثل اختها فكرت مافي الا نواف اخوي هو دارس بره واكيد بيتفهم اكثر من غيره ...

نواف:هااي نجوول
نجلاء(بصوتها المبحوح من كثر الصياح):هلا نواف
نواف(استغرب من صوت اخته):نجلاء ليه صوتك كذا؟
نجلاء(وهي ماسكه دموعها):نواف الحق على عهود مسكتها الهيئه
نواف:شلون مسكتها؟
نجلاء(وهي تصيح):شلون يعني بمجمع
نواف:طيب شلون اطلعها لازم ولي لامر؟
نجلاء(وهي تشهق من الصياح):ماالي شغل..نواف(تشهق من الصياح)..تكفى..تدبر نفسك
نواف:طيب طيب انتي بس اهدي وانا بدبر نفسي يلا باي

سكر نواف من نجلاء وهو يفكر شلون يطلعها دق على بندر اخو عهود...

بندر:هلا والله نواف وينك ما تجي؟
نواف:هلا بندر ممكن خدمه؟
بندر:اكيد
نواف:ابغى الهويه حقتك
بندر:ليه؟
نواف:شغله ضروريه وبرجعها لك
بندر:اوكى انا بالبيت تعال واعطيك
نواف:دقائق وانا عندك

سكر نواف منه وبعد ربع ساعه كان عند بيتهم اخذ الهويه من غير ما يعطي فرصه حق بندر يسال ....
راح عند الهيئه وسال عن المسؤول هناك دخلوه مكتب شكله قديم ويجيب الكابه جلس قدام الرجال الي شكله يخوف ما يبتسم ابد وحواجبه معقوده ومعصب كان احد طاقه...

نواف:السلام عليكم
المسؤول:وعليكم السلام والرحمه
نواف:لو سمحت انا جاي اسال عن وحده جت عندكم اليوم
المسؤول:قصدك احنا جبنها هنا
نواف:نفس الشي ما تفرق
المسؤول:وشنو اسمها؟
نواف:عهود عادل ال.....

المسؤول مسك السماعه ودق على رقم وعلى طول جاله الرد قالهم يجبون عهود للمكتب سكر السماعه والتفتت على نواف الي كان يطالع المكتب بقرف مو قادر يتخيل شلون عهود بنت خالته الدلوعه تجلس هنا...

المسؤول(بدون نفس):وين الهويه؟
نواف:تفضل
المسؤول:انت شنو تقرب لها؟
نواف(بتردد):ولد خالتها
المسؤول(ببتسامة استهزاء):شبعنا ولد خالتها ولد عمتها ممنوع لازم ولي الامر
نواف:اخواها قالي اجي اخذها وهذي هويته
المسؤول:وليه ما جاء بنفسه يستلمها؟
نواف:لانه .....
المسؤول(يقاطعه بعنف):اكييد متفشل يجي ياخذها من هنا يحقله وحده ماحترمت نفسها ولا اهلها شيبون فيها اهلها
نواف:لو سمحت انا ما اسمح لك...
المسؤول (يقاطعه بعنف):قبل لا تحاسبني روح حاسب اهلها الي ما عرفوا يربونها رايحه تقابل شباب بالمجمعات

وتوه نواف بيكمل الا ينطق الباب...

المسؤول:ادخل

دخل واحد جثه طويل وعريض وشكله كانه سجان يخوف اول ما دخل المكتب رمى عهود باقوى ما عنده وهي من كثر التعب طاحت على الارض ولا قدرت تقوم....

نواف راح عندها وهو خايف لتكون ماتت لانها ما تتحرك,فتح وجهها ولقه لون ازرق واحمر واخضر من الضرب وشفايفها متجمع فيها الدم وشكلها مو حاسه بشي...

نواف(مومصدق الي يشوفه):انتوا شنو سويتوا فيها؟
المسؤول(بكل بروود):ما رضت تعطينا رقم احد من اهلها اطرينا نضربها
نواف(بحقد):انت شلون تسمح لنفسك تمد ايدك عليها؟
المسؤول:لاتخاف لما يشوفها ابوها ولا اخوها بيذبحها
نواف:انا مضيع وقتي معاك اروح احسن
المسؤول:قبل لاتروح توقع على ورقه تعهد ما نشوف وجها مره ثانيه

رفع نواف عهود من الارض ووحطها على الكرسي وقع على التعهد وراح على البيت...
وصل بيت عهود نزل عشان ينزلها طق الجرس وافتحت له الخدامه الي استغربت من نواف وهو شايل عهود
دخل البيت وسدحها على الكنبه لانها مو قادره تجلس دور على خالته لقها بالمطبخ....

نواف:هلا خالتي
ام عهود:هلا ولله نواف شخبارك وشخبار امك؟
نواف:كلهم بخير خالتي الحقيني عهود تعبانه
ام عهود:تعبانه هي وبنها؟
نواف:في الصاله

طلعت ام عهود من الغرفه مستعجله وخايفه على بنتها راحت عند الكنبه وقعدت تطالع وجها وشلون شكله مكفخ .....

ام عهود:شصار لها ليش وجها كذا؟
نواف(بتردد):بصراحه ....الهيئه مسكتها
ام عهود :شنو الهيئه شلون؟
نواف:يقولون صادوها بمجمع
ام عهود:يالمصبيه (وهي تضرب على خدودها)وانت شلون طلعتها؟
نواف:اخذت هوية بندر وطالعتها
ام عهود:وليكون بندر درى؟
نواف:طبعا لا لو درى كان الحين تشوفينه هنا
ام عهود(وهي حاطه يدها على راسها):ولله ليذبحها ابوها لودرى
نواف:هدي بالك انشاء لله خير
ام عهود(وهي تصيح):اقولك بيذبحها ضاعت بنتي مني حسبي لله ونعم الوكيل على كان السبب

شوي الي ينزل بندر من الدرج بسبب صراخهم...

يندر:يمه نواف شصاير؟

نواف وام عهود يطالعون ببعض خايفين من ردة فعله .....

بندر:شفيكم (انتبه لعهود الي على الكنبه)يمه شفيها عهود كذا من ضربها؟
ام عهود(ساكته مو عارفه شترد عليه):.......
بندر:يمه شفيك ساكته ردي,نواف شنو صاير؟؟

************************************************
avatar
بنفســج

المساهمات : 30
تاريخ التسجيل : 07/11/2011
العمر : 25
الموقع : الكويت

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: طلبتك لا تحاكيني روايه سعودية رومنسيه جريئه كامله

مُساهمة  بنفســج في الإثنين نوفمبر 07, 2011 3:57 pm

****************>>الجزء الثالث عشر<<<<<<



سكرت شوق من مشاعل وطالعت رحاب واكبر ابتسامه على وجها...

شوق:سمعتي شقالت روحي البسي عشان تمرنا
رحاب:اوكي

قامت رحاب متحمسه وطارت عند ملابسها عشان تلبس شوق توها بتقوم من السرير الايدق جوالها رفعته وشافت رقم مشعل مو دها ترد لانها طفشت منه بس اذا ما ردت بيظل يدق ....

شوق(بدون نفس):هلا مشعل
مشعل:هلا حياتي,وينك ما تردين؟
شوق(وععع يا شين حياتي منك):بنت عمي عندي بالبيت وكنت قاعده معاها
مشعل:اها,طيب انتي شخبارك؟
شوق(يييو هذا مطول):ماشي الحال,انت شخبارك؟
مشعل:دامك بخير انا بخير
شوق(اشك):طيب مشعل بغيت شي؟
مشعل:ليش عندك شي؟
شوق:ايوه بطلع مع بنت عمي نتمشى
مشعل:وليه ما قلتي انك بتطلعين؟
شوق:ليه تبيني قبل لا اطلع اقولك؟
مشعل:ايه لازم تستاذنين مني قبل لا تروحين اي مكان
شوق:ههههههههه(ضحكه نرفزت مشعل)لازم استاذن منك انا ماما وبابا ما استاذن منهم استاذن منك انت
مشعل:بس انا غير
شوق:لا حالك حالهم ولا حتى هم احسن منك
مشعل(منصدم من كلامها وظل ساكت):........
شوق:عموما انا طفشت ومليت من هالوضع خلاص انتهينا
مشعل:شلون يعني انتهينا؟
شوق:يعني لا تدق على ولا اشوف رقعة وجهك .باااي

سكرت شوق الخط قبل لا تسمع رد مشعل وضحكت بصوت عالي تتخيل شكله وهو يسمعها تقوله بكل بساطه انتهينا....

رحاب(وهي طالعه من غرفة الملابس):الحمد لله والشكر,شعندك تضحكين لحالك؟
شوق:لاتتحمدين ربك تحسبيني مجنونه,كنت اضحك على مشعل(وهي تبتسم ابتسامه خبيثه)
رحاب:انا من اشوفك تبتسمين كذا يعني مسويه مصيبه انطقي شعندك؟
شوق(وهي تمشي وتوقف قدامها):لا مصيبه ولا شي الا افتكيت منه
رحاب:سحبتي عليه؟
شوق:واحلى سحبه ولله كان يقهرني والحين هم وانزاح
رحاب:ودامك ما تبينه ليش من البدايه تعرفتي عليه؟
شوق:مزاااج
رحاب:طيب يأم مزااج روحي بدلي ملابسك عشان ما نتاخر.....


******************

قامت هديل من النوم ولقت نفسها بالمريول حق المدرسه حست انه الالم الي براسها خف رفعت شعرها من على وجها وافتحت عينها بضيق شافت نور الشمس خفيف من الستاره ,شكله العصر طالعت الساعه لقت الساعه4اف نمت كل هالوقت غريبه ماما ما قومتني قامت من السرير بكسل وتحس كل عظمه بجسمها تعورها قررت تاخذ شور طويل تريح جسمها بالجكوزي>>>وناااسه خخخ

طلعت من الحمام بعد ساعه وحست بنتعاش ونشاط لبست ملابس مريحه ونزلت تحت عند امها لقتها تكلم بالتلفون حبتها على راسها وابتسمت لها امها وردت لها هديل احلى ابتسامه كلها حب وحنان...

ام هديل:هديل شفيك حبييتي طولتي بالنوم؟
هديل:مدرى كنت تعبانه شوي ونمت من غير ما احس
ام هديل:ليش فيك شي؟
هديل:لا بس شويت صداع
ام هديل:اذا تعابنه اوديك المستشفى
هديل:هههه لا ماما ما يحتاج

امسكت هديل الريموت وجلست تتفرج على القنوات ولما لقت مسلسل سوري(على طول الايام)...

هديل(وهي تطالع التلفزيون):ماما بسالك سؤال؟
ام هديل:شنو؟
هديل(وهي للحين تطالع التلفزيون):كنت بسالك عن بابا لله يرحمه
ام هديل(استغربت وارتبكت):ابوك شفيه؟
هديل(وهي تلف عليها):بابا شلون مات؟
ام هديل(مسكت دموعها لا تطيح وهي ترتجف بس تحاول ما تبين):ليش تسالين؟
هديل:مدرى انتي عمرك ما قلتي لي شلون مات وطرى على بالي السؤال
ام هديل:ابوك لله يرحمه قبل لايموت كان...كان مريض
هديل(استغربت واكبر علامة استفهام على وجها):انتي عمرك ما قلتي ان بابا كان مريض؟
ام هديل:ما كنت ابغى اشغل بالك
هديل:ماما لله يهديك شنو ما تبين تشغلين بالي هذا بابا ,طيب شنو كان فيه؟
ام هديل(وهي تسترجع شريط ذكريتها وحياتها مع زوجها حمد):كان مريض ...(وهي تحاول تمسك دموعها وتمنع صوتها المرتجف انه يبين)كان مريض بالسرطان
هديل(وكان احد كت مويه بارده عليها):سرطان

ام هديل تذكرت لما قالهم الدكتور عن المرض وكيف كان صدمه بالنسبه لهم وكيف عانى زوجها من السرطان وكيف عاشت معاه اخر ايامه نزلت دموعها وحده ورى الثانيه حاولت تمنعهم عشان تبين لهديل انها قويه وقادره تتحمل لاكن دموعها خنتها ونزلت عشان تطلع الضيق الي فيها وتريح نفسها,هديل تطالعت امها وشافت لاول مره دموعها وعرفت انه الي مرت فيه مع ابوها مو شويه....

هديل(من بين دموعها ):وانتي ماما ما فكرتي...
ام هديل(عرفت لما طالعت بعيونها شنو تفكر فيه):طبعا لا هذا الي كنت بقولك عليه انا عمري ما فكرت لحظه اني اتخلى عن ابوك وهو في مريض بالعكس انا حبيته اكثر لاني كنت عارفه اني بفقده...

ما قدرت تكمل لانه انهارت من البكى وهي تتذكر زوجها وكيف عانت وياه قربت هديل من امها وضمتها تخفف الي فيها هي تعودت ان امها قاسيه وما في شي يأثر عليها بسهوله بس لما شافتها تصيح انهارت مثلها واكتشفت شي بامها ما عرفته....

ام هديل(وهي تمسح دموعها):خلاص حبيبتي انا كويسه الحين
هديل:طيب

حست هديل بألم فظيع براسها مسكت راسها تحاول تخفف من الالم...

ام هديل(والخوف واضح منها):هديل شفيك تعبانه؟
هديل(وهي تكابر على امها):لا ولاشي بس شوية صداع
ام هديل(وهي مو مصدقه):شوفي وجهك اصفر تبيني اوديك المستشفى؟
هديل(وهي تبتسم عشان تخفي الالم):لا ماله داعي انا بروح انام وبرتاح
ام هديل:طيب تبين شي؟
هديل(وهي تقوم ):لا تصبحين على خير
ام هديل:وانتي من اهله

راحت هديل لغرفتها ورمت نفسها على السرير وهي تحس راسها بينفجر من الالم وتتذكر كلام امها وتخطر ببالها صورت ابوها الي ما حست بحنانه لانه مات وهي صغيره وما تتخيل شكله وهو يعاني من السرطان كانت محتاجه تتكلم مع احد وخطر على طول فيصل ببالها وخذت الجوال تكلمه....





********************


في القهوه كان فهد قاعد مع صديقه طلال الي ساكن بالشرقيه كانوا يشربون شيشه ويسلفون...

فهد:عاد تدري شنو الي يقهرني فيها؟
طلال:شنو؟
فهد:غرورها
طلال:عاد انا ما احب البنات المغرورات على الفاضي
فهد:لا عااد هذي الغرور انخلق عشانها
طلال:ليه هي حلوه؟
فهد(وهو يتذكر شكل شوق الي ما غاب عن باله):حلوه وبس شقولك وشخلي فيها ,وقعد فهد يوصف شكل شوق لطلال الي قعد يتخل شكلها وده يشوفها ...

طلال:اقوول فهد شرايك تخليني اشوفها؟
فهد(توه ينتبه انه قاعد يوصف شوق قدام طلال وهو يعرف تفكيره الوصخ):نعم شقلت؟
طلال:ها لا ما قلت شي؟
فهد:ايه على بالي يرى حط ببالك هذي بنت عمي
طلال:انشاء لله مع انه عادي بالنسبه لي
فهد:ايه انت اعرفك

طلال كان واحد صايع بكل معنى الكلمه (مخدرات,شرب,بنات)ما باقي الا الارهاب بس هذا مستبعد ....

طلال:وانت شتبي فيها دامها مو معطتك وجه؟
فهد:افاا عليك انا الي بجيب راسها
طلال:وشلون؟
فهد:قصه قديمه بذكرها فيها
طلال(باستغراب):قصه ما فهمت؟
فهد(وهو يبتسم بخبث):سالفه سوتها وانا بهددها فيها
طلال:شنو هذي السالفه؟
فهد:سالفه خاصه ما تهمك
طلال:طيب برراحتك,وتظن انها بتوافق تتزوجك
فهد:الا هي الي بتترجاني اخذها
طلال:والله انك خطيييييير ودي اشوف وجها وانت تقولها السالفه
فهد:نعم شقالنا احنا
طلال:هههههههههه لاحوول اسفين والله قصدي شريف
فهد:شنو قصدك شريف انت ما تفهم
طلال:فهمنا بنت عمك ذبحتي بنت عمك هذي
فهد(طفش منه لانه ما يغير اسلوبه ولا تفكيره):اقوول انا بروح البيت مع السلامه
طلال:وووين رايح تو الناس بدري
فهد(وهو يقوم):اي بدري خلك بلي انت فيه بااي
طلال:براحتك

وطلع جواله عشان يكلم وحده من البنات الي يضحك عليهم....




***********************


لبست مشاعل وتكشخت عشان اليوم بتشوف بنت عم شوق لاول مره ولازم تكون كشخه قدامها طلعت من البيت من دون ما تشوف ابوها وركبت السياره...

مشاعل:شاهين روح بيت شوق
شاهين:انشاء لله انسه مشاعل


راح شاهين على قصر شوق وهم بالطريق رن جوال مشاعل وكان رقم غريب ما كانت بترد بس مزاجها كان رايق وردت ....

مشاعل:الو
...........:هلا ميشو
مشاعل(ما عرفت الصوت واستغربت مين الي يعرف اسمها لاويدلعها بعد):مين معاي؟
..........:هههههههه مسرع نسيتني
مشاعل(حاولت تعرف بس ما قدرت):اقوول اخلص مين معاي؟
.........:هههههههه اكيد من كثر الي تعرفينهم ما عرفتي صوتي
مشاعل(عصبت منه):الشرهه على انا الي اسمعك

سكرت الخط وهي معصبه منه وما عرفت مين هو شبهت على الصوت بس ما عرفت ما تعبت نفسها تفكر لانها وصلت عند القصر...
دقت مشاعل على شوق عشان تطلع...

شوق:هلا ميشو
مشاعل:اهلين انا بره يلا تعالي
شوق:اوكي

طلعت شوق من القصر مع رحاب ودخلوا سيارة مشاعل....

شوق:هااي
مشاعل:هااي شخبارك ؟
شوق:بخير ,اعرفك(وهي تاشر على رحاب)هذي بنت عمي رحاب
مشاعل:هااي رحاب(وهي يمد يدها تسلم عليها)
رحاب:اهلين شخبارك؟
مشاعل:تماام شخبارك انتي شوق دايم تتكلم عنك؟
رحاب:كويسه انشاء ما تحش فيني
مشاعل:لا تقول كل خير عنك
رحاب(وهي تطالع شوق بنص عين):مع اني اشك بس عشان خاطر ميشو بصدق
شوق:هههههه خير من متى المعرفه ميشو
رحاب:ما عليك مني على قولت المصرين(خروقي منها وهي تعمر)
مشاعل:ههههههه ايه والله صدقت انت ما عليك منها
شوق(تسوي نفسها زعلانه):لا وصرتي معها بعد اجل اطلع ليش اقعد معاكم
رحاب(وهي تفتح الباب):يلا تفضلي مع السلامه
مشاعل:هههههههه حلوه
شوق(وهي تطالع بمشاعل ورحاب): لا والله طيب مع السلامه (وهي تبعد رحاب عنها)بعدي خليني اطلع
رحاب:شدعوه شوق نمزح معاك زعلتي
شوق(وهي تتدلع):لا تكلميني الشرهه على بطلعك مع صديقاتي
مشاعل:خلاص عاد شوق بلا سخافه رحاب سكري الباب عشان نروح
شوق:اخر مره سمعتوا
رحاب:انشاء لله عمتي
مشاعل:هههههههه حلوه
شوق:وانتي سمعتي
مشاعل:ها ايه اوكي

دقوا البنات على هديل بس كان طول الوقت مشغول او ما ترد فراحوا وخلوها وراحوا مجمع الظهران وبعدين راحوا البحر عشان رحاب ...

تعشوا البنات في فرايديز وراحوا جرير واشتروا سديات افلام وطلعوا ورجعوا البيت....




***********************



في بيت عهود الجو كان متوتر مرره ام عهود ونواف مو عارفين شنو يقولون حق بندر الي كان مره معصب...

بندر(وهو مو عارف شي):يمه نواف ما تردون شفيها عهود؟
نواف:هد نفسك يا بندر بصراحه عهود ....كانت بالهيئه
بندر(وكانه مو مستوعب):شنو وووووووووين كانت؟
نواف:بالهيئه
بندر:يمه الكلام الي يقوله نواف صح ولا انا سمعت غلط؟
ام عهود ما عرفت شنو ترد وهزت راسها بمعنى ايه...
بندر:انا اوريها الملعونه

ويمسك بندر عهود من شعرها بقوه ويجرها بالارض وامها تمشي ورها وتصيح وتمسك ايد بندر عشان يهدها وبندرمل يسمع لها وجرها على الدرج لين وصل غرفتها وحبسها فيها....

ام عهود(وهي تصيح):يمه بندر حراام عليك خلنا نوديها المستشفى
بندر(وهو معصب):يمه هذي بنتك انا متبرى منها وانا الي بذبحها بيدي
ام عهود(وهي تصيح وتمسك يد بندر):يا ولدي الله يخليك
بندر:لله لا يخليني اذا خليتها حيه دام راسي يشم الهوا

طلع بندر من البيت وهو معصب وام عهود راحت عند غرفة بنتها بس ما سمعت لها صوت خافت انها ماتت واو صار لها شي نزلت تحت وما لقت نواف موجود خافت تدق على زوجها ويجي يذبحها قعدت على الكرسي بقلة حيله وهي تصيح...



****************


رجعوا شوق ورحاب القصر واول ما دخلت شوق الغرفه دق جوالها وكانت خديجه داقه عليها....

شوق(افففف شتبي هذي النشبه):هلا خديجه
خديجه(يا كرهيلك):هلا شوق شخبارك سلامات اليوم غايبه؟
شوق(يهمك يعني):لا ابد بس بنت عمي كانت عندي
خديجه:اها سلمي عليها,طيب شقلتي على الحفله بكره؟
شوق:يييييو نسيت ما ادرى عشان بنت عمي عندي
خديجه(حسافه):يييييو طيب خلاص المره الجايه
شوق:مو مشكله اذا راحت قبل بكره بروح معاك الحفله
خديجه(انشاء لله تروح):زين انا اخليك الحين اذا صار شي معك كلميني
شوق:اوكي باي

سكرت خديجه من شوق وهي تتوعد فيها انا الي بكسر غرورك يا شوق انا اعلمك شلون تتهدين اختي وتفضيحنها ...

غزال المراقبه تصير اخت خديجه وشوق طلعت اشاعه في المدرسه انها تدخن وانها مصوره بالبلوتوث عاد البنات وكلامهم يزودون عليه لين وصل للادراه وفصولها عشان كذا خديجه كرهت شوق وحلفت تتنتقم منها اشر انتقام.....

********************************الجزء الرابع عشر<<<<<<<



يوم الثلاثاء في الليل الساعه12 ونص هديل كانت تكلم فيصل وتقوله على اسمعته اليوم من امها وهي للحين تبكى وفيصل يحاول يهديها...

فيصل(وقبله يتقطع على بكى هديل):هديل يا قلبي والله قطعتي قلبي خلاص كفايه صياح
هديل(وهي تمسح دموعها):والله ما اقدر انت اليوم ما شفت ماما شلون بكت اول مره ادرى ان في شي يحزنها لهدرجه
فيصل:اكيد هذا زوجها لازم تزعل عليه
هديل:لله يرحمك يا بابا ما اتخيل شكله وهو مريض(ورجعت تبكى هديل حساسه وبسرعه تتاثر باي شي حولها وتتعاطف معه شلون لو كان ابوها في السالفه)
فيصل:هدووول حياتي وبعدين مو قلنا خلاص ما في دموع
هديل(وهي تمسح دموعها بكل رقه ):طيب
فيصل(وهو يبتسم لانه اخير وقفت صياح):فديت الي يسمعون الكلام انا
هديل:ههههه
فيصل:فديت هالضحكه دووووم انشاء لله
هديل(وهي تبتسم ابتسامه حلوه):تسلم والله من دونك ما كنت اعرف شنو بسوي
فيصل:وانا من دونك اموت
هديل:سم الله عليك عسى يومي قبل يومك ,فيصل بلييز لا تجيب طاري الموت
فيصل:سم الله عليك انتي بعد,بعدين شلون ما اجيب طاري الموت الموت حق
هديل:ادرى بس ما اخاف لما اسمع طاريه
فيصل(وهو يبي يخفف عنها):افاااا تخافين وانا معك
هديل:اصلا انا ما احس بالامان الا لما اسمع صوتك وادرى انك بخير
فيصل:ااااه وربي احبك
هديل(وجها صار احمررر):وانا بعد
فيصل(وهو يبي يحرجها):وانتي شنو؟
هديل:فيصل لا تحرجني
فيصل:يا حلو اسمي منك,بس ما راح اسكر الا لما تقولين انتي شنو؟
هديل(بهمس):وانا بعد احبك,يلا انا بروح انام تاخر الوقت
فيصل(وهو يمسك قلبه الي يدق بقوووه ):طيب يا قلبي بس تغطى زين وقصري على المكيف عشان ما تبردين بالليل
هديل:اوكي,تصبح على خير
فيصل:وانتي من اهله

سكرت هديل منه وحطت الجوال على قلبها طالعت السما ودعت ربها من كل قلب عسى الله لا يحرمني منك...



***********************


يوم الاربعاء الساعه 10قامت شوق وهي تسمع صوت بالغرفه فتحت عيونها بثقل ولقت رحاب قاعده ترتب ملابسها بالشنطه...

شوق(وهي تعدل جلستها بالسرير):رحااب ليه ترتبين ملابسك بالشنطه؟
رحاب(من دون ما تلتفت عليها):بنرجع الرياض اليوم
شوق(قامت من السرير مو مستوعبه الي سمعته):نعم ليه انتي قلتي بتقعدين اسبوع؟
رحاب(رفعت راسها تطالعها وابتسمت):الاختبارات قربت ما بقى الاسبوعين ابي اروح اذاكر
شوق(وهي ترفع شعرها خصله من شعرها ):ييييو عادي فيتامين"و"يجيبلك احسن نسبه من دون ما تفتحين الكتاب
رحاب(تحاول تضيع الموضوع):وبعدين انتي صارلك كم ما تروحين المدرسه لاني موجوده ما ابيك تلتزمين فيني
شوق:رحاااب بلا سخافه اقعدي واذا على المدرسه اصلا انا اغيب واجد مو عشان انتي موجوده
رحاب:مشاء لله يعني مو عشاني قاعده جد ما تستحين وتقولينها بالوجه
شوق:اقووول لا تصرفين الموضوع
رحاب:ما عندي صرف من قال
شوق:خخخ ما يضحك
رحاب:الا يضحك بس ما تبين تضحكين غيرانه مني
شوق:ما فايده منك الا تصرفيني المره هذي بفوتها لك المره الجايه بتقعدين شهر عندي
رحاب:لو سمحت راجعي السكرتيره تشوف جدول اعمالي
شوق:ايه بزنس ومن على غفله,خلي الشنط الخدمات يرتبونها انا بغسل وجهي وننزل تحت
رحاب:طيب بنتظرك بره لا تطولين

دخلت شوق الحمام وجلست رحاب تفكر بالسبب الحقيقي الي خلها ترجع للرياض المواقف الي صارت لها مع ناصر خلها تحس بشي غريب اتجاه وهي خايفه من هالشعور وخصوصا ان ناصر خاطب ومو اي وحده الا بنت عمها وهي مستحيل تفكر بخطيب بنت عمها عشان كذا قررت تبعد عن هنا فتره يمكن تنسى ....




************************


مشاعل ما راحت المدرسه امس كانت سهرانه على الماسنجر قعدت تسولف مع واحد توها تعرفت عليه قامت من النوم بكسل دخلت الحمام وغسلت وجها طلعت من الحمام وراحت تشوف جوالها لقت فيه 3مكالمات لم يرد عليها كان رقم غريب بس لما دققت فيه عرفت انه نفس الرقم الي دق عليها من قبل وسكرت بوجه ما عطت الموضوع اهميه نزلت تحت عشان تفطر لقت ابوها قاعد على طولة الطعام يفطر....

مشاعل:good moring
ابو مشاعل:good moringليه ما رحتي اليوم المدرسه؟
مشاعل(وهي تجلس بالكرسي الي جمبه):ابد بس امس كنت سهرانه وراحت على نومه
ابومشاعل:عاد الاختبارت قربت شدي حيلك حبيبتي اوكي
مشاعل:اوكي

وجلسوا يفطورون بهدوء الا من بعض السوالف البسيطه والعامه صحيح مشاعل البنت الوحيده عند ابوها ومدلعها لاكنه بالفتره الاخيره متغير وما عاد يهتم فيها مثل اول ....



******************


شوق لبست برمودا جينز فيه زينه سماويه من على الجمب ولبست بلوزه سماويه ضيقه على جسمها والابه حقت البلوزه مويدليها كان صيني رفعت شعرها ونزلت خصل على وجها طلع شكلها مرتب حطت قلوس وردي وحطت كحل بعيونها لونه سماوي رااايق تعطرت ونزلت عشان تودع رحاب .....

لقت رحاب وزجة عمها وامها قاعدين بالصاله ....

شوق:هاااي
ام رحاب:هلا والله شوق
رحاب:اخير خلصتي تزين رايحه عرس مو جايه تودعيني
شوق(وهي تجلس):انت مالك دخل انا جايه اودع خالتي مو انتي
ام رحاب وام ناصر:ههههههههه
رحاب:لا مدرى من فوق تترجاني اقعد معها
شوق:الجني
رحاب:ههههههه اجل انتي الجني
ام رحاب:ههه رحاب عيب عليك هذي بنت عمك
شوق:اي خالتي لا اوصيك هزئيها
ام ناصر:يييو شفيكم على رحااب والله انها حبوبه وتمزح انتوا الي مدرى شفيكم تزعلون بسرعه
شوق:ماما تدافعين عنها
رحاب:خلاص ماما شرايك خالتي تجي عندنا وانتي ماما اقعدي هنا خلي شوق تطلعلك قرون
الكل:هههههههههههه


في هالوقت دخل ناصر وفهد عشان يقولون لرحاب وامها يطلعون وسمعوا صوت ضحكهم....

ناصر:السلام عليكم,
الكل:وعليكم السلام
ناصر:ليه تضحكون ضحكونا معاكم؟
ام ناصر:هذا يا ولدي رحاب تقول ليه ما راوح معاهم وتخلي امها هنا عند شوق تطلع لهاقرون ههه

ناصر التفتت يطالع رحاب الي اول ما شافته نزلت راسها منحرجه منه على الموقف الاخير الي صار بينهم :مو مشكله وانا يمه خذيني معاك

رحاب ما فهمت قصده بس رفعت راسها وطاحت عيونها بعيونه ما فهمت شنو يقصد بنظراته ولا حاولت تفهم وخرت عيونها عنه وجلست تطالع اي شي بالصاله عشان تشغل نفسها...

فهد اول ما دخل ما شال عينه من شوق كانت طالعه مرتبه وشكلها مرره غير عن العاده لما يشوفها بس احلى شي فيها الكحل السماوي على عيونها الخضر خلى شكلها طالع راايق كان وده يقعد هنا اكثر عشان يشوفها كل يوم بس امه كل يوم تكلمه عشان يرجعون عشان اختبارت رحاب بس هو حاط ببالها انه بالعطله بيجيهم كل اسبوع .....

بعد ما ودعوا بعض طلعوا عمها وعيال عمها من البيت ورجعوا للرياض استعداد للاختبارت وكل واحد شايل بقلبه ذكرى سوا كانت حلوه ولا لا قلوب مو عارفه شنو ينظرها وشلي بيصير لها يغير مجرى حياتها للابد...



****************



دخل ابو عهود البيت وكان هادئ دخل الصاله ولقى ام عهود تبكى ام عهود ما حست فيه لان تفكيرها كله مع عهود....

ابو عهود(وهو يحط يده على كتفها):لولوه شنو صاير ؟
ام عهود(قامت مفزوعه من الكرسي اول ما سمعت صوته ):ها..لا مو صاير شي
ابو عهود(لا حظ ارتبكاها ورجفة ايدها):طيب وشفيك ترجفين كذا وتطالعيني كانك شايفه جني؟
ام عهود(تحاول تخفي ارتباكها):لا وشدعوه جني انت بس شكلك تعبان من الشغل بروح احط الغدى
ابو عهود:طيب انا بروح ابدل ملابسي وانزل

ام عهود ما صدقت انه ما لاحظ عليها شي ارتاحت انه ما سالها عن عيالها وراحت المطبخ عشان تحط له الاكل عشان ما يشك بشي.....

طلع ابو عهود لفوق والتفتت على غرفة عهود خليني اروح اشوفها من امس ما شفتها...
راح وطق باب الغرفه بس ما لقى رد وطق مره ثانيه عهود داخل الغرفه سمعت صوت من بعيد بالنسبه لها افتحتت عيونها بثقل من الضرب حاولت تحرك ايدها بس ما قدرت ابوها خاف لانها ما ردت ضرب الباب بقوه لحد ما فتح الباب وتفاجاء لما لقى عهود على الارض وكانت تنزف من امس ومغمى عليها .....

ابو عهود:عهود شفيك منو سوا فيك كذا؟

كان يطالع اثار الضرب عليها منو بيضربها كذا هم طول عمرهم مدلعينها وماحد يتجرا يمد يده عليها شالها ولبسها العبايه ودها على المستشفى على طول وهو نازل شافته ام عهود واستغربت شلون بيوديها وبعدين تذكرت انه ما يدري عنها....

ام عهود:عادل وين بتوديها؟
ابو عهود:بوديها المستشفى مو شايفه حالتها؟
ام عهود(كذبت عليه):ها...لا ما ادرى استنى بروح معاك
ابو عهود:بسرعه لا تطولين ولا بروح عنك

طلعت ام عهود باسرع ما عندها ما صدقت بتروح بنتها المستشفى من دون علم اخوها ولو ابوها يعرف الحقيقه كان ما فكر يلامسها حتى ....




*********************


مشاعل خلصت فطورها وطلعت الغرفه وهي تحس بالملل مو متعوده تجلس بالبيت راحت عند جوالها شافت عندها رساله افتحتها وتفاجات بلي مكتوب...

مشاعل ليه ما تردين ردي احسن لارسل الي ورى اسمك

كان الرقم غريب ما تعرفه توها بتتصل على الرقم الا تشوف رساله ثانيه منه...

مشاعل اذا كنتي بنت خالد الثميمي ردي...

مشاعل هنا بغت تموت من هذا الي يعرف اسم ابوها لا واسم عيلتها بعد هي مستحيل تقول لاي احد تعرفت عليه اسمها الكامل فكرت وحاولت تتذكر بس مستحيل تقول لواحد اسمها الكامل حست انها متورطه طرت على بالها هديل دقت عليها على طوول...

هديل(بصوت كله نوم):هلا ميشو
مشاعل:هديل لحقي على
هديل(قامت مفزوعه):خير شصاير؟
مشاعل:تخيلي واحد راسل لي اسمي الكامل
هديل(مو مصدقه):نعم شلون يعني؟
مشاعل:راسلي مشاعل خالد الثميمي انا مستحيل اقول لواحد اسمي الكامل
هديل:طيب انت ما عرفتي منو هو؟
مشاعل:لو كنت اعرف كنت الحين متخرعه كذا,طبعا لا
هديل:معقوله طيب يمكن واحد من اهلك ويستهبل عليك
مشاعل(فكرت شوي):لا ما اظن انا ما اعرفهم زين عشان اعطيهم رقمي وبعدين لو من جد واحد من اهلي جد حركه سخيفه منه
هديل:طيب انتي هدي شوي خلينا نفكر بعقل

مشاعل توها بتجاوب الا تشوف خط ثاني وكان نفس الرقم...

مشاعل:هدول هذا هو يدق انا برد عليه واعرف مين باي

ما اعطت فرصه لهديل ترد لانها كانت خايفه انه يسكر...

مشاعل(بتردد بس ردت بكل برود ):نعم
..........:ها الحين رديتي
مشاعل:خير شعندك راسلي اسمي الكامل انت من وين جبته؟
.........:بصراحه انا ما كنت بتصرف معك بالطريقه هذي بس انتي ما ينفع معاك الا كذا
مشاعل(ميزيه الصوت بس متغير عليها):اقوووول اخلص شتبي؟
........:لا تكلميني كذا لما اكلمك تتكلمين عدل سامعه
مشاعل:بعد تصارخ على انت مين....
........(قاطعها):اسمعني انا الحين قلت اسمك الكامل لك انتي ما تبني اروح عند dad(ويقلد طريقتها)واقوله عن بنته الوحيده شنو تسوي من وراه

مشاعل حست الدنيا تدور فيها من هذا الي يعرف كل شي عنها فكرت شوي لحظه كاني عرفت مين هو...

مشاعل:ليكون انت...
........:ها الحين عرفتيني؟
مشاعل(بخوف):انت...ر..راشد
راشد(وهو يضحك ضحكه نرفزتها):هههههههههههههه ذكيه والله
مشاعل(وهي متنزفزه منه):ليش الضحك انكت انا؟
راشد(وهو للحين يضحك):ههههه لا بس بصراحه ما توقعت استعابك بطئ كذا ههههه
مشاعل:لا والله دمك ثقييييييييل
راشد:اقووول احترمي نفسك هذا اذا كنت اصلا محترمه
مشاعل(عصبت):انا ما اسمحلك..
راشد(يقاطعها):وتسمحين لنفسك تقطين بنات الناس وانتي تطلعين منها مثل الشعره من العجين لا وبكل قوات عين تفلين على وتسبين امي
مشاعل:افففف والحين شنو المطلوب
راشد:المطلوب منك تسوينه لما ادق عليك تردين مو تطنشين وبكره بقولك شنو ابغى منك
مشاعل:لا والله شغاله عند ابوك انا انا مو فاضيه لك
راشد:شاطره تعرفين تردين بعد سمعيني انتي انا مشغول الحين بالليل بدق عليك سامعه

وسكر الخط بوجهها وما عطها فرصه ترد عليه....

مشاعل(بكل عصبيه ضربت رجولها بالارض):انا انا ميشو يتسكر الخط بوجهي انا بعلمك ياراشد الكلب

ودقت على هديل وقالت لها كل الي صار وهي معصبه وتصارخ وهديل تحاول تهديها...



**********************


شوق لما راحوا عيال عمها جلست مع امها واخوها شوي بعدين قالت بتطلع فوق الغرفه توها بتطلع من الاصنصير الا تذكرت حفله خديجه اليوم....

شوق(بكل دلع):ماما حبيبتي انتي
ام ناصر(عرفت انها تبغى شي منها):ههههه قولي شعندك؟
شوق(وهي تجلس جمب امها ):ماما اليوم انا طفشاااااااانه
ام ناصر:طيب شتبيني اسوي لك؟
شوق:ماما اليوم عندي حفلة وابي اروح
ام ناصر:حفله مين؟
شوق:وحده من صديقات ميشو مسويه حفله Dgوعزمتني
ناصر(وهو يطالع التلفزيون):مو لازم حفلات البنات الماصخه هذذي
شوق(انقهرت من لقافته خايفه يخرب عليها الموضوع):انت مالك دخل انا سالت مامي
ام ناصر:ناصر خلك من اختك مالي خلق عوار راس
شوق(بدلع عشان تقهر ناصر):ها مامي شقلتي اروح؟
ام ناصر:طيب البنت تعرفينها؟
شوق:ايه مامي البنت مرره كويسه
ام ناصر:طيب بس لا تتاخرين؟
شوق:لا عالساعه 7 انا بالبيت
ناصر(لف عليها معصب):شنو الساغه 7 وين قاعدين حنا
شوق:انت شعرفك اصلا الحفله ما تبدى الا الساعه12 شرايك يعني متى يمدني ارجع
ناصر:يمه بنتك هذي مدلعه بزياده لو انا منك ما اخليها تروح لمصخره مثل كذا
شوق(قررت تروح غرفتها قبل امها ما تغير رايها):طيب ماما انا بروح اتجهز باي

وطلعت بسرعه قبل لا تكلمها امها اول ما دخلت الغرفه سندت نفسها على الباب وخذت نفس تريح نفسها مسكت جوالها ودقت على خديجه....

خديجه(اول ما شافت رقمها ردت على طوول):هلا شوق
شوق:اهلين خديجه ترا بنت عمي رجعت الرياض وانا اليوم بجي معاك الحفله
خديجه(فرحت وابتسمت لين طلع ضرس العقل):والله زين خلاص اليوم امرك الساعه9اوكي
شوق:مو بدري خليها 10 ونص
خديجه:لا على بال ما نوصل لين الاستراحات الطريق ياخذ وقت
شوق:اها اوكي طيب انا بجهز لما توصلين دقي على اوكي
خديجه:اوكي
شوق:بااي
خديجه:باي

سكرت شوق منها وراحت عند غرفة الملابس تختار لبس حق الحفله...




********************


اول ما وصلوا المستشفى كانوا دخالين قسم الطوارئ اخذوها على طول الممرضات لقسم العمليات نادوا على الدكتور المسوؤل وامها وابوها بره خايفين ومرتبكين امها خافت انه تكوت ماتت لانها تنزف من امس غير الضرب الي اخذته ....

طلع الدكتور بعد 3ساعات كانت مثل ثلاث سنوات على امها وابوها اول ما شافوه راحوا عنده على طول...

ابو عهود(بخوف من الي راح يسمعه):دكتور طمنا بنتي شصار فيها؟
الدكتور(ببرود لانه تعود على مواقف مثل كذا):بنتك تعرضت لاعتداء بالضرب بشكل وحشي غير انها كانت تنزف من امس وفقدت كثير من دمها عشان كذا...
ام عهود(تقاطعه وكلها امل ان بنتها ما صار لها شي):بنتي شفيها ؟
الدكتور:للاسف ما قدرنا نسفعها انتم جبتوها متاخر مره البقاء لله
ابو عهود(مسكه من يده بقوه):نعم انت شقاعد تقول بنتي ماتت
الدكتور:هد نفسك (كل نفس ذائقت الموت)الموت حق علينا كلنا اطلب لها الرحمه

ام عهود اغمى عليها ما قدرت تتحمل الصدمه ابو عهود مو مصدق ان بنته راحت منه شال زوجته من الارض وهو يبكى لاول مره بحياته شي مو سهل عليه هذي بنته وتروح منه كذا اكيد ما ارح يتقبل الامر بسهوله...

الدكتور طلب من الممرضات يشلون ام عهود ودها العنايه المركزه لان من الصدمه دخلت بغيبوبه....

ابو عهود(عادل)مو قادر يتقبل فكرة موت بنته والحين زوجته تدخل بغيبوبه وما يدرى بتصحى منها ولا لا...




*******************


الساعه 7 كانت شوق بالحمام تتروش طلعت ونشفت شعرها نادت على الكوفيره الي طلبتها من المشغل عشان تسوي شعرها ومكياجها ....

سوت شعرها كيرلي لانه يطلع عليها حلو حطت مكياج نفس لبسها ذهبي مع السماوي كانت لابسه نفس لبس ميريام فارس باخر فيدو كليب لها (واحشني ايه)البلوزه الشك الذهبيه كانت شفافه وتحتها بدي ذهبي وبنطلون جينز فيه شك من على الجمب نفس الي بالبلوزه كانت طالعه عليها جنان ما حطت اكسسورات لانه البدله فيها شك كثير لبست جزمه(وانتم الكرامه)ذهبيه كعبها طويل زاد من طولها....

الكوفيرا(بعد ما خلصت):يخزي العين شو قمر
شوق(متعوده على هالكلام تسمعه كثير):ههه ثانكس
الكوفيرا:ما فكرت تاصي شعرك لانه مشاء لله كتتير حلو
شوق(طفشت من لقفتها):بفكر ,خلصت شغلك
الكوفيرا:ايه خلاص
شوق:اجل اطلعي وسكري الباب وراك

الكوفيرا عرفت انها طرده بس اسكتت عشان لقمة العيش شالت اغرضها وطلعت من الغرفه...

شوق:افففف ياشين التلزق

شافت الساعه الي على الطاوله وكانت 8ونص باقي نص ساعه تعطرت بعطر من(Burberry)ريحته جنان زادت من جذبيتها طلعت شنطه ذهبيه من(Dior)حطت فيها الاغراض الي تحتاجها دق جوالها وكانت خديجه...

شوق:هلا
خديجه:انا بره عند الباب
شوق:الحارس دخلك القصر
خديجه(مستانسه القصر انا اوريك):ايوه
شوق:اوكي جايه

سكرت منها ونزلت تحت بعد ما لبست العبايه عشان ما يشوفها ناصر بس حمدت ربها انه ما كان موجود ركبت السياره حقت خديجه ودقت على راج السواق...

شوق:راج الحق السياره الي ركبت فيها فاهم
راج:انشاء لله طال عمرك

سكرت شوق منه والتفتت على خديجه الي كانت تطالعها مبهوره كانت من جد طالعه جنن...

شوق:ههههههه وشفيك تطالعيني كذا شكلي مو حلو؟
خديجه:لا ههه مشاء لله عليك طالعه تهبلين
شوق:ادرى
خديجه:بس ليه قلتي للسواق يمشي ورانا؟
شوق:عشان اذا خلصت الحفله ارجع معه
خديجه:ليه عادي انا ارجعك؟
شوق:لا ما ابغى ما ابي اعطلك
خديجه:وشدعوه عادي خليه بس يقعد هنا
شوق(عصبت ما تحب احد يمشى كلامه عليها):انا قلت ما ابي مو ما اقدر

خديجه سكتت لان شوق باين عليها انها عصبت وتتكلم من جد مع انها ما رفعت صوتها ولا صارخت بس نبرة صوتها خوفتها...

خديجه:اوكي .براحتك,عباس رحو على الاستراحه

مشت السياره لمده نص ساعه لحد ما وصلوا الاستراحه الساعه 10 دخلت السياره الحوش حق الاستراحه كانت الاستراحه كبيره وفيها حديقه من ورى وصوت الDgواصل لين بره من كثر مو عالي شوق شافت ششباب داخلين بعدهم صحيح خافت بس بعدين تذكرت ان خديجه قالت لها من قبل انه فيه شباب بالحفله نزلت شوق وخديجه شوق استغربت من خديجه الي تمشى بالاستراحه وكانها تعرفها من زمان ...

دخلوا غرفه عشان يعدلون فيها اشكالهم فسخت شوق العبايه وعدلت لبسها وشعرها وتعطرت زياده عدلت مكيجها شوي شافت خديجه الي كانت لابسه فستان اسود علاق لحد الركبه كان عادي وشكلها كان مرتب شعرها فاتحته ومرول على فوق والمكياج كالعاده (فول ميك اب)وحاطه روج احمر شوق كانت اول مره تشوفها متزينه كذا وشكلها حلو بس طبعا قدام شوق كانت ولاشي....


خديجه:يلا شوق خلصتي
شوق:يس

طلعت خديجه من الغرفه وطلعت بعدها شوق,شوق لما دخلت داخل وشافت البنات والشباب واشكالهم كانت مو مريحه ابد مر واحد من جمبهم شكله كان سكران مررره شوق خافت منه كان يتكلم مع خديجه كلام مو مفهوم على الاقل بالنسبه لها خديجه كانت قاطه الميانه وياه تضحك وتسولف كانها تعرفه من 10 سنين شلة شباب واقفين ويشربون شافوا شوق وماتوا عليها شعرها الي فيه خصل ذهبيه تلمع ولا البنطلون الي لابسته كان مرره مخصر على جسمها والبلوزه كانت لاصقه على جسمها وبينه خصرها المنحوت نحت هم يعروفون خديجه من قبل بس اول مره يشوفون شوق معها راحوا عند جهة خديجه ....


طلال:هلا والله بالزين كله
خديجه(كانت تموت على طلال لانه كان وسيم ):هلا طلال شخبارك؟
طلال:نسال عنك وينك ما تجين من زمان؟
خديجه:ابد مشاغل
طلال(وهو يطالع بشوق من فوق لتحت):ما عرفتينا على الحلوه الي معاك؟
خديجه(انقهرت من شوق وحبت تسوي فيها حركه):هذي شوق صديقتي

شوق كانت سرحانه تطالع الناس مو منتبه للي كانوا موجودين الا لما سمعت اسمها...

شوق(وهي تكلم خديجه بصوت واطي):نعم بغيتي شي؟
خديجه(ابتسمت لها ابتسامه خبيثه):مو انا الي ابغاك طلال يبغاك

شوق لفت وجها لوين ما خديجه تاشر لها اول ما لفت شوق انصدمت من طلال كان حلو الا وسيم وقليل عليه بعد اول شي لاحظته فيه شفايفه الورديه كانت ملفته للنظر وخشمه الطويل سله السيف ولا عيونه المرسومه رسم مع رموشه الكثيفه وشعره الاسود عكس بيايضه ...

طلال اول ما شاف شوق انهبل عليها كانت واضحه عيونها الخضر الي صار لونها مع المكياج الذهبي فاتحه مره ولا شفايفها والورج الي حاطته كان شكلها من قريب احلى جنان بس سوا نفسه عادي مو مهتم...

طلال(ببتسامه ذبحت شوق):اسمك شوق؟
شوق(انقهرت من خديجه لانها قالت اسمها الحقيقي بس قالت بكل غرور ودلع):ايوه وانت شسمك؟
طلال(ارتبك لما سمع صوتها):انا اسمي طلال
شوق:تشرفنا
طلال:انا اول مره اشوفك مع سحر؟
شوق:ايوه انا اول مره اجي معها
طلال:طيب ممكن اعزمك على شراب
شوق(يييو ابتلشت انا ما اشرب بس حبت تجاريه لانه دخل راسها):اوكي

راحت شوق مع طلال وعيون كل واحد من الشباب الموجدين عليها كانت تمشى بكل دلع وغرور مشيتها المعتاده وبجمبها طلال الي كانوا كل البنات الموجدين ميتات عليه وشوق كانت مبسوطه والشباب تطالعها لانه تحب تلفت الانظار.....


اعطى طلال الشراب لشوق الي مسكته وما ودها تشربه فقالت اسولف معه احسن عشان اضيع الموضوع...

شوق(بكل دلع):طلال انت تعرف سحر من زمان؟
طلال(مات على دلعها وابتسامتها الجذابه):ايوه اعرفها من سنه تقريبا
شوق:عشان كذا تسولف معاك عادي
طلال:وانت ما تبين تعرفيني؟
شوق(طالعت فيه بنظرات ارتبك منها):الا اكيد دام سحر تعرفك اجل انا لازم اعرفك
طلال:طيب شنو حابه تعرفين عني؟
شوق:ممم كل شي,تكلم عن نفسك
طلال:انا اصلي من الرياض بس ابوي شغله هنا بالشرقيه فجينا وسكنا هنا بس انا ساكن بالحالي مو مع اهلي
شوق:ليش؟
طلال:بس انا ما احب الازعاج وابي اخذ راحتي واسوي الا ابيه
شوق:ههههههه يعني لا غاب القطو العب يافار
طلال(يا حلو ضحكتك):افااا انا فار
شوق:سوري لا تاخذ المساله شخصي هو بس مثل ينقال
طلال:طيب بسامحك بس بشرط
شوق:شنو؟
طلال:تاخذين رقمي وتكلمني اليوم اذا رجعتي البيت
شوق(ما استغربت طلبه قالت دامك سعودي لازم تختمها كذا):هههه هذا شرطك اوكي بس جوالي مو هنا بالغرفه الي هناك(وهي تاشر على الغرفه الي دخلوا فيها اول ما جوا)
طلال:مو مشكله روحي جبيه اذا سمحتي يعني
شوق(وهي تبتسم):اكيد لحظه بس

راحت شوق عند الغرفه وطلال راح عند خديجه ....


طلال:سحر ترى هي الحين داخل الغرفه؟
خديجه(فرحت عشان بتكمل خطتها):وليه قاعد مقابلني روح لها قبل لا تطلع..
طلال:اوكي

راح طلال عند الغرفه وشاف شوق تدور شنطتها ولما لقتها قعدت تطلع الجوال وهي تدور بالشنطه سمعت صوت الباب يتقفل رفعت راسها وشافت طلال متسند على الباب ويبتسم لها اببتسامه خبيثه ويطالعها بنظرات ارتجفت منها ووقفت كل شعره بجسمها.....
********************
avatar
بنفســج

المساهمات : 30
تاريخ التسجيل : 07/11/2011
العمر : 25
الموقع : الكويت

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: طلبتك لا تحاكيني روايه سعودية رومنسيه جريئه كامله

مُساهمة  بنفســج في الإثنين نوفمبر 07, 2011 4:00 pm

****************>>الجزء الخامس عشر<<<<<<<




في القصر عند رغد كانت قاعده على الاب توب الي جابته لها امها كانت توها تتعلم على الماسنجر تعرفت على ناس كثير بالفتره الاخيره كانت تسليه حلوه لها لانها طول الوقت جالسه بالغرفه وما تطلع ....

كانت داخله على المنتدى الي مشاركه فيه تشيك على الرسائل الخاصه الا جوالها يرن بنغمة (تبي تتركني)حقت اصاله رفعت الجوال وشافت رقم غريب استغربت من الي داق عليها ردت بكل هدؤوء...

رغد(بتردد):الو
...........:انتي رغد
رغد(هذا الصوت مو غريب على ردت بخوف وفرحه بنفس الوقت ):ايوه,من معاي؟
...........:افااا نسيتي صوتي

رغد كانت عارفه انه الي ببالها بس حبت تتاكد ما صدقت انه داق عليها بعد كل هالمده ...

رغد(ردت بكل فرح وهي تحس انها طايرره من الفرحه):انت...ف..هد
فهد(بلهفه من قلبه لانه في يوم كان معجب فيها):هلا رغد كيفك؟
رغد(ما كانت مصدقه انها تكلم فهد بعد هالمده ):بخير يوم سمعت صوتك,انت شخبارك؟
فهد:بخير

رغد اسكتت كانت حاطه ببالها انها لما تسمع صوته بتقوله اشياء واجد بس لما جاء الوقت ما قدرت تنطق بولا حرف...

فهد(ما استغرب سكوتها لانه بعد منحرج بعد الي صار):تصدقين توقعت اول ما تسمعين صوتي بتسكرين السماعه بوجهي
رغد(بدون تردد):طبعا لا اصلا مهما كان انت بتظل ولد عمي وبيوم كنا...
فهد:ادرى زعلانه مني على الي سويته
رغد(تذكرت الي صار ورجعت لها الذكريات ورجع الحزن يملي قلبها من جديد):شلون طاوعك قلبك تسوي الي سويته؟
فهد(منحرج مو عارف شلون يرد عليها):رغد والله مو قصدي انا كنت...
رغد(قاطعته وهي تقول بالم):شلون مو قصدك فهد..انتي ذبحتني بالي سويته
فهد:تكفين رغد انسي الي صار
رغد(ودموعها تنزل غصبا عنها):انسى ...شلون تبيني انسى اذا انا نسيت الي سويته بقدر انسى الكرسى الي قاعده عليه الحين انت مو عارف شلون انا كل يوم اتعذب
فهد:اااه يا رغد ياليت الي فيني فيك
رغد(بسرعه):لا سم الله عليك لا تدعي على نفسك
فهد(عرف انها للحين تحبه وبتسامحه):تسلمين يا قلبي

رغد حمرت خدودها يوم قالها هالكلمه حست انه الحب الي كان بينهم بيرجع مره ثانيه...

فهد(عرف انها مستحيه فحب يحرجها زياده):رغد ما وحشتك
رغد(صااار وجها احمررر):الا وحشتني
فهد:وانا اشتقتلك موووت
رغد(بهمس):تشتاق لك العافيه
فهد:الله يعافيك,قولي رغد شصار معك من يوم(سكت مو عارف شنو يقول عشان ما يذكرها)
رغد(عرفت شنو كان يبي يقول فحبت توفر عليه الاحراج):قصدك من يوم الي صار
فهد:ايوه ابغى اعرف كل شي صارلك
رغد(بحزن والجروح تتفتح فيها من جديد):ااه يا فهد صار فيني الا عمري ما توقعته الشخص الوحيد الي حبيته يتركني بكل سهوله شنو تتوقع اسوي من بعده فضلت الموت على اني اعيش كذا لا كن حتى الموت ما يبني بدال ما اموت جلست على هالكرسي(وبدت تصيح )
فهد(وقلبه يتقطع عليها):رغد حبيتي تكفين بس صياح لو بيدي كان رجعت الزمن لورى
رغد:لا فهد خلاص انا بسكت(مسحت دموعها بسرعه تنفيذ لاومر فهد)
فهد:فديييت الي يسمعون الكلام انا
رغد(استحت وما عرفت ترد):........
فهد:تدرين عاد منو السبب بالي صار
رغد:منو؟
فهد(بتررد):شوق اختك ولا ما تدرين
رغد:شوق الله يسامحها على الي سوته
فهد:ليه الي سوته شويه فيك وفيني؟
رغد:لو مو شويه بس شنو اسوي؟
فهد:المفروض تدافعين عن حقك مو تسوي مصبيتها وتطلع منها ولا كانها سوت شي
رغد(استغربت):شلون ادافع عن حقي؟
فهد:امك وابوك يدرون انها السبب بالي صار؟
رغد:لا محد يدري
فهد:طيب ليه ما فكرتي تقولين لهم؟
رغد:مدرى مهما كان تظل اختي
فهد(عصب منها):وهي ليه ما فكرت انك اختهالما ست الي سوته؟
رغد:خلاص فهد الله يسامحها
فهد:لا انت لازم تسوين شي
رغد:يعني شنو اسوي؟
فهد:هي لازم تدفع ثمن الي سوته وانا وياك الي بندفعها الثمن
رغد(خافت منه):اول مره احس انك حقود لهدرجه
فهد:لا انا مو حقود بس لازم توقفين معاي
رغد:انا معاك بس شنو تبيني اسوي
فهد:مو الحين بكره حياتي اكلمك واقولك
رغد:اوكي براحتك
فهد:يلا اخليك ترتحين الحين تصبيحين على خير
رغد:وانت من اهله

سكرت رغد منه وهي طاايرره من الفرحه وحست انه كل شي رجع مثل اول اول مره من يوم الحادث تحس بالفرحه تدخل فلبها سكرت الاب توب وراحت ناامت وهي تحلم احلام ورديه مع فهد....

فهد اول ما سكر منها ابتسم ابتسامه انتصار كلها خبث,الحمد لله اجل رغد للحين تحبني والخطوه الاولى مرت على خير صحيح كسرت خاطري بس هذا ما يعني اني احبها الي يشوف عيون شوق يكره كل البنات بعدها وبنشوف يا شوق شلون ترفضيني الحين....




*************************



جلست شوق تدور شنطتها ولما لقتها قعدت تدور على الجوال الا تسمع صوت الباب يتقفل رفعت راسها شافت طلال متسند على الباب ويبتسم لها ابتسامه خبيثه ويطالعها بنظرات ارتجف جسمها واقشعر شعر جسمها كله وقفت على رجوالها وهي ترتجف اول ما شافت طلال يقترب منها ببطء طاحت الشنطه من يدها من غير ما تحس ونزلت دموعها لانها عرفت لحظتها انها خلاص انتهت....

طلال(يبتسم لها بهدوؤء):شوق شفيك خايفه
شوق(والدموع تنزل منها بهدوؤء):لا..مو..موخايفه

طلال قرب منها وحط ايده على وجها اول ماحست بلمسة ايده ارجفت وطلال حس بالرجفه مسح لها دموعها بكل رقه وهدوؤء يحس انه يلمس حرير من نعومة بشرتها ويحس انه اذا لمسهابعنف بيخدشها لما قرب منها ودقق بملامحها كل شي فيها ناعم وحلو خشمها المرفوع وشفايفها المليانه عيونها الخضر وشعرها الذهبي خطر كلام فهد بباله نفس الوصف الي قاله عليه...

طلال(بكل هدوؤء):تعرفين واحد يقرب لك اسمه فهد؟
شوق(وهي ميته خووف):ايه ولد عمي

شوق لاحظت وجه طلال المصدوم اول ما قالت جملتها الاخيره فجاءه شافته يبتسم وبعدين ضحك وهي خافت منه...

طلال:هههههههه بصراحه فهد ظلمك لما وصفك لي انت احلى من الوصف بمليوون مره

شوق استغربت هو شلون يعرف فهد وليه فهد يوصفها قدامه ما اهتمت لانها حست بايد طلال حول خصرها وقرب من لدرجه حست انه لاصق فيها تحس بانفاسه على رقبتها...

طلال(بهمس):مره ثانيه لاتطلعين مع سحر ولا اشوفك جايه مثل هالحفلات سامعه
شوق(كانت مو قادره تتكلم من الخوف ردت بصوت ما ينسمع):فا..ه..م..ه
طلال(قربها زياده لجسمه):ايش ما سمعت؟
شوق(حست انها بتموت وجلست بخاطرها تدعي على خديجه):فاهمه
طلال(بعد عنها وحط وجه بوجها بالضبط ):طيب ليش الدموع لا تخافين ما راح اسوي لك شي
شوق(بتردد):طيب..ممكن..توخر ايدك
طلال(ابتسم لها):حاضر

شال ايده عنها وبعد عنها مسافه خلها تتنفس على راحتها...

شوق(اول ما بعد عنها فرحت من كل قلبها بس كانت للحين خايفه):الله يخليك طلعني من هنا واعدك ما تشوفني مره ثانيه ابد
طلال:ومن قال اني ما ابغى اشوفك مره ثانيه
شوق(طالعت فيه مستغربه عقلها وقف تفكيره ما فهمت شنو قصده):..........
طلال(حس شنو تفكر فيه):طيب انتي جايه مع السواق ولا....
شوق(قاطعته):لا جايه مع السواق بس ادق عليه

طلال مشى وراح جاب شنطتها المرميه على الارض وطلع جوالها من الشنطه ومد لها...

سحبت الجوال منه وايدها ترتجف دورت في المكلمات الصادره على راج ودقت عليه وهي ترتجف...

شوق:راج انت وينك؟
راج:طال عمرك انا عند الباب حق استراحه
شوق:طيب ادخل داخل انا الحين بطلع بسرعه فاهم
راج:انشاء لله طال عمرك


سكرت شوق من راج وخذت شنطتها من طلال وحطت الجوال فيه خذت عبايتها بسرعه وتوها بتطلع...

طلال:بتطلعين بدوني؟
شوق(ما فهمت قصده بس خافت انه غير رايه):ليه...فيه..شي؟
طلال:هههه انتي ما تعرفين الي بره شلون اشكالهم اطلع معاك احسن

شوق ما اهتمت كان كل الي ببالها انها تطلع من هالمكان لبست عبايتها بسرعه من دون ما تسكرها وحطت الغطا على راسها...

لما طلعت مع طلال شافت اثنين ساكرنين بره واقفين عند سيارتها خافت منهم واحمدت رابها انها طلعت مع طلال سمعتهم يضحكون ويصارخون بكلام مو مفهوم اول مره تشوف مثل كذا على الطبيعه كانت تشوفهم بالمسلسلات والافلام بس رجعت على ورى ومن دون ما تحس لصقت بطلال ومسكت ذراعه..

طلال استغرب حركتها وحس بارتباك وتوتر لانها قريبه منه مره وريحت عطرها تنعش صدره ...

شوق(بخوف وهي مو حاسه انها لاصقه فيه):طلال..شوف هذول الاثنين؟
طلال(ياحلو اسمي بلسانك,طالع وين ما تاشر):شفيهم يعني هذيك سيارتك؟
شوق:ايه
طلال:طيب تعال معاي لاتخافين

مشت معه شوق بخوف ولما وصلت عند السياره ...

طلال:يا شباب
لفوا عليه الاثنين وهم يالله يركزون قدامهم من السكر...
طلال(قرب عندهم ودفهم بيده ولانهم ثقال فطاحوا على الارض من غير ما يحسون شوق خافت ليكون صار فيهم شي بس هم كانوا يضحكون ...

طلال:عادي ما عليك منهم انتي روحي الحين
شوق(توها بتركب السياره لفت على طلال):مشكور طلال
طلال:العفو,روحي انتي الحين وانتبهي على نفسك اوكي

هزت شوق راسها ودخلت السياره على طول وطلعت من الاستراحه...

طلال كان واقف لحد ما اختفت السياره عن عيونه وظل يبتسم على شكل شوق وهي لاصقه فيه,صدقت يا فهد يوم قلت حلوه الا جميله بس حرام فيك,ماكان له نفس يرجع الاستراحه ركب سيارته (البروش)وطلع رايح على البيت...



**************************



شوق اول ما ركبت السياره انهارت على طول من البكى كرهت نفسها وكرهت كل شي لانها راحت مع خديجه للحفله طول الطريق تفكر لو ان طلال سوى فيها شي كان اهلها ذبحوهها بعد نص ساعه وصلت القصر ما قدرت تنزل من السياره رجوالها ما تشيلها من الخوف لحد الحين تحس بوجود طلال ريحت عطره منتشره بكل ملابسها جلست تبكى تقريبا نص ساعه وراج مو عارف شنو فيها ....

راج:طال عمرك انادي مدام ام ناصر؟

شوق ما سمعته للانها كانت تبكي ومو حاسه بشي حوالها...

راج:طال عمرك...طال عمرك
شوق(بصراخ):نعم شتبي انت بعد؟
راج(خاف من صراخها ):انادي مدام ام ناصر؟
شوق:لا تنادي على احد خلاص انا بطلع

افتحت باب السياره بقوه ونزلت من السياره وهي اللحين ترجف تسندت على باب السياره عشان ترفع نفسها وتقدر تمشي مشت بخطوات ثقيله وببطء لما وصلت عند الدرج حق المدخل حست انه راح يغمى عليها بس ما تدرى من وين جتها القوه وتحملت مسكت الجدار ودخلت القصر ما تدرى شلون وصلت غرفتها اول ما دخلت رمت نفسها على السرير من غير ما تحس ومن دون ما تبدل ولا تفسخ العبايه تكورت على نفسها وجلست طول الليل تبكى وتتذكر الي صار....




************************



اليوم الثاني الصباح نزلت هديل للصاله وما لقت امها مو جوده استغربت بالعاده تكون موجوده طلعت لجناح امها فوق وطقت الباب بس ما ردت عليها افتحت الباب بهدوؤء وراحت عند الغرفه طقت الباب وبعد ما ردت عليها افتحت الباب بهدوؤء لقتها نا يمه على السرير راحت عندها وحبتها على راسها...

هديل(بكل رقه):ماما ماما قومي
ام هديل(عقدت حواجبها وحركت عينها بضيق بس ما افتحتهم)...
هديل(ابتسمت على شكل امها):ماما يلا عااد بلا كسل قومي
ام هديل(فتحت عيونها بهدوؤء واول ما شافت هديل ابتسمت):صباح الخير
هديل(ببتسامه حلوه):صباح النور
ام هديل(عدلت جلستها على السرير):كم الساعه؟
هديل:الساعه 10ونص وانتي للحين نايمه يلا قومي

ام هديل تذكرت انها امس ما نامت وهي تتذكر زوجها وكانت تتفرج على صورهم مع بعض وطول الوقت دمعتها على خدها قامت من السرير وراحت على الحمام من غير ما ترد على هديل....


هديل طلعت من الجناح ونزلت تحت عشان تقول للصاله عشان تقول للخدمات يحطون الفطور...




***********************




قامت مشاعل على صوت جولها الي ازعجها من الصبح وهي متنرفزه من الي يدق عليها من الصبح رفعت راسها ومسكت جوالها وشافت رقم راشد حطت راسها على المخده وهي تتنهد قطت الجوال على السرير وخطت راسها بالمخده تمنت يسكت بس للاسف ظل يدق ورى بعض مسكت وهي متنرفزه...


مشاعل(وهي ماسكه اعصابها):نعم شتبي داق على من الصبح ازعجتني؟
راشد(وهو ماسك ضحكته على طريقة كلامها السريعه):ليه انتي كنتي نايمه؟
مشاعل:اظن انك تعرف اني ما اصحى ىالحين تدق ليه ؟
راشد:ههههههه استهبل
مشاعل(بصوت واطي):الحمد لله تعرف انك اهبل
راشد:نعم شقلتي ما سمعت؟
مشاعل:ابد ما قلت شي
راشد:طيب البسي الحين بسرعه وطلعي ابي افطر بره
مشاعل:نعم وانا شدخلني فيك روح افطر
راشد:ايه بس انتي بتجين معاي
مشاعل:لا انا ما اقدر اطلع الحين
راشد(وهو يتطنز):ليهdadما يرضى؟
مشاعل(عرفت انها يطنز عليها حست كانها ولاشي وما عندها اهل بسالون عنها ولا يحسبونها ):ايهdadما يرضى اطلع الحين
راشد:لا والله,اقول البسي وتعالي ستار بكس بسرعه
مشاعل:بس...

سكر الخط بوجها وما عطها فرصه تتكلم حست انها بتصيح بس لا خساره دموعي انزلها للخايس هذا قامت من السرير وراحت للحمام عشان تلبس وتطلع قبل لا يغير ريه ويفضحها....



**********************



نزلت ام ناصر للصاله وسمعت صوت التلفزيون استغربت لان بالوقت هذا ما في احد يصحى لما وصلت الصاله الداخليه ما صدقت الي شافته ووقفت مصدومه...



لقت رغد تطالع التلفزيون وتضحك على (friandes)على(Dubai one)قربت منها عشان تتاكد....

ام ناصر(وهي مو مصدقه):رغد
رغد(التفتت على امها وابتسمت لها):هلا ماما صباح الخير
ام ناصر(والفرحه مو سيعتها):انا بحلم ولا بعلم
رغد(ضحكت على شكل امها):ههههههه لا بعلم
ام ناصر:سم الله عليك حبيبتي من الي اقنعك تنزلين تحت؟
رغد:ليه ما تبيني انزل؟
ام ناصر:طبعا لا اكييد ابغاك تنزلين بس انا من متى احن عليك وانتي مو راضيه
رغد:حاسه اني مبسوطه وفرحانه ولي نفس انزل
ام ناصر(راحت عندها ونزلت لمستوها وحضنتها والدموع بعيونها من الفرح):عساك دووم مبسوطه
رغد:ههههههه ليه تصحين ماما؟
ام ناصر:من الفرحه حبيبتي ماني مصدقه
رغد:لا صدقي وكل يوم بتشوفيني هنا الصباح
ام ناصر(وهي تبعد عنها):والله توعدني
رغد:وعد
ام ناصر(وهي تقوم وتدفها على غرفة الطعام):طيب يلا تعالي نروح نفطر مع بعض
رغد:طيب


راحت رغد مع امها يفطرون وامها للحين مو مصدقه انها معها تحت اما رغد كانت طايره من الفرحه وهي ما نزلت الا عشان فهد اقنعها وخلها تنزل وطلب منها تعيش حياتها عادي وهي من حبها له اقتنعت ونزلت وخصوصا انه وعدها يكلمها كل يوم .....





********************




افتحت شوق عيونها بثقل تحس جسمها كله مكسر مو قادره تتحرك جرت نفسها من السرير جر وهي تحس تعب الدنيا كله فيها اول ما وقفت حست بصداع فظيع حاولت تتذكر شنو صار امس وعلى طول جاء ببالها صورة طلال رجف جسمها لمجرد انه تذكرت الي صار ...

راحت عند المرايا الطويله تشوف شكلها اتفاجات انها نايمه بملابس امس ما بدلت وعيونها كانت حمرا ومنتفخه من البكى واضح عليها التعب دخلت الحمام تاخذ لها شور طويل عشان تريح جسمها...




******************


طلعت مشاعل من الحمام ولبست برمودا جينز وبلوزه صفراء فيها كتابه بالسماوي حطت مكياج خفيف لان مالها نفس تطلع رفعت شعرها باهمال ونزلت خصل منه على وجها لبست النظارات من(dg)سوداء تغطي نص وجها تعطرت لحد ما فضت نص العلبه لبست عبايتها وطلعت ....


نزلت الصاله ما لقت ابوها موجود توقعت انه بالشركه الحين ركبت السياره وراحت على ستار بكس الي على الكورنيش لما وصلت هناك دقت على راشد تساله عن مكانه....

راشد:الو
مشاعل(بدون نفس):انت وينك؟
راشد:تكلمي عدل
مشاعل:يعني شنو تبيني اقولك عمي راشد؟
راشد(وهو كاتم الضحكه):ايه ليش لا
مشاعل(مالها خلق عوار راس مو كفايه طالعه بالغصب):راشد ممكن تقولي انت وين

توه راشد بيجاوب الا مشاعل تقاطعه لانها شافته قاعد مع اصدقائه على الطولات الي بره...

مشاعل:خلاص شفتك انا جايه الحين
راشد:تعالي وين...

ما عطته فرصه يجاوب لانها سكرت الخط كانت متعمده تروحله قدام اصدقائه عشان تحرجه...
تعطرت مشاعل زياده وزادت القلوس الوردي وفتحت شعرها ونزلت راحت عند جهة الطاولات ...
راشد ماشافها لانه كان مو مستوعب انه مشاعل سكرت بوجه الخط ما انتبه الا لما صديقه تكلم..

سيف:راشد الحق مو هذي مشاعل ؟
راشد(رفع راسه للجهه الي سيف ياشر عليها ونصدم لما شاف مشاعل جايه لهم):......
مشاعل وقفت عند طاولتهم وهي كاتمه الضحكه على اشكالهم المتفاجأه بوجدها ...

مشاعل(بدلع ماصخ):هااااي
الشباب ماتوا على دالعهاوراشد كان وده يذبحها هم في البدايه فكروها اجنبيه لانه شكلها بالعبايه الفتوحه وبدون الغطا وشعرها الاشقر المنثور على كتوفها يوحي بانها انبيه وانصدموا لما تكلمت عربي...

مشاعل(بدلع):راشد ممكن اكلمك شوي(وهي تبتسم ابتسامه ذوبتهم)
راشد(عرف انها متعمده تحرجه وكان وده يذبح اصدقائه الي مبسوطين وهم يطالعونها):اكيد

كل اصدقائه حسدوه لانه يعرف مشاعل راشد وصل عند مشاعل ومسك ايدها عشان يبين لهم ان الوضع عادي مع انه من داخل كان يغلي مثل البركان اول ما دخلوا داخل قسم العوائل جلس راشد على اول طاوله شافها قدامها ..

مشاعل جلست قدامه بكل هدوؤء ودلع وحطت رجل على رجل وشالت النظاره وبينت عيونها العسليه...

راشد(وهو يحاول يمسك اعصابه قدام الناس):ممكن اعرف شنو الي جابك هناك؟
مشاعل(وهي تبتسم ابتسامه وترت راشد وردت بكل دلع):ليه ما تبيني اسلم عليك؟
راشد(ارتبك من ابتسامتها ودلعها لاكن اخفى هالشي):مشاعل لا تستهيلين ادرى انك تبين تحرجيني قدامهم
مشاعل:انا ما قلت شي,بعدين وشو فيها اذا سلمت على اصدقائك؟
راشد:لا ابد ما في اي مشكله جايتهم بالبلس هذا وفاتحه الشعر مستانسه وتتكلمين بكل دلع ومصاخه
مشاعل(حبت تقهره اكثر فضحكت بكل دلع وبصوت عالي):هههههه ليه مو حلوه؟

راشد قعد يتامل شكلها بالبرمودا القصير لحد ركبتها وسيقانها البيضاء كالها طالعه وشعرها الاشقر الناعم واكثر شي يعجبه فيها عيونها العسليه وابتسامتها الحلوه...

راشد(بس رد عليها بكل برووود):لا
مشاعل(انقهرت من رده تدرى انه يكذب بس انقهرت من بروده):احلف
راشد(درى انها عصبت وحب يجاريها):احلف على شنو؟
مشاعل:احلف اني مو حلوه
راشد(يحاول يكتم ضحكته على شكلها وهي زعلانه مثل الاطفال):الواحد مايحلف على ايش شي
مشاعل:نعم انا اي شي؟
راشد(حب يقهرها مثل ما احرجته):انا بروح اطلب تبين شي؟
مشاعل:رد على سؤالي اول
راشد(كاتم ضحكته على شكلها):تبين شي ولا اروح اطلبلي؟
مشاعل:افففف,جيب لي (ميلك شيك فنيلا)

مشى راشد عنها وابتسم على شكلها قال مو حلوه الا تهبلين بس لو تخفين من غرورك شوي كان احسن
طلب راشد وهو راجع شاف مشاعل الي كانت تحوس بجوالها والله حلوه هالبنت بس حسافه ما عندها اخلاق..

راشد(وهو يحط الميلك شيك على الطاوله):تفضلي
مشاعل من غير ما طالعه مدت ايدها وخذت المليك شيك وجلست تشرب بكل هدوؤء...

مشاعل(من غير ما طالعه):ممكن اعرف ليه جايبني هنا معاك؟
راشد(عشان اتامل جمالك وتنفتح نفسي على الاكل):مزاااج
مشاعل:لا والله
راشد:ليه مو مصدقه
مشاعل:طيب ليه تسوي فيني كل هذا؟
راشد:ليه الي سويته فيني شويه
مشاعل:قصدك عشان اخر مره كلمتك فيها؟
راشد:وعشان عهود بعد
مشاعل(باستغراب):عشان قطيتها الهيئه لا تقول انك تحبها انت كنت تتسلى فيها ما الا داعي تدافع عنها الكثر
راشد:ليه انتي ما تدرين شنو صار فيها بعدين
مشاعل(بدون اهتام وهي تلعب بشعرها):لا
راشد:يعني شنو تتوقعين اهلها سوو فيها ؟
مشاعل:عادي اكيد بيطلعونها من المدرسه ويهوشنها
راشد(ضحك من طريقة تفكيرها):ههههههههه بس طيب تتوقعين ابوك انتي شنو بيسوي فيك لو كنتي مكانها؟
مشاعل(بملل):افف يعني شنو بيسوي بيرسلني امريكا عندmom
راشد:هههههههه لا اهل عهود سوو شي ثاني
مشاعل(طفشت منه):شنو سوو يعني اذبحوها؟
راشد:ايه
مشاعل(ما استوعبت شنو قال):نعم تستخف دمك؟
راشد:اخوها لما درى عنها ضربها وحبسها بالغرفه وتركها يوم كامل وما ادرى مين من اهلها درى عنها ودها المستشفى بس ما فدروا يسعفونها وماتت

مشاعل الخبر فجاها ما توقعت توصل الامور لهدرجه ما قدرت تتخيل شكل عهود وهي تنضرب اندمت على الي سوته بس بعد ايش بعد ما ماتت (لا فات الفوت ما ينفع الصوت)....

راشد حس انها اندمت بس ما اثرت عليه لانه يعرفها زين ويعرف انها فتره وبتعدى ....

راشد:قومي خلينا نطلع احسن
مشاعل(وهي تحاول تحبس دموعها):احسن احس اني مخنوقه

طلعوا بره الكافيه وراشد حب يغير الجو...

راشد:دقي على سواقك خليه يرجع البيت وخليني اوصلك احسن
مشاعل:اوكي

راح مشاعل وراشد لجهة سيارته وركبت السياره ودقت على شاهين تقوله يرجع البيت..
في السياره كان الهدوؤء سيد الموقف مشاعل تفكر بعهود وراشد مو عارف شنو يقولها...

راشد(بهدوؤء):مشاعل شفيك؟
مشاعل(وبدون ما تطالع فيه ):احس اني حقيره على الي سويته
راشد(استغرب ما توقع تتأثر لهدرجه):ليش ؟
مشاعل(بانفعال وعصبيه):انت تتخيل انك تكون السبب في موت شخص
راشد(باستهزاء):تبين تقنعيني انك ندمانه على الي سويته؟
مشاعل(ودموعها خلاص خنتها ونزلت):انت عمرك ما راح تحس فيني

راشد انصدم من كلمتها الاخيره وانصدم اكثر لما شافها تصيح وهي حاطه يدها على وجها اول مره يشوفها منهاره كذا توقع انها ما تحس وما عندها دم لاكن لما شاف شكلها وهي تصيح ما كان منه الا يخفف عليها..

وقف راشد السياره وقرب من مشاعل وحط ايده على كتفها ...

راشد(بصوت كله حنان وهمس):مشاعل تكفين لا تبكين

مشاعل اول مره تسمعه يكلمها بصوت كله حنان وهي فاقده هالشي خافت هالحنان يروح منها رمت نفسها بحضن راشد وبكت طلعت كل الدموع الي كانت حبستها من زمان ,راشد استغرب وانصدم من حركتها اخر شي توقعه منها بس ما يدرى ليش حس انها محتاجه للحنان قربها منه اكثر يحسسها بالدفا والحب الي هي فاقدته ...

مشاعل(همست بأذنه وبصوت كله رجا):راشد
راشد(بصوت كله حنان):عيون راشد
مشاعل:بلييز لا تخليني انا محتاجه لك
راشد(انصدم من طلبها ومن طريقة كلامها بس كان اسير اللحظه واسير مشاعل بعد ):ما طلبتي انا عمري ما اخليك

مشاعل حست براحه مو طبيعيه حست لحظتها انها ملكت الدنيا وما فيها ,راشد كان وده هاللحظه تدوم العمر كله وتبقى مشاعل بحظنه ما يدرى ليه بس كان فرحان ومرتاح...

بعدت عنه مشاعل ببطء وهو بعد وكانه ما يبغها تبتعد عنه,ما قدرت تحط عيونها في عيونه لانها مو فاهمه شعورها الحين ولا ليش سوت الي سوته معه البست نظارتها السوداء عشان تخفي دموعها ونظراتها المتوتره عنه...

راشد سكت ما يبي يحرجها ويسالها اكثر...

راشد:اوديك البيت
مشاعل هزت راسها من غير ما تقول ولا حرف بمعنى ايه...
راشد احترم سكوتها وسكت مثلها,طول الطريق كان الجو هادئ اول ما وصل القصر فتح الحارس البوابه لما شاف مشاعل وقالتله يفتح البوابه دخل القصر وقف عند الباب...

مشاعل(التفتت على راشد وبكل هدوؤء):راشد شكرا
راشد(ما كان وده تطلع بس ما يقدر يقولها):العفو ما سويت شي

قربت منه مشاعل وبحركه جريئه هي نفسها استغربت منها باسته على خده بكل رقه وبشكل خفيف كانها نسمة هوا وكانها ممتنه له على الي سوها...

راشد قعد يطالع فيها مصدوم من حركتها يعرف انها جريئه بس مو كذا ولما جاء بيتكلم كانت هي طلعت من السياره ودخلت القصر حرك سيارته وهو مو حاسس بنفسه واللحين ريحة عطرها منتشره بالسياره لمس خده بكل هدوؤء يخاف تختفي بوستها وما يحس فيها بعدين ابتسم على جرئتها وكمل طريقه...

في القصر مشاعل اول ما دخلت كانت طايره من الفرحه اول مره بحياتها تحس انها سعيده حست بالحنان بعيون وصت راشد والي فقدته عن ابوها بعد دقائق استوعبت هي شنو سوت ضحكت بصوت عالي انا بالسعوديه مو بامريكا وبست واحد سعودي اكيد بيفهم غلط هههههه كيفه اهم شي سويت الي بخاطري طلعت غرفتها ورمت العبايه والشنطه والجزمه على السرير رمت نفسها على الكرسي المريح قدام التلفزيون وحطت على (روتانا موسيقى) وكان عليها اغنية (اصاله_بين ايدك)حست انه هالاغنيه توصف الي حست فيه وهي بحظن راشد غمضت عيونها وسرحت بخيلها مع كلمات الاغنيه...




*********************




طلعت شوق من الغرفه ونزلت للصاله صحيح ما لها نفس تشوف احد بس اذا ظلت لوحدها بالغرفه بتظل تفكر بالي صار وهي تعبت من التفكير ..

قربت من الصاله وسمعت اصوات ضحك استغربت مين جاي عندهم واول ما دخلت انصدمت من الي شافته لقت امها قاعده وبجمبها رغد ما صدقت عيونها فكرت انها للحين نايمه وتحلم قربت منهم بكل هدوؤء لا يطلع حلم وتصحى منه ,ام ناصر حست فيها ...

ام ناصر(ببتسامه):صباح الخير حبيبتي توك صاحيه
شوق(للحين عيونها على رغد مو مستوعبه):.........
ام ناصر:شوق..شوق انتي معاي؟
شوق(توها تنتبه لامها):ها..ايه معاك
ام ناصر(عرفت انها متفاجاه بوجود رغد):شوق شفيك سلمي على اختك
شوق(تطالع امها واختها وهي مو مصدقه):..........
رغد:شفيك شوق ما تبين تسلمين على؟
شوق:ها...سوري بس مو...
رغد(باستهزاء):ليه اظل محبوسه بالغرفه لين اموت
ام ناصر:سم الله عليك حبيبتي من الموت لاتفاولين على نفسك
شوق:سوري مو قصدي كذا اعذريني

قربت منها شوق وحظنتها ...

رغد(بهمس عشان امها ما تسمعها):لا تفكرين اني سماحتك الي سويتي عمري ما راح انساه لك
شوق(كانت مصدومه بالكلام الي سمعته بس كابرت على نفسها):مو مشكله وانتي بتظلين اختي طول عمري

بعدت عنها شوق لانها خايفه تسمع كلام اقوى من كذا وما تمسك دموعها...

شوق:ماما انتوا فطرتوا؟
ام ناصر:ايه حبيبتي روح افطري انتي
شوق(ببتسامه بارده):طيب

مشت شوق بخطوات سريعه لغرفة الطعام واول ما دخلت انهارت على الكرسي وبكت بصمت من غير صوت عشان ما تسمعها امها ,موكافيه الا صار لي بعد انتي يا رغد على يارب ارحمني...




*******************



جلست هديل مع امها يطالعون التلفزيون بعد الفطور ...

هديل(وهي تطالع التلفزيون):هالمسلسل ما يعجبني ابد
ام هديل:ليه حلو؟
هديل:بايخ كانك تطالعين عرض ازياء مو مسلسل كل شوي طالعه وحده ولابسه لك لبس شكل تعبوا حالهم على حفظ النص ما له داعي
ام هديل:لا والي يضحك ان وحده تطبخ وهي بكامل زينتها شلون تركب هذي
هديل:هههههههههه ايه والله
ام هديل:غريبه اليوم ما طلعتي مع صديقاتك؟
هديل:مدرى والله مشاعل امس كلمتها وشوق مدرى عنها صار لي يومين
ام هديل:طيب انا اليوم عندي حفل استقبال حق ام سلطان تجين معاي؟
هديل(بتفكير):ممم,مدرى بس هناك كل حريم كبار مع مين اسولف؟
ام هديل:يمكن هناك في بنات كبرك روحي تعرفي عليهم
هديل(ما ودها تروح بس عشان امها بتوافق):اوكي بروح معاك
ام هديل:شوفي الحين الساعه 3 والحفله تبدى الساعه8 خلينا نروح المشغل الحين عشان يمدي
هديل:طيب انا بروح البس


طلعت هديل لغرفتها تبدل ملابسها وفكرت تدق على فيصل تقوله وتوها بتدق الا يدق عليها رفعت السماعه وهي تضحك...

فيصل(باستغراب):ليه تضحكين؟
هديل:ههههه كنت توني بدق عليك الا دقيت
فيصل:قلبي حاسس ,شرايك اليوم نطلع قبل الاختبارات؟
هديل:ودي والله بس اليوم بروح مع ماما
فيصل(بخيبة امل):طيب مو مشكله ,وين بتروحين معها؟
هديل(عرفت انه زعل):بروح حفل استقبال حق صديقة ماما
فيصل:واكيد بتكشخين
هديل:طبعا شرايك يعني؟
فيصل:اااه كان ودي اشوفك
هديل:خلاص حبيبي مره ثانيه انا ما كان ودي اروح بس تعرف ماما كانت تعبانه بالفتره الاخيره وما حبيت ازعلها
فيص:اهم شي رضى امك عليك
هديل:فدييتك ياقلبي
فيصل:يفداااك عمري,طيب اخليك الحين تتجهزين واكلمك بعدين اوكي
هديل:اوكي,انتبه على نفسك
فيصل:ما طلبتي ,باي
هديل:باي




******************




في الصاله عند رغد وام ناصر دخل ناصر الصاله وما صدق عيونه لما شاف رغد قاعده بالصاله....

ناصر:رغد لا مو مصدق انتي هنا؟
رغد:هههههههه
ام ناصر:هههههه شفيك الناس تسلم اول
ناصر:اسف,السلام عليكم بس مو مصدق عيوني؟
رغد:لا صدق ناصر انا ماليت من الوحده واقتنعت اني لازم انزل اقعد معاكم
ناصر(ببتسامه عريضه):زين عالبركه دووووم انشاء لله
رغد:تسلم
ام ناصر(والدموع الفرحه بعيونها):الله يديم علينا هالفرحه
ناصر:الله يهداك يمه ليه الموع بس
ام ناصر(وهي تمسح دموعها):من الفرحه ياوليدي

رغد لما شافت دموع امها حست انها ظلمت اهلها وظلمت نفسها قبل لما فكرت تموت طالعت اخوها وامها شلون كانت راح تنحرم منهم ومن حنانهم...

رغد:ماما خلاص لاتبكين ترى ابكي معاك الحين
ام ناصر:لا خلاص سكت
ناصر(حب يلطف الجو):الحين لما قلت لك لا تصحين ما سمعتي كلامي واول ما قالت رغد سمعتي كلامها على طول
ام ناصر:شدعوه بس رغد اخر العنقود
ناصر:وانا البكر ولا خلاص صرنا صفر على الشمال الحين
الكل:ههههههههههههههههه

طلعت شوق من الغرفه وسمعت ضحكهم بس اول ما طاحت عيونها بعيون اختها شافت فيهم كلام كثير كله لوم وعتاب وكانها تقول لها لاتدخلين بينا انتي شخص مو مرغوب فيه ,طلعت لفوق ودخلت الغرفه وجلست تبكي تعبت من الدموع حست انها محتاجه شخص ترتمي بحظنه بس هالشخص مو موجود حست انها وحيده غريبه وهي بين اهلها حظنت نفسها وجلست تبكي وحيده وبتظل طول عمرها وحيده...




************************




على الساعه 8 طلعت هديل وامها من المشغل ركبوا السياره وراحوا على الحفل لانهم كانوا لابسين وجاهزين

وصلوا القصر حق ام سلطان كان كبير وفخم هديل اول مره تجي هذا المكان بس امها جايته قبل اكثر من مره ,دخلوا وكان مليان حريم كلهم من الطبقه الرايقه ومن الشيوخ دخلوا الممر الي فيه المرايات عشان يعدلون اشكالهم جت الخدامه واخذت عبايتهم

ام هديل مثل عادتها كان في قمة جمالها الا يشوفها مع هديل ابد ما يقول انها امها لانها تزوجت وهي صغيره كانت لابسه فستان بنفسجى غامق فخم مرره وراقي بشكل وفاتحه شعرها الي قصته بالمشغل ولابسه طقم الماس فخم فيه حجر باللون البنفسجي

هديل كانت قاصه شعرها الفروله وطالع جنااان على شعرها لاسود الفاحم والناعم بشكل لبست فستان لونه وردي لونها المفضل قصير لفوق الركبه وفيه زينه بالفضي من اطرافه تلمع كان من قدام (دريبه)ومن ورى كان عاري بين ظهرها لاخر فقره فيه وكان طبعا مخصر على جسمها ومكياجها الوردي مطالعها مثل الورده المتفتحه


اول ما دخلت الحفله استقبلتها ام سلطان

ام سلطان:هلا والله بام هديل
ام هديل(بكل غرور):هلا فيك
ام سلطان:شخبارك انشاء بخير؟
ام هديل:بخير الله يسلمك انتي كيفك؟
ام سلطان:بخير نسال عنك
ام هديل:سالت عنك العافيه
ام سلطان:الله يعافيك
ام هديل(وهي تأشر على هديل بكل فخر على جمالها):هذا بنتي هديل ,هديل سلمي على ام سلطان
هديل(بكل خجل):اهلين(ومدت يدها تسلم)
ام سلطان(عجبتها هديل وقررت تخطبها لولدها):هلا فيك حبيتي والله كبرتي وصرتي عروس
هديل(صاار وجها احمرر):شكرا عيونك الحلوه

دخلت ام هديل وهديل للصاله الفخمه والكبيره كانها قاعة عرس بفندق فخم دلتهم الخدامه على الطاوله المحجوزه لهم وقعدوا فيها


كانت الحفله مليانه حريم وبنات من ارقى العوائل واغنها هديل ما كان عاجبها الجو صحيح تعرفت على كم بنت بس ما عجبوها كانوا تافهين وسطحين تعذرت منهم لانها تحس نفسها مخنوقه وقالت لهم ولامها انها بتروح تعدل شكلها


طلعت من الصاله الكبيره لممر طويل كان القصر كبير مررره وفخم قعدت تتمشى وهي تتامل الاثاث الي عجبها صحيح هي عايشه بغنى وبقصر بس كان باين ان ام سلطان ناس رايقه وذوق وعندهم فلوس تعيشهم طول العمر برفاهيه

حست انها مخنوقه من المكان وحبت تطلع تاخذ نفس افتحت اول باب لقته قدامها ولقت نفسها بحديقه اكبر من حديقة بيتهم بكثيير كانت مثل المزرعه وكانها راحت لمكان ثاني برى القصر راحت تتمشى بالحديقه وشافت جسر صغير وتحته مثل النهر وفيه سمك راحت تركض له وقفت عليه وهي تتامل السمك ما حست الا بشخص واقف يطالعها التفتت تشوف مين وكانت اكبر صدمه بحياتها


****************>الجزء السادس عشر<<<<

"الفصل الاول"





هديل حست انه في احد ورها التفتت وكانت اكبر صدمه بحياتها.....

هديل:فيصل؟؟
فيصل(باستغراب وصدمه):هديل
هديل(مصدومه اخر شخص توقعت تشوفه وخصوصا بمكان مثل كذا):...........
فيصل:انتي شنو تسوين هنا؟؟
هديل:انت شنو تسوي هنا؟؟
فيصل(بارتباك):هذا..بيتي

هديل(مومستوعبه شنو قال):نعم شنو يعني بيتك؟؟
فيصل(قرب منها):يعني بيتي المكان الي اسكن فيه وا....
هديل(تو تنتبه لسؤالها الغبي وتقاطعه):ادرى شنو يعني بيتك,الي اقصده شلون هذا القصر بيتك وانت....
فيصل(يقاطعها ببتسامه):قصدك انا فقير...بصراحه انا كذبت عليك انا مو فقير
هديل(بصدمه):انت غني طيب ليه كذبت علي كنت تقدر تقول انك غني ؟
فيصل:هديل قلبي لو قلت لك اني غني ما كنتي بتحبيني مثل ما تحبين فيصل الفقير ولا...
هديل:يعني عشان كذا كذبت علي؟
فيصل:ايه مو مقتنعه؟
هديل(وهي تطالعه باستهزاء وتمشي عنه):لا مو مقتنعه سوري بس عذرك سخيف وتافه
فيصل(يطالعها باستغراب):يعني انا سخيف وتافه؟
هديل(حطت ايدها على راسها تخفف صدمتها)تنهدت)لا انا ما قلت كذا انا قصدي....
فيصل(قرب منها ومسك ايدها):هديل حياتي انا اعرفك انتي عرفتي ناس اغنياء وما حبيتهم لانك تعودتي على الدلال بس لما جاك شخص مختلف عن الي قبل حبيته لانه غيير حبيتي تجربين شي مختلف تجربه وقررتي تدخلينها و....
هديل(حطت اصبعها على فمه عشان يسكت):اششش فيصل انت حب صار له 3سنين تجي ىالحين تقولي انك تجربه لا انت احلى شي بحياتي انا مستعده اترك ماما وهي الشي الوحيد الي بقالي بعد موت بابا بحياتي واعيش معاك طول العمر شلون تقول اني ما احبك لشخصك

فيصل قعد يتاملها وعرف وقتها انه ما غلط لما اخترها تكون شريكة حياته للابد طول عمره يفكر ان كل الناس طمعانين بفلوس ابوه بس لما عرف هديل اكتشف ان الدنيا فيها اشياء غير الفلوس....

هديل(وجها صار احمرر من نظرات فيصل ):فيصل لا تطالعني كذا
فيصل(انتبه لنفسه ):ههههههههههه سوري بس سرحت شويه
هديل(بدلع):بمين سرحت؟
فيصل:فيك يا قلبي بس تعالي بوريك شي
هديل:شنو؟
فيصل(وهو يمسكها من يدها ويسحبها):انتي تعالي بس

مشت هديل مع فيصل وهي ماسكه ايده تحس انه هالحظه تسوى الدنيا وما فيها تمنت تطول للابد...
ودها فيصل لجهه ثانيه من الحديقه وقفها فجأه...

هديل( طالعت فيه باستغراب):ليش وقفت؟
فيصل:غمضي عيونك

غمضت هديل عيونها وخذت نفس ورصت على ايد فيصل,سحبها فيصل بكل هدوؤء وبعد 5 دقائق......

فيصل:افتحي عيونك

افتحت هديل عيونها على منظر عجزت الكلمات انها توصفه حست انها بتظلم شكل البركه الروووعه والشجر من حولها وشكل الزينه الي مركبه عشان الحفله وانعكاسها على البركه وصوت العصافير في قفص قريب من البركه ....

فيصل(ببتسامه حلوه):ها شرايك؟

هديل ما تكلمت طالعت فيه وعيونها تكلمت عنها....


ودي اغير كلمة اهواك بكلمة توصف كم انا اغليك
كلمه تفسر اني وياك عايش وقلبي ميت فيك

من يوم شفتك عني افداك والقلب ماله غير طاريك
من زود ما هو يسعى لرضاك وده يفارق صدري ويجيك

كذاب انا لو قلت اباانساك او جيت يوم وقلت ما ابيك
صدق باني ولي سواك لو انسى اسمي ما ني ناسيك

لو تبغى تعرف كم في لقياك كم اعشقك موت واحاتيك
خذ قلبي الي موت يهواك شوف وشكثر راعيه يغليك

ودي اغير كلمة اهواك بكلمة توصف كم انا اغليك
كلمه تفسر اني اهواك عايش وقلبي ميت فيك


مسكت ايد فيصل ومشت لحد البركه وقفت عندها وجلست تتامل شكلها وشكل فيصل بالماي...

فيصل:بالله عليك مو لايقين على بعض؟
هديل:ههههههه
فيصل:دوووم انشاء لله
هديل(طالعت فيه بكل حب وما حبت تعلق):.........
فيصل:بس ما قلتيلي حلو المكان؟
هديل(لفت عليه وطاعته بكل حب وحنان):روووعه يهبل
فيصل:هذا بس عشان عيونك حلوه
هديل:هههههه
فيصل:تدرين انا خلاص بقول لامي تخطبك بس خلصي اختبارات اول
هديل(تطالعها وهي ميت من الفرحه):والله
فيصل(ابتسم وهو يشوف الفرحه بعيونها):في يوم وعدك وما وفيت
هديل(هزت راسها بمعنى لا):.....
فيصل(قرب منها ولمس خشمها بكل رقه):اجل خلاص روحي عند ماما الحين عشان ما تخاف عليك
هديل:صح ذكرتني اخاف تقولي الحين وين كنتي؟
فيصل:ما عليك قوليلها كنت مع فيصل وهي بتسكت
هديل:لاههههههههههه
فيصل:هههههههههههه
هديل(وهي تسحب ايدها من ايده ):يلا انا بروح الحين بااااي
فيصل:لا تنسين كلمني اليوم طيب
هديل:هههه اكيد
فيصل:باااي

هديل اشرت له بيدها وكانها تقوله باي وراحت دخلت لداخل القصر.....

فيصل حس انه اسعد انسان بالدنيا مو قادر يوصف سعادته مع هالانسانه الحلوه هديل فيها كل الموصفات الي يتمنها حلوه ودلوعه وهاديه واكثر شي يحبه فيها انها مخلصه ووفيه له وتبادله الحب الكبير الي بقلبه لها....




***********************



اليوم الثاني الساعه 10 الصباح قامت شوق وهي تفتح عيونها بثقل على صوت جوالها امس طول الليل وهي تبكي وما عرف النوم طريق لعيونها الا بوقت متاخر بالفجر فتحت عيونها وهي منزعجه ما في احد بيدق عليها الحين شالت الفراش من وجها ورفعت شعرها عن عيونها ومسكت الجوال تشوف مين شافت رقم غريب انقهرت اقوم من عز نومي وعلى بالي حالة طوارئ صارت اخرتها رقم غريب بغت ترمي الجوال وتكسره بس قالت حسافه فيه عطته مشغول ورجعت انسدحت يمكن يجيها النوم ,دقتين الي يجيها مسج تأففت وسحبت الجوال تشوف المسج اول ما قرت المكتوب افتحت عيونها وهي مو مصدقه هذا فهد ولد عمي بس من وين جاب رقمي انا ما اذكر اني اعطتيه اصلا مستحيل اعطيه خافت ترد عليه ولا طنش بس لما دق عليها ردت على طول قبل لايسكر....



شوق(بتردد):الو
فهد:صباح النور ياعروس
شوق:نعم مين العروس؟
فهد:انتي ولا شاكه
شوق:عروس بس مو لك
فهد:هههههههه عاد توني بقول عروس ولي انا
شوق:انا كم مره قلت لك لا تفتح لي هالسافله لاني رافضه
فهد:هههههههههلا بتوافقين
شوق:وشلي مخليك متأكد كذا اني بوافق انا اقول لا تحرج نفسك احسن
فهد:لا احرج نفسي ولاشي,عموما انا مسوي لك مفاجأه
شوق(الله يستر منك):شنو؟
فهد:انا عندكم بالبيت تحت
شوق(مو مستوعبه):نعم انت شنو تسوي عندنا؟
فهد:ااااه مشتاق لك
شوق(يعععع الله يقرفك):اقووول لا تستخف دمك على
فهد:اذا مو مصدقتني انزلي تحت بالصاله وبتشوفيني موجود
شوق(حست انه يتكلم من جد بس خافت لمجرد انها تشوف نظرات فهد لها):........
فهد:ها شفيك ليش ما تردين ولا القطوه كلت لسانك؟
شوق:ها...لا معاك بنزل الحين واشوف
فهد:انتظرك حبي

شوق لا عت كبدها وسكرت بوجه من غير ما تقول باي قامت من السرير وهي تتمنى انه يكون حلم بس اللاسف طلع حقيقه لما سمعت صوت الباب يدق ....
شوق(بطفش):مييين؟
ام ناصر:انا ماما افتحي الباب شوق

راحت شوق بكسل وافتحت الباب ورجعت جلست على طرف السرير....

ام ناصر:حبيبتي ليه مقفله عليك الباب؟
شوق:ولاشي بس ما حبيت احد يزعجني
ام ناصر:ايه ,طيب البسي وتجهزي ونزلي تحت
شوق(بخوف):ليه؟
ام ناصر:ولد عمك فهد عندنا تحت
شوق(الحين عرفت ان فهد ما كان يكذب عليها):ليه شنو يبي؟
ام ناصر(وهي تهز كتوفها):مدرى عنه بس هو ضيف عندنا لازم نجلس معه مهما كان ولد عمك
شوق(بصوت مو مسموع):وضيف دمه ثقيل
ام ناصر(ما سمعتها):نعم قلتي شي؟
شوق:ها..لا بس قلت الحين بنزل

ام ناصر طلعت من الغرفه من غير لا ترد وسكرت الباب ورها,شوق اول ما طلعت امها من الفرفه طرت على بالها اختها رغد اكيد الحين قاعده مع فهد تحت وطايره من الفرحه ابتسمت وهي تخيل شكل اختها تضحك من زمان ما شفتها تضحك دخلت الحمام عشان تغسل وجها....

طلعت لها من غرفة الملابس تنوره قصيره لفوق الركبه لونها ابيض وفيها شك خفيف بالفضي يلمع منثور بطريقه حلوه على التنوره وبلوزه فضيه نازل واحد من اكمامها يبين كتفها والجهه الثانيه مرفوعه خلت شعرها مفتوح وربطت شريطه بيضاء عليه طالع شكلها حلووو حطت مكياج خفيف بس زادت الكحل الاسود على عيونها تعطرت بعطر من (كوكو شانيل) وطلعت من الغرفه....





************************




مشاعل قامت من الصباح فرحانه ونشيطه على الي صار امس مع راشد كانت اليوم ناويه تفاجأه وتعزمه بره دقت عليه وهي ودها بس تسمع صوته....

راشد(وهو فرحان لانها دقت عليه):هلا ميشو
مشاعل:good moring
راشد:صباح النور الناس يقولون
مشاعل:ههههه نفس الشي
راشد(ياحلو هالضحكه على الصبح):شخبارك اليوم انشاء لله كويسه
مشاعل:لا انا اليوم عال العالI feel soo good
راشد:دووم
مشاعل:ثانكس,طيب انا داقه لاني عازمتك اليوم
راشد(مو مصدق الي اسمعه مشاعل بنفسها عازمته):الشمس اليوم من وين طالعه؟
مشاعل:هههههههه ترا اهون
راشد:لا لا خلاص اسف
مشاعل:ههههههه طيب سامحتك
راشد:طيب العزيمه الساعه كم؟
مشاعل:الساعه 8 ابي اشوفك عند باب البيت سامع
راشد(لو تبين عيوني عطيتك):لا وتتامرين بعد
مشاعل:هههههه
راشد(فديت الضحكه وراعية الضحكه):......
مشاعل:هاااا راشد انت معاي؟
راشد:ها...ايه معاك ,خلاص اليوم الساعه 8 بمرك
مشاعل:اوكي اشوفك بالليل

وتوه راشد بقولها باي الا تسكر الخط,هذا مشاعل عمرها ما تتغير....


*********************


دخلت شوق الصاله على صوت ضحكة رغد....

شوق(وهي مبتسمه ابتسامتها الحلوه والجذابه):صباح النور

كلهم لفوا لمصدر الصوت وشافوه شوق واقفه عند الباب كانت حلوه وتفتح النفس على الصبح بشعرها الذهبي وتنورتها القصيره مشت لعندهم وكانها عارضة ازياء بكل غرور وفخر من جمالها وهي تشوف نظرات فهد لها صحيح تكره نظراته وتشمئزز منها بس طنشت وجلست....

شوق(لفت على فهد والتف شعرها معها):شخبارك ولد عمي؟
فهد(كان سرحان يطالعها وهي قدامه اشتاق لها ولابتسامتها):ها...بخير ,انتي شخبارك؟
شوق(بدون نفس):ماشي الحال
شوق(بدلع توجه كلامها لامها):ماما في فطور انا جوعانه
فهد بخاطره(اموووت على الدلع اناااا)....
ام ناصر:روحي حبيبتي عند الخدامه خليها تحط لك فطور
شوق(وهي تقوم بكل دلع):اوكي

مشت من قدام فهد وعيونه ما شالها من عليهاا الي لما طلعت من الصاله وتركت وراها ريحة عطرها الحلوه....

من يوم دخلت شوق الصاله في عيون تطالعها بكل غيره و قهر ودها تذبحها على غرورها ودلعها الماصخ رغد كانت تطالع فهد الي ما شال عيونه من شوق من يوم دخلت وحتى لما راحت كان سرحان واكيد يفكر فيها حبت تحسسه بوجدها ....

رغد:ها فهد ووين وصلت ؟
فهد(طا لعها وفهم من نظراتها انها تعاتبه لانه نسى وجدها بس يحق له دام شاف شوق):هلا لا معاك
رغد:طيب شنو الشغل الي جاي عشانه الشرقيه؟
فهد(طالعها بنظرات افهمتها):شغل ضروري كنت لازم اشوفه
رغد(فهمت قصده بس سكتت عشان امها موجوده معاهم):........
فهد بخاطره(هههههه مصدقه نفسك انا قبل كنت معجب فيك عشان كنت اشوفك احلى وحده بالعايله بس لما شفت عيون اختك كرهت كل البنات بعدها).....





***********************

دخل ناصر للصاله وشاف فهد وسلم عليه....

ناصر:فهد ترى في واحد بره يقول انه صديقك جاي ياخذك
فهد:ايه هذا صديقي طلال يسكن هنا بالشريقه انا دقيت عليه وقلت له يمرني
ناصر:بتروح الحين تغدى عندنا
فهد:والله ودي بس عندي شغل ضروري بجي عندكم بالليل
ناصر:اوكي حياك الله باي وقت


خلصت شوق فطورها كانت بترجع الصاله بس تذكرت نظرات اختها لها وكان ما ودها تجلس معاهم عشان فهد حست انها مخنوقه قررت تطلع تشم شوية هوا طلعت من الباب الخلفي للمطبخ عشان ما تشوف احد ....

طلعت للحديقه وكان الهوا حلو مشت وهي مبسوطه سمعت صوت احد يتكلم جهة الباب الرئيسي مشت بهدوؤء عشان ما يحس فيها وشافت الشخص الي انقذها قبل وصارت تعتبره بطل بالنسبه لها ابتسمت على شكله وهو متحمس ويتكلم بالجوال مشت لعنده وهو كان معطيها ظهره ....

طلال سكر الخط وحس بايده على عيونه فكر انه فهد بستهبل عليه.....

طلال:فهد شيل يدك

شوق اكتمت ضحكتها مو متخيله شكله ولا ردة فعله لما يلف ويشوفها....

طلال(مسك ايد شوق ولفها بقوه):هههههه تستخف دمك عاى الصبح
شوق(تالمت من ايده لانها كانت قويه عليها):ااااي

طلال (انصدم لما شاف شوق قدامه وانا اقول هاليد مو يد فهد ):.......
شوق:شفيك واقف تطالعني شيل ايدك والله تعور اااي
طلال:ها...اسف بس انتي الله يهديك عليك حركات
شوق(وهي تهمز ايدها لانها عورتها):هههههه بس مو حلوه
طلال(توه بيتكلم الا يسمع صوت يقاطعه من بعييد):ا.......
فهد(وهو معصب):طلاااال

****************الجزء السادس عشر<<<<<

"الفصل الثاني"



طلال(انصدم لما شاف شوق واقفه قدامه وانا اقول هاليد مو يد فهد):.....

قعد يتاملها,حلوه وربي حلوه هالبنت بتهبل فيني طالعها من فوق لتحت كان مشتاق لعيونها من اخر مره شافها بالاستراحه وكان يبي يملي عينه منها....


مذهله ما هي بس قصة حسن
رغم ان الحسن فيها بحد ذاته مشكله
مذهله كل شي فيها طبيعي ومو طبيعي اجمل من الاخيله
طبيها قسوة جفها ضحكها هيبة بكاها
روحها حدة ذكائها تملك بالاسئله مذهله....



شوق:شفيك واقف تطالعني هد ايدي والله يعور اااي
طلال(توه انتبه لنفسه وبعد ايده):ها...اسف بس انتي الله يهديك عليك حركات
شوق(وهي تهز ايدها لانها عورتها):ههههه بس مو حلوه
طلال(توه بيتكلم الا يسمع صوت من بعيد):ا....
فهد(وهو معصبب):طلااااال

شوق وطلال انتبهوا لوجود فهد وخافوا من صراخه,طلال خاف منه لانه يعرف فهد اذا عصب شنو يسوي لا وواقف مع بنت عمه ومين شوق اتوقع اقل شي يسويه يذبحني....

شوق بالبدايه خافت من صراخه بس بعدين فكرت تقهره لانه استخف دمه اليوم الصبح تكتفت وطالعت فهد بنظرات كلها احتقار....

فهد:انتي للحين واقفه هنا ادخلي داخل بسرررعه
شوق(بكل برووود):لا والله من تكون حضرتك ماما ولا بابا

طلال انصدم من قوتها هذي الي بتكسر خشمك يا فهد.....

فهد(وهو معصب ويحاول يمسك اعصابه):شوق وربي لو ما اختفيتي من قدامي الحين لانادي ناصر وانتي عارفه شنو بيسوي

شوق خافت من نبرة صوته وعرفت انه من جد معصب وممكن يمد ايده عليها بس كابرت على نفسها وبينت العكس,تقدمت عند طلال....

شوق(بكل دلع):طلاال سوري على الي صار ,انا مو عارفه شلون تصادق هالاشكال(وهي تطالع فهد بكل غرور)عموما فرصه سعيده واشوفك مره ثانيه...

مشت عنهم بعد ما عطت طلال نظره ذوبته ,هي كان غرضه تقهر فهد وتخليه يندم انه انه كلمها اليوم ....

فهد(التفت على طلال وعيونه تلمع من الغضب):وانت ليش واقف للحين مبسوط عليها؟
طلال:هد نفسك يا فهد
avatar
بنفســج

المساهمات : 30
تاريخ التسجيل : 07/11/2011
العمر : 25
الموقع : الكويت

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: طلبتك لا تحاكيني روايه سعودية رومنسيه جريئه كامله

مُساهمة  بنفســج في الإثنين نوفمبر 07, 2011 4:04 pm

>>>>الجزء السابع عشر<<<<<<

فهد توه بيتكلم الا سمع صوت الباب ينطق وشوق كانها ما صدقت بعدت عنه توجه فهد للباب عشان يعرف مين

رغد(من ورى الباب):فهد شفيك افتح الباب؟
فهد(يييو وش جبها هالنشبه):لحظه رغد

فهد راح عند شوق الي كانت جالسه على الكنبه وخايفه منه قرب منها وتكلم بصوت واطي عشان ما تسمعه رغد...

فهد:اسمعني زين انا اقدر اخليك تتزوجيني وبراضك بعد
شوق(ما فهمت قصده):مو بكيفك
فهد:ههههه(مسك من خدها)لا يا حلوه بكيفي

شوق بعدت ايده بقوه وهي مشمئزه منه:كم مره قلت لك لا تلمسني
فهد(بعد عنها وقعد جمبها):طيب,تدرين ليه انا اقدر اغصبك على الزواج
شوق(طفشت منه):ليه؟
فهد(ببتسامه خبيثه):لاني بقول لامك وعمي على الي سويته
شوق(بخوف):وانا..شنو..سويت؟
فهد:ههه حلوه هذي تستهبلين سالفة رغد
شوق(مومستوعبه شنو تسمع):نعم انت شنو قاعد تقول؟
فهد:اظنك سمعتيني عدل
شوق(والدموع بعيونها):بس انت تدري اذا قلت لملما وبابا شنو بيسون فيني؟
فهد:اممم ايه ادرى عشان كذا بقول لهم
شوق:بس ليه انا عمري ما سويت لك شي؟
فهد(بعصبيه):لا والمصخره الي سويتها اليوم واسلوبك الزفت معاي ونظراتك الي اكرها
شوق:بس عشان كذا؟
فهد:واخرتها سالفة الزواج
شوق(بصرااخ):بس انا ما ابغاك انت ما تفهم؟
فهد:لا تصرخين بوجهي اذا ما اخذتيني ما راح تاخذين غيري
شوق:خلاص انا ما راح اتزوج بس انا ما.....

توها بتتكلم الا وفهد يجي جهتها ويشدها من شعرها بعصبيه....

فهد(بحقد):انت ليكون حاطه احد غيري ببالك؟
شوق(وهي تحاول تبعد ايده):اااي هد شعري وخرر عني
فهد(وهو للحين ماسك شعرها):جاوبيني ؟
شوق(وهي تصيح من الالم):محد انا ما احب احد

بعد فهد عنها ورمها على الكنبه وكانها مشمئز منها...

فهد(بصرااخ ومن بين اسنانه):اسمعيني عدل ياشوق انتي لي سمعتي

طلع فهد من المجلس من الباب الخلفي الي يطل على الحوش وجلست شوق تصيح من القهر والظلم الي شافته بعيون فهد وندم على الي صار كانت منهاره ومو عارفه شنو تسوي ما تقدر تقول حق احد ومستحيل تتزوج فهد وهي في قمة حزنها ويأسها سمعت صوت جوال رفعت راسها وبعدت شعرها لقت جوال فهد على الكنبه قرت الاسم على الشاشه (طلال يتصل بك).....
رفعت الجوال بيد مرتجفه من التوتر والبكي ...

شوق(بصوت مبحوح ومرتجف):ط..طلال
طلال(استغرب انه صوت بنت وهو داق على فهد):مين معي؟
شوق:طلال ...انا..شوق
طلال(دق قلبه بقوه بس خاف لان صوتها ما يطمن):شوق شفيك ؟
شوق(من اول ما قال كذا بكت على طوول):طلال..الحق على
طلال(قلبه عوره من بكيها):شوق لا تبكين فهميني شصاير؟
شوق(مسكت نفسها ):انا ما اقدر اتكلم اكثر من كذا لان هذا جوال فهد واخاف يجي باي لحظه
طلال:طيب انتي تقدرين تشوفيني باي مكان؟
شوق(من دون تردد):ايه اقدر انت حدد المكان الي تبيه
طلال:اوكي تعالي مطعم دارين
شوق:اوكي ربع ساعه وانا عندك

سكرت الخط وهي خايفه فهد يجي باي لحظه لما يتذكر جواله مسحت دموعها بسرعه وهي للحين ترجف وقامت من مكانها بالغصب لان رجوالها مو شيلتها من الصدمه والخوف طلعت على غرفتها من دون ما احد يحس فيها عشان تطلع بسرعه....




***********************



رجعت مشاعل البيت وهي حاسه بالفرحه مو سيعتها بس بعد حاسه بالحزن يمكن لان راشد مو راضي يكون صريح معها طلعت غرفتها وطالعت شكلها بالمرايه لو سويت شعري كيرلي كان احلى يمكن عشان كذا هون عن الكلام الي كان بيقوله ما تدرى انه انهبل عليها وعجز ينطق....

بدلت ملابسها وجلست تتفرج على التلفزيون ما كان فيها النوم حطت على مسلسل (Lost)على ((mbc Action دق جوالها رفعته شافت رقم هديل....

مشاعل:هاااااااي Imiss youوينك ما تدقين ولا تسالين؟
هديل:هههه شوي شوي على كلتيني
مشاعل:هههههههsory
هديل:لا عادي انتي شخبارك؟
مشاعل:يييييو ياهديل مبسوطه طايره من الفرحه
هديل:دووم يارب بس ليش؟
مشاعل:لما اشوفك بقولك لازم فيس تو فيس
هديل:ههه اصلا انا وشوق عزمنا انفسنا عليك بكره
مشاعل:لا والله ليش؟
هديل:مالت عليك الناس تقول حياكم لله مو ليش؟
مشاعل:ههههه soryبس من جد ليه؟
هديل:قبل الاختبارات نبي نسوي حفله
مشاعل:اها اوكي الحين حيكم الله
هديل:ههههههه
مشاعل:يلا انا بروح اجهز حق بكره
هديل:اوكي قلبو تصبحين على خير
مشاعل:وانتي من اهله

سكرت مشاعل من هديل ونزلت تحت تشوف اذا في اشياء ناقصه عشان تجيبهم .....



**********************


شوق طلعت من الغرفه مستعجله حتى ما بدلت ملابسها بس خذت العبايه والجوال ودقت على راج يجهز السياره ...
اول ما وصلت المطعم جلست على الكرسي تصيح منهاره حست انها بتفقد كل شي اذا فهد علم اهلها ما حست الا بيد فوق كتفها رفعت راسها ولقت طلال حست بالامان اول ما جت عيونها بعيونه...

طلال شاف شوق عورت قلبه كان وااضح عليها التعب والدموعها على خدها ما توقف طالعها بكل حنان وحب ...
شوق حست بالامان من نظراتها رمت نفسها بحظنه وقعت تبكي تطلع كل الدموع الي فيها طلال حس بالارتباك من قربها وانها بحظنه بس بعد كان فرحان لانها معتمده عليه وكان ما لها بالدنيا غيره حظنها ومسح على شعرها يحسسها بالدفا والامان...

طلال(همس بأذنها):خلاص شوق لا تبكين انا معاك خلاص

شوق وكانها ما صدقت احد يحن عليها طلعت كل الدموع الي فيها والي كتمته بقلبها من اهاااات ...

طلال(رفع راسها وحظن وجها بيده وقالها بكل حنيه):حبيبتي شوق خلاص انا معاك محد بأذيك
شوق(هزت راسها بمعنى ايه):طيب بسكت
طلال(قعد يطالعها بكل حب وحنيه ):اجلسي ارتاحي

جلست شوق وهي ترتجف وجلس طلال جمبها وهو يحاول يهديها ....

طلال(بهدوؤء):بروح اطلب لك شي تشربينه عشان تهدين

توه طلال بيقوم الا شوق تشده من ايده.,التفتت طلال عليها مستغرب....

شوق(بصوت مبحووح):وين رايح؟
طلال:بروح اطلب لك عصير
شوق:لا خلك معاي
طلال:بس عشان ترتحين
شوق:وجودك يريحني اقعد بس

طلال طار من الفرحه لما قالت جملتها الاخيره ابتسم لها ابتسامه حلوه وجلس جمبها...
نزلت شوق راسها مو عارفه شلون تبدى معه الموضوع...

طلال(رفع راسها):شوق شفيك؟
شوق(نزلت دموعها غصب):مو عارفه شلون ابتدى؟
طلال(مسح دموعها برقه):خذي راحتك
شوق(بلعت ريقها بخوف):فهد
طلال(عصب لما سمع اسمه):شنو سوى فيك هالحقير؟
شوق(وهي تتذكر الموقف):قال انه يبي يتزوجني
طلال(بخوف):وانتي تبينه؟
شوق(من دون تردد):طبعا لا
طلال:شنو الزواج بالغصب؟
شوق:لا بس....
طلال:بس شنو؟
شوق(بتردد ياربي اقوله السالفه ولا لا):بصراحه هو...
طلال(بنظرة شك):شوق هو ما سك عليك شي؟
شوق(شنو اقوله الحين نزلت راسها تفكر شلون تبدى معه الموضوع):هو...يعني...
طلال:هو يهددك بسالفه قديمه صح؟
شوق(رفعت راسها متفاجأه):انت شدراك؟
طلال:هو قالي
شوق(بخوف):شنو قالك؟
طلال:قالي انه ماسك عليك سالفه قديمه وبيهددك فيها عشان ترضين تتزوجينه
شوق(من كل قلبها):حسبى الله عليك يا فهد
طلال:بس هو ما قالي شنو هذي السالفه
شوق(طالعت فيه بخوف وبعدت نظرها عنه ):........
طلال(مسك وجها وخلاها تواجه):شوق قولي شنو السالفه لاتخافين؟
شوق:انا...انا عندي اخت اصغر مني ب3سنين وهي مشلوله وانا السبب
طلال(مو مصدق كلامها):شلون؟

قالت شوق السالفه لطلال الي ما استوعب ان شوق ممكن تسوي كذا لا وباختها الوحيده بعد...

شوق(وهي تصيح):والحين مو عارفه شنو اسوي
طلال(بصدمه):انتي شلون جاك لك قلب تسوين باختك كذا؟
شوق:طلال مو هذا موضعنا الحين ...

وما كملت شوق كلمها لان طلال وقف ....

شوق:طلال شفيك وقفت؟
طلال:معقوله انتي بعيونك البريئه وقلبك الطيب الي عرفته تسوين كذا؟
شوق:حتى انت ياطلال بتتخلى عني انا ما بقى لي احد بالدنيا محد

رجعت شوق تبكي من الي يصيرلها حست انها وحيده ويمكن هي فعلا وحيده طلال مع انه منصدم بالي سوته بس قلبه ما طوعه يخليها تبكي وما يسوي لها شي ,قرب عندها ورفع راسها ...

يا حبيبي ودي ألمس كل جرح يتعبك
ودي أداويه بيدي وألمك وأجمعك..ودي
أضمك بصـــدري تفرق أنفاسي معـــــك..ودي
أني دوم عندك مثل ظلك أتبعك..ودي أغمض عيوني
والقى نفسى معك منك لك ودي أبـــــــــــكى
فوق صدرك وأصرخ ااااااااه
أشتقـــــــتلك.....

طلال(وهو يمسح دموعها):مهما سويتي ما اقدر اخليك لحالك
شوق:جد والله طلال بتساعدني؟
طلال(ببتسامه حلوه):ايه بساعدك
شوق:طيب,شنو بتسوي؟
طلال(وهو يطالع ساعته):الحين ارجعي البيت وارتاحي وبكره نتفاهم
شوق:ليه كم الساعه الحين؟
طلال:الساعه 11
شوق:ييو الحين ناصر بيسوي لي استجواب بس بحاول اتهرب منه
طلال:اوكي قومي اوصلك
شوق(وهي تقوم من الكرسي):لا ماله داعي السواق موجود
طلال(وهو مصر):معليش انتي تعبانه خليني اوصلك
شوق(وهي تحط ايدها على كتفه):كفايه الي سويته اليوم ما ابي اتعبك
طلال(وهو يطالع ايدها الي على كتفه ويبتسم):براحتك
شوق(وهي ماشيه):مع السلامه

طلال تذكر شي ولحقها...

طلال:شوق لحظه
شوق:امر
طلال:مايامر عليك عدو,بس بغيت اخذ رقمك عشان ادق عليك بكره
شوق:طبعا,عطني جوالك اسجل فيه الرقم

مد الجوال لها واخذته وسجلت رقمها فيه....

شوق:تفضل
طلال:تسلمين
شوق:تصبح على خير طلال
طلال:وانتي من اهله

غابت شوق عن عيون طلال بس ما غابت عن قلبه الي تولع فيها من اول مره شافها ياترى ياطلال تبادلك هي نفس المشاعر ولا لا انشاء لله تكون تحبني مثل ما احبها بس اسلوبها وكلامها معاي يقول انها تحبني بس تفكير فيها اروح البيت وارتاح احسن....





***********************



اليوم الثاني الصباح قامت مشاعل بكسل لانها طول اليل تكتب الطلبات الي تبيها حق الحفله اليوم نزلت تحت ولقت كل شي جاهز والخدمات رتبوا وزينوا كل شي اول ماشافت الزينه مرتبه تنشطت وابتسمت ابتسامه كبيره طلعت فوق الغرفه عشان تجهز نفسها ......


***********************



قامت شوق من النوم وهي مرتـــــاحه بعد ما تكلمت مع طلال وحست ان في احد بالدنيا يشاركها همومها
كانت حاسه بنشاط خصوصا ان اليوم بتجتمع مع صديقاتها لبست برمودا ابيض وفيه كتبات بالاصفر والازرق الفاقع والبلوزه طقم معها كان شكلها حيوي وحلو على الصباح جعدت شعرها وتعطرت ونزلت وهي فرحـــانه
دخلت الصاله لقت رغد تطالع التلفزيون .....

شوق(ببتسامه):صباح الخير
رغد(من غير ما تطالعها):صباح النور
شوق(وهي تجلس قدامها):شخبارك اليوم شكلك مبسوطه؟
رغد(تطالع فيها مستغربه):انت فيك شي اليوم؟
شوق:ههههه لا انتي فيك شي؟
رغد:شوق ابي اطالع التلفزيون عندك شي ضروري تقولينه ولا اسكتي
شوق(الشرهه على اكلمها ما ابي اخرب على نفسي الفرحه):لا اخليك مع برنامجك احسن

راحت شوق وجلست بكرسي بعيد شوي عن رغد كانت تطالع معها مسلسل(الدنيا لحظه)على(الراي)اندمجت شوق مع المسلسل وما حست الا بصوت تكره من كل قلبها....

فهد:صباح الخير
رغد(التفتت عليه وببتسامه بينت غمزيتها الي على خدها اليمين):صباح النور فهد
شوق(الحين لما انا سلمت عليها ردت بدون نفس ويوم جاء هالحقير ابتسمت بوجه):.......
فهد(وهو يجلس قدام رغد):شدعوه بنت عمي ترا السلام لله
شوق(من دون ما تطالعه وبدون نفس):صباح النور
فهد(طنش اسلوبها والتفتت لرغد عشان ما يحسسها بشي):ها رغد شخبارك اليوم؟
رغد(نست المسلسل ولفت على فهد):بخير ,انت شخبارك؟
فهد(ببتسامه ذبحت رغد):بخير بشوفتك
رغد(احمر وجها وانحرجت منه):......
شوق(وععع ياشينه اذا تفلسف):شفيك صار وجهك احمر احد قالك شي؟
رغد:شـــــــوق بس عاد
شوق(وهي تقوم لان كبدها لاعت من مقابل فهد):الحمد لله والشكر اطلع من هنا احسن احس اني مخنوقه

توها بتطلع من الصاله الافهد يناديها.....

فهد(ببتسامه كلها سخريه):لا يكون وجدي مخليك مخنوقه
شوق(الحمد لله دريت عن نفسك):والله ياولد عمي انا ما قلت شي انت قلتها بنفسك
رغد(اننقهرت من اسلوب شوق ):شــــــوق عيب عليك
شوق:نـــــعم لو سمحت انا ما كلمتك
رغد(انحرجت من شوق وسكتت):......
فهد:شــــوق لا تكلمين اختك كذا مو كفايه الي سويته فيها؟
شوق:انت مالك دخل انا واختي نتصرف مع بعض اطلع انت منها
رغد:الا له دخل فهد يعرف بالموضوع وانتي تعرفين هالشي
شوق(انقهرت):هذي..سالفه قديمه وانتهت وربي كتب عليك كذا انا مالي دخل
فهد:مالـــــك دخل كل الي سويته وتقولين مالك دخل
شوق:فــــــهد انا قاعده اكلم رغد
رغد:وانا وفهد واحد صح فهد؟
فهد(برتباك):ايه...طبعا صح
شوق(والله انك نصاب بس انا اوريك):رغــــد اصلا فهد كان يبي.....
فهد(يقاطعها قبل لا تفظحه وكل خطته تفشل):كنت ابي اقول لامك وابوك عن سالفة رغد
شوق(طالعه مو مصدقه انه حقير ونذل لهدرجه):رغـــــد شفتي يبي يقول لماما وبابا انتي مواقفه على هالشي؟
رغد(كانت بتتراجع بس نظرات فهد شجعتها):ايه انا موافقه
شوق(وعيونها تلمع من الدموع):رغــــــــــد انا اختك تصيرين ضدي؟
فهد:وانتي ما تذكرتي انها اختك لما سويتي الي سويته؟
شوق(بحقد):كـــــــله منك انت الي تفرق بيني وبين اختي
رغد:شوق فهد ماله دخل انا الي قررت هالشي بنفسي
شوق:لا انا اعرفك انتي مستــــحيل تسوين كذا من راسك اكيـــــد احد قالك تسوين كذا؟
فهد:شقصدك؟
شوق:انت لا تكلمني انا اكرهك واكره اسمع صوتك فاهم

طلعت شوق بره الصاله وراحت لغرفتها ودموعها على خدها ما توقف مقهوره وحاسه انها مظلومه صحيح غلطت بس محد راضي يعطيني فرصه عشان اصحح غلطتي .....

*****************************



بالليل الساعه 8 طلعت هديل من القصر بعد ما حنت على امها عشان ترضى لها تطلع وخصوصا ان الاختبارات قربت وما بقى لها غير يومين تقريبا ,وصلت القصر عند مشاعل اول ما دخلت من البوابه شافتها مشاعل من الدريشه وعرفت انها هديل من سيارتها.....

نزلت تحت مستعجله عشان تستقبلها ,نزلت هديل من السياره وتوها بتفتح الباب الا تفتحه مشاعل.....

مشاعل:هااااااااي
هديل:ههههههه خوفتيني توني بفتح الباب

دخلت هديل وسكرت مشاعل الباب.....
حظنوا بعض لانهم من زمان ما شافوا بعض .....

هديل:ها بنقعد هنا بالصاله؟
مشاعل:لا بنقعد بالمجلس
هديل(وهي تمشي لجهة المجلس):طيب يلا ندخل
مشاعل(تسبقها وتسكر الباب وتوقف عند الباب ):لا لا مو الحين لما تجي شوق
هديل(مستغربه):اوكي
مشاعل(وهي تمسكها من ايدها وتطالعها لفوق):انتي الحين بدلي ملابسك وحطي اغراضك وخلينا ننتظر شوق

طلعوا لفوق وبدلوا ملابسهم ينتظرون شوق.....





************************




طلعت شوق من القصر وهي زعلانه ومقهوره وتوها تعرف شنو شعور الظلم وشلون الواحد يكون مظلوم اول ما ركبت السياره بكت ما قدرت تكتم دموعها اكثر من كذا تسوي نفسها قدام الناس قويه وما يهزها شي لاكن هي العكس أي شي ولو كان بسيط يجرحها بس هي تعودت على الكتمان.....

أنا لي من دنيتي كل العتب يوم أنا منها تعذبت وتعبت
أنا لي مكتوب من صغري التعب واعذروني لو في يوم ...
أنا انتحـــــــرت


لما وصلت قصر مشاعل مسحت دموعها بسرعه وعدلت مكياجها عشان تبين طبيعيه نزلت وفتحت الباب مالقت احد بالصاله قالت اكيد قاعدين بالغرفه ,دقت الباب ودخلت الغرفه لقتهم على السرير وكانوا لابسين بجاماتهم ....

شوق:هااااااي صبايا
مشاعل(نطت من السرير وحظنت شوق):وحشتيـــــــــــني
شوق:ههههه وانتي اكثر يا قلبي
هديل(وهي واقفه قدامهم):وانا محد اشتاقلي؟
شوق(وهي تروح وتحظن هديل):لاوالله الا اشتقتلك موووت
مشاعل:اقوول لا تقلبونها فليم هندي يلا تعالوا تحت مجهزه لكم مفاجأه حلووووووه
شوق:اوكي بس ببدل ملابسي واجيكم
هديل(وهي تروح لجهة الباب):لا تتأخرين

كانت مشاعل لابسه شروت وبلوزه لونهم وردي وفيهم ورد من الطرف ومسويه شعرها كيرلي....
هديل كانت لابسه بيجامه قصيره لنص الفخذ لونها أحمر حرير نـــــاعمه وفتحت شعرها الحريري المنثور على كتافها....
شوق لبست بيجامه قصيره لنص الفخذ لونها أبيض لونها المفضل وشعرها طبعا كان خلته مجعد طالعه كانها ملاك....

نزلت تحت ولقت هديل ومشاعل واقفين عند باب المجلس....

شوق:ليه واقفين هنا؟
هديل:شسوي فيها هالخبله مو راضيه تدخلني الا لما تجين
مشاعل:هههه ها مستعدين؟
شوق وهديل يطالعون ببعض مو فاهمين شي...
شوق:ميشو يلا عــــــاد افتحي الباب


افتحت مشاعل الباب وتفأجاوا هديل وشوق لما شافوا الغرفه مزينه ببلونات ملونه والارض منثوره بالورنيش ملون والاستريوا كبيـــر والتلفزيون مثل شاشة السينما والدروج الي تحت التلفزيون مليانه اشرطه فيدو وأفلام والمجلس صاير كانه قاعه لحفلة عيد ميلاد كان شكلــــها رهيــــــــب....

مشاعل(وهي توقف قدامهم):ها شرايكم؟
هديل:وااااااااااااو جنان
شوق:ميشو بصراحه حلووه مرره الزينه اكيــــد مو انتي الي سويتها
مشاعل:لا تحرجيني بصراحه انا أخاف من الحسد ولا كان قلت لكم اني انا الي زينت المجلس
هديل وشوق:هههههههههه

راحت مشاعل عند الاستريوا وشغلت اغنيه (شكيرا)الجديده وراحت فوق الطاوله ترقص والبنات يضحكون على هبالها نزلت سحبتهم معها وراحوا كلهم فوق الطاوله يرقصون....
______________

>>>>>الجزء الثامن عشر<<<<<<




في قصر مشاعل البنات كانوا معليـــن على صوت الاستريوا وحطين ريمكس اغنية(محمد حماقى) وفلينها رقص بعد ما خلصت الاغنيه كل وحده رمت نفسها على كنبه لانهم تعابوا من الرقص...

هديل(وهي تتنهد من التعب):يالله من زمان ما رقصت كذا
شوق:صادقه بس والله وناااسه
مشاعل:انتوا من جد تعبتوا؟
شوق:وش رايك يعني ما تشوفينا مو قادرين نقوم
مشاعل(وهي تقوم لجهة الطاوله ):والله كسلانين اجل شنو بتسون لو رحتوا امريكا كنت احضر كل اسبوع حفله
هديل:انتي مو صاحيه ما يعورك راسك؟
مشاعل:No I have soo fan,شنو تبون تشربون؟
شوق(وهي تعدل جلستها):عطني Mixed berry juice
هديل:عطني مثلها

طلعت مشاعل من الثلاجه الصغيره الموجوده العصير والثلج ودته لهم....

مشاعل(وهي تطالع جوالتهم):ليه جيبن الجولات؟
شوق(مستغربه):عادي شفيها؟
مشاعل(وهي تتربع فوق الكنبه):لا هذي ليلة البناتBoys keep out
هديل:لا بنات انا ما اقدر لازم اكلم فيصل
مشاعل:اقوول بسررعه كل وحده تقفل جوالها قدامي
شوق(مسكت جوالها وقفلته):اوكي ,انا قفلته
مشاعل:يلا هدوول دورك
هديل:ممم طيب بس بكلمه الحين عشان اقوله ولا بيخاف على
شوق:اموووت انا
هديل:ههههه
مشاعل:اوكي بس بسررعه

هديل(وهي تطالعه من المجلس):اوكي

فيصل(بلهفه):هلا والله ....اشتقتلك حياتي
هديل:هلافيك وانا اكثر,حبيبي بقولك شي
فيصل:خير انشاء لله
هديل:انت طبعا تعرف ان ميشو مسويه حفله
فيصل:الله يستر دام جبتي طاريها
هديل:ههههه لا بس هي تبينا نقفل جوالتنا
فيصل:ليه؟
هديل:تقول الليله هذي حقت البنات وممنوع أي مؤثرات خارجيه
فيصل:والحين انا صرت مؤثرات خارجيه؟
هديل:هههههه ايه لانك ولد
فيصل:بس قلبي انا ما اعرف انام الا لما اسمع صوتك
هديل:شوف انا برسلك رساله قبل لاانام من غير ما يحسون
فيصل:اوكي بس اذا قدرتي دقي على
هديل:ههههه طمــــــاع
فيصل:شسوي اموووت فيك
هديل(صار وجها احمرر وكانه قدامها):وانا بعد
فيصل:ادرى الحين وجهك صار احمر صح؟
هديل:ههه شدراك؟
فيصل:وشلون ما اعرف نفسي
هديل:فديتك
فيصل:يفدااااك قلبي
مشاعل(وهي تطلع من المجلس):هدوول ساعه تتكلمين انا شنو قلتك؟
فيصل:اففف لازم يعني تقاطعنا
هديل:هههههههه معليش حبي خلاص انا اسكر الحين
فيصل:لا خلك شوي
هديل:ههههههه انت ما تشوف شلون ميشو تطالعني ودها تموتني
فيصل:بعيد الشر قلبي قولي عسى فيها طفشتنا
هديل:لا حراام
مشاعل(وهي تقرب عندها):شيقول عني اكيد يحش عطني خليني اسكته
هديل(وهي تبعد ايدها عن الجوال):هههه لا لا بليــــز
فيصل:هدوول شفيها تصارخ هالمجنونه
مشاعل(بصرااخ):انـــــــا مجنونه
فيصل:يــــــــــمه من وين طلعتي؟
مشاعل:من بطن امي
فيصل:ههههه حلوووه
مشاعل:فصــــــــول انت شكنت تحش فيني؟
فيصل:نـــــعم شنو شكنت تحش فيني قولي جمله مفيده؟
مشاعل:ليه شلون يقولنها؟
فيصل:قولي شكنت تقول عني,تحش فيني ولا لا ,بس شكنت تحش فيني هذي غلط
مشاعل:اقووول فصوول لا تسوي نفسك
فيصل:نــــــعم من فصول انسه مشاعل؟
مشاعل(كاتمه ضحكتها):انت في احد غيرك؟
فيصل:اصغر عيالك فصول اسمي فيصل
مشاعل:لا والله تصدق توني ادرى
فيصل:انا ما ادرى شلون هديل متحملتك؟
مشاعل:ولا انا مو قادره استوعب 3سنين تكلمك اكيــــد مسوى لها سحر
فيصل:هههه شدراك؟
مشاعل(شهقت):يعني مسوي لها سحر؟
فيصل:ايه بس لا تعلمينها اوكي؟

طلعت شوق من المجلس لما حست انه تاخروا وشافت مشاعل تكلم بالجوال وهديل تضحك عليها...

شوق(وهي تصفق يبدنها):مشالله الرئسيه الي توصينا لاتكلمون صارت هي تكلم وانتي واقفه معها مبسوطه؟
هديل:ههههههه شوق الحقي مشاعل تتهاوش مع فيصل
شوق:والله عاد هم كانهم ديك ودجاجه
هديل:ههههههههههههه
مشاعل:ها انتوا قعادين تحشون فيني قدامه؟
فيصل:ليه وانا شفيني؟
مشاعل:ابد سلامتك
فيصل:طيب وشفيك معصبه خلك ريلاكس
مشاعل(وهي تعطي الجوال لهديل):هديل خذيه لوعــــت كبدي
هديل:ههههه طيب
مشاعل(وهي تمسك يد شوق):تعالي نرجع وانتي لما تخلصين من فصووول(وكانت متعمده تصارخ عشان يسمعها)تعالي عندنا
فيصل:هذي بس لو اشوفها قدامي
هديل:ههههههههههههه
فيصل:فديت هالضحكه,هدوول بقولك سالفه....
هديل:فص فص حبيبي بسكر الحين خلي السالفه بكره
فيصل:من فص فص ليكون انا؟
هديل(وهي منحرجه):ايه انت
فيصل:ياحلو الدلع منك هديل
هديل:هلا
فيصل:احبك
هديل:فيصل لا تضيع الموضوع الحين تاخرت على شوق وميشو
فيصل:الحين اقولك احبك تقولين تاخرت على صديقاتي,معليش حسابي معاك بكره
هديل(وهي كاتمه الضحكه):طيب يلا تاخرت باي
فيصل:بعد تصرفيني طيب الوعد بكره بـــــاي

سكرت هديل منه وباست جوالها فديـــــتك فيصل وانا اموووت عليك....
قفلت جوالها ودخلت المجلس عندهم لقت مشاعل تدور بالدرج الي تحت التلفزيون...

هديل:ميشو شقاعده تسوين؟
مشاعل(عوجت بوزها):خلصتي هذره
هديل(وهي تروح جهتها وتضمها ):هههه ليكون زعلتي منه ترى ما يقصد
مشاعل:لا انا ازعل منه ادرى مجنون مرفوع عنه القلم انا بس احب ازيد من جنونه
هديل:هههههه هو من ناحية مجنون مجنون هذي صدقتي فيها
شوق:ميشو شغلي فليم
مشاعل:اوكي,شتبغون تشوفون؟
هديل:عندك عمر وسلمى يقولون رهيــــــب
شوق:لا ابغى فليم اجنبي
مشاعل:like what?
شوق:ممم عندكHigh school musical 2
مشاعل:ايه توني جايبته من امريكا
شوق:من جابه لك؟
مشاعل:zac

شوق وهديل يطالعون ببعض مو عاجبهم الكلام....

مشاعل(مستغربه):شفيكم تطالعون فيني كذا؟
هديل:انتي للحين مستمره بعلاقتك معاه؟
مشاعل(وهي تطلع الفليم من الدرج):والله انا ما لي دخل هو الي لازق فيني
شوق:لا حبيبتي انتي مو مستمره معاه للحين الا لانه....
مشاعل:قصدك لانه حلو
شوق:ويلبيلك كل طلباتك حتى لو شي باخر الدنيا يجيبه لك
مشاعل(وهي تدخل الفليم بجهاز الدفي دي):ممم يعني تقدرين تقولين هذا السبب
هديل:انا مو فاهمه مخلي بنات امريكا بكبرها ويركض وراك؟
مشاعل(وهي تطفي اللمبات):ليه مو مايله عينك؟
هديل:ههه لا مو....
شوق:خلاص اسكتوا بيبدا الفليم,ميشو مو كانك نسيتي شي؟
مشاعل:يييييو نسيت البوب كورن
هديل:والببسي
مشاعل(وهي تطلع من المجلس):اوكي

بعد 10 دقائق رجعت مشاعل بالاغراض وجلست بالنص بين هديل وشوق وزعوا الاكل والببسي على بعض وجلسوا يتابعون الفليم بحماس.....


**************************




في كافيه على الكورنيش في صاله البلياردو كان طلال يلعب مع صديقه نواف.....

نواف(مستغرب):انت الحين من جدك تحبها؟
طلال:ايه ليه مستغرب؟
نواف:يعني انت عمرك ما حبيت واي احد تعرفه يقولك انه يحب تضحك عليه ولا عمرك اعترفت بشي اسمه حب
طلال:هذا ماضي بس يا نواف من شفتها حبيتها بس...
نواف:بس شنو؟
طلال:بس ما ادرى اذا هي تحبني ولا لا
نواف:انت ما صارحتها بشعورك؟
طلال:طبعا لا
نواف:ههههههههههه
طلال(مستغرب):ليش تضحك؟
نواف:لا انت مو طلال الي اعرفه الي نص بنات الشرقيه مدوخهم لا ودخلت على الرياض بعد
طلال:شسوي هم الي يتلزقون فيني
نواف(يطالعه بنص عين):لا تفكرني ما اعرفك
طلال:اصلا....

يقاطعه صوت جواله الي رن بنغمة (نسيانكم_راشد).....

طلال(وهو معفس وجه):اففففففف
نواف:شفيك ؟
طلال:هالنشبه هذي الي مو راضيه تتركني
نواف:مين تقصد؟
طلال:من غيرها يعني ساره
نواف:شدراك انها الي متصله؟
طلال:انا حاط لها نغمه عشان اعرفها
نواف:هههههه مسكين زين رد عليها شكلها ما راح تسكت مصممه
طلال:اقولك نشبه

طلع طلال جواله وبعد ما اخذ نفس....

طلال(بدون نفس):هلا ساره
ساره:طلول حبيبي وينك ما ترد على؟
طلال:انا الحين بره اذا رجعت كلمتك
ساره:طالع وين؟
طلال:صالة البلياردو
ساره:مع مين؟
طلال(وهو معصب):مو شغلك
ساره(خافت منه):طيب خلاص هد اعصابك
طلال:والله انتي تنرفزين الواحد
ساره(وهي بتصيح):طلال شفيك على انت واجد تغيرت؟
طلال:ساره ما لي خلق حنه وعوار راس لما ارجع بكلمك خلاص
ساره:انزين انا...
طلال:انتي ما تفهمين قلت لما ارجع
ساره:طيب حبيبي سكت,بس انبه على نفسك اوكي
طلال:مع السلامه
نواف:هههههههههههه
طلال:ايه اضحك شعليك مو انت الي متورط
نواف:بس عليك اسلوب المفروض تفهمها وهي طايره
طلال:الزباله الي مثل كذا ما تفهم تلصق فيك زياده
نواف:اف لهدرجه كرها
طلال:واكثر مما تتصور
نواف:وليه تعرفت عليها من البدايه؟
طلال:قرادة حظ الله لايبليك فيها
نواف:ههههههههههههههههه



***************************

في القصر عند مشاعل.....


هديل:الفليم جنااااان
شوق:واحلى شي البطل عليه عيوون لونها يهبل
مشاعل:ايه هذا كل الي هامك
شوق:اجل شتبيني اطالع وجهك السموح
مشاعل:هههههه
هديل(وهي تمسك بطنها):ميشو جوعاانه
مشاعل:توك اكلتي؟
هديل:بتحطين عيونك على البوب كورن وعلبة الببسي هذا ما يشبع
مشاعل:اوكي تبين نتعشى الحين؟
هديل:ايه بليييز
مشاعل:وانتي شوق ؟
شوق:اوكي


راحت مشاعل المطبخ وحطت الاكل بالميكرويف عشان يتسخن رجعت المجلس وهي تدف العربه الي فيها الكل...

هديل:يمممم كانتون
شوق:الحين يوم شفته جعت,ياحبيلك يا ميشو تعرفين مطعمي المفضل
مشاعل:افا عليك انا ميشو والاجر على الله

كل وحده اخذت لها صحن وجلست تاكل >>>طبعا وقت الاكل يصير هدوؤء خخخخ

مشاعل:يلا دامك تكلون كل وحده ابيها تقولي شنو صار لها هالاسبوع
هديل:احم احم
شوق:رز ولحم
مشاعل:ههههههه ,قولي هدول ما عليك منها
هديل:يييو اصلا انا مو عبرتها
شوق(كانت تاكل ولما سمعتها غصت باللقمه):كح كح كح
مشاعل(وهي تمسكها):سم الله عليك شفيك غصيتي؟
هديل:هههههههه
شوق(بعد ما شربت الببسي):وتضحكين بعد,بغيت امووت
هديل:لاتخافين انتي قطوه بسبعة ارواح
شوق:حسبى الله ونعم الوكيل
هديل:هاا لا تدعين على ترى اعلم فيصل
مشاعل:ييو مالت جابت طاريه
هديل:ههههههه
شوق:ما علينا ,انطقي شعندك شصارلك هالاسبوع؟
هديل(ببتسامه عريضه):طلع فيصل...
مشاعل(تقاطعها):وععع شدخل الحين
شوق:ميشو خليها تكمل
هديل:طلع فيصل غنى و ولد شيوخ بعد
مشاعل وشوق:كذااااااااااابه
هديل:ههههه وربي
شوق:يالحقيره ولا تعلمين
هديل:هههه بدنينا بالسب
مشاعل:وانتي كيف عرفتي؟
هديل:شفته ببيتهم
شوق:شلوون؟
هديل(قعدت تشرب الببسي وساكته تحرق اعصابهم):......
مشاعل:اخلصي الببسي مو طاير قولي السالفه
هديل(بكل بررود):ميشو شفيك انا احب الببسي خليني اشربه على روقان
شوق:هديييل بلا سخافه عاااد مستعده اجيب لك كل الببسي الي بالسوبر ماركت بس كملي
هديل:ههههههه والله اشكالكم رهيييبه
مشاعل:اقوول انتي الظاهر ما عندك سالفه وتستخفين دمك علينا
هديل:لا لا والله من جدي خلاص بكمل

وقالت لهم هديل السالفه ....

هديل:واخر شي فيصل قرر يخطبني
مشاعل وشوق:شلووووووون؟؟؟؟
هديل:هههههههههه والله
مشاعل:ياعمري اخيرا قصة حبكم بتنتهي نهايه سعيده
هديل:شفتي عاد قولي امين كل شي يتم بخير
مشاعل وشوق:امــــــــــين
شوق(وهي تسلم على هديل):الف الف مبرروك حبيبتي
هديل:الله يبارك فيك
مشاعل:الحمد الله والشكر تسلمين عليها ولسه الخطبه ما صارت يمكن ما يصير شي
هديل:فال الله ولا فالك قولي انشاء لله
مشاعل:هههههه انشاء لله ومبرووك مقدما
هديل:ايه كذا تعجبيني الله يبارك فيك
شوق:طيب الحين خلصنا من هديل الحين انتي مشاعل قولي شعندك؟
مشاعل:I think اني حبيت
هديل:نعـــــــــــــــم تحبين؟؟؟
شوق:احلفي مشاعل الثميمي تحب واحد سعودي؟
مشاعل:وليه ما احب واحد سعودي؟
هديل:لانك دايم كنت تقولين ان الشباب السعودي متخلفين ومعقدين
مشاعل:وللحين على رايي بس هذا غير
شوق:ومن هذا سعيد الحظ؟
مشاعل:اقولكم ولا تعصبون ولا تزعلون
هديل:قولي مين؟
مشاعل(بتردد):مم ر..راشد
شوق:ليكوون راشد الي....
مشاعل(تقاطعها):ايه راشد الي
هديل:وما لقيتي من بين كل الشباب الا هذا؟
مشاعل:ليه بالعكس هو ما فيه شي
شوق:نعم ومين الي قال بنتقم منه وبعلمه وبوريه شغله كل هذا طار بالهوا
مشاعل:ههههههه
هديل:انتي من جدك تحبينه ولا مجرد اعجاب وبيروح؟
مشاعل:لا مو اعجاب انا احبه من جد الا اموووت عليه
شوق:وهو يحبك ؟
مشاعل:ما ادرى هو ما صارحني بس اسلوبه وكلامه يقول انه يحبني
شوق:ميشو انتي تدرين ان راشد راعي بنات ويقدر يمثل على أي وحده ويخليها تظن انه يحبها
هديل:ما فكرتي انه يبي ينتقم منك؟
مشاعل:الا فكرت بس....
شوق:حبيته ونسيتي هالشي صح
مشاعل(هزت راسها بمعنى ايه ما كان عندها رد تقوله):.......
شوق:صدق ان الحب اعمى
مشاعل:هههههه ,انزين لا تصرفين الموضوع صار دورك الحين
شوق(متردده ياربي اقول ولا اسكت):........
هديل:شوق شوق وين رحتي ؟
شوق:ها...معاكم
مشاعل:والله مو واضح ,ما علينا قولي بسرعه شنو المصيبه الي سويتها؟
شوق:اقولكم بس محد يقاطعني ولما اخلص كلامي علقوا على راحتكم
هديل ومشاعل(تحمسوا يعرفون الموضوع):اوكي

قالت لهم شوق على سالفة رغد وعن سالفة خديجه وطلال كيف ساعدها وحتى عن فهد....
ولما خلصت ظلوا هديل ومشاعل ساكتين لمدة 5 دقائق تقريبا....

شوق(خافت من سكوتهم وقررت تتكلم):شفيكم ساكتين كذا قولوا شي؟
هديل(وتوها تستوعب الي سمعته):انتي عشان كذا ما قلتي لنا ان عندك اخت اصغر منك؟
شوق(ما عرفت شنو تقول ففضلت السكوت):........
مشاعل:معقوله شوق طول فترة صداقتنا وعدنا بعض نكون صريحات وفي الاخير تخشين علينا سالفه مهمه مثل هذي؟
شوق:شتبيني اقولك اني ذبحت اختي بالحيا
هديل(وهي تحط ايدها على كتف شوق):انتي اكيد ندمانه على الي صار صح؟
شوق(والدموع بعيونها):اكيييد اصلا انا احس ان الندم قاعد ياكلني يذبحني ياهديل يذبحني

حطت شوق ايدنها على وجها وبكت متندمه على صار ولو في يدها تمحي الغلطه الي سوتها بس الماضي عمره ما يرجع....

مشاعل(راحت عندها وحظنتها):شوق مهما صار احنا بنذل جمبك وانتي بتظلين صديقاتنا
هديل(قربت عندها وحظنتها من ورى):خلاص شوق الي صار صار انسي الموضوع
شوق(وهي تمسح دموعها):والله يعني انتم ما تكرهوني؟
مشاعل(بعدت عنها عشان تشوف وجها):شدعوه احنا صديقات على الحلوه والمره
هديل:بس تعالي انتي شلون رحتي الحفله مع خديجه؟
شوق:اسكتي لا تجبين طاري السالفه
مشاعل(حست برجفه شوق):شوق سم الله عليك ليش ترجفين؟
شوق:كل ما اذكر الحفله اخاف مدرى شنو كان بيصير لي لولا طلال
هديل:ايه والله طلع رجال
مشاعل:وفهد الحقير علم امك وابوك؟
شوق(بخوف):لا الحمد الله انه ساكت بس مدرى لمتى بيسكت؟
هديل:ما عليك منه دام طلال معاك
شوق:صادقه زين من طلال انه بيساعدني على كل الي عرفه عني
مشاعل:شوق..انتي تحبين طلال؟
شوق(بعد تفكير):مم لا انا اعتبره مثل اخوي
مشاعل:وهو يحبك؟
شوق:ما اظن بعد الي شافه وعرفه عني بيحبني هو صحيح يهتم فيني بس يمكن لاني كسرت خاطره او مثل اخته مدرى والله بس يحبني ما اظن
هديل:ما علينا اهم شي انك بخير ولا تعيدينها
شوق:اكييييد توبه
مشاعل:ههههههه

قطع عليهم صوت التلفون يرن استغربوا مين بيدق بوقت مثل كذا....

شوق:مشاعل قومي شوفي من داق عليكم؟
مشاعل(مستغربه):غريبه مين بيدق علينا؟؟

راحت عند التلفون الي كان بطاوله بالزاويه يعني شوي بعيد عن البنات,رفعت السماعه بخوف لان الساعه كانت2ونص....

مشاعل:الو
.........:ليش مقفله الجوال؟
مشاعل(متفاجاه):راشـــــد
راشد:هههههه وشفيك خفتي؟
مشاعل:لا والله داق على الساعه 2 ونص لا ومن تلفون البيت وما تبيني اخترع
راشد:ادق على الجوال مغلق شسوي قلت ما في الا التلفون
مشاعل:وانت من وين عرفت الرقم؟
راشد:افاا عليك انا راشد اقدر اجيب أي شي دام حطتيه براسي
مشاعل:زين ليش داق انا مو قلت اليله حقت البنات وبس
راشد:ايه,بس انا ابغى اشوفك
مشاعل:نعــــــم,الحين ما اقدر اطلع
راشد(ببروود):انا عند باب بيتك
مشاعل:شلوووون؟؟
راشد:شفيك مو مصدقه تبيني انزل اكلم الحارس يفتح الباب
مشاعل:لا لا انت استخفيت
راشد:لا تسبين
مشاعل:طيب روح عند الباب الخلفي وانا بجيك
راشد:مو تلطعيني هناك وما تجين؟
مشاعل:لا بجي اعرفك تسويها وتروح تكلم الحارس
راشد:هههه انزين انتظرك

سكرت مشاعل السماعه وهي خايفه مو عارفه شنو تقول حق صديقاتها...

هديل:ميشو مين كان داق؟
مشاعل:ها...لا وحده غلطانه
شوق:شدعوه غلطانه هالوقت؟
مشاعل:وانا شدارني (وهي تحط يدها على فمها)اقوول بنات البيت بيتكم انا بروح انام تعباااته من الصبح قاعده
هديل:نـــعم شنو تروحين تنامين وتخلينا؟؟
مشاعل:هدوول شدعوه احنا مثل الخوات وانا بصراحه فيني النوم سوا الي تبونه بس اذا بتدخولون الغرفه تنامون ادخلوا شوي شوي عشان ما تزعجوني اوكي

طلعت مشاعل من المجلس وهي كاتمه ضحكتها وخايفه لا يكشفونها بس هي تدري اذا قالت لهم راح يمنعونها...

راحت مشاعل عند المرايا الي بالممر عدلت شعرها ولبست الروب الي كان طقم مع البيجما كان ودها تحط قلوس او كحل بس ما تقدر عشان ما يحسون فيها البنات....

فتحت الباب الخلفي حق المطبخ وطلعت لقت راشد واقف عند الباب لان الباب كان زجاج يبين من وراه فتحت الباب وابتسمت لراشد الي تفاجاء انها طلعت له بالبيجما بس قال امها امريكيه عادي عندها هالامور كان شكلها مرره كيوت بالروب الوردي القصير واكمام الروب كانت طويله ومع شعرها الكيرلي طالعه بيبي ولانها بيضاء فمع اللون الوردي صايره بشرتها ورديه ....

مشاعل(انتبهت لراشد شلون يطالعها):تفضل ليش واقف؟
راشد(يحاول يمسك نفسه ويضبط مشاعره الي قاعده تخونه):ها..لا بس تاخرتي على
مشاعل(وهي تسكر الباب):احمد ربك جيت الحين اصلا لو شوق ولا هديل عرفوا كان ما خلوني اطلع
راشد(مستغرب):وليه ؟
مشاعل:ممم لا ابد ولاشي,انت ليش بغيت تشوفني اليوم؟
راشد(ارتبك):ها..لا بس كنت بقولك سالفه بس ما تنفع الحين وقت ثاني احسن
مشاعل(باحباط):اوكي براحتك
راشد(ما قدر يمسك نفسه صعب عليه يشوف كل هالجمال قدامه وما يعبر عنه):تدرين انك طالعه قمر
مشاعل(تفاجات من كلامه):كذاب اصلا انا مو حاطه شي بوجهي قصدك طالعه خايسه لانك متعود على بالمكياج
راشد(قرب منها وبصوت ساحر):انتي الحلا اصلا انخلق لك
مشاعل(ما قدرت ترد كلامه خله قلبها يدق بقوه ومن كثر قوته حست انه يسمع كل دقه ويعرف هي شنو تفكر فيه):......
راشد كان يتامل ملامحها يبغى يشوف شنو تاثير كلامه عليها ولما شاف خدودها صارو حمر وما ردت عليه حس انه اثر عليها يبغى يحسسها بحبه ....


لو بغيت الروح ما تغلى عليك
كل عمري لك ولو تامر عليه
لو بغيت القلب في مدة ايدك
كيف انا بعطيك قلب انت فيه
فرحتي ورضاي دايم ترتجيك
بس نظره منك قلبي يحتويك
أخذك دنيا بعيده وافتديك
بالعمر واعطيك كل الي تبيه....


قطع عليه صوت مشاعل:راشد انا بروح الحين
راشد(باحباط):ليه ما طولتي؟
مشاعل:عشان صديقاتي اخاف يدوروني وما يلقوني
راشد:طيب بس ممكن طلب؟
مشاعل:عيوني لك شتبي؟
راشد:هو طلب صغيروون
مشاعل:يلا قول شنو؟
راشد(ببتسامه خبيثه):ابي بوسه
مشاعل(تفاجات بطلبه بس خطر على بالها فكره ):بس ما طلبت شي
راشد(وكانه ما استوعب):يعني ما زعلتي؟
مشاعل(ببتسامه خبيثه):اكيد ليش ازعل

قربت مشاعل من خده ......

مشاعل(وصرخت باذنه):المره الجايه هههههههههه

توه راشد بيمكسها لانها عورت اذنه بصراخها الا تركض لداخل القصر وسكرت الباب وهي تتنفس بقوه ولا تدري شنو صار براشد.....

راشد مسك اذنه وتوعد مشاعل بداخله فكرها بتصير جديه لو مره وحده بحياتها بس بتظل طول عمرها خبله بس ابتسم على حركتها طلع من القصر وراح بيته يناام بهدوؤء وراحت بال بعد ما عرف انها على الاقل معجبه فيه...

مشاعل ضحكت بصوت على شكل راشد لما سمع صرختها بس خافت شنو بيسوي بعدين لما يشوفها ولا يكلمها بس مو مهم انا اليوم حسيت انه يحبني نظراته لي كانت تاكد هالشي وكانه يبي يقولي كلام واجد بس في شي يمنعه ....

خلاص انا ما ابي افكر اهم شي اني شفته وطفيت النار الي بداخلي...

طلعت مشاعل لغرفتها وهي تغني من الفرحه الي بداخلها اول ما حطت راسها على المخده نااامت وهي تحلم احلام ورديه عن راشد......




*****************************



في الصباح هديل وشوق راحوا بيتهم حاولوا يصحون مشاعل بس ما رضت تقوم اتروكها نايمه وراحوا ....

مرت الايام والبنات يذاكرون حق اختبار يوم السبت وكل منشغل لان الاختبارات على الابواب وهم اخر سنه بعد يعني توجهي ....

يوم السبت الكل راح المدرسه بكسل وخوف من اول ايام الاختبارات هديل كانت اكثر وحده مهمته للمذاكره اما شوق ومشاعل ما كانوا مهتمين للدراسه وكانوا ماخذينها لعب مرت الاختبارات بشكل بطئ وممل على الكل لانهم طول الوقت محبسوين بالبيت ويذاكرون بس الاقل شوق ارتاحت من فهد الي رجع للرياض بس انزعجت من ناصر الي كان يسالها عن رحاب وشلونها مع الاختبارت ويتهرب منها كل ماسالته عن سبب فضوله الزايد....

اخر يوم اختبارت كانت المدرسه مقلوبه فوق تحت من البنات وصراخهم لانهم خلصوا وراح يتخرجون في الحديقه البنات كانوا متجمعين وقاعدين على العشب اغاني وطق ورقص وفلينها بقوووه....

مشاعل(وقفت بالنص):بنـــــــات تخرجنا خلصنا اختباراااات ونااااسه
عنود:لا سمعوا مين يتكلم انتي ما كنتي تمسكين الكتاب حتى
مشاعل:يييو اسم اني ادخل القاعه هذا تعب
البنات:هههههههه
مشاعل:ريم غني اغنيه صوتك حلو تكفين خلينا ننبسط
ريم:لا عاد مو قدام كل البنات
مشاعل:اقوول لا تسوين فيها عاد يلا بلييييز
ريم:طيب شنو تبوني اغني؟
هنوف:سلامات حقت راشد
عنود:لا ما وفيتك حقت راشد الفارس احلى
مشاعل:ايه ما وفيتك احلى
ريم :اوكي,احم احم.....

وبدت ريم بصوتها الحلو الي كل البنات ينبسطون لما يسمعونه,مشاعل ما قصرت قعدت ترقص هي عنود والبنات يطقون ويصفقون .....

هديل وشوق طلعوا من القاعه مع بعض .....

هديل:ها شسويتي؟
شوق(ببتسامه):ختامه مسك
هديل:والله يعني حليتي زين؟
شوق:ايه الاختبار كان سهل بس الادله علقت عليها شوي
هديل:لازم التوحيد كله ادله
شوق:انا الي مستغربه منه ميشو طلعت اول وحده شدعوه متى امداها تحل؟
هديل:ما عليك منها تلقينها كتبت اسمها وجلست تخربط بالورقه
شوق:ههههه الظاهر

طلعوا للحديقه وما استغربوا المنظر الي شافوه كل مكان تشوفين فيه شله الي يغنون عربى والي اجنبي والي جايب مسجل كبير ويرقصون عليه والي يكلمون بالجولات والكل فلها على اخر يوم....

وصلوا عند شلتهم ولقوا مشاعل توها مخلصه رقص....

شوق:هااااااي بنات
مشاعل:شدعوه شقاعده تسوين بالقاعه؟
شوق:اجل مثلك اول وحده اطلع
مشاعل:حبيبتي انا ذكيه اقرا السؤال وعلى طول اعرف الاجابه
شوق:ايه ساحره
مشاعل:سم الله على من العين
هديل:اقوول بنات شفيكم ساكتين غنوا شي انا وشوق طالعين من القاعه المفروض ترحبون فينا
ريم:افاا عليك عشان خاطرك بس باغنيلك احلى اغنيه
شوق(سحبت هديل وقفوا بالنص):يلا شنو بتغنين؟
ريم:الي يحبها قلبك
شوق([صرااخ):سواها قلبي
ريم:يس
شوق(راحت لها وبستها على خدها):فدييتك يا احلى ريم بالدنيا
البنات:هههههههه

غنت ريم سواها قلبي وشوق وهديل ومشاعل رقصوا عليها نفس الرقصه مع بعض والبنات يطالعونهم بكل اعجااب ....

مر الوقت كله بالرقص والاغاني والضحك والسوالف على اخر يوم ....

شوق ومشاعل وهديل طلعوا من المدرسه بعد ما سلموا على البنات ودوداعهم لان يمكن ما يلتقون بالجامعه او الكليه....

في الشارع كانت عنود وهنوف يستنون الباص الي تاخر ...

عنود:اففف خست متى يجي الباص؟
هنوف:اكييد مر على بنات المتوسطه وتعرفينهم يله يجتمعون هالشواذي
عنود:ههههه صادقه
هنوف:اقوول سمعتي شي عن نجلاء وعهود؟
عنود:ايه يقلون عهود اهلها ودها مدرسه ثانيه ونجلاء تجي تختبر وتستاذن مدرى شفيها؟
هنوف:ايه والله غريبه ولا راضيه تتكلم مع احد
عنود:بكيفها اصلا انا ما كنت معها ذاك الزود
هنوف(وهي تاشر على سيارة ):عنود موهذا ياسر
عنود:الا هو ياربي هالولد يجنن
هنوف:عليه عيوون لله يقطع ابليسه
عنود:تذكرين يوم يكلم شوق وما تعطيه وجه
هنوف:يييو وهذاك يوم انساه,اذكر يوم يعنني قالت بكشف اعدل غطاي وهي متعمده تكشف قدامه
عنود:وهو اول ما شفها ركض لصق فيها ويتحرش وهي طناااش
هنوف:طول عمرها مغروره
عنود:شوفي البنات الي راحوا عنده
هنوف:صدق قلت حيا راحوا وطقوا عليه الدريشه انواااع التلزق
عنود:مفاجيع ما قد شافوا واحد حلو

كانت شلة البنات واقفه قريب عند السياره شوي الي بنتين يرحون عند السياره ويطقون الدريشه ياسر طبعا ما استغرب من حركاتهم لانه تعود عليها فتح لهم الدريشه وبعدين نزل وقعد يسولف معاهم ....

والي فاجأ عنود وهنوف ان البنت قاطه الميانه معه بقوه تضحك وتسولف كانها تعرفه من عشر سنين وصوت ضحكهم واصل لاخر الشارع ما شافوا الا البنت تضحك وتحط كفها بكف ياسر هنا هنوف وعنود شهقوا من قوة الحركه....

بعد مدة راحوا البنتين وقبل لا يركبون الباص جاهم ولد صغير ومعه ورقه فتحتها البنت وكان فيها رقم ياسر طالعت فيه وابتسمت خذت الرقم وركبت الباص...>>>هذي السالفه صارت من جد بنفس المدرسه

هنوف وعنود ما استوعبوا المسرحيه الي صارت قدامهم بعد 10 دقائق جاهم الباص وراحوا.....



وخلص اخر يوم بالختبارت واخر يوم للبنات في المدرسه تخرجوا منها بعد 3سنوات عاشوها بالثانويه مروا بتجارب وذكريات ما راح تنمحي من بالهم سواء كانت حلوه ولا مره يمكن اخذوا منها العبره واخطاء ارتكبوها وعدوا انفسهم ما يكررونها ودخلوا لمدرسه اكبر مدرسة الحياه وعالم جديد يخفي لهم الكثير من التجارب والمواقف.....




**************************



الساعه 8 بالليل مسكت شوق جوالها ودقت على مشاعل....

مشاعل:هااي
شوق:هلا فيك ,ها شخبارك بعد ما خلصنا؟
مشاعل(رمت نفسها على السرير):مبسوووووطه اخير افتكيت من المدرسه
شوق:ايه والله وافتكينا من البنات ومشاكلهم وعوار الراس
مشاعل:هذا احسن شي
شوق:طيب بمناسبة تخرجنا انا عزمتكم بره نتعشى
مشاعل:وين؟
شوق:بشليز شرايك؟
مشاعل:ممم اوكي,بدق على هديل واقولها
شوق:اوكي لا تتاخرون
مشاعل:وليش مستعجله؟
شوق:محضره لكم مفاجاه تهبــــــــــــل
مشاعل:والله خلاص اجل ربع ساعه وانا عندك
شوق:ههههههه المصلحه
مشاعل:تقولين مفاجاه يلا باي بروح ابدل
شوق:بس ها ابيك تتكشخين انتي وهديل بمناسبة التخرج
مشاعل:انا طول عمري كشخه بس بزيد الجرعه
شوق:هههههه طيب باي
مشاعل:باي

سكرت شوق منها وراحت لغرفة الملابس عشان تطلع لبس ....
اختارت بلوزه طويله عنابيه فيها شك خفيف بس حلو ولبست تحتها برمودا جينز قصير ولبست جزمه عنابيه كعبها طويل ربط على الساق حطت مكياج عنابي حلو وروج العنابي من(Lancome) طلع عليها جنان افتحت شعرها الكستاني الي كانت توها قصته الفروله وطلع يهبل واصل لنص ظهرها لانها خلته على نفس الطول بس درجته خذت شنطه من( D&G )مناسبه تعطرت وحطت مناكير عنابي بيدها ورجولها ولبست ساعه فخمه من(chanel)نزلت للصااله لقت امها سلمت عليها وطلعت....


مشاعل دقت على هديل وبعدين راحت لغرفة الملابس تختار لها لبس ...
اختارت بلوزه كوتيل لونها فيروزي فيها شك على شكل ورد صغير منثور على البلوزه بشكل حلو ولبست بنطلون جينز طقم مع البلوزه فيه نفس الشك وحطت مكياج فيروزي ولبست عدسات زرقاء عشان تكمل الزينه وحطت قلوس وردي ولبست جزمه من(برادا)فيروزيه كانت بتحط مناكير بس طالعت اظافرها الي توها عدلتها لها الفلبينيه من المشغل اليوم بعد ما رجعت من المدرسه طلعت لها شنطه مناسبه وتعطرت لحد ما خلصت نص العلبه وطلعت.....

هديل لبست فستان وردي حرير مزموم من النص باكسسوار لونه فوشي ولبست عقد طويل من(شانيل)وحطت مكياج فوشي وروج فوشي روعه خلت شعرها الحريري مفتوح بس خذت معها بكله احتاط لانها ما تحب تخليه مفتحوح لوقت طويل لبست جزمه فوشي كعبها عالي وشنطه مناسبه حطت مناكير فوشي طلعت حلوه على اصابعها تعطرت ونزلت واستغربت ان امها رضت لها بسرعه انها تروح وما طولت معها عشان تقنعها ....

وصلت شوق شليز وكانت حاجزه طاوله ل3 اشخاص طبعا كانت من غير بارتشن وكان مكانها حلوه اول ما جلست ورفعت راسها بغرور كل الي بالمطعم كانوا يطالعونها لجمالها واناقتها وكانها رايحه لحفله مو مطعم عشان تتعشى بعد فتره جت مشاعل ومن وراها هديل وصارت الجلسه حلوه كلها ضحك واصل لاخر المطعم وسوالف من ايام المدرسه ....

مشاعل:ها شوق شنو المفاجاه الي سويتها؟
هديل(مستغربه):أي مفاجاه؟
شوق:انا مسويه لكم مفاجاه بس مو الحين بعد ما تحتفل
مشاعل:ههه وحنا للحين ما احتفلنا؟
شوق:استني شوي

نادت شوق على الويتر الي جاء عندها وطلبت منه تجيب الكيكيه الي طلبتها,اول ما جاب الكيكه هديل ومشاعل تفاجاوا واكثر بعد لما صاروا العمال الي يشتغولون بغنون لهم بالانجليزي بمناسبة التخرج لفتوا كل الانظار لهم وصارت النا س تطالعهم وتبتسم ودها لوكانت مكانهم....

شوق(بعد ما راحوا العمال):يلا تفضلوا كلوا الكيكه
هديل:مشكوره حبيبتي هذا احلى تخرج صار لي
مشاعل:بصراحه شكل الكيكه يشهي
شوق:ههههه بس مو هذي مفاجاتي
مشاعل:اجل وشو؟
________________

>>>>>الجزء التاسع عشر<<<<<<



في مطعم شليز....

م
avatar
بنفســج

المساهمات : 30
تاريخ التسجيل : 07/11/2011
العمر : 25
الموقع : الكويت

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: طلبتك لا تحاكيني روايه سعودية رومنسيه جريئه كامله

مُساهمة  بنفســج في الإثنين نوفمبر 07, 2011 4:08 pm

رجعت عن طلال وجلست جمبه بكل دلع ....

ساره:هذي الاغنيه احلى
طلال(قرب عندها ومسك ايدها وباسها):كل شي منك حلو ياقلبي
ساره:عيونك الحلوه
طلال(ببتسامه ونظرات خبيثه):عمري شرايك نطلع بره عند البركه؟
ساره:من عيوني تامر امر


**************************
وصلت شوق عند هديل ولقت هديل بالصاله قاعده بالكرسي وهي متوتره,اول ما شافت هديل شوق قامت وركضت لها....

هديل:اخير جيتي
شوق:شصاير مشاعل شفيها؟؟
هديل(انتبهت للخدمات الي ورها ما سكين الشنط):لحظه,ماري ودي الشنط فوق عندي بالغرفه بس حطيها شوي شوي لا تزعجين مشاعل فاهمه
ماريOk miss هديل

راحت ماري لفوق وهديل سحبت شوق وقعدتها على الكنبه...

شوق:قوللي ميشو شفيها؟؟
هديل:ما ادرى جات عندي وهي تصيح وما فهمت منها شي حاولت افهم منها بس قالت كلام مو مفهموم خليتها تنام ولما تقوم افهم منها السالفه
شوق:طيب هي شنو قالت لك؟
هديل:تقول جدتها وابوها طرودني وامي بنت بنت شوارع ما فهمت شي؟
شوق(مستغربه هي ما تعودت على مشاعل حزينه واصلا لو كانت متضايقه عمرها ما تبين حزنها لاحد):..........

توها بتتكلم الاشافت مشاعل نازله تحت وشكلها واضح انها تعبانه ....

وقفت شوق وهديل وراحوا عندها امسكوها لانها كانت تعباانه ومو قادره تمشي كويس جلسوها على الكنبه ...

شوق:ميشو تبين تاكلين شي؟
مشاعل ما تكلمت بس هزت راسها بمعنى لا....
هديل:طيب اشربي شي على الاقل؟
مشاعل هزت راسها بمعنى لا....
شوق:ما يصير تقعدين كذا شكلك تعبانه؟
مشاعل:خلاص قلت ما ابي شي
هديل:طيب خلاص اهدي لا تعصبين

مشاعل تنهدت وسندت راسها على ورى وغمضت عيونها....

شوق(وهي تحط ايدها على كتف مشاعل):ميشو شفيك صاير شي بالبيت؟
مشاعل(اول ما سمعت كلمة بيت دمعة عيونها ):.....
هديل(خافت عليها):ميشو ليش تبكين قولي شصاير؟
مشاعل(مسحت دموعها بسرعه هي الي طول عمرها تعتبر الدموع ضعف شلون تسمح لنفسها الحين انها تصيح):ولا شي
شوق:شلون ولا شي وانتي كل شوي تصحين؟
مشاعل:اقولكم وما تعلمون احد
شوق:اكيد انا وثقت فيكم وقلتلكم على سري انتي ما تثقين فينا؟
مشاعل:وانتي هديل لا تقولين لفيصل
هديل:اكيد مهما كان في اشياء الواحد مفروض ما يقولها لاحد
مشاعل(تنهدت بقوه):اليوم جدتي كانت عندنا بالبيت وتهاوشت معها وقالت شي على امي لحد الحين مو قادره استوعبه
شوق:شنو؟
مشاعل(وكانها تشوف الموقف قدامها):قالت ان امي بنت شوراع وان dadهو الي ضفها من الشارع وتزوجها واخر شي تروح و...(ما كملت لانها قعدت تصيح وتشاهق مو متيخله امها تسوي كذا)....
هديل:خلاص لا تبكين اذا ما تبين تقولين مو لازم
مشاعل(وهي تمسح دموعها وتحاول تتماسك):لا بقول(سكتت فتره بس تشجعت وقالت)امي خانت ابوي مع عمي الصغير وابوي مطلقها من 3سنين ونص ويقول انه مو متاكد اذا وائل ووليد اخواني منه...

شوق وهديل طالعوا ببعض متفاجاين مو عارفين شنو يقولون من الصدمه....

مشاعل(بصوت مبحوح ودموعها متجمعه بعيونها):مو مصدقه امي الي كنت اعتبرها مثلي الاعلى واطمح اني اكون مثلها ام مثاليه تطلع تخون dadومع من مع عمي اخوه اصغر منها شنو كان ناقصها زوج يجبها وعندها عيال يعتبرونها كل شي بالدنيا وفلوس وبيت من احسن البيوت ومركز اجتماعي شكانت تبي اكثر من كذا ردوا على شنو؟؟؟
هديل:مشاعل خلاص الي صار صار وانتهى
شوق:صدقني كلنا نتمنى يرجع كل شي مثل قبل ونصحح اخطائنا بس الي فات مات والماضي عمره ما يرجع
مشاعل:بس شلون معقوله امي تسوي كذا ليـــــــش؟
هديل:خلاص ميشو احنا الحين بنساقر ونبي نستانس خلينا نسافر وتنرك كل شي ورانا هنا روحي وانسى كل شي
مشاعل:الظاهر اني محتاجه هالسفره
شوق(تبي تغير الجو):ها جهزتوا اغراضكم ولا لسى؟
مشاعل:انا خلاص جهزت كل شي بس باقي ابدل ملابسي
هديل:صح بنات بقولكم على شي بس لا تضحكون
شوق:شنو؟
هديل:مممم فيصل قال لازم اتحجب
مشاعل:شدعوه من جده هذا؟
هديل:والله حلف على الا اتحجب
شوق:هههه والله تحفه هالانسان احد يروح اسبانيا ويتحجب
هديل:عاد المشكله اني للحين ما جهزت ولا شي بروح اشوف اذا عندي احجبه ملونه ولا اطلع للسوق واشتري
شوق:يمديك الحين؟
هديل(وهي تطالع الساعه):ايه الساعه8 احنا بنروح 10 صح
شوق:ايوه قبل الرحله بساعتين
هديل:لا يمدني تعالوا معاي خلونا ندور فوق عشان اذا ما لقيت نروح السوق
مشاعل:ييو مالي خلق اروح السوق
شوق(وهي تقرصها من خصرها):اقوول قومي يا الدلوعه
مشاعل:ههههه خلاص خلاص بقوم الحين

راحوا البنات لفوق ولقوا كم واحد بس ما يكفون لبسوا عبايتهم بسرعه وطلعوا السوق عشان يرجعون بدري ويروحون المطار...



********************************


الساعه 9 باليل كان فهد قريب من الشرقيه دق على ناصر يبلغه....
.

ناصر:هلا غلا بولد العم
فهد:هلا فيك
ناصر:شخبارك اخر مره جيت عندنا وقطعت ما عدنا نشوفك؟
فهد:انا دايم اجي تعال انت يوم الرياض وامشيك فيها
ناصر:يعني بتصير المرشد السياحي حقي
فهد:على هالخشم تامر امر
ناصر:تسلم ما يامر عليك عدو
فهد:عاد الحين جهز مجلسكم وجهز القهود وانا جايك الحين بالطريق
ناصر:حياك الله البيت بيتك
فهد:اهم شي ما ازعج زوجة عمي ولا خواتك
ناصر:شدعوه خواتي بنات عمك وامي بالعكس بتفرح بشوفتك,الا عمي معاك؟
فهد:لا انا جيت لحالي
ناصر(خاب امه توقع يشوف رحاب):مو مشكله الجيات اكثر من الروحات
فهد:خلاص اذا وصلت كلمتك
ناصر:اوكي توصل بالسلامه
فهد:الله يسلمك ,مع السلامه
ناصر:مع السلامه


***********************


رجعوا البنات من الوق9ونص كملوا الاغراض الي ناقصه لهم ورتبوا الخدم الشنط وركبوا اسياره راحين طريق المطار....

اول ما وصلوا المطار جلسوا على الكراسي ودقت شوق على عمها عشان تشوفه وصل ولا لسى....

سلطان:هلا شوق
شوق:ها عمي وصلت؟
سلطان:ايه استناكم من بدري
شوق:طيب انت وينك احنا على الكراسي الي عند الباب
سلطان:خلاص انا بجيكم
شوق:اوكي باي

سكرت منه والتفتت على صديقاتها....

هديل:ها وصل؟
شوق:ايه واصل من بدري احنا تاخرنا عليه
مشاعل:افف انا تعبت من الطريق ومالي نفس اقعد اكثر من كذا خلينا ندرو شوي الين يجي موعد الطياره
شوق:راكبه سيارتي اللكسزز وتقولين تعبانه صدق ما تستحين
مشاعل:ههه رايــــقه وانا مالي خلق اضحك
هديل:بنات شوفوا هذاك الحلو الي جاي عندنا
شوق:هههههههه هذا عمي سلطان
مشاعل:احلفي هذا الي بيسافر معنا
شوق:يمه منك توك تقولين تعبانه
مشاعل:الحين صحصحت
شوق:ههههههه طيب اسكتوا هذا هو قرب عندنا
سلطان(وهو يمد يده لشوق):هلا ببنت اخوي شخبارك؟
شوق:هلا فيك عمي بخير انت شخبارك؟
سلطان:تماام,ها جبتوا شنطكم كلها؟
شوق:ايه
سلطان:طيب انا باخذ الشنط احملهم وانتوا انتظروا هنا لما اخلص اجيكم
شوق:اوكي
سلطان(وهو يطالع الشنط):شدعوه شوق كل هذي شنط؟؟
شوق:عادي كل وحده شنطتين
سلطان:متاكد كلها خرابيط,تبون تروحون أي مكان دقوا على قبل
شوق:طيب

راح سلطان عنهم ووراه العمال يدفون عربه الشنط ,وهديل ومشاعل للحين يطالعون فيه...

شوق:ها وين رحتوا؟
مشاعل:يييو عمك ثقيل حتى ما التفتت يطالعنا؟
شوق:لا تخافين تلقينه خزكم عدل
هديل:ووين خزنا وهو اصلا ما التفت يطالعنا ولا عبرنا بكلمه
شوق:صدقني عمي واعرفه كلها حركات خلينا نوصل هناك شوفي شلون يطالع البنات
مشاعل:بس مشاء الله عليه يهبـــــل
هديل:يهبل وبس الا يجنن
مشاعل:ها شفتي حتى هديل الا ما يعجبها احد غير فيصل انطقت
شوق:بيني وبينكم ادرى انه حلو وانقهر منه كل ما مشيت معاه ولا رحت مكان يلتفتون له وينسوني
مشاعل:هو متزوج
شوق:هذا يتزوج اقولك ما يتحمل المسوؤليه وكل يدور من بلد لبد الله يعين الي بتاخذه
مشاعل:حلو يعني عاازب
شوق:ايه والاماكن شاغره للي يبي يحجز
هديل:هههههههه
مشاعل:هو ساكن هنا؟
شوق:لا بالرياض
مشاعل:ييييو حسافه لو هنا كان قعدت عليه قعده
شوق:انتوا ما شفتوه اذا لبس الثوب والشماغ والنظارات يطلع يخقق
مشاعل:يا ربي الحين بالبطلون الو وست والتيشيرت وانهبلت اجل كيف بالثوب
شوق:احلى واحلى
هديل:بس عاد شوق جننت البنت
شوق:وانتي ما عجبك عمي؟
هديل:اكذب عليك اذا قلت ما عجبني,جسم طول بعرض وخشم سلة سيف ولا عيونه الملونه صح هو امه سعوديه
شوق:لا اسبانيه
هديل:كذابه
شوق:والله ما تشوفينه خايس باسبانيا
هديل:طيب لون عيونه ايش؟
شوق:مدرى والله كل ما ساله يستهبل على مره اذكر سالته قال لونهم بنفسجي بغيت اسطره
هديل:هههههه وخفيف دم بعد
شوق:شفتى كيف هذا موصفات فارس الاحلام
هديل:ههههه شوق لحقي على ميشو شوفيها شلون تطالع بعمك
شوق:ها انتي بسك عاد الحين بيحس فيك وتنحرجين
مشاعل:شوفي شكله يهبل يا ناس شفايفه الورديه ولا شعره الاشقر ولا لبسه مررتب
شوق:أي مرتب شعره منكوش
مشاعل:موضه شعرفك انتي
شوق:اقوول ترى بدق على راشد الحين وبعلمه
مشاعل:صح ذكرتيني دق على مساع يقولي مجهز لك مفاجاه مدرى شنو؟

طلعت مشاعل جوالها من الشنطه ودقت على راشد....

راشد:هلا وغلا
مشاعل:هلا فيك,يلا قولي شنو المفاجاه
راشد:اول اسالي عن اخباري
مشاعل:توني كلمتك مساع يلا عاد قولي شنو المفاجاءه ما فيني صبر؟
راشد:هههه طيب لما تركبين الطياره بتشوفينها هناك
مشاعل(باستغراب):ليش المفاجاه بالطياره؟
راشد:ايه وما اقدر لقولك اكثر من كذا لما تركبين انتي شوفيها بنفسك
مشاعل:اوكي
راشد:يلا انا بسكر الحين عندي شغله ضروريه
مشاعل:شنو عندك؟
راشد:بجهز المفاجاه حقتك,يلا باي
مشاعل:اوكي باي

رجع سلطان عند البنات بعد ما خلص كل الاجراءت راحوا عند الكافتريه وجلسوا يشربون شي لين يجي موعد الطياره...

سلطان:ها شوق ما عرفتيني على صديقاتك؟
شوق:ما عرفتك عليهم ولا انت الي ما تعبت نفسك تسال عنهم؟
سلطان:شوق
شوق:طيب،هذي مشاعل وهذي هديل
سلطان:تشرفنا,ومشاعل انتي سعوديه؟
شوق:لا حووول كل ما شفها احد سالها انتي سعوديه ولا لا
سلطان:اظن انسي سالت مشاعل,صح مشاعل؟
مشاعل(انهبلت وهي تطالع عيونه ورموشه الكثيفه):ها أي انا dad سعودي بس (سكتت تذكرت امها)momامريكيه
سلطان(لاحظ انها زعلت لما جابت طاري امها):وعندك اخوان ولا الوحيده؟
مشاعل(حست انها مضايقه من اسالته):انا بروح اجيب لي شاكلوت احد يبي شي؟
سلطان(وقف ):ايه انا بروح اجيب لي ماي

مشاعل ما اهتمت فيه شالت شنطتها ومشت لجهة الحلويات تشتري ....
سلطان راح عندها وقف جمبها وكان طوويل بالنسبه لها لانها قصيره....

سلطان:زعلتي لاني سالتك عن اهلك؟
مشاعل(بدون ما طالع فيه):لا عادي
سلطان:لما اكلمك طالعيني
مشاعل(بدون ما تطالع فيه):غصب يعني؟
سلطان(وبحركه جريئه منه رفع راسها وخلها تطالعه):انا قلت تطلعيني
مشاعل(طالعت فيه مستغربه من حركته ):انا مو زعلانه
سلطان:شكلك زعلانه
مشاعل(بعدت ايده عنها لانها حست بارتباك):طيب زعلانه انت شنو يهمك؟
سلطان(بنظرات ذوبت مشاعل):لا يهمني

مشاعل(ما فهمت نظراته وخافت منها فقررت تبعد احسن,مشت لجهة الكاشير تحاسب من غير ما ترد عليه...

سلطان مشى لعندها ووقف وراها بالضبط,تحس بحرارة جسمه ما تعودت واحد سعودي وجرء كذا لا وفي مكان عام....

مشاعل(التفت عليه معصبه):تدرى انك بايخ تسوي هالحركه قدام هالمصري خليته يطالع فيني بنظرات كاني وحده حقيره...

سلطان:افاا عليك اذا تبين الحين افصله لك
مشاعل:يعني انت مو ندمان على الحركه الي سويتها؟
سلطان:بالعكس احد حاصل له يكون بمكاني بيسوي اكثر مني بعد

مشاعل جتها الضحكه من كلامه بس اكتمتها ومشت عنه عند طاولة البنات....

شوق:شفيك تاخرتي؟
مشاعل:ابد ما عنده شاكلوت حلو
هديل:وسلطان وينه؟
مشاعل:مدرى كان وراى

شوي الا سمعوا صوت الموظف ينادي على رحلتهم دقت شوق على عمها وكان بالحمام ...
رواحوا عند البوابه حقت الرحله وكانت زحمه مليانه عوائل ,وصلوا عند المضيف واخذ تذاكرهم ودهام فوق عند درجه الافق ...

هديل ومشاعل جلسوا جمب بعض وشوق جلست جمب عمها....

تذكرت مشاعل المفاجاه حقت راشد بس ما شافت شي غريب بالطياره ولا عندها بالكرسي...

هديل(وهي كاتمه ضحكتها):مشاعل شفيك شنو تدورين؟
مشاعل:مدرى راشد قالي مجهز لي مفاجاه بالطياره بس انا ما اشوف شي؟
هديل:ما يحتاج التفتي وراك وتشوفينها

التفتت مشاعل وراها وشافت راشد واقف يطالعها ويضحك على شكلها المتفاجئ....

راشد:شدعوه ما عجبتك المفاجاءه؟
مشاعل(قامت من كرسيها وحضنت راشد بقوه كان معاهم حرمه وزجها استغربوا من حركة مشاعل بس قالوا يمكن اخوها مع انهم ما يتشابهون...

راشد انحرج من حركتها كلهم يطالعون فيه وهي عادي عندها ما هما الناس...

سلطان يطالعها مستغرب من هذا الي ركضت له وحضنته...

سلطان:شوق منو هذا؟
شوق:هذا راشد
سلطان:انا ما همني اسمه اقصد شنو يصير لها؟
شوق:ولا شي بس حبيبها
سلطان:لا والله وتسلم عليه كذا قدام الناس عادي
شوق:وانت شعليك منها كيفها هي حره
سلطان(بصوت واطي):ومساع يوم اوقف وراها عصبت وسوت فيها شريفة مكه والحين ...
شوق(ما سمعته عدل):عمي تقول شي؟
سلطان:لا سلامتك

راشد بعد مشاعل عنه وجلسها على الكرسي ....

راشد:ميشو شفيك احرجتيني قدام الناس وانتي حظنتني
مشاعل:عادي كلهم صديقاتي وهذاك عم شوق وعادي عنده وذول الاثنين ما هموني
راشد(وهو يقرص خدها):محلوه يا الخايسه
مشاعل(بغرور):انا طول عمري حلوه
راشد:الثقه مشكله
مشاعل:قولي الحين انت بتسافر معانا؟
راشد:اكيد اجل كيف ركبت الطياره
مشاعل:وااااو وليه ما قلتي قبل؟
راشد:قلت بسويها مفاجاءه احسن
مشاعل:واحلى مفاجاءه

وظلوا مشاعل وراشد يتكلمون ويضحكون وهديل كلمت فيصل بعدين قفلت جوالها عشان الطياره ....

بعد مدة قصيره تكلم كابتن الطياره وعرف عن نفسه وطلب منهم يربطون الاحزمه استعداد للاقلاع ...

ربط الكل الاحزمه ,واستعد لاقلاع الطياره وبعد الاجراءت المعتاده من التعلميات وطليات المضيفين تحركت الطياره واقلعت طيارة الخطوط الجويه السعوديه عن مطار الدمام متجه لمطار مدريد عاصمة اسبانيا...
__________________

>>>>>>الجزء العشرين<<<<<<



وصل فهد عند القصر وقرر يدق على شوق عشان يخبرها انه وصل عندهم....

دق عليها ولقى الجوال مغلق استغرب وصل عند البوابه بعد ما فتح له الحارس دخل ووقف السياره عند البوابه الداخليه ....

دخل الصاله ولقى ام ناصر مع رغد قاعدين....

فهد:السلام عليكم
ام ناصر ورغد:وعليكم السلام
فهد(وهو يجلس):شلونكم خالتي؟
ام ناصر:بخير انت شخبارك وشخبار الاهل؟
فهد:كلنا بخير امي تسلم عليك
ام ناصر:الله يسلمه
فهد:شلونك رغد؟
رغد(موسيعتها الفرحه بشوفة فهد):تماام ,شخبار رحاب؟
فهد:بخير ,اقول خالتي وين الباقين ولا مافي احد بالبيت؟
ام ناصر:والله شوق رايحه المطار وناصر فوق الحين ينزل
فهد(باستغراب):بالمطار شوق شتسوي بالمطار؟؟
رغد:اليوم بتسافر
فهد:بتســــافر؟؟
ام ناصر:ايه بتسافر شفيك ياولدي مستغرب؟
فهد(انتبه لنفسه):لا ابد سلامتك,بس انتوا ما راح تسافرون معاها؟
رغد:احنا بروح ايطاليا بعد بكره
فهد:وليش كل واحد لحاله روحوا مع بعض؟
ام ناصر(وهي تتفرج على المجله):والله شوق راحت مع عمها سلطان واحنا بروح ايطاليا لان ابو ناصر هناك عنده شغل فبروح اشوفه
فهد:الله يهداك خالتي عاد عمي سلطان بوديهم هناك وبهيتهم
ام ناصر:لا انا قلت لشوق تدق على كل يوم واذا صار شي لا سمح الله تدق على على طول
فهد:خير انشاء لله
رغد:انتوا متى بتسافرون؟
فهد(بدون نفس بعد ما درى ان الي جاي عشانها مو موجوده):الاسبوع الجاي يوم السبت
رغد:بتروحون سويسرا
فهد(يعني كانها ما تدري سخيفه):ايه,اقول خالتي شوق وين مسافره؟
ام ناصر:اسبانيا
فهد:ممم طيب انا بطلع اشوف ناصر فوق شكله مطول
ام ناصر:روح يمه البيت بيتك

طلع فهد باصنصير وهو يتوعد بشوق اجل توعدني اجي اليوم واتفاجاء بانها مسافره بس لو اقدر اتهرب من سفرة سويسرا كان لحقتها هناك بس ابوي بسوي سالفه خليها ترجع هنا انا اعلمها .....


****************************


في الطياره....(بعد ساعه من الرحله).....

شوق:اقول عمي
سلطان:سمي
شوق:سم الله عدوك,بس بغيت اسال ليش حطتيتنا درجة الافق انا ابي درجه اولى
سلطان:وشنو الفرق؟
شوق:لا فرق هم ينزلون قبلنا وانا ما تعودت اكون الثانيه
سلطان:مالقيت حجز كان زحمه ,تبيني احطك سياحيه
شوق:ييو اعوذ بالله بس بالرجعه حطنا درجه اولى
سلطان:تامرين امر


مرت المضيفه تشيك على المسافرين...

هديل:لو سمحت
المضيفه:نعم
هديل:ممكن عصير اورنج
المضيفه:اكيد حالا يكون عندك
هديل ابتسمت لها...

مشاعل:اقول راشد انت زرت اسبانيا قبل؟
راشد:لا بس اصدقائي هناك
مشاعل:يعني رايح عشانهم مو عشاني
راشد:ههه لا والله عشانك بس هم رايحن اسبانيا قبل وبالصدفه انا بعد بروح هناك
مشاعل:اها طيب هم كم واحد
راشد:وليش تسالين انشاء لله؟
مشاعل:اسال بس لا حوول
راشد:ماتعرفين كم مدة الرحله؟
مشاعل:11ساعه
راشد(وهو يطالع ساعته):يعني نوصل هناك الساعه10 الصبح
مشاعل:Yap
راشد:مشاعل انتي فيك شي؟
مشاعل:لا ليش؟
راشد:مدرى شكلك زعلانه
مشاعل:لا عادي

بعدت عيونها عنه عشان ما يعرف شنو فيها طاحت عيونها على سلطان الي كان لاف وجه يطالعها....
شافته يبتسم لها ابتسامه وترتها بعدت عيونها عنه عشان راشد ما يلاحظ...

راشد(انتبه لسلطان):ميشو منو هذا؟
مشاعل:ها...هذا عم شوق
راشد(طالع فيه بنظرات اشمئزاز وبادله سلطان نفس النظرات):وليكون بيلزق فيكم طول الرحله؟
مشاعل:لا هو قال بيوصلنى الفندق واذا احتجناه ندق عليه هو بتمشى لحاله
راشد:وليش يطالع فيك كذا ؟
مشاعل:يعني شسوي اغمض عيون الناس خله كيفه
راشد:انا هالرجال ما حبيته ابد

مشاعل اكتمت ضحكتها على كلامه ...

راشد:ليش تضحكين؟
مشاعل(وهي تخفي ابتسامه):انا ضحكت من قال؟
راشد:مبين انك تكتمين ضحكتك
مشاعل:بصراحه(ما قدرت تتحمل وضحكت)ههههههه
راشد(وهو يقرصها من خصرها):تضحكين على ارجوز قدامك
مشاعل(وهي تبعد ايده):هههه راششد بس هههه الحين الناس يطالعونا خلاص ههههههه



سلطان:اففف
شوق:شفيك عمي؟
سلطان:هذي صديقتك مسويه لنا مسرحيه
شوق(وهي تطالعها مع راشد):خلها على راحتها
سلطان:حلفي زين؟
شوق:عادي عمي انت متعود على هالحركات
سلطان:مو هنا اذا وصلنا اسبانيا يسون الي يبونه
شوق:وشنو الفرق؟
سلطان:لان الطياره هدوؤء وهم مزعجين بضحكهم
شوق:هههههه شدعوه
سلطان:حلاتك وانتي ساكته
شوق:طيب قولي كم الفرق بين السعوديه واسبانيا؟
سلطان:11ساعه
شوق:يييو الله يعين
سلطان:شرايك تنامين لين نوصل
شوق:احلى طرده هههههه

طالعها سلطان بنظرات خافت منها....

شوق:طيب لا تطالعني كذا خلاص بنام,تصبح على خير
سلطان(بدون نفس):وانتي من اهله



************************


في القصر عند طلال.....



كان طلال يسبح بالبركه وساره قاعده وحاطه رجولها بالماي ....

طلال:سوسو حبيبتي انزلي اسبحي معاي
ساره(بدلع):لا بعدين شعري يخرب
طلال(وهو يقرب عندها):لا شعرك حلو ما راح يخرب تعالي بس
ساره:طيب بس ترى ما اعرف مثلك
طلال:مومشكله اعلمك

قرب طلال عند ساره ومسكها من خصرها ونزلها للبركه ....

جاء نزار عندهم وهو ماسك سماعة التلفون....

نزار:طال عمرك استاذ فهد يبي يكلمك
ساره:يعني ما تشوفه مشغول خليه يكلمه بعدين
نزار(وده يصفقها على لقفتها):هو يقول يبيك ضروري
ساره:عادي ق....
طلال(يقاطعها):معليش حبيبي انا متعود على اتصالته ,نزار عطني اكلمه
نزار:تفضل طال عمرك
طلال:هلا والله
فهد:هلا فيك,ليه ما ترد على جوالك؟
طلال:انا بالبركه والجوال داخل مو عندي
فهد:تسبح لحالك؟
طلال:لا قاعد مع القمر
فهد:ههههه وانت ما تخلص من سوالفك
طلال:ههههههه
فهد:اسمعني انا طفشان ومضايق وساكه فيني الدنيا
طلال(عرف انه شوق سوت فيه المقلب):افااا ليه بس
فهد:خليني اشوفك اول بعدين اقولك
طلال:اوكي وين تبي؟
فهد:ممم تعال كوستا كافيه
طلال:نص ساعه وانا عندك باي
ساره:بتروح الحين؟
طلال:يعني ما سمعتيني اقوله نص ساعه وجايك
ساره(وهي تحط ايدها على رقبته):حبيبي خلك معاي شوي
طلال:معليش المره الجايه حبي انا بروح الحين(باسها على خدها)لاتزعلين

طلع طلال من البركه وراح بدل ملابسه لبس بنطلون جينز وتي شيرت نشف شعره بالفوطه بسرعه لبس الكاب لبس نظراته واخذ الجوال والمفاتيح ونزل للصاله...

طلال:نــــزار
نزار:سم طال عمرك
طلال:ساره في البركه خلها ساعه وبعدين طلعها الا اذا هي طلعت قبل بس على العموم خلها تطلع بره البيت واذا قالت لك شي قولها عمي طلال قالي كذا لا تخليها تجلس هنا انا ما اضمنها
نزار:حاضر طال عمرك

طلع طلال للparkingشغل سيارته البروش وطلع....



**************************



في الطياره كان وقت العشى....



سلطان:ما تبين تاكلين؟
شوق:لا شكرا
سلطان:ترى الرحله طويله بتجوعين؟
شوق:خلاص اذا جعت باكل
سلطان:ايه مو طيارة ابوك متى ما بغيتي تاكلين
شوق:عمي انت ما عليك اصلا من يعرفون انا بنت مين بيجبون الكابتن بنفسه بيجيب لي الاكل
سلطان:هذا مشكلتكم يا عايلة الهيماني كلكم مغرورين
شوق:ليه انشاء لله انت مو من العايله؟
سلطان:لا

شوق طالعت فيه باستغراب وسكتت....

راشد:مشاعل ..ميشو...حبيتي
مشاعل:ممم
راشد:قومي يلا بسك نوم
مشاعل:اففف خلني ابي اناااام
راشد:انزين قومي بوريك شي

مشاعل فتحت عيونها بثقل ورجعت شعرها لورى....

راشد:صدقوا لما قالو الحلو حلو لو قام من النوم والشين شين لو كحل عيونه
مشاعل:راااشد يلا عاد شنو بتوريني؟
راشد:ما تبين تاكلين؟

مشاعل طالعت فيه وهي منقهره ودها تصطره...

راشد:هههه شفيك تطالعيني كذا؟
مشاعل(معصبه):قاطع على النوم وتحن فوق راسي عشان اكل
راشد:ايه شفيها؟
مشاعل:والله ما اقوم من النوم عشان اكل
راشد:انزين ليش تحلفين؟
مشاعل:اجل اقطع نومي واحلامي السعيده عشان اكل من جد سخافه
راشد:هههههههه
مشاعل:اسمع لا تقومني الا لما نوصل

لفت عنه وغطت نفسها بالبطانيه ورجعت ناامت...


*****************************


في كوستا كافيه....


فهد:تو الناس كان ما جيت
طلال:هههههه والله مو قصدي
فهد:اكيد القمر على قولتك اشغلتك
طلال:تخسي الا هي تشغلني انا بمزاجي انشغل فيها
فهد:ليه ما تحبها؟
طلال:ههههههه احبها طبعا لا انا احب وحده مثل هذي
فهد:ليه هي هالدرجه رايحه فيها
طلال:هذي مستعده تنام بحضن أي واحد اذا بيعطيها فلوس
فهد:هههههه الله يقطع ابليسك
طلال:ما علينا منها,قولي شفيك مضايق؟
فهد:والله ياطلال منقهر
طلال:خير انشاء لله
فهد:أي خير يا عمي,تخيل وعادتني اجي اخطبها اليوم ولما اجي القها مسافره
طلال:من هي؟
فهد:بنت عمي شوق منو غيرها

طلال تذكر انه شوق المفروض تدق عليه قبل لا تركب الطياره طالع ساعته وكانت الساعه2ونص يعني الحين هي بالطياره....

فهد:شفيك تطالع الساعه عندك موعد مع احد؟
طلال:ها...لا بس اشوف الساعه كم
فهد:اها تدري عاد مدرى شسوي فيها لما اشوفها
طلال:ما عليك لا تسوي لها شي يا عمي انساها دام هي ما تبيك
فهد(معصب):لا تبيني بس انت اطلع منها
طلال:طيب شفيك معصب؟
فهد:لا معصب ولا شي بس انا تاخرت بروح
طلال:تو الناس؟
فهد:أي تو الناس انا قاعد عند بيت عمي ما اقدر ادخل البيت باخر الليل
طلال:اوكي
فهد:انت وين بتروح الحين؟
طلال:يمكن اروح عند الشباب بالاستراحه
فهد:أي ما وراك شي
طلال:اصلا احسن شي سويته بحايتي اني سكنت بالحالي
فهد:حق خرابيطك الي ما تخلص
طلال:الله يسامحك كل شاك فيني
فهد:اشك فيك يلا مو مشكله مع السلامه
طلال:الله معاك

اول ما طلع فهد دق طلال على شوق ولقى جوالها مغلق عرف انها بالطياره ....




*******************************



في الطياره .....



فتحت شوق عيونها ببطء وشافت نور الشمس.....

سلطان(ببتسامه):صباح الخير
شوق(رفعت شعرها وابتسمت):صباح النور وصلنا؟
سلطان:باقي نص ساعه

شوق عدلت جلستها وربطت شعرها وطلعت المرايا تعدل شكلها....

شوق:والله اني حلوه حتى وانا توني صاحيه من النوم
سلطان:ماخذه مقلب بنفسك
شوق:لا انزين احلف اني مو حلوه
سلطان:لا تزعلين حلوه وتهبلين
شوق:ايه الحين هذا عمي الي احبه
سلطان:المصلحه هههههههه

بعد نص تكلم الكابتن معلن الوصول لمطار مدريد الدولي ....

راشد:مشاعل ....ميشو قومي وصلنا

لفت عليه مشاعل وهي مضايقه من ازعاجه....

راشد(بعد شعرها عن عيونها):انتي قلتي قومني لما نوصل
مشاعل(ابتسمت):.......
راشد:صباح الحب على احلى ميشو بالدنيا
مشاعل:good morning
راشد:يلا قومي صحصي شوي
مشاعل(عدلت جلستها وحطت شعرها على جمب):طويله الرحله
راشد:وين حسيتي فيها كله نايمه
مشاعل:لا يعني انت ما نمت؟
راشد:ما قدرت انام انت كل شوي رفستني
مشاعل:الحين انا رفستك
راشد:ايه ليكون تحلمين انك تتهاوشين معاي؟
مشاعل:كذااب اصلا انا ما اتحرك لما انام
راشد:عليـــنا ترى خلاص شفت كل شي
مشاعل:اقوول عن الاستهبال
راشد:هههههه يا حلوك وانتي معصبه
مشاعل(وهي تطالع هديل):هديل ما قامت؟
راشد:لا من تحركت الطياره وهي نايمه
مشاعل:بتعطيها عين خلها بعد عمري شكلها تعبانه
راشد:لا وانا.....

قاطعه صوت المضيفه ....

المضيفه:لو سمحتوا تفضوا بالنزول الحمد الله على السلامه
قامت مشاعل وفسخت العبايه والغطا وحطتهم بالشنطه الي معها ,كانت لابسه بلوزوه حمرا كت وفيها كتابه بالون الذهبي وبنطلون جينز ضيق وجزمه كعب حمرا ....

راشد:لا صراحه اخاف عليك من العين اذا نزلتي كذا
مشاعل:لا والله وخر خليني اقوم هديل


راحت مشاعل عند هديل .....

مشاعل:هدوول يلا قومي وصلنا
هديل(وهي تتثاوب):اوكي,بس بروح الحمام افسخ عباتي
مشاعل:ليه افسخيها هنا؟
هديل:نسيتي الحجاب بروح البسه
مشاعل:افف يا هالفيصل روح استناك
هديل:لحظه

راحت هديل الحمام ,التفتت مشاعل على شوق لقتها تعدل شعرها وشافت سلطان يطالعها ابتسمت له غصب عنها لما تشوف عيونه ما تقدر ما تبتسم وهو رد لها الابتسامه ....

شوق كانت لابسه تنوره بربري لنص الساق وبلوزه بنيه وجزمه كعب بنيه خلت شعرها مفتوح بس حطت النظاره فوق راسها...

شوق:صباح الخير ميشو
مشاعل:هلا والله وحشتيني
شوق:me to
مشاعل:الرحله طويله وتعب
شوق:مرره,الا هديل وينها؟
مشاعل:راحت الحمام تلبس الحجاب
شوق:عمي خلاص استننى تحت لما تطلع هديل بنجي
سلطان:اوكي لا تطولين

مشى سلطان جمب مشاعل ولان المكان ما كان وسيع فكان قريب منها مره حست بارتباك وتوتر بمجرد انها تشم ريحة عطره الرجوليه....

طلعت هديل من الحمام ولقت مشاعل وشوق ينتظرونها...

هديل:فكرتكم روحتوا؟
شوق:شلون نروح ونخليك مجنونه انتي
هديل:ههههههه
مشاعل:على فكره طالعه تهبلين
هديل:عيونك الحلوه

كانت هديل لابسه بلوزه رماديه طويله فيها شريطه تنربط على الخصر وبنطلون جينز وجزمه كعب رماديه والحجاب كان بربري رمادي مع كحلي مرره مناسب مع البدله ....

طلعوا البنات من الطياره ولقوا راشد وسلطان يستنونهم برى...

هديل انحرجت من نظرات الكل لها لانها من جد كانت طالعه حلوه وخصوصا انها مو حاطه مكياج >>>جمال رباني خخخ

هديل:مشاعل شفيهم يطالعوني كذا ؟
مشاعل:محلوه يا الخايسه
هديل:مع اني مو حاطه مكياج ولا حتى قلوس
مشاعل:بس بشرتك صافيه مشاء لله
هديل:تسلمين وانتي احلى

دخلوا على مطار مدريد الي كان حلو ونظيف....










سلطان:اكلتوا شي بالطياره؟
شوق:انا ما حطيت شي بفمي
هديل:ولا انا ما شربت الا عصير
مشاعل:وانا طول الوقت نايمه
سلطان:ههههه اجل روحوا اجلسوا على الكافتريا واحنا بنجيب الشنط ونجيكم
شوق:اوكي
سلطان:لا تتحركون من مكانكم ترى ما تعرفون للمطار انتظروا لين اجيكم
شوق:طيب هههه

راحوا راشد وسلطان مع بعض والبنات مشوا لجهة الكافتريا…


مشاعل:بنات اخيرا وصلنا Spain
شوق:انا بروح اطلب شنو تبون؟
هديل:جبيلي أي ساندوش وعصير
مشاعل:انا ابي عصير كوكتيل بس
شوق:اوكي

بعد دقائق رجعت شوق بالطلبات وجلسوا ياكلون ويتفرجون على الرايح والجاي....
كان في المطار شلة شباب خليجين واقفين يطالعون البنات ....

هديل:بنات شفوا هناك الشباب الي ياشرون علينا
شوق:من هذولا؟
هديل:الخليجين الي واقفين عند الجسر
شوق:مممم شكلهم عادي
مشاعل:لا الي لابس كاب بيج شكله حلو
شوق:أي صح
هديل:شوفي ياشرلي افتح البلوتوث
شوق:خليه يولي تونا جاين ما لنا عوار راس
هديل:على قولتك
مشاعل:شوفي الي لابس كاب بيج جاي عندنا

جاء عندهم ووقف عند الطاوله وهو يبتسم....

شوق:خير بغيت شي؟

هديل كانت تشرب العصير وما تطالع فيه....

نايف(وهو يطالع هديل):يالتني مكان المزاز

هديل بس سمعت كلمته الاخيره غصت بالعصير وحطت على الطاوله بسرعه...

هديل:كح كح
نايف(وهو يبتسم):سم الله عليك شفيك؟
هديل:خير انشاء لله شاهالكلام؟؟
نايف(وهو يسحب كرسي جمبهم ويقعد حمب هديل):مو مشكله ما تبين مزاز نصير شي ثاني
هديل(وقفت):صدق قليل الادب ومو متربي,بنات يلا نمشي
نايف:افااا زعلتي,طيب حتى ما عرفتك اسمك
شوق(رفعت النظاره من عيونها وهي معصبه):انت شنو ما تفهم؟
نايف(انبهر من جمال عيونها وفكرها لابسه عدسات):هلا والله بالقمر شلون ما شفتك اول ما جيت
شوق:لانك عمي,يا اخي روح وفكنا
نايف:شلون اروح واخليكم لحالكم ما يصير من بلد وحده لازم نساعدكم
مشاعل:لا ونعم المساعده
نايف(تفاجئ):وانا الي فكرت امريكه
مشاعل:ودريت اني مو امريكيه خلاص روح وفكنا
نايف:تامرون امر بس مو قبل ما تاخذين الرقم
مشاعل:اذا عطيتك تروح
هديل(بصوتها الناعم بس تحاول تعصب):مشاعل انتي من جدك؟
نايف:الحين صوتك كذا وانتي معصبه اجل كيف لما تصيرين رايقه
هديل:مالك دخل بصوتي
نايف:اوكي بس وحده فيكم تعطي الرقم
مشاعل:انا بعطيك عطني جوالك اسجل فيه

مد لها نايف الجوال وسجلت فيه مشاعل الرقم وراح عنهم بعض ما تاكد انه رقمها....

هديل:انتي ليه اعطتيه رقمك؟
مشاعل(وهي تجلس):عشان افتك منه
شوق:خلاص هديل لاتعصبين نفسك ما يستاهل
هديل:اففف تو واصلين ما قلنا بسم الله
شوق:شنو ذمبنا اذا حنا حلوين
مشاعل:هههههههه راايقه

رجع سلطان وراشد مع الشنط .....

سلطان:ها خلصتوا اكل؟
مشاعل:ايه اكلنا
سلطان(ببتسامه جذابه):بالعافيه
مشاعل:الله يعافيك

راشد انقهر منه وحب يذكر مشاعل الي تطالع فيه بنظرات اعجاب بوجوده....

راشد:مشاعل
مشاعل:هلا
راشد:يلا ماراح تمشون
مشاعل:الا يلا بنات

قامت مشاعل ومسك راشد بيدها وطالع سلطان بنظرات وكانه يقوله ان مشاعل لي مو لغيري ,سلطان ابتسم له ابتسامة استهزاء ومشوا كلهم لبرى المطار...
شوق:ها عمي حاجز لنا سياره ولا؟
سلطان :لا بنروح بسيارتي

راحوا عند الparkingووقفوا عند سيارت سلطان كانت Tx4 ...

مشاعل:واااو حلوه سيارتك
سلطان:عيونك الحلوين
شوق:اذكر هذي تاكسي في برطيانيا ركبنا اخر مره كنا هناك
هديل:مثلي ركبتها
مشاعل:لا والله شمعنى انا ما ركبتها
سلطان:الحين بتركبينها
هديل:بس الشنط ما تكفي؟
سلطان:مو مشكله اجيب سياره تشيل الشنط للفندق
شوق:طيب يلا خلينا نروح الحين تعبااانه
سلطان:يلا

دق سلطان على شركة لحجز السيارات وجاب سياره تشيل الشنط وروحوا على الفندق ..
__________________
>>>>>>الجزء الواحد والعشرين<<<<<<<



السعوديه_الرياض



كانت رحاب ترتبط الاغراض الي بتوديها للسفر مع الخدامه الا يدق جوالها بنغمة(سواها قلبي) طاحت الشنطه من يدها وانتبهت لها الخدامه...

الخدامه:miss rhab aer you ok?
رحاب(بارتباك):yes iam ok
الخدامه(وهي تاشر على جوالها):your mobile

رحاب ما ردت عليها راحت عند السرير وكانت عارفه ان ناصر الي داق لانها حاطه له نغمة خاصه...

رحاب(ردت وهي متوتره):الو
ناصر:ليه ما جيتي مع فهد؟
رحاب(مستغربه):فهد جاي عندكم؟
ناصر:ايه توه واصل وانتي ليه ما جيتي؟
رحاب:ومن انت عشان تقولي تعالي ولا لا تجين؟
ناصر(ارتبك):ها...انا..
رحاب:انت شنو,انت خاطب وانت وخطيبتك تحبون بعض و...
ناصر(يقاطعها):لحظه خليني اتكلم
رحاب(وهي تجلس على السرير):قول شعندك؟
ناصر:هي تحبني بس انا لا انا ا...
رحاب:تكفي ناصر لا تنطقها
ناصر:ليش؟
رحاب(والدموع بعيونها):لان ما ينفع انا وانت ...(سكتت ما عرفت شنو تقول)
ناصر:رحاب تكفين انا ادرى وانتي تدرين احنا ....
رحاب(تقاطعه):ناصر تكفي لا تقولها
ناصر:بس احنا الاثنين ن....
رحاب:طلبتك ناصر لا تقولها
ناصر:طيب ليه فهمني ؟
رحاب(مو قادره تتحمل اكثر من كذا بكت غصب عنها تبيه يحس فيها يحس انها تعبت ومو قادره تتحمل):......
ناصر(عوره قلبه لما سمع صوتها وهي تبكى):تكفين لا تبكين خلاص ما راح اقول شي
رحاب(ماصدقت انه حس فيها ما قدرت توقف بكى تحس انه معها جلست تبكي تطلع كل الدموع الي كانت حبستها):....
ناصر:انا بجيك الحين
رحاب(مو مستوعبه):نعـــــم وين تجي؟
ناصر:بجيك الرياض
رحاب:لا لا لا تجي
ناصر:انا لازم اتفاهم معاك مسافة الطريق وانا عندك

توها رحاب بترد عليه الا يسكر الخط,ياربي هذا وين جاي انا طلعت من الشرقيه اهرب منه يقوم يجي عندي الحين ماما وبابا اذا شافوه شنو بيقول لهم اففف انا لازم اقنعه انه ما يجي...

دقت رحاب على ناصر اكثر من مره بس ما كان يرد ولا يعطيها مشغول رمت الجوال على السرير وهي معصبه مو عارفه شنو تسوي....
**************************



السعوديه_الشرقيه



طلع ناصر من القصر مستعجل ومتجاهل اسئلة امه واخته عن سبب روحته للرياض فجاءه وهو ما عنده احد هناك ولا شغل...

رغد(مستغربه):ماما ناصر شفيه؟
ام ناصر:مدرى عنه,ماعليك قومي خلينا نشوف اغرضنا كامله ولا لا
رغد:متى بنروح؟
ام ناصر(وهي تدفها لجهة الاصنصير):بكره الساعه 6 المغرب
رغد:وبابا بيكون هناك؟
ام ناصر:ايه حبيبتي هو قالي بنشوفه هناك
رغد:تدرين مع انه مو اول مره نروح ايطاليا بس هالمره غير
ام ناصر:ليه؟
رغد(ببراءه):لان بابا هناك مشتاااقه له مووت
ام ناصر:كلنا اشتقنا له
رغد:كان ودي اروح مع شوق
ام ناصر:كان قلتي لها اكيد بتوديك
رغد:لا خلاص انا ابي اروح معاك احسن
ام ناصر(وهي تبوسها على خدها):فديت رغوده انا محد حنون على من خوانك كثرك
رغد(لان محد فيهم حاس بالنقص كثري):اكتفت بانها تبتسم لها.....



*************************



اسبانيا_مدريد



وصلوا لفندق الhotel puerta merica . كان فندق فخم وخياااال....




سلطان:هيا تفضلوا ايها القادمون من السفر
شوق:هههههه مصدق نفسك حسبالك الفندق حقك تعزمنا عليه
سلطان:افاا وانا الي حاجر لكم احلى طابق بالفندق
هديل:ليه الطوابق مختلفه؟
سلطان:ايه هذا الفندق فيه 13 طابق كل طابق سواها مصمم ديكور مختلف وكل واحد احلى واغرب من الثاني
مشاعل:واحنا في أي طابق؟
سلطان(ببتسامه جذابه):ادخلى وشوفيه بنفسك

دخلوا عند الاستقبال واخذوا مفاتيح الغرف اطلعوا بالاصنصير لين وصلوا الطابق الي بيسكنون فيه...
كانوا بالدور الخامس اول ما دخلوا الدور تفاجاوا فيه كان فخم وغريب ...

















مشاعل:وااااو شكله غريب
سلطان:والادوار الثانيه اغرب من هذا بكثير بس خفت اوديكم ويصير فيكم شي
شوق:ههههه اقول عمي لا يكثر
سلطان:انا توقللي لا يكثر صدق المثل الي قال علمناهم على الطراره سبقونا على البيبان
شوق:انا طراره معليش هالمره سماح لاني تعبانه عطني مفتاح الغرفه
سلطان(وهو يعطيها المفتاح):تفضلي,انتوا الحين ارتاحوا وبعد ساعتين بيجي لكم
مشاعل:نعـــم ساعتين اقعد اقابل الغرفه لا انا ابي اطلع
راشد:انا استاذنكم بحط اغراضي وبروح عند اصدقائي
مشاعل(بصراخ):نعم ما قلتلي انك بتروح
راشد(وهو كاتم ضحكته لان صوت مشاعل كان عالي):طيب ماله داعي الصراخ ميشو نتكلم بهدوؤء
هديل:اجل احنا بنروح الغرفه وانتي تفاهمي معه

وقبل لا تروح هديل اشرت لراشد بحركه كانها تقوله الله يعينك عليها وراشد ضحك عليها…

مشاعل:انت مع مين تضحك؟
راشد:ها..لا ابد تذكرت شي يضحك

راحوا البنات مع سلطان وكل واحد دخل غرفته…







هديل(بعد ما شالت الغطا):تصدقين من شفت الي بالمطار حسيت اني ما راح انبسط بالسفره
شوق:شدعوه هذول ناس تافه ما عليك منها

راحت هديل عند الدريشه وشافت المنظر كان يطل على الشوارع بمدريد....

هديل:شوق تعالي شوفي المنظر
شوق:حلو شكل الشارع والمحلات صغاار يضحك
هديل:هههههه شوفي انا ما ابي اقعد بعد ما شفت المنظر ابي انزل اتمشى
شوق:اوكي بدق على عمي اقوله

طلعت شوق الجوال من الشنطه ودقت عليه...

سلطان:الو
شوق:عمي نبي ننزل تحت
سلطان:بسم الله توكم جايين ارتاحوا شوي
شوق:بتنزل معنا ولا كيف؟
سلطان:خلاص انزلوا انا ما نمت بالطياره بنام لي ساعتين خذي الجوال معك ااذا احتجتي شي دقي
شوق:اوكي تصبح على خير
سلطان:باي

هديل:ها شقال؟
ششوق:بنروح لحالنا تحت
هديل:بس احنا ما نعرف شي هنا
شوق:عادي بس هذا الشارع ما راح نضيع
هديل(وهي تلبس الحجاب):اذا صار لي شي ترى بذمتك
شوق:ههههه اقول امشي بس

افتحتوا الباب ولقوا مشاعل توها جايه...

مشاعل:على وين رايحين؟
هديل:بننزل نتمشى تحت
مشاعل:اوكي يلا


طلعوا البنات من الفندق على شارع اسمه(قران فيا)كان مليان مقاهي ومطاعم وسينمات ويعتبر اهم شارع في مدريد كان زحمه وفيه كثير عرب وخليجين








كان شارع كبير ويحتاج وقت حتى الواحد يشوفه كامل...
كان مليان محلات لمركات عالميه منها(Gran via_Warner Brwos )البنات ما تحملوا دخلوا نص المحلات وشتروا كل الي بخاطرهم بعد كذا قرروا يرحون كافيه يرتحون فيه...

مشاعل:بنات انتوا اجلسوا هناك انا بروح اطلب واجي

راحت هديل وشوق وجلسوا شوق حطت الاكياس على الكرسي وجلست تتفرج على الداخل والخارج شافت واحد قاعد بطاوله بالزاويه ويقرا جريده ...

هديل:شوق شقاعده تطالعين؟
شوق:هذاك الي قاعد هناك
هديل(التفتت على المكان الي تاشر عليه وشافت رجال كبير بالعمر وشكله خليجي):منو هذا؟
شوق(ببتسامه):ما عرفتيه؟
هديل(دققت فيه ):لا ما عرفته مين؟
شوق:لحظه

قامت من مكانها رايحه لمكان الرجال وقفت عنده ...

شوق(ببتسامه حلوه):صباح الخير

شوق(وهي تضمه):لو بنتك الغاليه كان سالت عني شهر شهر يا الظالم ما اشوفك
ابو ناصر:افاا الحين انا صرت ظالم
شوق(وهي تبعد عنه):سورري ما قصدت بس من جد مشتاقه لك مووت
ابو ناصر:وانا اكثر,اجلسي خلينا نسولف شوي
شوق(وهي تجلس):افاا عليك اذا تبي اجلس معاك اليوم كله
ابو ناصر:اكيد ابي بس مابي اشغلك عن صديقاتك
شوق(وهي تمسك يده):اذا انت بتشغلني مو مشكله,بس ليش ما قلتتلي انك موجود باسبانيا
ابو ناصر:انا ما كنت بجي هنا كنت بروح على ايطاليا على طول بس طلعلي شغله فجاءه واضطريت اجي هنا
شوق:احسن عشان اشوفك قبل ماما ورغد
ابو ناصر:هههههه قولي انتي جايه مع مين؟
شوق:انا وصديقاتي وعمي سلطان
ابو ناصر:كويس طيب انتي شخبارك شمسويه مع الدراسه؟
شوق:انا بخير والدراسه خلاص خلصتها
ابو ناصر:مشاء الله تخرجتي
شوق:اجل مفكرني للحين بالثانويه
ابو ناصر:شدراني الايام تركض بسرعه
شوق:الا انت كله بالشغل وما تدري عن شي
ابو ناصر:هاا بدينا الحين بالعتب
شوق:لا اعاتبك ولا تعاتبني,قولي متى بتروح ايطاليا؟
ابو ناصر:اليوم
شوق:لا شدعوه ما قعدت معاك
ابو ناصر:شسوي اذا ما رحت اليوم امك بتذبحني
شوق:ماعليك منها ما راح تقول شي اذا عرفتك انك معاي
ابو ناصر:معليش المره الجايه نتفق كلنا ونروح سفره مع بعض
شوق:طيب متى بتروح؟
ابو ناصر:الساعه 6 المغرب
شوق:الحين الساعه 11ونص باقي وقت
ابو ناصر:خلاص بنتمشى مع بعض الين يجي وقت الطياره
شوق(وقفت):حلو انا بروح اقول لصدقاتي وبرجعلك
ابو ناصر:طيب

راحت شوق عند مشاعل وهديل الي كانوا يطالعون فيها مستغربين....

مشاعل:شوق منو هذا الي سلمتي عليه وجالسه تسولفين معه؟
شوق(وهي تجلس):هذا بابا
مشاعل:نعم ؟
هديل:وانا اقول ليه مشبه عليه بس لاني من زمان ما شفته
مشاعل:الحين هذا ابوك؟
شوق:ايه شفيك مستغربه؟
مشاعل:ما تشبهينه
شوق:ايه رغد تشبهله اكثر
مشاعل:اجل رغد حلوه
هديل:الا رغد حلوه مشاء الله عليها
شوق:انا وناصر نشبه ماما اكثر
هديل:طيب ليه ما قعدتي معه تسولفين؟
شوق:هذا الي كنت جايه اقوله انا بروح اتمشى مع بابا الين يجي موعد الطياره
مشاعل:خذينا معاك ابوك شكله حلو كشخه الواحد يمشي معه
شوق(وهي واقفه):اقول استريحي بس هذا سالفه بين الاب وبنته باااي
مشاعل:سخيفه
هديل:هههههه تستاهلين انتي ملقوفه



****************************


السعوديه_الرياض



وصل ناصر الرياض وهو ناسي كل شوارعها لان صار له سنتين ما جاها ....





قرر يقعد كم يوم بالرياض بس ما يعرف الفنادق الي عندهم دق على رحاب يسالها...

رحاب(معصبه):اخير تكرمت ورديت على
ناصر:هههه انا داق اسالك عن الفنادق الي هنا
رحاب:انت وصلت الرياض؟؟
ناصر:ايه وابغى اقعد بفندق
رحاب:تعال عندنا بالبيت
ناصر:بعدين شقول لعمي وامك انا ماعندي شغل هنا وبعدين بالبيت ما اقدر اشوفك ولا اتكلم على راحتي ولا فهد موجود بره احسن
رحاب:طيب روح الفورسيزنز لان فيه مطاعم نقدر نقعد فيها
ناصر:اوكي بس لاتتاخرين
رحاب:اذا وصلت بدق عليك باي
ناصر:باي

راح ناصر للفورسيزنز بعد مشقه من الزحمه الي شافها ما توقع الرياض زحمه لهدرجه وخصوصا الحين اجازه...

دخل ناصر الفندق وسال عن المطاعم الي فيه وراح مطعم the grill شاف المكان حلو وعجبه استنى هناك الين دقت عليه رحاب....

رحاب كانت تكشف بس راحت متلثمه خايفه وحده من صديقاتها تشوفها وحتى لوقالت مع ولد عمي بعد بيطلعون اشاعات وهي مالها خلق عوار راس...

شافها ناصر ودخلوا المطعم طلبوا لهم اكل خفيف لان كل واحد منهم متوتر وماله نفس ياكل...

رحاب:ها شنو الي تبي تتفاهم عليه؟
ناصر:خلينا اول شي ناكل بعدين يصير خير
رحاب:لا معليش قول الحين
ناصر:ترى بعدين تنسد نفسك ولا تاكلين
رحاب:هههه لا يعني خايف لا تنسد نفسي
ناصر:اكييد هذي يبيلها كلام
رحاب:زين اخلص ليه جايبني هنا؟
ناصر:اول شي سؤال ليش متلثمه وانتي تكشفين؟
رحاب:اخاف وحده من صدقاتي تشوفني وتسوي سالفه
ناصر:ليه خايفه يقولون قاعده مع حبيبها
رحاب(ارتبك منه ومن نظراته فحبت تغير الموضوع):قولي شرايك بالرياض
ناصر(عرف انها تغير الموضوع بس قال يجاريها):متغيره صارلي زمان ما جيتها
رحاب:اكيد انت صارلك سينتين ما جيتها
ناصر:ما علينا انا مو جاي عشان تشرحين لي مدى جمال الرياض انا جاي اتكلم معاك
رحاب:طيب شنو الموضوع؟
ناصر:لا تستهبلين انتي تدرين شنو الموضوع

رحاب توها بتتكلم الاجاء الويتر معاه الطلبات حط الاكل وراح....

رحاب:اذا جاي عشان الموضوع الي تكلمنا فيه بالجوال اعرف انه منتهى
ناصر:رحاب شنو منتهى انتي تدرين بالي بقلبي لك وتدرين اني ما اخذت موضي الا عشان امي وابوي
رحاب(حست ان الجو توتر جلست تلعب بكم العبايه بتوتر):يعني انت (سكتت)
ناصر(قرى افكارها وعرف شنو تبي تقول تنهد وجمع شجاعته):ايه انا احب

رحاب حست كان مويه بارده انكبت عليها هي كانت تحس انه يجبها لا تدرى انه يحبها بس ما توقعت انه هالكلمه وخصوصا منه بتاثر عليها لهدرجه,ما عرفت شتقول حست ان لسانها انشل فرحانه وخايفه بنفس الوقت مو عارفه شلون تعبر عن شعورها...

ناصر(انتظر ردة فعلها بس هي ساكته وتطالع فيه):ما عندك تعليق على الي قلته؟
رحاب(حست ان صوت ناصر صحها ورجعها للواقع):ها..ناصر انا..
ناصر:انت شنو؟
رحاب(خايفه تنطقها لان اذا قالتها بتحس انها تخون بنت عمها وهي ما تعودت تلعب من ورى ظهر احد بس كلمة ناصر اثرت فيها بشكل كبير خلتها تتشجع وتقول الي بقلبها):وانا ... وانا بعد احبك
ناصر ما صدق الي سمعه منها حس انه طاير من الفرحه حس انه وده يصرخ لكل الناس ويقول انه يحبها ويحب كل شي فيها...
في هاللحظه ما قدرت الكلمات توصفها كانت العيون ودقات القلب توصف الي يحسون فيه....


غمض عيونك حبيبي غمض عيونك
بقولك شي بس اسمعني بقلبك
احتاجلك بحياتي ما اقدر بدونك او بختصرلك واقوللك احبك
مجنونك بك واعترف لك صرت مجنونك
لا الذنب ذنبي ولا ذنب الهوى ذنبك
لو الكل هالناس بعيوني يشوفونك ان كان ذاب بغلاك العالم وحبك
غمض عيونك حبيبي غمض عيونك
بقوللك شي بس اسمعني بقلبك
امووت فيك وفؤادي ينبض بكونك
و اوقف واحس بغرامي يمشي بدربك
ون جيت افكر بنفسي كني اخونك
يا كيف افكر بنفسي دامني قربك
غمض عيونك حبيبي غمض عيونك
بقوللك شي بس اسمعني بقلبك
احلف بربي احبك مووت واصونك
واحس انا بنبض قلبك يحلف بربك
ياكل عمري خلاص افتح عيونك
ما قلتلك شي والي قلته لقلبك
غمض عيونك حبيبي غمض عيونك
بقوللك شي بس اسمعني بقلبك


*****************************



اسبانيا _مدريد



طلعت شوق مع ابوها لبره الكافيه ومشوا لحد ما وصلوا عند بداية شارع(قران فيا)وهو عباره ساحه كبيره اسمها(pIaza de Espana )ساحة اسبانيا ....






شوق:بابا شنو هذا التمثال؟
ابو ناصر:هذا تمثال لكاتب اسباني اسمه سيرفانتس
شوق:وتعرف اسمه بعد
ابو ناصر:افاا عليك انا اسبانيا حافظها شارع شارع من كثر ما اجيها
شوق(وهي تمسك يده):تعال بابا خلينا نصور عنده

راحت شوق مع ابوها وصورا جمب التمثال وعند نطاحات السحاب الموجوده كانت تبي تحفر هالذكرى السيده ببالها عشان ما تنسها ابد طول الطلعه كانت ماسكه ايده وكانها خايفه انه يهرب منها او هي تضيع منه كان اسعد يوم بحياتها مع ابوها وما تظن انها بتشوف اسعد منه ...

لما صارت الساعه 12 تغدوا بمطعم قريب سالفوا وضحكوا وقالوا كل الي بخاطرهم وكانهم اصدقاء ما شافوا بعض من سنين ...

مر الوقت بسرعه ما حسوا فيها وصارت الساعه4...

ابو ناصر(وهو يطالع الساعه):ييو 6ساعات قضنيها مع بعض تصدقين ما حسيت بالوقت
شوق:كانت احلى 6ساعات بعمري
ابو ناصر:وانا بعد بس انا تاخرت ولازم امشي الحين يلا الحق على الطياره بالهزحمه
شوق(بوزت):الحين عاد اقعد شوي
ابو ناصر(وهو يمسح على شعرها):ودي بس امك واختك ينتظروني هناك بعد
شوق:طيب سلم عليهم وقول لهم انك شفتني اوكي
ابو ناصر:اكيد وانتي سلمي على صديقاتك وعلى عمك وقوليله ينتبه عليكم زين
شوق:انشاء لله

طلع ابو ناصر جواله ودق على السايق حقه عشان يجيه للساحه...
10 دقائق الا السايق وصل ..

ابو ناصر:يلا حبيبتي انا بروح الحين تبين شي؟
شوق:سلامتك بابا بس انتبه على نفسك
ابو ناصر:طيب تبين اوصلك للفندق؟
شوق:لا ابغى اتمشى شوي
ابو ناصر:بس اخاف تضيعين؟
شوق:لا الفندق هنا ق
avatar
بنفســج

المساهمات : 30
تاريخ التسجيل : 07/11/2011
العمر : 25
الموقع : الكويت

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: طلبتك لا تحاكيني روايه سعودية رومنسيه جريئه كامله

مُساهمة  بنفســج في الإثنين نوفمبر 07, 2011 4:10 pm

مشاعل(بدلع):هاي حبيبي...انت برى اوكي الحين جايه...سكرت منه والتفت على سلطان,عن اذنكم بروح ادخل راشد

سلطان عرف انها تبي تقهره ابتسم على تفكيرها وكمل سوالف مع هديل وشوق...
دخلت مشاعل وهي حاطه ذراعها تحت ذراع راشد وصوت ضحكهم واصل لاخر المطعم اول ما جلسوا وبعد ما سلم راشد على الكل...

مشاعل(باسته على خده بكل جرئه):واحشتني حبيبي
راشد(استغرب من حركتها بس الوضع كان عاجبه):هههه وانا اكثر

سلطان لا عت كبده من المسرحيه الرومنسيه الي قدامه...

سلطان(وهو ماسك المينو):يلا شنو بتطلبون الويتر يطالع فينا

نادى سلطان على الويتر الي اخذ طلباتهم وبعد ربع ساعه كانت كل الطلبات على الطاوله جلسوا ياكلون بكل هدووء وبعد العشى اطلبوا الحلى...

شوق:عمي ما تلاحظ البنتين الي هناك من قعدنا وهم يطالعون فيك
سلطان(طالع البنات وكانت اشكالهم خليجيه):عادي متعود على المعجبات
مشاعل(انقهرت من غروره):وععع شوفي مكياجهم to much
شوق:خليهم منك اشكالهم لحجيات

سلطان طول السهره منقهر من مشاعل وراشد ورمنسيتهم الزايده في البدايه اعتقد انه ما راح يتاثر لاكن لما شاف راشد وهو يدلعها حس بنار الغيره بتاكله...

سلطان:عن اذنكم

قام وراح الحمام لما طلع وحده من البنتين قامت وكانت ماسكه شنطتها سوت نفسها تسكر الشنطه وصقعت بسلطان متعمده...

البنت(بدلع):اوبس sory
سلطان:لا ماله داعي تتاسفين انا الغلطان اجل بنت حلوه مثلك شلون ما انتبه لها
البنت استحت وما ردت عليه...
سلطان(وهو يمد يده):معاك سلطان
البنت(وهي تسلم عليه):وانا ريما
سلطان(بكل جراءه باس يدها):تشرفنا

طلع كرت من المحفظه ومده لها ....

سلطان:هذا كرتي انتظر اتصالك(وغمز لها قبل لا يروح)

البنت داخت بغت تموت راحت عند صديقتها وهي مو مصدقه ان سلطان رقمها...
رجع سلطان للطاوله والكل متفاجاء من الحركه الي سوها...

شوق:عمي ياقوى قلبك خليت البنت تخق عليك
سلطان:افاا عليك ترى عمك دايم يشبهونه بمساري
شوق:هديل شوفي الصاروخ الي فوقنا يا كبره
هديل:هههههه
سلطان:شوق ووجع انشاء لله تتريقين على
شوق:ههههه sory بس انت الله يهديك عليك سوالف احم احم مو طبيعيه

مشاعل حست بالغيره من البنت ومن غرور سلطان الي مو قادره تتحمله اكثر من كذا...

مشاعل:انا تعبت خلونا نطلع
شوق:لا خلينا نجلس شوي وناسه
هديل:أي تكفين ميشو خ...

قاطعها صوت جوالها بنغمة فيصل...

هديل(وهي تاخذ جوالها):عن اذنكم

طلعت بره المطعم وتوها بترد الا تصقع بواحد قدامها...

الرجال:I am sory
هديل:no it's ok

ابتسم لها الرجال وشال اغراضه الي طاحت ومشى..
انتبهت هديل لورقه طاحت منه شالتها كانت رسمه لنفوره في ساحة اسبانيا كانت الرسمه روعه وكان الي راسمها فنان مو رسام عادي انتبهت لجوالها الي دق مره ثانيه وكان فيصل...

هديل:هلا حبيبي
فيصل(بلهفه):هلا قلبي مشتاق لك مووت
هديل:وانا اكثر والله متى تخلص شغلك وتجي؟
فيصل:والله ودي اليوم قبل بكره بس ابوي معطيني اوراق صفقه ولازم نربحها
هديل:افف طيب قولي تاكل زين وتنام زين ولا ؟
فيصل(شاف خوف هديل عليه وحب يدلع):يعني اذا فيه وقت اكلت شي خفيف والنوم في المكتب على الكنبه وكل يوم اقوم وظهري يعورني
هديل(عورها قلبها عليه):ياعمري عليك ما ينفع كذا لازم تاكل زين وليش تنام بالمكتب نام بالبيت
فيصل:الشغل حياتي ما عندي وقت
هديل:العمر يخلص والشغل ما يخلص اهم شي صحتك
فيصل:اجل اذا جاني شي من ابوي ترى بحط الحره فيك
هديل:ههههه مو مشكله كل شي منك حلو
فيصل:والله انتي الاحلى قولي في احد ضايقك واو تحرش فيك
هديل:ها...لا ابد السفره للحين حلوه
فيصل:كويس بس اذا صار شي قوللي مو تسكتين
هديل:اكيد انا مالي احد غيرك طيب حبيبي انا اخليك الحين
فيصل:لا عمري ابي اسولف معك شوي
هديل:لما ارجع الفندق بدق عليك الحين بتاخر عليهم وبعدين واقفه اكلمك بالشارع مو عدله
فيصل:خلاص اذا كذا اوكي سلميلي عليهم وانتبهي على نفسك اوكي قلبي
هديل: وانت بعد حبيبي انتبه على نفسك وانا بدق عليك كل يوم عشان اتاكد انك تاكل وتنام زين
فيصل:يالله متى بس يجي اليوم الي تهتمين فيه فيني من غير تلفونات

هديل احمرت خدودها وسكتت...

فيصل:فديت الي يستحون انا
هديل:اقول انا بروح يلا باي
فيصل:بس اذا انحرجتي تتهربين على طول
هديل:باي حبيبي

دخلت هديل للمطعم وجلست معاهم...

مشاعل:ليش وجهك احمر مين كلمتي(وهي تغمز لها)\
هديل(وهي منحرجه):لا كنت اكلم ماما وبعدين وجهي مو احمر
شوق:ماما يالكذابه ووجهك احمر كانك طماطه
هديل:شوق خلاص عــــاد
سلطان:ما عليك منهم غيرانين لانك احلى منهم لا والحين مستحيه وخدود حمر طالعه قمر

هديل هنا خلاص ذابت من الحياء وجها من جد صار طماطم...

شوق:هههههه عمي احرجت البنت مسكينه
سلطان:خلاص ما راح احرجها شرايكم نطلع
مشاعل:بس لانروح الفندق نروح نتمشى

طلعوا من المطعم وراحوا لساحة اسبانيا وتمشوا هناك وصورا عند التمثال والبحيره...

وبعد الساعه 1ونص رجعوا للفندق....






***********************



السعوديه_الشرقيه



فهد قرر يرجع الرياض لان رغد وام ناصر سافروا ايطاليا وناصر اختفى فجاه ولما سال راج قال انه راح الرياض استغرب لانه ما عنده اصدقاء هناك بس ما اهتم دق على طلال عشان يقعد معاه قبل لا يروح...

طلال:هلا فهد
فهد:اهلين وينك انت؟
طلال:قاعد اتمرن بالجيم
فهد:اوكي,اجل انا بجيك الحين
طلال:حياك الله البيت بيتك
فهد:مع السلامه

سكر فهد منه وراح لعند قصر طلال...


************************



ايطاليا_روما



طلعوا للمطار ولقوا عبد المحسن مدير فرع شركة ابو ناصر بروما...

عبد المحسن:الحمد الله على السلامه طال عمرك
ام ناصر:الله يسلمك السياره موجوده برى
عبد المحسن:بانتظاركم طال عمرك

نادى عبد المحسن على الخدامه عشان تدف رغد وتساعدها تركب السياره راحوا لعند ارقى احياء روما كان عندهم فيلا صغيره بس فخمه صحيح كلفة ابو ناصر ثروه بس كانت تستاهل بسبب موقعها المناسب القريب من وسط روما والعوائل الساكنه كلها خليجين وعوائل معروفه وغنيه دخلوا الفلا وقرروا يرتاحون شوي بعدين يطلعون عشان يشوفون ابو ناصر الي كان عنده اجتماع في الشركه...

رغد:ماما انا ابي اقعد للحديقه
ام ناصر:على راحتك حبيبتي ريتا طلعي رغد بره للحديقه

طلعت بره للحديقه الي كانت صغيره وما تقارن بحديقة القصر بس حلوه ومرتبه واحلى شي فيها النافوره الي عند الجسر وجمبها قعدة تحت المظله من خشب المزينه بورد الياسمين الابيض...

جلست رغد تحت المظله قدام النافوره وهي تسمع بالipod اغنية (نوال_تبغى الصدق)...

طلع تركي للبلكونه يشم هوى وهو ماسك جواله بيدق على صديقه لفت انتباهه وحده قاعده بالفيلا الي جمبهم ولانهم قريبين منهم قدر يشوفها ويدقق بملامحها كان يطالعها وهو سرحان بجمالها وهي تفتح شعرها الطويل وينتثر بكل نعومه حول وجها لونه اسود مثل الليل عكس بياضها الصافي,صحى من احلامه الورديه على صوت صديقه بالجوال...

تركي:هلا نواف
نواف:لا والله من مساع انادي فيك وانت لاحياة لمن تنادي
تركي:اعذرني يا نواف من الي اشوفه قدامي مو مخليني احكي
نواف:وليه انشاء الله وش شايف قدامك؟
تركي(وهو مبهور بجمال رغد):حوريه حوريه قاعده قدامي
نواف:افااا يا رجال ولا تقول ادق على خوي يجي يشوف معي تبي تاكل الكيك لوحدك
تركي:ههههه أي كيكه انا اصلا ما اعرف اسمها
نواف:شدعوه تتعرف ولا بتعجزك هالبنت؟
تركي(بغرور):افاا عليك ما في بنت في العالم تعجز على وانا تركي ولد ابوي بس انا اول مره اشوفها
نواف:غريبه هذا وحنا دايم باايطاليا وما عمرك شفتها
تركي:مو مشكله على قولتك نتعرف يلا مع السلامه
نواف:شدعوه عاد خذني معك
تركي:احلف بس اذا ما عجبتني بحذفها عليك
نواف:ليه هي مو حلوه مره؟
تركي:اقولك حوريه تقولي حلوه كلمة حلوه قليل عليها
نواف:ييو اجل ذي صيده سنعه
تركي:اجل يلا اخليك الحين باي
نواف:ول انت ما تصدق من تسمع طاري بنت تبيع الكل
تركي:قلتلها بنت والدنيا من دون بنات ما تسوي يلا باي
نواف:ههههههه باي

اول ما سكر تركي من نواف نزل ينادي على اخوه الصغير...

تركي:سعود سعــــود ووجع وينك؟
الخدامه:yes Mr tarky do you want any think?
تركي:wher is suod?
الخدامه:he is out in the garden
تركيk go

طلع تركي لحديقه الفلا ولقى سعود يلعب بالكوره واخته حلا قاعده تلعب بالمرجيحه...

حلا:تركي تعال العب معي

طنش تركي حلا وراح عند اخوه الصغير الي كان يلعب بالكوره...
__________________

الجزء الثاني والعشرون



السعوديه_الشرقيه


وصل فهد لقصر طلال ولقى نزار يشرف على الخدم وهم يحطون الغداء...

نزار:مساء الخير طال عمرك
فهد:مساء النور وين طلال؟
نزار:طويل العمر تحت بالجيم يتمرن

نزل فهد باللاصنصير لتحت وشاف طلال يتمرن من الدريشه حقت الجيم وطلال شافه واشر له وابتسم....

طلال:هلا والله
فهد:هلا فهد انت ما تعبت من التمرين؟
طلال:عادي متعود

وقف طلال الاآله ونشف نفسه بالفوطه...

طلال:شفتهم حطوا الغداء فوق؟
فهد:أي وانا داخل شفتهم
طلال:اجل انا بروح اتروش وانت اسبقني
فهد:اوكي بس لا تتاخر

نزل فهد لتحت وجلس في الصاله ينتظر طلال سمع صوت الجرس يدق وشاف نزار يروح يرفع السماعه...

نزار:مين...اهلين انسه ساره...بس طال عمره مشغول....طيب بقوله وبرد عليك....دقائق

حط نزار السماعه وطلع بالدرج لغرفة طلال فهد استغرب مين هذي ساره واستغرب ان طلال يجيب بنات لبيته...

نزل نزار ومن بعده طلال وشكله معصب وعاقد حواجبه...

طلال:فهد ليه ما تغديت؟
فهد:انتظرك
طلال:شدعوه البيت بيتك
فهد:وانت ما تبي تاكل
طلال:بجي بس عندي شغله اسويها واجيك
فهد:خلاص انتظرك
طلال:لا والله حلفت عليك تتغدى الحين
فهد:خلاص بروح لا تحلف

دخل فهد لغرفة الطعام وطلال طلع بره يشوف ساره...

طلال دق على الحارس وقاله يدخل ساره دخلت ساره وهي معصبه ولقت طلال واقف بالحديقه...

طلال:خير انشاء الله جايه بيتي الظهر الناس وقت غدى ولا تعودت رجلك كل يوم والثاني جايه وعلى بالك اني بستقبلك واضيفك
ساره:طيب ليه نتكلم برى ندخل داخل ونتفاهم
طلال:ما اقدر عندي ضيوف
ساره:مين ضيوفك؟
طلال:مو شغلك خلصي الحكي الي عندك واطلعي
ساره:ما اقدر الجو حار على الاقل نروح للملحق

طلال طفش منها ومسكها من ذراعها بقوه ودخلها للملحق...

طلال:دخلنا انطقي
ساره(وهي تجلس وتحط رجل على رجل):وليه مستعجل؟
طلال(جلس على الكنبه بس بعيد عنها):اقولك عندي ضيوف اخلصي
ساره(قربت عنده وجلست تلعب بشعره):طلول حبيبي...
طلال(بعد ايدها وقاطعها):ساره انا مو فاضي لسوالفك الحين عندك شي تقولينه ولا جايه تستهبلين
ساره(بعدت عنه ووقفت):عموما انا جايه اقولك اني حامــــل
طلال(طالع فيها بغباء):حامل شلون؟
ساره:شنو شلون بعد؟
طلال:اقصد يعني...حامل وبعدين
ساره(باستغراب):شنو وبعدين اقولك حامل
طلال:قصدك حامل مني؟
ساره:اكيد انا ما اعرف احد غيرك
طلال:هههههه ما تعرفين احد غيري هذي قويه قويه يا...يا ساره
ساره(انقهرت من ضحكته الي تنرفز):شقصدك؟
طلال(وهو يفتح الباب):قصدي روحي دوري على الي انتي حامل منه مو تقطين بلاك على
ساره(وهي تطلع):طيب انا اوريك يا طلال
طلال:يلا برى زبــــــاله

طلعت ساره من القصر ودخل طلال غرفة الطعام عند فهد...

فهد:ها خلصت شغلك؟
طلال(وهو يجلس):أي خلصت
فهد:طيب وشفيك ما تاكل؟
طلال(وهويحط الاكل بصحنه):باكل الحين
فهد:وشفيك معصب؟
طلال:هذي ساروة الزفته عكرت مزاجي
فهد:ومين هاذي سارة؟
طلال:وحدة كنت اعرفها
فهد:وشفيها؟
طلال:تقول انها حامل
فهد(حط الشوكه على الصحن):حامل منك؟
طلال:تقول بس ما اظن
فهد:وقاعد تاكل ببرود ويمكن يطلع ولدك
طلال:ما اتوقع يكون ولدي ولو كان ولدي هي ما تقدر تفضح نفسها
فهد:والله انت قصتك قصه
طلال:خلك منها وكمل اكلك




******************************




اسبانيا-مدريد




في الصباح اليوم الثاني اطلعوا البنات مع سلطان وراشد علالمتحف تيفرجون على اللوحات والتامثيل , راشد اول ما دخل سلم على صديقه زياد الي يشتغل في المتحف كلهم راحوا مع زياد يوريهم المتحف واللوحات الاشخص واحد ما راح الوحيد الي كان مو معاهم هديل اول ما دخلت المتحف انبهرت باالوحات الي فيه كل وحدة احلى من الثانيه ضحكت على نفسها لما كانت تسمع احد يقول عليها رسامه صارت تقارن رسومتها با اللوحات الي هنا اصلا ما تقارن الي رسمواها اللوحات يعتبرون فنانين خالدين وهي مجرد هاويه ....

انتبهت ليد على كتفها لقت مشاعل تبتسم لها...


مشاعل :انتي وين رحتى؟
هديل:ميشو اللوحات هنا خيال بصراحه انا لو اعيش هنا طول العمر ما امل.
مشاعل:هههههههه لا تبالغين تعالي معنا كلانا واقفين هناك وانتي جالسه لحالك.

طالعت هديل لوين ما تاشر مشاعل ولقتهم واقفين مع واحد يشرح لهم اللوحات...

هديل:مشاعل من هذا الي واقفين معاه؟
مشاعل:هذا صديق راشد يشتغل هنا لانه يعرف الاسبانيه بطلاقه فيترجم للسياح العرب أي شي ما يفهمونه بالاسباني
هديل(ابتسمت لانها عرفت صديق راشد):تعال خلينا نروح لهم

لما وقفت هديل معاهم ظلت تتامل شكل زياد صديق راشد كان عادي بس احلى شي فيه رموشه مثل البنات وابتسامته الجذابه اول ما راحوا البنات مع راشد وسلطان راحت هديل عند زياد الي كان معطيها ظهره.....

هديل(بكل هدووء):لو سمحت

زياد سمع صوت كله نعومه ورقه وراه التفت يشوف صاحبة الصوت تفاجاء بالي شافه قدامه كانت مثل الورده المتفتحه كلها نعومه ورقه واحلى ما فيها ابتسامتها الي ترد الروح...

هديل(شافته ساكت وسرحان مو معها):لو سمحت
زياد(انتبه لنفسه):sory هلا بغيتي شي؟
هديل(ببتسامه حلوه):ما عرفتني؟
زياد(طالع فيها بس ما قدر يتذكر):لو كنت اعرفك قبل كنت مستحيل انسى وجه ممكن ينرسم ليكون احلى لوحه معليش ذاكرتي خانتني ذكريني
هديل(استحت من كلامه):انا الي امس صقعت فيني عند المطعم باليل تتذكر
زياد(تذكرها بس لانها كانت مكثره مكياج فشكلها متغير بس بالمكياج الوردي الخفيف طالع احلى):اها...تذكرتك soryعلى هذيك المره بس انا كنت مستعجل وما انتبهت لك
هديل:لا مو مشكله انا بس كنت ابي اعطيك هذي

مدت له ورقه طلعتها من شنطتها اخذ زياد الورقه وفتحها وكانت رسمه له واكيد طاحت منه لما صقع فيها ....

زياد:شكرا
هديل:العفو بصراحه انا جلست طول الليل اتامل فيها رسمك رهيب مشاء لله عليك
زياد:هههههه لهدرجه عموما شكرا على المجامله
هديل(قربت منه وسحبت الورقه منها):مجامله شوف الرسمه...

قعدت هديل تبين له جمال الرسمه وزياد ما كان معها كان يطالعها وهي مندمجه في شرح الرسمه كل شي فيها حلو من جهه ثانيه هديل كانت مندمجه في شرح الرسمه وطاحت عيونها على لوحه ورى زياد عجز لسانها يوصف روعتها...

زياد(انتبه انها سرحانه):لو سمحتي يا...(سكت لانه ما يعرف اسمها)
هديل:soryما عرفتك بنفسي انا هديل
زياد:تشرفنا وانا زياد,بس شكنتي تطالعين وراى؟
هديل(تاشر على اللوحه):هذي اللوحه شنو اسمها؟
زياد:هذي اسمها وصيفات الشرف تعتبر احلى لوحه باسبانيا
هديل:من حقها تعتبر احلى لوحه باسبانيا بصراحه تسلم ايده الي رسمها
زياد:ههههه لهدرجه تحبين الرسم؟
هديل:اموووت عليه اصلا انا مقرره اتخصص رسم السنه الجايه
زياد:طيب عندك لوحات رسمتيها؟
هديل(ارتبكت):عندي بس...
زياد:لا بس ولا شي اذا انتي واثقه من نفسك توريني رسماتك
هديل:اوكي بكره اوريك رسماتي
زياد:حلو المتحف يفتح الساعه 9
هديل:خلاص اتفقنا الساعه 9 انا بكون موجوده هنا

هديل انتبهت لجوالها الي يدق وكانت شوق...

هديل:هلا شوق
شوق:هديل انتي وينك؟
هديل:موجوده بغيتي شي؟
شوق:أي احنا بنطلع تعالي عند البوابه
هديل:اوكي جايه
هديل:خلاص زياد بكره موعدنا
زياد:بكره dael (وهو يمد يده)
هديل(مدت يدها ):هههه dael

زياد اول ما لمس ايدها ارتعش كانت ناعمه مثل الحرير...


اختفت هديل عنه بس ما اختفت عن قلبه الي حس بشعور غريب عليه اول ما سمع صوتها...



**********************




ايطاليا_روما



تركي:سعود عطني الكوره حقتك
سعود(وهو يلعب):لا ابي العب
تركي:تكفى يا كابتن ماجد اقول عطني الكوره
سعود:لا عطني اياها

اخذ تركي الكوره ورمها على فلة ام ناصر...

سعود:والله لا اعلم ماما عليك ليه ترمي كورتي؟
تركي:اسمعني ابيك تروح معي عشان نجيب كورتك
سعود:أي الحين عرفت تبي تروح معي عشان تشوف بنت جيرانا
تركي(باستغراب):وانت وش دراك عن بنت جيرانا؟
سعود:شفتهم لما وصلوا بنت جيرانا حلوه بس هي...
تركي(يقاطعه):اقول لا يكثر بسامش قدامي يمه منك سوسه تعرف كل شي

سعود كان بيقول لتركي ان رغد ما تمشي بس هو قاطعه يمكن هالشي من حسن حظه عشان يكتشف هالشي الي بيغير حياته...

وصل تركي وسعود عند الفلا ودقوا الجرس طلعت الخدامه تفتح الباب ورغد ما انتبهت لها لانها حاطه السماعات ومعليه الصوت ومو حاسه بالي حوالها...
فتحت الخدامه وطالعتهم مستغربه....

الخدامه:yes do you want some thinking?
تركي:is ther any one in the house?
الخدامه(شافت رغد بالحديقه وفكرت تدخلهم يكلمونها):yes plz come in

دخل سعود وتركي وشافوا رغد قاعده تلعب بشعرها ومو حاسه بشي...

تركي:سعود روح جيب الكوره

راح سعود يجيب كورته مشى تركي لعند رغد لين وصل عند الجسر وكان يفصل بينهم النافوره فما كان يقدر يميز هي قاعده على كرسي خشب او كرسي متحرك رغد كانت منزله راسها وتطالع الماي الي بالنافوره وتغني...

انتبهت لصوره شخص معكوسه على الماي رفعت راسها وتفاجات لما شافت واحد قدامها يطالعها ويبتسم..

شالت السماعات بسرعه ورفعت شعره بارتباك وطاحت خصل من شعرها على وجها طلعتها اكثر جمال وبراءه...

تركي(يطالعها بكل خبث وجراءه):بصراحه انا ما كنت احب اغنية كرمالك بس لما سمعتها منك عشقتها
رغد(ارتبكت من نظراته):خير انت شلون دخلت هنا؟
تركي:الخدامه افتحت لي الباب
رغد:انا اوريها الغبيه
تركي:خير قلتي شي؟
رغد:لو سمحت انا ما اعرفك ولا عمري شفتك فممكن تتفضل من غير مطرود

تركي انصدم من كلامها معقوله بنت تشوفني انا وتقولي هالكلام هي حتى ما سالت عن اسمي...

رغد:ها..انت وين رحت اكلمك انا؟
تركي:شنو ها انا اسمي تركي
رغد:تركي وخير يا طير انا شعلي من اسمك؟
تركي:على الاقل من الاحترام لما تحكين مع احد توقفين مو تتكلمين وانتي جالسه كاني اطر منك

تركي ما يدري انه جرح رغد بكلامه لانها ما تقدر توقف ولو كانت تقدر كانت وقفت ومشت من زمان...

توها بترد الا تشوف امها جايه لجهتها...

ام ناصر:لو سمحت من انت الخدامه قالت لي انك تبي تكلم احد من اهل البيت؟
تركي:انا اسمي تركي ولد جيرانكم جيت انا واخوي سعود عشان يجيب كورته

طالع تركي جهة سعود الي كان يلعب ولا على باله احد...

ام ناصر:خير انشاء لله انت من أي بيت؟
تركي:هذي الفلا بيت العوادي
ام ناصر:والنعم
تركي:الله ينعم عليك وانا اسف يا خاله اذا ازعجتكم
ام ناصر:لا البيت بيتكم سلم على امك
تركي:يوصل سعود تعال بنروح البيت يلا يا خاله مع االسلامه
ام ناصر:مع السلامه

قبل لا يطلع تركي التفت يطالع رغد وانصدم لما شاف ام ناصر تدف رغد لداخل البيت بالكرسي عشان كذا ما وقفت لما كنت احكي معها حرام كل هالجمال وفي الاخير تطلع مشلوله بس ليش حاس انها حزينه يمكن لانها مشلوله بس بعيونها فيه حكي كثير ودها تقوله ليش ابي اعرف كل شي عنها ليش؟؟




*******************************



السعوديه_الرياض



كانوا رحاب وناصر جالسين ياكلون بالمطعم وعايشين بالحب ومو حاسين بشي حولهم...

ناصر:رحاب
رحاب:عيونها
ناصر:تسلملي عيونك, فرحانه؟
رحاب:دام معك اكيد فرحانه حتى لو باخر الدنيا
ناصر(قرب عندها ومسك ايدها):متى بتسافرين؟
رحاب:بكرة
ناصر(باحباط):بسرعه هذي ,تدرين ما كاني قضيت معك اسبوع كانه يوم واحد
رحاب:واحلى يوم بعمري
ناصر:احبك واحب كل شي فيك ومو متصور اني ممكن احب وحدة غيرك
رحاب:وموظي وين راحت؟
ناصر:ليه تنكدين علي الحين خلينا مستانسين
رحاب(بجدييه):ناصر انت ها لاسبوع انبسطت بما فيه الكفايه بس انت نسيت موظي ونسيت ردة فعل عمي وابوي وعمي ماجد لما يدرون وشنو بيسون
ناصر(تنهد):والله مافكرت بكل هذا ولا اعرف شلون افاتح امي وابوي با الموضوع
رحاب (بياس):قلت لك من البدايه انا وياك ماننفع مع بعض وحبنا هذا من البدايه غلط
ناصر:غلطه حبي لك صار غلط؟!
رحاب:ناصر انا مو قصدي لاتزعل بس انت تدري اذا عمي وابوي عرفوا شنو بيسون موظي بعد تظل بنت عمك
ناصر:انا عمري ما ازعل منك بس انتي ماعليك خلي الموضوع علي
رحاب:طيب وش بتسوي؟
ناصر:خلاص خلي الموضوع علي اهم شي انتي ترتاحين
رحاب(ابتسمت له بكل حب):زلمزني ليه احبك الي يعرفك مستحيل مايحبك
ناصر:وانا يهمني احد الا انتي انتي اهم شي بحياتي ومستحيل استغنى عنك
رحاب (شدت على ايده):اكيد ماراح تتخلى عني؟
ناصر:اكيد اذا تخليت عنك يعني تخليت عن روحي واذا تخليت عن روحي يعني اموت
رحاب:بعيد الشر عنك لاتقول كذا على نفسك ترى اموت
ناصر:جعل يومي قبل يومك ,قومي خليني اوصلك البيت الوقت تاخر

طلعوا من المطعم وهم ماسكين ايد بعض وشايفين طريق مستقبلهم مفروش با الورد لا كنه العكس مليان مشاكل ومصاعب الله يعلم شلون يتجاوزنها لكن با الحب كل شي ممكن يصير .....



*****************************



ايطاليا –روما




راح تركي عند نواف في قهوة عربيه دخل القهوة ولقى نواف قاعد مع واحد ويشرب شيشه ...

نواف:هلا تركي وينك طولت (وهو يغمزله)

تركي ماله نفس يسلم على احد بعد ماعرف حقيقت رغد......

جلس تركي وطلب شيشه وجلس يشيش وهو ساكت....

نواف :شدعوة تركي يعني لهدرجه البنت ما عطتك وجه ؟

تركي قاعد يطالع صديق نواف الي قاعد جنبه نواف فهم شنو يقصد.......

نواف :اقول خالد عن اذنك تركي عندة مشكله خاصه وحاب يحكيلي عنها على انفراد لا تاخذ المساله شخصي بس........
خالد :لا بس ولاشي شدعوة انا فاهم انا اشوفك بكرة مع سلامه
نواف: الله معك
نواف : هاذا خالد راح قول شنو عندك
تركي :طلعت مشلوله
نواف:مين البنت ؟
تركي :اجل مين هي طبعا
نواف:وانت شلون دريت؟
تركي :شفت امها تدفها با الكرسي
نواف:طلعت حلوة من قريب ولا من بعيد بس؟
تركي وربي طلعت احلى شي خيال عمري ماشفت مثله
نواف:حســـــــــــافه عموم يكمن خيرة شيلها من راسك
تركي (ماقتنع بكلمه بس حب يسكته):اوكي خلاص
نواف :وشو خلاص ؟

تركي:خلاص بشيلها من راسي
نواف:أي كذا تصير رجال نلعب ايه بس على وحدة مثلها
تركي مارد عليه لانه مو مقتنع بكلامه هو صحيح مايبي يلعب عليها بس مايقدر يشيلها من راسه لانه يحس انها ماراح تمر بحياته زيها وحدة ثانيه



مر ها الاسبوع سعيد على البعض وحزين على البعض لكن الشي المشترك ان بعد ها الاسبوع فيه مفاجات للجميع لكن هل هالمفجات سعيدة او حزينه بس المهم النهايه وليس البدايه المهم الي بيصير مو الي صار المهم المستقبل مو الماضي ولاهم الي بيصير باالجزء الجاي..............

************************************************

avatar
بنفســج

المساهمات : 30
تاريخ التسجيل : 07/11/2011
العمر : 25
الموقع : الكويت

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: طلبتك لا تحاكيني روايه سعودية رومنسيه جريئه كامله

مُساهمة  بنفســج في الإثنين نوفمبر 07, 2011 4:15 pm

>>>>>الجزء الثالث والعشرون<<<<<



اسبانيا_مدريد




الساعه 8 الصباح هديل كانت تحاول تقوم مشاعل الي مو راضيه تقوم...

مشاعل:اففف هديل ليش اقوم اقوم الحين؟
هديل:ابيك تدقين على راشد وتاخذين منه رقم زياد
مشاعل(باستغراب):رقم زياد مين زياد؟
هديل:زياد صديق راشد الي يشتغل بالمتحف
مشاعل:وليش تبينه؟
هديل:افف ياربي انتي دقي الحين على راشد وبعدين اقولك

خذت مشاعل ودقت على راشد...

راشد(باستغراب):مشاعل شفيك داقه الحين صاير شي؟
مشاعل:ليش ما يصير اشتقتلك

هديل قزت مشاعل...

مشاعل:أي زين خلاص
راشد:مشاعل شفيك ؟
مشاعل:ههه راشد عندك رقم زياد
راشد:وليش تبين رقمه؟
مشاعل:مو لي هديل تبيه
راشد:وهديل ليش تبيه؟
مشاعل:مدرى عنها قالت لي ادق عليك واخذ الرقم منك
راشد:اوكي لحظه اشوفه

سكرت مشاعل منه بعد ما خذت الرقم وعطته لهديل ورجعت نامت...

هديل دقت على زياد بعد تردد ووخوف...
زياد شاف رقم غريب رد عليه وهو مستغرب...

زياد:holle
هديل:زياد
زياد(عرف على طول صوتها لانه ما غاب عنه لحظه):هديل
هديل:ههههه شلون عرفتني؟
زياد(فز قلبه من ضحكتها):انتي مستحيل انسى صوتك
هديل(انحرجت منه):زياد كنت بكلمك عن موعدنا اليوم
زياد:ليه صار شي؟
هديل:اليوم بنروح بالتلفريك لاترا كيونيس
زياد):اها اجل بتروحون تلعبون
هديل:ايه سلطان يقول انها مدينه العاب
زياد(باحباط):اجل بناجل الموعد
هديل(بنفس الاحباط):والله انا كان ودي اشوفك(انتبهت لنفسها وانحرجت)اقصد كان ودي اوريك رسماتي بس انشاء لله مره ثانيه
زياد(طار من الفرحه لما قالت انها ودها تشوفه):انتوا بتطولون باسبانيا
هديل:شهر انشاء لله
زياد:كويس اكيد بقدر اشوفك دام شهر
هديل:يعني ما تقدر تجي معنا
زياد:ما اعتقد بس بحاول
هديل:اوكي ما ابي اطول عليك
زياد:انا....
هديل:انت ايش؟
زياد:لا سلامتك ولا شي لما اشوفك اقولك
هديل:اوكي اشوفك على خير مع السلامه
زياد:الله معاك باي

سكر زياد منها كان وده يقولها انا ابيك ما تسكرين ابي اسمع صوتك طول الوقت لكنه تراجع على اخر لحظه وفكر بالفاجاه الي بيسويها لهديل وشلون بتكون ردة فعلها...

هديل سكرت منه وهي مستغربه من نفسها ليش قلت ودي اشوفك لو ما كنت افكر فيه كان ما قلت هالكلمه بس انا احب فيصل ومستحيل احب غيره بس ليش احس...لا يا هديل شيلي هالافكار من راسك ....


زياد شخص عادي بيمر في حياتك من دون ما ياثر فيها فيصل هو حبيبك وبس...


ياترى زياد بياثر بحياة هديل ولا بيكون شخص عادي ...؟؟؟


بعد ما البنات قاموا طلعوا ملابس مريحه ومناسبه عشان يركبون فيها الالعاب....

مشاعل لبست بنطلون جينز فاتح وبلوزه ورديه فيها صوره لميكي ماوس كبيره من قدام طالعت فيها مثل الاطفال خصوصا انها حطت بشعرها جل وحركته وصار مره شكله حيوي ومنعش...

هديل لبست بنطلون جينز غامق وبلوزه سماويه فاتحه ولبست غطا خفيف ومناسب طلع شكلها مره رايق وهادئ...

شوق لبست بيرمودا جينز غامق وبلوزه بنفسجيه فيها نجوم من قدام بالسماوي والابيض تلمع جعدت شعرها وطلع شكلها مره كيوت....

طلعوا من الفندق لشارع the painter Rosales لانها نقطة انطلاق التلفريك,سلطان وهديل وشوق ركبوا مع بعض وراشد ومشاعل لوحدهم مع بعض...

في التلفريك عند مشاعل وراشد كانوا اثنينهم ساكتين راشد كان يشوف مشاعل سرحانه وتفكر بشي ثاني هو يدري ان فيها شي مو بس عشان سلطان شي ثاني مضيقها ولازم يعرفه,حط ايده على كتفها ينبها لوجوده..

مشاعل(حست بايد راشد ولفت عليه مبتسمه):.....
راشد(ابتسم لابتسامتها):ميشو بسالك سؤال
مشاعل:شنو؟
راشد(وهو يمسك ايدها):شنو الي مضايقك؟
مشاعل(وهي تلف وجها عنه):ما فيني شي
راشد(حط ايده على وجها عشان تواجه):مشاعل انا احب

مشاعل طالعت فيه متفاجاه هي تدري انه يحبها بس عمره ما اعترف دايم شي يمنعه بس ليش هالمره قالها بكل سهوله...

راشد(عرف شنو تفكر فيه):انا ادرى اني عمري ما قلت لك اني احبك لان كنت اعرف انك تحبيني او على الاقل معجبه فيني لكن لما حسيت اني بفقدك حسيت اني بفقد قلبي قلت لازم تعرفين اني احبك لازم تسمعينها مني انا...

مشاعل(حطت ايدها على فمه):خلاص كافي وانا بعد احبك بس ليش تقول انك بتفقدني؟
راشد:وسلطان؟
مشاعل(ارتبكت):سلطان
راشد:أي سلطان يعجبك ولا لا؟
مشاعل(ما عرفت بشنو ترد وظلت ساكته تحاول تبعد نظرها عنه):.....
راشد:طالعي فيني و قوللي الحقيقه ما راح ازعل
مشاعل(حطت عيونها بعيونه وجمعت شجاعتها):ما راح اكذب عليك بالايام الي راحت اعجبت فيه بس ما حبيته مثلك تدري ليش يمكن لانه بيني وبينه اشياء كثيره مشتركه امي اجنبيه وامه بعد هو عاش كل حياته بره وانا بعد هو ماله علاقه باهله وانا بعد عشان كذا حسيت ان مرتبط فيني بناحيه معينه فهمت الحين
راشد(ابتسم لها وحط ايده على خدها):طيب وللحين معجبه فيه؟
مشاعل(حست انها تحبه من اول وجديد من لمسته):لا
راشد:اكيد
مشاعل(قربت منه وضمته باقوى ما عندها):اكيدين
راشد(ضحك على حركتها وهو بدوره ضمها ):ويلومني ليه احبك
مشاعل(ضحكت وبعدت عنه):هههههه من هذا الي يلومك؟
راشد:محد ,مشاعل توعديني بشي؟
مشاعل:امر عيونك لك
راشد:تسلم لي عيونك بس توعديني أي شي يصير لك توقلينه لي على طول اوكي
مشاعل:اوكي اوعدك وانت بعد
راشد:اكيد
وقف التلفريك لانهم وصلوا لحديقة كوستا أي ليلوبيرا كانت حديقه كبيره ومليانه بكل انواع النباتات..

لما انزلوا مشاعل وراشد كانوا الباقين نازلين قبل طول رحلتهم في الحديقه كانت مشاعل ماسكه ايد راشد عشان تحس بقربه منها تبي تحس بالحب وبالحنان الي هي فاقدته الكل شاف الحب المتبادل بعيونهم حتى سلطان لاحظ هالشي ولاحظ مشاعل الي كانت مطنشته طول الرحله ولا طالعت فيه حتى وكانها تبتعد عنه شوي شوي...



**********************



ايطاليا_روما



طلعت ام ناصر مع رغد بعد ما اكشخوا عشان يشوفون ابو ناصر راحوا لمطعم café de paris كان مطعم فرنسي ايطالي جلسوا هناك كانت القعده حلوه كلها سوالف وضحك خصوصا رغد كانت مشتاقه لابوها
من يوم الحادث تغير وما عاد يهتم فيهم مثل اول يمكن بسبب احساسه بالذنب انه السبب بالي صار لها
بعد الغداء قرروا يتمشون في ساحة بياتزا سبانيا الي كانت ساحه كبيره بوسطها نافوره مزينه بالزهور والورد الملون ...

وصلوا عند النافوره وصورا هناك مع بعض عشان تبقى هالذاكره الحلوه ببالهم وصلوا عند النافوره الي يجتمعون عندها معظم السياح ابو ناصر وام ناصر راحوا ياخذون صوره عند الدرج الي في الساحه رغد جلست تستناهم عند النافوره كانت تطالعم وابتسامه حلوه على وجها تشوف امها وابوها بعد مده واخيرا مع بعض وكانها تشوفهم لاول مره...

...........:تدرين انك تطلعين مثل ال**** لما تبتسمين

انتبهت رغد للصوت الي وراها والتفت وتفاجات لما شافت تركي...

رغد:تركي
تركي(طار من الفرحه لانها تتذكر اسمه):زين تذكرين اسمي
رغد:انت كنت تلحقني؟
تركي:بصراحه ايه من طلعتي من بيتكم لحد هنا
رغد(باستغراب):انت شتبي فيني؟
تركي(قرب منها ونزل لمستوها على ركبه وحده):تدرين ان هالمكان صور فيه كاظم الساهراغنية قولي احبك

رغد طالعت فيه باستغراب مو قادره تفهم ليش يلحقها وليش يقول لها كذا يا ترى يلعب على ولا يمثل لان مستحيل يكون من جده مستحيل احد ممكن يعجب فيني انا واو حتى يحبني...

تركي(لاحظ سرحانها):ليش الحزن؟
رغد:أي حزن؟
تركي:الي اشوفه بعيونك
رغد(بعدت نظرها عنه للنافوره):انا مو حزينه
تركي:لو كنتي مو حزينه كنتي حطتي عيونك بعيوني وقلتيها بكل شجاعه
رغد(طالعت فيه مستغربه مو قادره تفهمه بس بنفس الوقت ترتاح لما تشوفه):يعني الكرسي الا انا فيه مو سبب كافي يخليني حزينه
تركي(فز قلبه لنظراتها البرئيه والحزينه):ياليت لو اقدر اكون مكانك
رغد(متفاجاه من كلامه الي حتى اختها ما قالته):تركي انت ليش مهتم انا ما فيني شي زود والبنات قدامك كثير واحسن مني انا ما عندي شي اعطيك اياه اذا تبي شي مني مع اني ما اعتقد قوله على طول ماله داعي تسوي انك..
تركي:اني ايش؟
رغد:انك مهتم فيني او كاسره خاطرك لاني ما احب احد يشفق على
تركي:ومن قال اني اشفق عليك
رغد:اجل ليش تسوي كل هذا؟
تركي:تصدقين اني نفسي ما ادرى بس عندي سؤال ودي تجاوبيني عليه
رغد:شنو؟
تركي:ممكن اعرف اسمك؟
رغد(ابتسمت على سؤاله):اسمي رغد
تركي:ليه تبتسمين؟
رغد:ولا شي

انتبهت لامها وابوها الي خلصوا من التصوير ...

رغد:تركي ماما وبابا بيجون عندي روح ما ابيهم يشوفوني وانا اكلمك
تركي:اوكي بس تاكدي اني اشوفك طول الوقت

ابتسمت له رغد وهو رد لها الابتسامه واختفى عن عيونها بين الناس,جو امها وابوها وتدفوها عشان يرجعون للفلا...

التفت رغد ورها ما تدرى ليش بس يمكن تقدر تلمح تركي وبالفعل شافته من بين الناس ياشر لها ويبتسم لفت وجها عنه وابتسمت على شكله ترتاح له وهذا كل الي تعرفه.....



*****************************



السعوديه_الرياض




ناصر:يعني خلاص بتسافرين وتخليني
رحاب:ناصر حبيبي لاتقول كذا ترى والله اهون وما اسافر
ناصر:ههههه لا خلاص روحي حياتي تروحين وترجعين بالسلامه
رحاب:الله يسلمك,ناصر هذا امي تناديني شكلنا بنروح الحين
ناصر:انتبهي على نفسك واول ما توصلين كلميني اوكي
رحاب:اكيد من غير ما تقول يلا مع السلامه
ناصر:مع السلامه

سكرت رحاب منه وطلعت من البيت للمطار على طيارة سويسرا ...

ياترى بتتحق احلامهم بكل سهوله مثل ما يتمنون؟؟؟...


***********************



اسبانيا_مدريد




وصلوا لالعاب اتراكيونيس وهي تعتبر من اكبرواجمل مدينة العاب...
لعبوا تقريبا كل الالعاب ومشاعل وراشد مره كانوا مندمجين مع بعض وخصوصا في لعبة في الماي كانت تنزل وتطلع فجاءه ومره نزلت بقوه طاحت فيها مشاعل على راشد من غير قصد ولاول مره تحس بالاحراج منه بزياده يمكن لانه اعترف لها بحبه...

بعد الالعاب اكلوا شوي وبعدين ادخلوا لسينما أي ماكس الي كانت فريده من نوعها كانوا يابسون فيها نظرات خاصه وتعتبر من اكبر شاشه بالعالم لهذا النوع من السينما...

بعد كل هاللعب والمشي محد فيهم حس بتعب لانهم كانوا مبسوطين من الرحله قرروا يقضون اليوم كله برى لانه اخر يوم لهم في مدريد وبعدها يرحون لبرشلونه فقرووا يرحون مجمع اكسنديو البنات انهبوا على المجمع لما ادخلوا لانه كان من اكبرمجمعات اوربا وفيه الكثير من محلات الماركات العالميه بنات ما يتعبون من السوق خخخ

بعد السوق ودهاهم سلطان لمنحدرات مغطيه بالجليد يعتبر الوحيد من نوعه في اسبانيا لانه بوسط المجمع
دخلوا عند المنحدرات الجليديه وكانت كبيره ومليانه سياح يتزلجون طبعا بعد ماالبسوا لبس الخاص للثلج عشان يدفيهم...
البنات كانوا متعودين على الثلج لانهم دايم يسافرون برى ومتزلجين من قبل...

شوق:ههههه ميشو شوفي وجهك احمر من البرد
مشاعل:هههههه لا والله شوفي خشمك وخدودك حمررا
هديل:خلاص لاتزعلون كلنا وجهنا احمر

ظلوا البنات يتزلجون ويلعبون بالثلج...

راشد:ميشو تعال بنصور
مشاعل:مين بيصورنا؟
راشد:هديل
هديل(وهي ماسكه الكميرا):يلا 123 شيــــز

وقف راشد ورى مشاعل واول ما قالت هديل شيز باسها على خدها مشاعل تفاجات من حركته لانه ماقالها ...

هديل:هههههه الصوره طلعت جنان
راشد:ههههههاموت واشوف شكلك وانتي متفاجاه
مشاعل(وخدها احمر من البوسه):لا والله شوف خدي احمر(وهي تاشر على خدها)
راشد(قرصها من خدها):احلى خد احمر شفته بحياتي
مشاعل:هههههه

صورتهم هديل صوره ثانيه كان راشد شايل مشاعل على ظهره,هديل حست باحراج من صورتهم لانها مستحيل تسوي كذا مع فيصل لا وقدام الناس بعد بس مشاعل الوضع عندها easy وراشد تعود عليها وحبها وهي كذا وما يبها تتغير...

شوق:هديل شرايك نتسابق؟
هديل:لا انتي تدرين انك راح تفوزين
شوق:لا خلاص بخسر نفسي
هديل:هههههههه لا والله
شوق:طيب تكفين ابي اتسابق مع احد
هديل:خلاص اوكي

وقفوا عند بدايه المنحدر وعدت هديل وبدوا يتسابقون في البدايه كانت هديل سابقه شوق بس بعدين شوق سبقتها ...

شوق(وهي تطالع وراها):تحداك تسبقيني

ماحست شوق الا وهي تصقع باحد وتطيح على الارض ....

حست ان جسمها كله تكسر كانها صقعت بجدار مو جسم رفعت راسها تشوف مين وشافت واحد عجز لسانها يوصف جماله لما حطت عيونها بعيونه حست قلبها يدق مثل الطبول ومع ان الجو بارد والثلج حولها الا انها تحس جسمها حار ....



صدفه ومن بين كل الناس علقني
من يوم شفته وعيني جت في عينه
حسيت شي بعيونه حيل يجذبني
ولما ابتسم بانت بوجهي تلوينه...
مد الرجال يده لشوق عشان يقومها مدت شوق بيد مرتجفه واول ما حست بلمسة ايده ارتجف جسمها وحست بشي عمره ما حسته اتجاه أي واحد شافته بحياتها...

الرجال:سلامات عسى ما صارلك شي؟
شوق(بتوتر):ها..الله يسلمك لا جت سليمه

هديل راحت عند شوق لما شافتها طاحت...

هديل(بخوف):شوق صارلك شي؟

عبد العزيز اول ما عرف ان اسمها شوق طالعها وابتسم اسمها انطبع بعقله وبقلبه....

شوق(بارتباك):لا عادي بس طحت شوي
هديل:متاكده وجهك احمر
عبد العزيز:عموما لو صار شي او احتجتي شي انا اسمي عبد العزيز وتقدرين تسالين عني في الريسبشين....
شوق:شكرا

مشت شوق وهديل عن عبد العزيز الي ظل يطالعها وماشال عينه عنها لفت شوق عليه شافته يطالعها ويبتسم لها ابتسامه هزت كيانها ردت له ابتسامه احلى منها خلت قلبه يفز لها....

دخيل الحب من نظره دخيل عيونك الحلوين
ترى قبلك كثير وما خبرت اني توسلته
نعم جيت اعترفك والغلا في عيوني الثنتين
كثر ماشالتك عيني سويبك طاح ما شلته


قلبين وتعلقوا ببعض من اول نظره ياترى هذا الحب من اول نظره ....

شوق تحس نفسها ضايعه لما ابتعدت عنه مستغربه من نفسها ليش تحس بشعور غريب لما تشوف عيونه تحس انها محتاجه له وان هالشخص بيغير حياتها للابد....

عبد العزيز ظل واقف مكانه ماقدر يتحرك يحس انه صار اسير شوق الي مايعرف عنها شي غير اسمها بس كانت احلى صدفه بحياته انه صقع فيها وعاش لحظه حس انها دهر ...

راشد:عزوز انت هنا؟
عبد العزيز:هلا راشد
راشد:انت جاي مع مين؟
عبد العزيز:جاي مع عماد ومنصور
راشد:ميشو تعالي بعرفك على صديقي
مشاعل:هاي
عبد العزيز:انتي مشاعل راشد كلمنا عنك كثير
مشاعل:ليكون يحش؟
عبد العزيز:لا بالعكس دايم يمدح فيك
مشاعل:على بالي
راشد:هذا ياميشو عبد العزيز الي كلمتك عنه
مشاعل:انت ولد الوزير
عبد العزيز:ههههه الله يهديك ياراشد فضحتني عند الناس
راشد:احد يصير ولد وزير وما يبي احد يعرف
عبد العزيز:ههههههه

مشاعل شافت هديل تدور عليهم اشرت لها عشان تشوفها...

هديل:وينك ادور عليك
مشاعل:شوق وينها عنك؟

عبد العزيز اول ما سمع اسمها دق قلبه بسرعه....

هديل:ماتبي تلعب تقول انها تعبانه وبترتاح شوي
مشاعل:اوكي,راشد انا بروح معها اوكي
راشد:اوكي روحي

اول ما راحوا هديل ومشاعل...

عبد العزيز:راشد انا بروح اقعد شوي اوكي
راشد:طيب عماد ومنصور وينهم؟
عبد العزيز:هناك (اشار له عند مكانهم وراح لهم راشد)...

راح عبدالعزيز راح عند الكراسي ولقى شوق جالسه وسرحانه كان وده يعرف شنو تفكر فيه وما درى انه هو مالك تفكيرها...

عبد العزيز:يقولون انك تعبانه؟
شوق(دق قلبها لما سمعت صوته):لا عادي بس حبيت اقعد شوي

عبد العزيز يحس الجو متوتر مع انه شخص اجتماعي وحبوب الا انه ولاول مره مو عارف كيف يفتح موضوع او يقول كلمتين على بعضها...

عبد العزيز(وهو يجلس جمبها بس يفصله عنها كرسي واحد لاكن يحس انه بعيد عنها باميال):تدرين لما صقعتي فيني فكرت انك لابسه عدسات بس طلع لون عيونك كذا
شوق:دايم لما يشوفني احد لاول مره يقولي كذا

عبد العزيز حس الكلام الي قاله ماله داعي ,شنو فكرت انك لابسه عدسات بالله هذا كلام تقوله...
شوق متوتره اكثر منه لدرجه انها قامت تفرك يدها بتوتر ومو عارفه كيف تتكلم معها...

عبد العزيز(شافها وهي تفرك يدها):شكلك بردانه؟
شوق(انتبهت لنفسها):ها..اي شوي
عبد العزيز(بتردد):اذا تبين اعزمك نشرب قهوه عشان تدفين

شوق مو متعوده تطلع مع واحد ماتعرفه بس مو بيدها هالانسان يسيطر عليها وافقت بدون تردد...

راحوا لقهوه في المجمع طلبوا القهوه وجلسوا يشربونها بهدووء كل واحد فيهم ساكت ...
عبد العزيز الي مسيطره عليه شوق بنظره من عيونها وشوق الي اول مره بحياتها تحس بهشعور الغريب ترتاح له وبنفس الوقت تخاف منه...

عبد العزيز:تدرين اول مره اقعد مع احد وما اعرف كيف افتح موضوع معه
شوق:وانا بعد
عبد العزيز:الشي المشترك بينا هو راشد انا اعرفه وانتي بعد تعرفينه,الي حاب اقوله اني...اقصد ودي..
شوق:قصدك تبي تتعرف على
عبد العزيز:بصراحه ايه بس خفت انك تزعلين
شوق:لا بالعكس...اقصد هذا شي ما يزعل,طيب انت تكلم عن نفسك
عبد العزيز:اوكي انا اسمي عبد العزيز العثمان حنا 4 بنتين وولدين وحده من خواتي متزوجه اسمها بشاير والثانيه في الجامعه سنه ثانيه اسمها منار واخوي اخرالعنقود اسمه حمد وابوي يشتغل وزير

شوق تفاجات لماعرفت ان ابوه وزير بس هو مبين عليه ولدعز من شكله ولبسه وحتى طريقه كلامه...

شوق:الله يخليكم لبعض
عبد العزيز:تسلمين,وانتي كلميني عن نفسك؟
شوق:انا اسمي شوق الهيماني حنا 3بنتين وولد اخو ناصر اكبر واحد واختي اصغر مني اسمها رغد عمرها تقريبا 16سنه وابوي رجل اعمال بس
عبدالعزيز:انتي خلصتي الثانويه صح؟
شوق:أي هالسنه
عبدالعزيز:طيب شنو تبين تتخصيين؟
شوق(بتفكير):ممم والله مدرى مافي شي ببالي الحين
عبدالعزيز:طيب انتي كم نسبتك؟
شوق:هههه تبي تحرجني خلك من هالسؤال,انت شكلك بالجامعه صح؟
عبد العزيز(ياحلو ضحكتها):ايه انا اخر سنه
شوق:شنو تخصصك؟
عبدالعزيز:ادارة اعمال
شوق:تدرس في الشرقيه؟
عبدالعزيز:لا ادرس بره بس الحين معطل
شوق:حلو وشلون تعرفت على راشد؟
عبدالعزيز:ماتلاحظين اني اتكلم عن نفسي وانتي لا
شوق:هههه عادي انا اسالك وانت تجاوبني

وكملوا باقي الجلسه سوالف وضحك ويتكلمون عن مواضيع مختلفه وكل واحد فيهم يحمل شعور غريب عليه للثاني...


****************************



في التزلج كانت مشاعل وهديل يلعبون بالثلج ويرمون على بعض كانت مشاعل مندمجه بالعلب ماحست الا بكرة ثلج كبيره تنرمي على وجها ,هديل ماتت من الضحك عليها لان شكلها كان يضحك وهي متفاجاه...

مشاعل:هديل ووجع ليه ترمينها بوجهي؟
هديل:هههههه والله مو انا هذا راشد ههههه

لفت مشاعل وجها ولقت راشد واقف يطالعها ويضحك على شكلها انقهرت منه اخذت كتله كبيره من الثلج ورمتها بوجه راشد الي قعد يلحقها وهو معصب...

راشد:مشــــاعل تعالي بسرعه هنا شلون تتجرئين وترمين على وجهي ثلج
مشاعل(وهي تركض بعيد عنه):ههههه مثل مانت تجرات وريمتها هههههه

ركض راشد باسرع ما عنده ورمي الثلج على مشاعل وجا على خدها وقفت مشاعل لان الثلج كان مرره بااارد وصار خدها احمرر...

مشاعل:اااااي يعور
راشد(قرب منها بس بعد شوي لان خايف ترمي عليه شي):شدعوه ترى كله ثلج مو صخر
مشاعل:لا والله شوف خدي احمر يعورني
راشد(كسرت خاطره لانها شكلها شوي وتصيح):حبيتي عورتك
مشاعل(وهي تمسح دموع التماسيح):ايه عورتني

راشد قرب منها وحط ايده على خدها يمسح عليها ماحس الا كرة ثلج جايه على وجه...
بعدت مشاعل عنه وهي تضحك ...

راشد:يعني ماعورك الثلج؟
مشاعل(وتنقز مستانسه انها ردت له الحركه):هههه على قولتك ثلج ما يعور
راشد:خبله انتي خبله شلون تسوين هالحركه
مشاعل:عشان مره ثانيه ماترمي على وجهي الثلج
راشد(وهو يركض لجهتها):طيب انا اوريك
مشاعل(وهي تركض):لا خلاص sory ما اعيدها
راشد(وهو يمسكها من خصرها):هههه لا تضحكين على
مشاعل:هههههه لا والله هههه تكفى ما اعيدها والله ما اعيدها
راشد(وهو يهدها):طيب سماح هالمره خلك تعدينها مره ثانيه
مشاعل(وهي تعدل شعرها):ههههه ما اعيدها بايعه عمري انا

هديل كانت تطالع وتضحك تتمنى فيصل يكون موجود معها كانت بتعيش معه نفس هاللحظات ويمكن احلى...
طلعت من الثلج وشالت ملابس الثلج وجلست بالكافتريا تشرب لها قهوه...

كانت تقرا مجلة وتشرب القهوه بكل روقان...

...........:ممكن اجلس معك؟

لفت هديل لجهه الصوت وتفاجات لما لقت زياد...

هديل(وهي توقف):زيـــاد اهلين
زياد:تفضلي ليش واقفه؟
هديل(وهي تجلس):ماتوقعت بتجي؟
زياد:قلت اسويها لك مفاجاه
هديل(ببتسامه حلوه):مفاجاه حلوه
زياد:زين فكرت انك ببتضايقين
هديل:بالعكس انا ابي اوريك رسماتي من حسن حظك اني جايبه معي دفتر وفيه شوية رسمات
زياد(زهو ياخذ الدفتر):حلو

فتح زياد الدفتر وجلس يتفرج على الرسومات وهديل متوتره ودها تعرف شنو رايه شكله جامد مو باين ااذا عجبته الرسمات ولا لا....

بعد ما سكر الدفتر طالع هديل بكل برود...

هديل(بتوتر):ها عجبتك؟
زياد:بصراحه
هديل(واعصابها تلفت):ايه
زياد(ضضحك فجاه):ههههه بصراحه يبيلك صوره على شكلك وانتي خايفه
هديل:لا والله زياد انا من جدي اتكلم وانت تمزح
زياد:طيب خلاص بقول راي
هديل(وهي تتنهد):قول
زياد:بصراحه رسمك روعه
هديل:لا شكلك تمزح زي مساع
زياد:ههههه لا اتكلم من جدي وبعدين اصابعك الحلوه هذي شلون ماترسم شي حلو
هديل(انحرجت من كلامه وظلت تلعب بطرف الغطا عشان ما تطالع فيه...

زياد:انا اسف اذا احرجتك بكلامي
هديل:لا...عادي بس
زياد:بس ايش؟
هديل:بصراحه زياد انا....
زياد:انتي ايش؟
هديل(كانت بتقوله عن فيصل بس ما تدرى ليه تراجعت على اخر لحظه):لا بس شرايك نقوم مكان ثاني احس اني مخنوقه هنا
زياد:اوكي براحتك

راحوا هديل وزياد يتمشون في المجمع كل واحد مشغول بفكره هديل تحس انها تخون فيصل بالي تسويه بس بالوقت نفسه مو قادره تمنع نفسها من هالاحساس...
وزياد مشغول بفرحته بهديل يحس ان وهو معاها يملك الدنيا وما فيها يحس ان كل الناس يحسدونه لان هديل معه كانت تمشى جمبه بكل هدووء ورقه وكانها **** يمشي على الارض...



****************************


ايطاليا_روما



رجعت رغد للبيت وهي مستانسه تحس اليوم غير بعد ما شافت تركي هي ما تدرى ليه يسوي كذا معها وليش مهتم فيها بس كل الي تعرفه انها مرتاحه له وتحس انه الشخص الوحيد الي يقدر يسمعها ويفهمها...

سمعت صوت جوالها يدق شافت رقم غريب بس الرقم من ايطالي ردت عليه بتردد...

رغد:yes
تركي:انشاء لله انبسطتي بالطلعه؟
رغد:تركي؟
تركي:شرايك بهالمفاجاه
رغد:من وين جبت رقمي؟
تركي:قلبي دلني عليه
رغد(استحت من كلامه بس طنشت):احلف زين
تركي:ههههه مو مصدقه
رغد:مو مشكله امشي السالفه بس ليش داق؟
تركي:ممكن رغد ادق عليك كل يوم
رغد:ليه؟
تركي:ابي اعرف كل شي عنك ابس اعرف متى تصحين ومتى تنامين وشنو تحبين وشنو تكرهين
رغد:ههههه الله كل هذا
تركي:حتى ضحكتك حلوه قوللي شنو الي مو حلو فيك؟
رغد:تركي بس عاد انا.....
تركي:انتي ايش ماتبيني اتكلم؟
رغد:انت فاهم انا شنو قصدي
تركي:لا مو فاهم
رغد:تــــركي
تركي:عيونه
رغد:ترا اذا ماتكلمت عدل بسكر
تركي:هههههه خلاص بقول الي تبين بس لا تسكرين

ظلوا تركي ورغد يتكلمون لساعات من غير ما يحسون بالوقت تركي اول مره بحياته يكون صادق مع بنت ويفتح لها قلبه ...

ورغد الي من بعد فهد لاول مره تحس انها مرتاحه لاحد وما تبي ترجع للسعوديه عشان هالحلم الجميل ما ينتهي بس بعد خايفه لانها مو متاكده من تركي شيبي منها....



**************************



اسبانيا_مدريد




رجعوا من المجمع للفندق بعد يوم طوويل قضوه بره وكل واحد شايل بقلبه شعور بالحب او بالاعجاب واو بشعور غريب لاول مره يحس فيه...

في الغرفه عند البنات كانوا منسدحين على السرير بس على الرغم من هالتعب محد فيه النوم...

مشاعل(وهي تطالع شوق):شوق شفيك تطالعين السقف وتبتسمين؟
شوق(تنهدت):مدرى احس بشي غريب
مشاعل:شي مثل شنو؟
شوق:ميشو لو قلت لك اني احب بتصدقيني
مشاعل:قامت من السرير ونطت على شرير شوق):نــــعم؟؟
شوق:ههههه شفيك
مشاعل:انتي تتكلمين من جدك؟
شوق:مع اني شفته اليوم بس ليش حاسه اني احبه ليش؟
مشاعل:تقصدين عبدالعزيز
شوق:ايه ياحلوه وحلو اسمه
مشاعل:هو حلو ايه بس اسمه عادي
شوق:نعم لا حبيبتي هو كل شي فيه حلو
مشاعل:وانت معقوله حبيته وانت الي دايم تكرهين الحب وتقولين ان مافي شي اسمه حب بالدنيا
شوق:مدرى يا ميشو من اول ما شفته حست قلبي يدق وجسمي حار ومرتبكه لاول مره بحياتي انا عمري ما انجذبت لشخص مثله حتى طلال الي ساعدني ارتاح له بس ما حبيته مثل عبدالعزيز تعرفين لما اطالع فيه احس اني اشوف نفسي بعيونه بس بموت من الفرحه لو دريت انه يبادلني نفس الشعور
مشاعل:لهدرجه معجبه فيه؟
شوق:لا مو اعجاب هذا حب
مشاعل:شلون تحبينه وانتي ما تعرفينه؟
شوق:لما قعدت وتكلمت معه حسيت اني اعرفه من زمان
مشاعل:اقول انتي اكيد مريضه اجل شوق تقول هالكلام سمي بالله ونامي وبتقومين بكره ناسيه كل شي

راحت مشاعل عن شوق الي كانت تتكلم بطريقة رومنسيه لاول مره بحياتها طنشت كلام مشاعل لانها معذوره اذا هي نفسها مو مصدقه الي تحس فيه شلون مشاعل....


سواها قلبي ياحبيبي وحبك ما طاعني وانا عن الحب ناهيه
الظاهر انه مايبي غير قربك عاف الجميع واول الناس راعيه
عليه لا وصيك لا صار جمبك صبح عليه بحب وبحب مسيه
نبضه وفاه وبتضحياته يعجبك صافي ولاكن مالقى من يصافيه

ســــواهـــــــا قــــــلبـــــي.....

خل دروب الكل واختار دربك
داريه تكفي قد مافيك داريه
وابشر بقلب مايبي غير قربك
يموت وغير محبتك ماسكن فيه

عليه لا وصيك لا صار جمبك
صبح عليه بحب وبحب مسيه
نبضه وفاه وبتضحياته يعجبك
صافي ولاكن مالقى من يصافيه

ســـــواهــــــا قــــــــلبـــــي.....



**************************


ابتدت قصة حب جديده بقصتنا يارترا بتكون سعيده مثل ما بدت ولا بتكون نهايتها حزينه وهديل هل بدت تحب زياد ولا حب فيصل ثابت بقلبها ما يهزه شي ومشاعل بتكمل سعيده مع راشد ولا اعجاب سلطان بيرجع يشدها من جديد وتركي شنو يبي من رغد هل بيحبها من جده ولا في شي ثاني بباله؟؟؟؟
________________


>>>>>>الجزء الرابع والعشرون<<<<<




السعوديه_الشرقيه



بمطار الملك فهد كان طلال يودع فهد الي بيسافر عند اهله بسويسرا...

طلال:اهم شي لا تنسى الهديه
فهد:هههه اكيد من غير ماتقول
طلال:هههه امزح هديتي رجعتك بسلامه انت واهلك
فهد:الله يسلمك,عموما اذا صار شي بموضوع ساره بلغني اوكي
طلال:ياعمي لاتشغل بالك هذي وحده تافهه
فهد:اوكي بس انتبه لنفسك
طلال:وانت بعد مع السلامه

طلع طلال من المطار وهو بالسياره خطرت على باله شوق الي ماغابت عنه لحظه وحده دق قلبه لطاريها وفكر يدق عليها...


************************


اسبانيا_مدريد



كانت شوق تحط اللمسات الاخيره لمكياجها استعداد للطلعه دق جوالها وشافت رقم طلال ردت بسرعه وهي فرحانه...

شوق:هلا وغلا
طلال(ارتاح لما سمع صوتها بس ماتنطفى نار الشوق الا لما يحط عينه بعيونها):هلابك,اخبارك لاتدقين ولا تسالين؟
شوق:ههههه sory بس والله اسبانيا تنسى الواحد نفسه عموما انا بخير انت كيفك؟
طلال:بخير دامك بخير
شوق:تسلم,قولي شخبار الشرقيه ابيك تحرسها لي لين ارجع
طلال:كم باقي وترجعون؟
شوق:ممم باقي اسبوعين ونص
طلال:مو كثير
شوق:اصلا بيمرون من دون ماتحس فيهم
طلال(بيمرون على مثل الدهر الله يصبرني على فراقك):انشاء لله مبسوطين بالسفره؟
شوق(وهي تتذكر عبدالعزيز):مررره السفره هذي احلى سفره بحياتي
طلال:عسى ايامك كلها حلوه
شوق:امين وانت بعد عسى ايامك دوم حلوه
طلال(معاك يارب):تسلمين عموما سلمي على صديقاتك مابي اطول عليك
شوق:اوكي تدرى عندي لك مفاجاه بس لما ارجع بقولها لك
طلال:شنو؟
شوق:لما اشوفك بقولك خلها مفاجاه
طلال:اوكي براحتك كل شي منك حلو
شوق:تسلم يلا انا بروح الحين باي
طلال:باي

طلال قعد يفكر شنو بتكون المفاجاه اكيد اشتاقتلي مثل ما انا مشتاق لها خلاص لما ترجع بعترف لها بحبي واكيد هي تبادلني نفس الشعور ...


سكرت شوق من طلال وجلست تعدل نفسها دخلت عليها مشاعل...

مشاعل:كنتي تكلمين طلال؟
شوق:ايه
مشاعل:وقلتيله عن عبدالعزيز؟
شوق(طالعت فيها مستغربه):وش المناسبه عشان اقوله؟
مشاعل:يعني لانه يحبك
شوق:كم مره قلت لك طلال ما يحبني يعتبرني مثل اخته وبس
مشاعل:بس من سوالفه ومساعدته لك واضح انه يحبك مع اني لا شفته ولا قعدت معه
شوق:قلتيها انا قعدت معه وشفته وواضح انه مايحبني الا مجرد صديقه واخت بس
مشاعل:كيفك انا قلتلك وخلاص
شوق:ماعليك امشي نطلع لانتاخر عليهم

طلعت شوق ومشاعل من الفندق ولقوا الكل واقف يستناهم بره...
اول ماطلعت شوق طاحت عيونها بعيون عبدالعزيز حست قلبها بيطلع من مكانه ابتسمت له ورد لها ابتسامه بارده استغربت بس طنشت بعدين..

راحوا لساحة الشمس(puerta del sol)تعتبر من اهم مناطق التسوق بمدريد ادخلوا واحد من المطاعم الي على الشارع وتغدوا فيه ...

طول فترة الغداء وشوق مستغربه من عبدالعزيز الي يتعامل معها بجفاء وكانه يشوفها لاول مره شافت عبدالعزيز قام لانه خلص اكله فقامت معه عشان تعرف الموضوع...

شوق:عبدالعزيز
عبدالعزيز(غصب عنه لف عليها وابتسم مع انه زعلان منها):لبيه
شوق(بهاللحظه حست ان عبدالعزيز الي تعرفه رجع مثل اول):ليه تعاملني اليوم بجفاء وكانك ماتعرفني؟
عبدالعزيز(ضاع منه كل العتب الي بيقوله لها لما شاف عيونها):sory بس انا كنت متضايق شوي ليكون تضايقتي
شوق(قربت خطوه منه):لا انا عادي بس..(نزلت راسها مو عارفه شنو تقول)
عبدالعزيز(قرب منها ورفع راسها):قولي الي بخاطرك
شوق(تحس انه يسيطر عليها بنظره منه شلون بلمسته):شلي مضايقك؟
عبدالعزيز(بعد عنها وعطها ظهره):لا بس اليوم لما قلنا بنطلع انا قعدت استناك تحت وانتي طولت فوق وكانك تتغلين
شوق(راحت عنده وواجهته):شدعوه عبدالعزيز انا اتغلى وبعدين ماتعرف ان من تغلى تخلى انا بس جتني مكالمه
عبدالعزيز:مين كلمك؟
شوق(تعرف ان مو من حقه يسال بس جاوبت عليه):طلال..اقصد واحد سالفته طويله بعدين اقولها لك
عبدالعزيز(وهو يحس بالغيره من طلال الي مايعرفه):تحبينه؟
شوق(طالعت فيه ولقته منزل راسه ويهز رجله بكل عصبيه حطت ايدها على خده عشان يطالعها):لا
عبدالعزيز(ارتعش قلبه من لمستها الدافيه):وهو يحبك؟
شوق:لا هو يعتبرني مثل اخته
عبد العزيز(قعد يطالع بعيونها وشاف الصدق كله الكلام يطلع من قلبها ويدخل قلبه على طول):شوق انا...

قطع عليه صوت هديل الي كانت جايه تدخل الحمام...
بعدوا عن بعض بمسافه مناسبه ودخل عبدالعزيز الحمام وشوق رجعت للطاوله...
هديل عرفت انها قطعت عليهم الكلام بس مااهتمت لان تفكيرها كان منشغل بشي ثاني ...
فجاها جوالها الي دق وكان فيصل ارتبكت لاول مره لما تشوف رقم فيصل....

هديل(وهو تحاول تخفى توترها):هلا فيصل
فيصل(عرف ان فيها شي 3سنين حب اكيد بيعرف عنها كل شي):هلا حبيبتي فيك شي؟
هديل(تعرف انها مستحيل تخبي شي عليه):ولا شي بس مشتاقتلك
فيصل:وانا اكثر والله كم باقي وترجعون؟
هديل:تقريبا اسبوعين
فيصل:يالله ربي يصبرني ,انت شلونك صار معك شي؟
هديل(بخوف):صار معاي شي بشنو؟
فيصل:يعني أي شي احس في شي مضايقك؟
هديل:لا انا بخير بس والله مشتاقه لك ومحتاجتلك وكان ودي تكون معاي
فيصل:انشاء لله السفره الجايه مع بعض بس بتكون شهر عسل
هديل(ذابت من الحيا وكانها تشوفه قدامها):طيب انا بسكر مابي اعطلك عن شغلك
فيصل:هههههه وانتي كل مره كذا عموما انا مجهز لك مفاجاه لما ترجعين
هديل:اوكي انشاء لله نرجع بسرعه مع السلامه
فيصل:انتبهي على نفسك حبيتي باي

سكرت هديل منه وحط الجوال على قلبها والله احبك وعمري مارارح احب احد غيرك ابتسمت ودخلت الحمام...

على الطاوله كان سلطان يطالع مشاعل بنظرات اربكتها بس حمدت ربها ان راشد مو ملاحظ لانه يسولف مع عبدالعزيز ومنشغل معها,قامت من مكانها تروح الحمام لانها ما تقدر تتحمل تجلس اكثر من كذا...

توها بتدخل الحمام الا تسمع صوت سلطان وراها...

مشاعل(وهي معطتيه ظهرها):نعم شتبي ؟
سلطان(قرب منها ووقف وراها بالضبط وهمس باذنها):انا ادرى انك تحبيني
مشاعل(انصدمت لما قالها هالكلمه وحست قلبها يدق بقوه):من قال انا احب راشد وبس
سلطان:هالكلام تقولينه لراشد مو لي اصلا واضح عليك انك تموتين على
مشاعل(انقهرت من غروره):وشلون واضح على؟
سلطان:لو ماكنتي تحبيني كنتي جلستي معاي عادي وسولفتي معاي عادي ولما اكلمك تطالعين فيني زي أي شخص ثاني
مشاعل(خافت منه لان تاثيره عليها قوي):بالعكس انت اصلا ماتهمني بشي
سلطان(بخبث):لو كنتي صادقه حطي عينك بعيني وقوللي هالكلام

مشاعل عارفه ان ثقتها كلها بتنهد لما تشوفه بس تشجعت ولفت عليه ويالتها مالفت كان قريب منها مره لدرجه تحس ان انفاسها وانفاسه وحده ضاعت في عيونه شجعتها وقوتها خاونها في اللحظه هاذي كان ودها ترمي نفسها بحظنه وتحس بدقات قلبه بس تجاهلت هالرغبه ...

سلطان(مسكها من ذراعها يصحيها من احلامها):مشاعل انا احبك قوليها قولي انك تحبيني مثل مانا احبك

مشاعل كانت ضايعه محتاجه راشد يكون معها لما تشوفه تحس بالقوه لاكن مع وجود سلطان وتاثيره عليها تحس بالضعف خانتها ثقتها وقلبها الي ما طاوعها وتوها بتنطقها الا شافت الي كانت تستنه شافت راشد واقف يطالعها بكل عصبيه وغيره...

مشاعل كانت تحاول تبعد ايد سلطان عنها بس هو ماسكها بقوه مو قادره تتحرك ماقدر يحركه الا ايد راشد الا بعدته عن مشاعل...
سلطان تفاجاء بوجود راشد لانه قطع اعتراف مشاعل بانها تحبه...

راشد(وهو ماسك بلوزه سلطان من قدام):انت شلون تسمح لنفسك انك تلمسها
سلطان(ببرود):ليه حلال عليك وحرام علينا
راشد(عصب من كلمته ):اسمعني عدل مشاعل لي انا ومره ثانيه اذا قربت منها ولا حتى كلمتها ماتلوم الا نفسك
سلطان:اصلا قبل لا تجي كانت بتعترف لي انها تحبني
راشد(طالع في مشاعل مو مصدق):....
مشاعل(خافت من نظرات راشد):لا راشد صدقني انا ماكنت بقول شي
سلطان:خلاص مشاعل ليش تعذبيني وتعذبين نفسك قوليله الحقيقه ليش تخلينه مخدوع
مشاعل:راشد لا تصدقه هذا يكذب عليك
راشد(هد سلطان ومسك ايد مشاعل):مشاعل طالعي فيني وقوللي انتي تحبينه؟
مشاعل(كانت متوتره طالعت في عيونه وشافت الخوف من جوابها):لا
سلطان:كذابه كل مره تقولك كذا وترجع تحبني هذي الحقيقه يار اشد هي تحبني والكل يعرف هالشي
راشد(طالع بعيون مشاعل ومالقى فيهم الي يبيه عرف لحظتها ان كلام سلطان صح ):عموما اتهنى فيه انا خلاص عافك الخاطر

ابتعد راشد عن مشاعل وهو يلم بقايا حبه وكرامته الي انهدرت حس بالقهر في قلبه ليش حبها هو يعرف ان عمرها ما تتغير متعوده تلعب على اكثر من واحد ولا عمرها بتتغير طلع من المطعم وظل يمشى تايه مو عارف وين يروح يحس انه انخدع منها ليش ليش حبيتها وانا الي كنت بنتقم منها اروح في الاخير واحبها .....


قهر ماكنت انا ادرى تعيش بفلبي كذابه
قهر توي عرفت انك على الحبلين لعابه
كذب كانت سواليفك وكل كلمه على كيفك
وانا الي احسبك روحي والقلبي اقرب احبابه

وفيت لقلبك بعمري ولك ضحيت بايامي
لقيتك للاسف كذبه اعيش بها مع احلامي
نعم صدقت كلماتك ولا ادرى بنياتك
وهذا اليوم انا كلي ندم من راسي لقدامي

خلاص الحين ابي ارحل وانا فيني الم غدرك
اباخذ قلبي من قلبك وخلي قلبك بصدرك
بداوي روحي بروحي وبكتم فيني جروحي
بعيش بدنيا من دونك وعيشي بالقهر عمرك

قهر ماكنت انا ادرى تعيش بقلبي كذابـــــــــه....



مشاعل ما استوعبت الي راشد قاله ظلت خمس دقائق تستوعب...

سلطان(خاف عليها لان شكلها ما يطمن):مشاعل انتي بخير
مشاعل(طالعت فيه بعصبيه):بخير أي بخير انت شفت شنو سويت راشد تركني تخلى عني
سلطان:واذا انا موجود
مشاعل:انت شنو ما تحس تدرى ان اول كنت اظن اني احبك لكن بعد هاللحظه انا اكرهــــك واكره اسبانيا لانك فيها اذا راشد ما رجع لى انا مالي قعده هنا ولا ابي اشوفك مره ثانيه انت فاهم...

طلعت مشاعل من المطعم تدور على راشد ودموعها تنزل على خدها من دون ماتحس فيهم حست انها غبيه ولامت نفسها ليش ليش يامشاعل ضيعتي حب راشد منك هو الوحيد الي صادق معاك وهو الوحيد الي يهتم فيك انا محتاجه له مستحيل اخليه يضيع مني مره ثانيه بس خلني القاه وينك وينك ياراشد رحت وخلتني....


على الطاوله رجع لهم سلطان يحاول يخفي توتره بسبب كلام مشاعل..

عبدالعزيز:سلطان ماشفت راشد ؟
سلطان:لا
عبدالعزيز:غريبه مدرى وين اختفى
شوق:حتى مشاعل وينها؟
هديل:هههه خلاص اذا مشاعل وراشد مو موجدين اكيد اطلعوا مع بعض وخلونا
عبدالعزيز:ههههه والله هالاثنين لايقين على بعض مره
شوق:الله يخليهم لبعض
سلطان(ماقدر يتحمل كلامهم):خلاص اجل هم بيرجعون بعدين خلينا نطلع نتمشى

طلعوا من المطعم وقرروا يرحون للحمام المغربي عشان يسترخون بعد المشي بالسوق...

دخلت شوق قبل هديل الي ظلت بره واول ما شافت عبدالعزيز نادت عليه...

عبدالعزيز:هلا هديل بغيتي شي؟
هديل:بصراحه انا كنت ابي اكلمك بس مالقيت فرصه مناسبه الا الحين
عبدالعزيز(استغرب):خير انشاء لله شفيه؟
هديل:انا ادرى بالي بينك وبين شوق عشان كذا بقولك هالشي
عبدالعزيز:الي هو؟
هديل:شوق عيد ميلادها بعد بكره كنت بقول لمشاعل بس مدرى وينها ففكرت اقولك عشان تساعدني
عبدالعزيز(بحماس):والله عيد ميلادها بعد بكره
هديل:ايه
عبدالعزيز:خلاص انتي روحي الحين عشان ماتشك وانا بفكر بشي
هديل:اوكي شكرا

دخلت هديل للحمام وظل عبدالعزيز واقف مكانه يفكر,مافي وقت انسب من عيدميلادها عشان اقولها على بقلبي ...

دخل للحمام وهو فكره مشغول بعيد ميلاد حبيبة قلبه وشنو الهديه الانسب الي يعطيها لها...


************************



ايطاليا_روما




قامت رغد من النوم على صوت جوالها كانت نغمة تركي ....

رغد:هلا تركي
تركي:هلا والله شكلك نايمه
رغد:هههه شلون نايمه واكلمك ماتجي هاذي
تركي:وانتي خليتي فيني عقل ماقمت اعرف اقول
رغد:اقول انت واحد فاضي وانا فيني النوم
تركي:شدعوه رغوده اصلا المفروض يكون هذا الصباح احلى صباح بحياتك لانك قمتي على صوتي
رغد:ترى الغرور ما يمدحونه
تركي:هههههه طيب شرايك اعزمك اليوم؟
رغد:ممم مدرى يمكن ماما ماترضى
تركي:تكفين قوليلها ابي اطلع اتمشى لحالي وخذي الخدامه معك
رغد:اوكي بس وين بنروح؟
تركي:انتي تعالي لساحة اسبانيا وخلي الباقي علي
رغد:طيب وين بنروح؟
تركي:مفـــاجـــأه
رغد:اوكي لما اجي اطلع بدق عليك
تركي:انتبهي على نفسك حبيبتي باي
رغد(استحت من كلمته ودق قلبها ينبض بحب جديد):باي

نزلت رغد عند امها وقالت لها تبي تطلع وبعد اقناع شديد رضت بس بشرط تطلع معها الخدامه وواحد من الحرس...

طلعت رغد لغرفتها تتعدل قبل لا تطلع مع تركي لبست تنوره على حد الركبه لونها اصفر وفيها ورد زيتي وسماوي بشكل حلو وبلوزه صفراء مناسبه افتحت شعرها وحطت مكياج خفيف زادها جمال لبست صندل لونه زيتي وفيه سير ضعيف عليه فراشه سماويه صغيره طلعت مره حلوه ومرتبه ....

دقت على تركي وطلعت مع الخدامه لساحه اسبانيا ....

اول ما وصلت لساحة اسبانيا لقت تركي ينتظرها عند النافوره طالعت بالخدامه والحارس الي معها بطفش ودقت على تركي...

تركي:رغد شنو الجدار الي وراك هذا؟
رغد:هههههه هذا الحارس الشخصي حقي ماما مارضت اطلع الا معه
تركي:هذا شلون اصرفه الخدامه سهله بس هذا مستحيل
رغد:لا مستحيل ولا شي انتظرني هنا وانا ربع ساعه واكون عندك
تركي:طيب وش بتسوين؟
رغد:انتظر وانت تشوف

انتظر تركي رغد وده يعرف شلون بتصرف الحارس والخدامه...
بعد ربع ساعه دق جواله برقم رغد رد عليها بسرعه...

تركي:ها وش سويتي؟
رغد:هههههه التفت وراك

التفت تركي وراه ولقى رغد تطالع متفاجأ وتضحك...
سكر جواله وراح لها...

تركي(نزل لمستوها على ركبته):انت شلون صرفتيهم؟
رغد:مو الحين اقولك اول خذني للمكان الي بنروحله قبل لا يجي الحارس ويدور على
تركي:اوكي

قام تركي ودفها بسرعه وهي تضحك عليه لين وصلوا لحديقة فيلابورقيزي اجمل واكبر حدائق روما....

****************************




اسبانيا_مدريد


رجعوا الكل للفندق بعد المساج الي خذوه في الحمام المغربي واستغربوا لما مالقوا مشاعل وراشد ارجعوا ولا دقوا عليهم....

هديل:شوق انا قلبي مقبوض احس ان مشاعل فيها شي
شوق:ريحي بالك بس تلقينها الحين نايمه بالعسل وانتي تفكرين فيها
هديل:انشاء لله الله يسمع منك

بعد ساعه كانت الساعه 12 بنات خافوا لانهم تاخروا والجوال ماترد على الجوال ومره تعطيهم مشغول وحتى راشد مايرد عليهم واخر شي صار جواله مغلق...

شوي الا سمعوا صوت الباب ينطق راحت هديل تفتح الباب وانصدمت لما شافت راشد لوحده...

راشد(مستغرب):شفيك تطالعيني كذا؟
هديل(بخوف):مشاعل مو معاك؟
راشد:ليه هي ما رجعت الفندق؟
هديل:احنا من طلعنا من المطعم هي طلعت قبل فكرنها معاك لانك انت طلعت بعد الحين الساعه 12 ونص وين بتكون راحت؟

راشد كان سرحان يفكر بمشاعل وين بتروح وهي ماتعرف شي هنا...

هديل:راشد انا اكلمك وين مشاعل هي ماكانت معاك صار شي؟

راشد ما رد عليها كان يفكر...

هديل:راشد ردعلى مشاعل وينها فيه صار فيها شي؟؟
شوق:هديل شفيك تصارخين؟
هديل:هذا راشد ومشاعل مو معها اساله وينها مايرد على مدرى شيفكر فيه؟
شوق:راشد شفيك صار شي مشاعل وينها؟
راشد(تكلم فجاء لانه تذكر شي):عرفت عرفت وينها فيه

توها هديل بتكلمه الا راشد يركض بسرعه لجهة الاصنصير...

شوق:هذا شفيه؟
هديل:مدرى عنه بس انا قلت لك قلبي مقبوض وحاسه مشاعل فيها شي
شوق:هو يقول عرف مكانها انشاء لله يرجع معها
هديل:الله يسمع منك
شوق:تعالي ننتظره داخل

طلع راشد من الفندق وهو مستعجل ومو شايف قدامه اخذ تاكسي وراح طيران على ساحة اسبانيا ...
تذكر الموقف الي صار لهم هناك في اول ليله لهم في مدريد لما كانوا في ساحة اسبانيا...

مشاعل(وهي واقفه عند البحيره):تدري ليه احب هالمكان
راشد:ليه؟
مشاعل:لانه اول مكان جمعنا مع بعض باسبانيا واذا ضعت ولا صار لي شي بتلقاني هنا
راشد:وشمعنى هنا؟
مشاعل(وهو تمسك ايده):لاني بحس بوجدودك فيه
راشد(وهو يمسح على شعرها):دامك معاي مار اح تضيعين
مشاعل:وعد
راشد:وعد

اسف يا مشاعل ادرى خنت الوعد وهذاني ضيعتك وانتي معاي ما وفيت بالوعد بس انتي الي خنتيني قبل بس قلبي هذا ما يقدر يقسى عليك لو مهما سويتي...

اول ما وصل راشد لساحة اسبانيا نزل بسرعه وهو يدور عليها بقلبه قبل عيونه راح عند البحيره ولقها هناك جالسه على الكرسي الي قدام البحيره سرحانه تفكر...

راح وراها وهمس باذنها...

راشد:ليه رحتي وخليتني؟

قامت مشاعل مفزوعه من مكانها واول ما شافته نزلت دمعة فرح من عيونها....

مشاعل(وهي تركض له وتحضنه بقوه):راشـــد
حظنها راشد بقوه يطلع كل الخوف الي فيه لما شافها بخير مسح على شعرها بكل حنان وكل دقه بقلبه تنطق باسمها اكتشف انه يحبها حب صعب يوصفه نص يوم ما قدر يتحمل بعدها شلون قدر يتخيل انه يتركها وممكن يتحمل...

ياحبيب الدنيا ياعمري يادنيا الحب
ياحب الكون ياربيع الورد ربيع الورد في عيني ولا له لون
وانا اشوف ايامي بدونك وحشة قلب ودمع عيون
انا عشت الدنيا عشانك عيش الدنيا عشاني اليوم
انا احبك لحظه وساعه وساعه عمر واحبك دوم
انا حلمي بقربك احيا خلني بقربك اغفى واقوم


ولا كلمة حب تكفى لاني احبك حب كبير
اذا قلت البحر الدنيا غرامي شي صغير
سما حب وارض محبه طير بكل الشوق يطير
انا احس الدنيا بدونك دنيا حزينه حيل
بلا شوق وبسمه وضحكه وفرحه ونسمه
ووقت جميل على ذكرى في بالي ياغالي
ابقى لحالي وليلي طويــــــــــل


ياحبيب الدنيا ياعمري يادنيا الحب
ياحب الكون وانا اشوف ايامي وحشة قلب
ودمع عيــــــــــــــــــــــــوووون.....




مشاعل(وهي تصيح):راشد ترى الكلام الي قاله سلطان كذب انا ما احبه
راشد:بس انتي كنتي بتقولينها
مشاعل:كنت بس لما حسيت اني بفقدك اكتشفت اني احبك
راشد:خلاص مو الحين نتفاهم روحي الفندق وبكره يصير خير
مشاعل(وهي تمسكه من بلوزته):لا الحين تقولي انك مسامحني وبترجعلي
راشد:خلاص مشاعل ب....
مشاعل(تقاطعه):راشد انت وعدتني ما تخليني والحين تاجل الموضوع
راشد:انتي الي خنتيني مو انا
مشاعل:والله sory خلاص انا قلت لساطان اني اكره
راشد:وبعدين ترجعين تحبينه
مشاعل:لا هذا اول بس الحين انا تاكدت اني ما احبه انا احبك انت
راشد(ما رد عليها ومشى لجهة البحيره ووقف يفكر):.......
مشاعل(راحت عنده وهي تصيح ):تكفى راشد خلاص انسى الي صار
راشد:وتبيني انسى كرامتي الي راحت على ايدك
مشاعل:يعني تبي تودعني

لحظة وداعك اه يا لحظه وداعك
ياهي صعبه بالحيل صعبه
وانا ابي قربك وابي قلبك
وابيك بدنتي تبقى معي تبقى
نسيت اني اعشقك ولا تنسى اني بفقدك
لحظة وداعك ياهي صعبه بالحيل صعبه



**********************************



ايطاليا_روما




في حديقة فيلا بور قيزي كانت رغد مع تركي فرحانه ضحك وسوالف وناسيه كل الدنيا وراه لاول مره بحياتها تحس بالفرحه بقلبها من دون شي ينكد عليها....

قعدت رغد تطالع القوارب الي بالبحيره ...

تركي:تبين تركبين في القارب؟
رغد:تعرف اني ماقدر اركب لاني...
تركي(يقاطعها):لا تقولين هالكلام انا بسويلك أي شي تبينه
رغد(طالعت فيه مستغربه):شلون؟

قرب منها تركي وشالها من الكرسي قدام الناس وتصارخ متعلقه فيه...

رغد:تركي نزلني الناس فشله تطالعنا
تركي:ماعلى منهم مو تبين تركبين بركبك

راح عند القوارب واختار قارب وقعد رغد فيه وجلس فيه ....

رغد ماتوقعت يسوي هالحركه بس حبته اكثر لانه ركبها وحقق لها الي تبيه...
تركي يطالع فيها اهم شي انه قدر يفرحها بشي حتى لو بسيط...

رغد:ادرى تعبتك معاي
تركي:رغد لاتقولين كذا انتي ماتدرين شكثر انا افرح لما اشوفك تبتسمين
رغد:طيب ممكن سؤال؟
تركي:امري
رغد:انت ليه مهتم فيني مع اني ما اقدر اتحرك
تركي:وهذا الي شدني لك
رغد:شلون مافهمت ؟
تركي:لان احس دايم انك معتمده على ومحتاجه لي مثل ما انا محتاجلك
رغد:طيب لو قدرت امشي ماراح تحبني
avatar
بنفســج

المساهمات : 30
تاريخ التسجيل : 07/11/2011
العمر : 25
الموقع : الكويت

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: طلبتك لا تحاكيني روايه سعودية رومنسيه جريئه كامله

مُساهمة  بنفســج في الإثنين نوفمبر 07, 2011 4:17 pm

>>>>>>الجزء السادس والعشرون<<<<<<




اسبانيا_مدريد



في مطار مدريد كانوا سلطان وزياد يودعون الكل قبل لا يركبون الطياره...

شوق:والله عمي حسافه كان ودي ترجع معاي
سلطان:مو مشكله تبين تفتكين مني بجيكم وبقعد على قلبك
شوق:والله بتجي
سلطان:أي بجي بس عطني مهله واكون عندك
شوق(حاسه بعمها وتعرف انه زعلان ومجروح):عمي لا تتضايق وبنت بدالها مليون بنت وانا لو ما كنت عمي كنت صرت خويتك
سلطان:وعع انتي تصيرن خويتي كان اموت
شوق:ههههههههه


زياد:انتبهي على نفسك وسلمي على فيصل
هديل:انشاء لله يوصل انت بعد انتبه على نفسك بس توعدني وعد
زياد:تامرين امر شنو؟
هديل:توعدني تجي السعوديه واشوفك
زياد:حاضر مع اني عمري ما جيت السعوديه بس عشانك بزورها
هديل:تسلم بس اكيد
زياد:اكيد واول ما اجي بدق عليك
هديل:خلاصرقمي عندك لا تقطع
زياد:انا ما اقدر اقطع

بعد الوداع بالكلام ودعت مشاعل سلطان بس بلغة العيون ودعت اعجاب وتجربه حلوه عاشتها باسبانيا صحيح سلطان مجرد شخص مر في حياتها لاكنها عمرها ما راح تنسه لانه راح وترك له اثر....

في الطائره كانت شوق جالسه جمب عبدالعزيز تستغل كل لحظه معاه قبل لا توصل السعوديه ...

عبدالعزيز:تدرين وش اكثر شي اتمناه الحين
شوق:شنو؟
عبدالعزيز(بكل حب):ودي المسافه بين اسبانيا والسعوديه تطول عشان ما تغبين عن عيني ابد
شوق:ومن قال اني ببعد عنك؟
عبدالعزيز:بس هناك ما اقدر اشوفك كل يوم
شوق:لا عادي انا مستعده اطلع كل يوم عشان اشوفك صحيح بنمل من المطاعم والكافيات الي بنقعد فيها بس مو مشكله اهم شي مع بعض
عبدالعزيز:واهلك متى بيجون؟
شوق:بعد بكره
عبدالعزيز:يعني الحين تروحين البيت وهو فاضي مافيه احد؟
شوق:ايه
عبدالعزيز(بخبث):طيب شرايك اقعد عندك لين يرجعون اهلك
شوق(استحت):اقول ترى يمدحون البيت اقعد في بيتكم احسن
عبدالعزيز:طيب نص ساعه بس
شوق:ولا ربع ساعه بصراحه ما اضمنك
عبدالعزيز:شدعوه ما تثقين فيني؟
شوق:الا اثق فيك بس مو بالبيت
عبدالعزيز:هههههه على راحتك انتي الخسرانه
شوق:لا ههههههههه

ظلوا طول الرحله سوالف وضحك وطبعا كلام باالحب....

راشد:ميشو بشنو سرحانه؟
مشاعل:ها...لا بس كنت افكر باسبانيا
راشد:شفيها اسبانيا؟
مشاعل:ما كان ودي اتركها
راشد:ليه مين لك هناك؟
مشاعل(فهمت قصده):محد بس البلد حلوه بس الاحلى انك كنت معاي يعني بدونك ما تسوى شي
راشد:ايه على بالي شي ثاني
مشاعل:هههههه
راشد مسك ايدها وباسها....
مشاعل:راشد مو قدام الناس
راشد:لا طيب حنا باسبانيا نسوي كذا
مشاعل:باسبانيا غير وفي طياره مليانه بخليجين غير
راشد:وانتي سويتي حساب لطياره تذكرين لما شفتيني وحضنتيني هههه
مشاعل(وهي تحط ايدها على وجها):كنت مجنونه
راشد(بعد ايدها عن وجها):واحلى مجنونه وربي
مشاعل طالعت فيه بكل حب تحبه ومستحيل تتخلى عنه...
راشد(خق على عيونها وابتسمتها):يـــالله عيونك ليه كذا حلوين
مشاعل:هههههههه
راشد:لو ما كنا بالطياره كنت سويت علوووم
مشاعل:هههههه اجل زين حنا بالطياره ههههههه

هديل كانت مسنده راسها على الكرسي بالم كان راسها يعورها تحس بصداع رهيب اخذت من المضيفه بندول بس مافي فايده للحين تحس بالم وارهاق عمرها ما حست فيه تعوذت من الشيطان وغمضت عيونها تحاول تنام...


************************



ايطاليا_روما



تركي:يعني امك مو موافقه؟
رغد:هي مو موافقه على فكرة الزواج ولا انت ما فيك شي ينعاب
تركي:وانتي شنو رايك؟
رغد:انا طبعا موافقه تركي
تركي:هلا
رغد:اهلك موافقين على الزواج؟
تركي:اكيد اجل شلون يجون ويخطبونك
رغد:طيب امك موافقه؟
تركي:اهم شي ابوي موافق
رغد:يعني مو موافقه؟
تركي:لا
رغد:شفت انا قلت من البدايه زوجنا هذا مستحيل يتم
تركي:رغد لا تقولين كذا تكفين انا اذا ما اخذتك بموت
رغد:سلامتك من الموت بس....
تركي(يقاطعها):لا بس ولا شي انتوا متى بترجعون السعوديه؟
رغد:بعد بكره
تركي:خلاص بعد اسبوع من رجعتكم انا وابوي واهلي نجي نخطبك رسمي
رغد:نعم لا مو اسبوع انا ادق عليك واقولك
تركي:رغد ليه احسك مو راضيه عن زوجنا وكأنك تبين تدورين أي عذر عشان ما يتم
رغد:بالعكس انا يمكن محتاجه لك اكثر منك بس انا اعرف وضعي زين واعرف اني بتعبك
تركي:انا بتعب اذا ابتعدتي عني
رغد:خلاص اجل تتحمل الي يجيك
تركي:اكيد واذا تاففت ولو مره وحده يصير عندك حق
رغد:شكلك جدي
تركي:اجل امزح
رغد:توعدني وعد
تركي:امري لو طلبتي عيوني
رغد:انك ما تتركني ابد ولا تتخلى عني
تركي:لو على قطع قربتي ما اخليك
رغد:وانا صدقتك

************************


السعوديه_الشرقيه


وصلت الطياره لمطار الملك فهد وبعد ما اخذوا النشنط طلوا كلهم بره يرحون لاهلهم...

شوق:تصدق ما ودي اروح البيت
عبدالعزيز:قلت لك اروح معاك
شوق:هههه لا روح انت البيت
عبدالعزيز:اول ما توصلين كلميني اوكي
شوق:اكيد
عبدالعزيز:بشتاق لك
شوق:هههه مع السلامه

طلعت شوق من المطار بعد ما سلمت على الكل وعيون عبدالعزيز عليها لين طلعت...
طلعت من البوابه ولقت راج واقف عند السياره,فتح لها الباب وركبت سيارتها الرنج وعيونها على الي داخل المطار انتظرت لحد ما دخل الشنط وراحت على البيت...

عبدالعزيز ودع الكل وطلع من المطار وركب سيارته البنتلي الفضيه وراح بعد هو على بيته....

مشاعل:هدول شفيك احسك تعبانه؟
هديل:لا مافيني شي بس يمكن من الطياره
مشاعل:غريبه انتي متعوده على الطيارات؟
هديل:ادرى بس شوية ارهاق الحين اوصل البيت وانام واصير كويسه
مشاعل:اوكي اذا وصلتي سوى لي call مو تنسين اوكي
هديل:اوكي باي مع السلامه راشد
راشد:مع السلامه وسلامات
هديل(ابتسمت له بهدووء):الله يسلمك

ركبت هديل السياره وراحت على البيت وهي مستغربه سبب هالتعب...

مشاعل:الكل راح يلا انا بعد بروح اشوفك على خير
راشد:وين وين بتروحين وبتخليني؟
مشاعل:رشود شنو بخليك انا بروح البيت واذا شفت نفسي بكره اوكي ادق عليك واقولك تشوفني
راشد:طيب انا عندي فكره احسن
مشاعل:قول انا ما اخلص من افكارك؟
راشد:شرايك اجلس عندك بالبيت
مشاعل:what no حبيبي يمكن يكون dad بالبيت
راشد:طيب plz دقي وشوفي
مشاعل:لا خليها بكره
راشد:لا بقولك شي ضروري
مشاعل:قولي الحين ما تشوفنا واقفين نتكلم
راشد:لا ما ينفع لازم بالبيت
مشاعل:ممم طيب بدق

دقت مشاعل على شاهين عشان تساله....

شاهين:الو
مشاعل:هلا شاهين
شاهين:هلا طال عمرك الحمدالله على السلامه
مشاعل:الله يسلمك بغيت اسالك
شاهين:امري طال عمرك؟
مشاعل:dad موجود بالبيت
شاهين:لا طال عمرك طلع
مشاعل:وين راح؟
شاهين:البيت الكبير عند طويله العمر
مشاعل(عوجت بوزها على سيره جدتها):اهاا هو ما يدري اني اوصل اليوم؟
شاهين:والله مدرى ماقالي شي طال عمرك
مشاعل:خلاص اوكي هو قال متى بيرجع؟
شاهين:مدرى والله بس شكله بيطول كم يوم؟
مشاعل:طيب خلاص
شاهين:اجي للمطار اخذك؟
مشاعل:لا ماله داعي خلاص انا جايه الحين
شاهين:طيب تامرين بشي؟
مشاعل:ولا شي

سكرت منه مشاعل وهي متنرفزه من برود ابوها الي حتى ما يدرى متى بتوصل ولا كلف على نفسه يتصل مره وحده هي تعرف ان المفروض ما تخلي راشد يجي البيت وهي لوحدها بس لانها مقوره من ابوها حبت تتنتقم منه وتخلي راشد يجي البيت وهي في الحقيقه ما تنتقم الا من نفسها...

راشد:ها وش قال؟
مشاعل:محد موجود بالبيت تبي تجي ولا لا؟
راشد:الا بجي بس شفيك معصبه؟
مشاعل:ولا شي يلا نروح

طلعت من المطار مع راشد على البيت...


**************************



وصلت شوق للقصر دخلت وهي حاسه انها مشتاقه لكي شي فيه ظلت تتفرج على البيت ركبت الاصنصير ,حتى انت اشتقت لك ههههه.....

وصلت للدور الثاني وشافت غرفة ناصر مفتوحه استغربت قربت عند الباب وشافته قاعد على السرير ويكلم بالجوال دقت الباب ودخلت....

ناصر(متفاجاء):شــــــوق؟!
رحاب:شوق رجعت
ناصر:ايه خلاص اكلمك بعدين مع السلامه
رحاب:باي

سكر ناصر من رحاب وراح يسلم على شوق....

ناصر:هلا والله الحمدالله على السلامه
شوق:الله يسلمك
ناصر:ليه ما قلتي بجي اليوم كان استقبلك
شوق(زين ما جيت كان شفت عبدالعزيز):اصلا ما كنت ادرى انك موجود فكرت مسافر مع ماما ورغد
ناصر:لا مالي نفس اروح
شوق:الحمدالله والشكر احد يعافي السفر
ناصر:انا قوللي انبسطتي باسبانيا؟
شوق(وعبدالعزيز ببالها):يـــالله يا ناصر spain تجنن
ناصر:زين وشخبار عمي؟
شوق:تدري مع اني علاقتي فيه قبل ماكانت ذاك الزود بس لما سافرت معه طلع فــــله
ناصر:حلو يبيلي اسافرمعاه
شوق:من جد يبيلك الا قولي ماما متى قالت بترجع؟
ناصر:بعد بكره
شوق:وبابا بيجي معهم؟
ناصر:ايه
شوق(مو مصدقه):احـــلف
ناصر:والله هو كلمني وقالي بنفسه انه بيجي
شوق:يااااااي ونــــاسه
ناصر:يلا انتي ارتاحي الحين وبعدين لي جلسه معك
شوق:ليه تبي شي؟
ناصر:موضوع بس مو الحين ارتاحي اول
شوق(باستغراب):اوكي يلا اخليك تكمل مكالمتك مع الي كنت تكلمه باي
ناصر:هههه باي

دخلت شوق غرفتها وهي مشتاقه لها مووت لقت شنطها موجوده فسخت العبايه والجزمه ورمت نفسها على السرير حضنت مخدتها من زمان ما نامت على سريرها توها بتدخل الحمام الا يدق جوالها...

شوق(بكل حماس):هلا وغلا
رحاب:هلا بك وحشتيني يا الخايسه
شوق:والله انا مشتاقه لك موت باركيلي اخيرا رجعت الشرقيه
رحاب(تسوي نفسها ما تدرى):والله الحمد الله على السلامه
شوق:الله يسلمك متى بترجعون؟
رحاب:بعد اسبوعين
شوق:ييو توالناس
رحاب:شعليك رجعتي لارضاي ابو متعب
شوق:واحلى ابو متعب
رحاب:ههههههه ,وشخبار اسبانيا؟
شوق:واااااي رحابوا وناسه صارت لي اشياء واجد هناك بس لما اشوفك بقولك
رحاب:لا تصيرين نذله احكيلي الحين
شوق:لا بصير نذله بس تدرين استغربت شي؟
رحاب:شنو؟
شوق:لقيت ناصر بالبيت توقعت مسافر مع ماما
رحاب:ايه ادرى
شوق:وش دراك؟
رحاب(انتبهت لزله لسانها):لا اكلم فهد قصدي غريبه ليه ما سافر؟
شوق:مدرى يقول ماله نفس في احد يعافي السفر ويجلس بالحر والخيايس
رحاب:كيفه المهم لما ارجع بسويلك تحقيق عن اسبانيا
شوق:هههههه طيب يلا انقلعي انا تعبانه بروح انام
رحاب:وجهك مغسول بمرقه ما تستحين تقولين لي انقعلي عموما انا بعد بروح اكلم باي
شوق:تعالي مين تكلمين

بس ما قدرت تكمل لان رحاب سكرت الخظ بوجها...

شوق:تسكر السماعه بوجهي طيب خلك بس ترجعين

دخلت الحمام تاخذ لها شور وتبدل وبعد كذا تدق على عبدالعزيز قبل لا تنام....


************************



دخلت هديل للبيت بتعب بس اول ما شافت امها كل التعب راح....

ام هديل(وهي تحضن هديل):هلا والله بالغاليه وحشتيني حبيبتي
هديل:وانت اكثر ماما
ام هديل(وهي تجلسها وتجلس جمبها):الحمد الله على السلامه
هديل:الله يسلمك
ام هديل(لا حظت التعب عليها):حبيبتي هديل شكلك تعبانه فيك شي؟
هديل:لا ماما بس يمكن من الطياره
ام هديل:تبين اوديك الدكتور؟
هديل:ههه لا وشدعوه دكتور السالفه ما تستاهل هي بس شوية صداع ويروح
ام هديل:طيب انتي اطلعي غرفتك ارتاحي
هديل:لا ماما انا مشتاقه لك ابي اجلس معاك
ام هديل:معليه لا حقين على بعض انتي شكلك تعبانه روحي نامي
هديل(باستسلام):اوكي بس اذا طولت قوميني مو تخليني انام
ام هديل:تامرين امر

طلعت هديل لغرفتها حتى ما قدرت على فيصل فصخت العبايه والجزمه ونامت على طول من التعب...


*************************



وصل راشد لقصر مشاعل نادت الخدم وشالوا الشنط ادخلوا الصاله الداخليه واجلسوا فيها...

راشد:واخيرا وصلنا البيت
مشاعل(وهي تفسخ عبايتها):ههههه

راحت مشاعل وجلست جمبه مسكت ايده وحطت راسها على كتفه وغمضت عيونها...

راشد(طالع فيها مستغرب):ميشو حبيبتي شفيك؟
مشاعل(من دون ما تفتح عيونها):ولا شي
راشد(وهو يلمس خدها):شلون ولاشي شكلك مضايقه؟
مشاعل(اول ما حست بلمسته ما قدرت تمسك دموعها وبكت):.......
راشد:عمري شفيك تصحين؟

مشاعل ما قدرت تتكلم رمت نفسها بحضنه وجلست تبكي تطلع الضيقه والقهر الي فيها...
راشد خاف عليها فكران في شي يالمها....

راشد(وهو يبعدها عشان يشوف وجها):حبيبي كلميني في شي يالمك؟
مشاعل(مسحت دموعها وردت بصوت مبحوح):لا
راشد:اجل ليه تبكين قوللي؟
مشاعل(طالعت فيه بحب قربت منه وحضنته):راشد لا تتركني انا معاك احس بالامان
راشد(وهو يمسح على شعرها):خبله انتي من قال اني بخليك انتي روحي شلون تبيني اخلى روحي
مشاعل:توعدني
راشد:اوعدك

مشاعل تنهدت بارتاح تحبه وتصدق كل كلمه يقولها تثق فيه وتعتبره اكثر من مجرد حبيب...
راشد حاس ان فيها شي قوي تذكر سالفة امها بس هالسالفه مر عليها فتره بس يمكن للحين ماثره فيها...

راشد:تبين تروحين فوق ترتاحين؟
مشاعل:واخليك لوحدك
راشد:مو مشكله اهم شي توكنين بخير
مشاعل:اوكي بس بشرط
راشد:شنو؟
مشاعل:انت توديني غرفتي

راشد تفاجاء لما قالت له يودها غرفتها ما توقع انها باعيتها للهدرجه هو صيحيح ما راح يسوي لها شي بس لوكان شخص ثاني ماكان بيفوت هالفرصه منه خصوصا مع وحده مثل مشاعل ومجرد فكرة انه يدخل غرفتها يحسسه ان يبي يقرب منها اكثر....

مشاعل:راشد شفيك بتودني الغرفه ولا لا؟
راشد:ها...يلا قومي

طلعت مشاعل لفوق وهي متسنده على راشد لانها من جد كانت تعبانه دخلت للغرفه وحطها راشد على السرير وغطها ...

مشاعل:بتروح الحين
راشد:انتي تبيني اروح؟
مشاعل هزت راسها بمعنى لا...
راشد(وهو يمسح على شعرها):خلاص اجل بجلس عندك الين تنامين

مشاعل مسكت يده ولمساته وهو يمسح على شعرها خلتها تستسلم للنوم...
شكلها وهي نايمه مثل الاطفال نايمه بكل هدووء وسلام وخصلات شعرها الاشقر طايحه على وجها ما قدر راشد يقاوم رغبته بان يبي يقرب منها...

قرب منها مره مايفرق بينهم شي هي نايمه بكل هدووء وهو جالس يتاملها حس بدقات قلبه تتسارع وعرق برقبته انشد بعد الخصل الطايحه على وجها وصار يلمس كل شي بوجها انفها شفايفها كل شي فيها حس ان بيخون ثقتها فيه عض على شفايفه واخذ نفس وبعد عنها...

غطها زين وقبل لا يطلع طبع بوسه على جبينها وتمنى لها احلام سعيده وطلع من القصر...


**********************



قامت شوق من النوم بكسل حست انها مرتاحه لانها نامت بالبيت ما تدرى خطر ببالها طلال بعد ما غسلت وجها خذت الجوال ودقت عليه...

طلال(اول ماشاف رقمها ما مصدق):الو
شوق:هلا طلال
طلال:الحمد على السلامه توصك واصله؟
شوق:الله يسلمك ايه اول ما وصلت نمت ودقيت عليك
طلال(فرح لانها فكرت فيه):زين طريت على بالك
شوق:هههه شدعوه انت دايم على بالي والدليل اني ابي اشوفك الحين
طلال:والله
شوق:هههههه ايه والله وانت اختارالمكان
طلال(يا حلو ضحكتك وحشتني):طيب شرايك نتقابل في كافيه امجيز
شوق:يييو مره قديم بس مكان كويس خلاص نص ساعه وانا عندك
طلال:انتظرك
شوق:باي
طلال:باي

سكرت شوق منه وراحت لغرفة الملابس تطلع لها لبس...


***********************



قامت هديل متكاسله مسكت الجوال تدق على فيصل...

فيصل:هديــــل انتي وصلتي؟
هديل(لما سمعت صوته ردت لها الروح):ايه وصلت ورحت نمت ودقت عليك
فيصل:مشاء لله ليه ما دقتي على من المطار؟
هديل:كنت ابي اسويها مفاجاه
فيصل:طيب لما وصلت البيت ليه ما دقيتي؟
هديل:لاني كنت تعبانه وما صدقت وصلت البيت واحط راسي على المخده
فيصل(بخوف):سلامات عمري شفيك؟
هديل:شوية ارهاق عادي
فيصل:اوكي بس انتبهي على نفسك
هديل:حاضر قولي شخبارك مشتاقه لك؟
فيصل:انا بخير بس زعلان
هديل:هههه ليه؟
فيصل:كنت ابي اكون اول واحد يشوفك لما توصلين السعوديه
هديل:مومشكله تبي تشوفني الحين اجيك
فيصل:لا انا الحين مشغول بدق عليك انا وبقولك متى اشوفك
هديل(تدرى هالكلام من ورى قلبه لانه ميت ويشوفها بس زعلان ويكابر):اوكي براحتك
فيصل:طيب انا بسكر الحين ابوي يبيني لما اخلص شغل بدق عليك
هديل:طيب حبيبي مع السلامه
فيصل:باي


حطت هديل الجوال على الطاوله وقررت تسوى تمارين لانها تحس جسمها متكسر ومرهق ...
لبست لبس التمرين وخذت الipod وطلعت بالحديقه هي متعوده دايم تمشى حول القصر بس السفره عطلتها عن التمارين مشت حول القصر تقريبا نص ساعه وبعدها حست ان دقات قلبها تتسارع ومو قادره تتنفس وقفت وتسندت على الجدار افتحت السحاب حق البلوزه شوي وشالت السماعات من اذنها وظلت تاخذ شهيق وزفير يمكن ترتاح حست باللحظه هاذي انها محتاجه فيصل اكثر من أي وقت ما تدرى ليه بس تبي تسمع صوته تمنت الجوال يكون معها بس هو موجود ....

حست انها ارتاحت شويه ودقات قلبها رجعت انتظمت قررت توقف تمرين اليوم يمكن مرهقه من السفر بس استغربت هي طول عمرها تتمرن ليش اليوم ما هي قادره تكمل نص ساعه على بعضها رجعت لداخل القصر وخذت شور...


***********************


خلصت شوق لبس دقت على السواق يجهز السياره عشان تطلع وهي نازله شافت ناصر بالصاله تحسفت انها تاخرت الحين بيشوفها وما راح يرضى لها تطلع...

ناصر(مستغرب):شوق وين رايحه؟
شوق:هلا ناصر
ناصر:شفيك ردي على وين رايحه؟
شوق:طالعه
ناصر:ههه ادرى طالعه بس وين؟
شوق:رايحه السوبر ماركت
ناصر:شتبين فيه؟
شوق(ياكرهك):يعني الناس شنو تسوي في السوبر ماركت عندي شوية اغراض ابي اشتريها
ناصر:طيب خذي معك الخدامه
شوق:نعم مو لازم خدامه
ناصر:اجل شلون تدفين العربه؟
شوق:عادي انا ادفها
ناصر:غريبه شوق بنت عبدالرحمن تدف العربه
شوق:طفشت في اسبانيا طول الوقت يشلون الاكياس عني هالمره قلت اجرب وادفها انا وبعدين السواق بيكون معاي بخليه هو يدفها
ناصر:تدرين خذي معك الخدامه وواحد من الحرس
شوق:نعم الخدامه وفهمت بس الحرس حق وشو؟
ناصر:انا ما قلت الحرس قلت واحد منهم
شوق ما عجبها كلامه لانها بالفتره الاخيره صارت تطلع بدون حرس شمعنى الحين ولا يوم قالت بطلع مع طلال استلعن وقال الا يودي معها الحرس...
ناصر:ليه واقفه نادي على الخدامه ورحي؟
شوق:سوزان ســــوزان
سوزان:yes miss
شوق:روحي البسي عشان بتطلعين معاي ونادى بعد واحد من الحرس
سوزانk
شوق:ارتحت الحين هذي الشغالة بتطلع معاي

طلعت شوق وهي معصبه من ناصر,افف رجعت ورجع همك معاي هذي اولها الله يستر من تاليها...

وصلت شوق لامجيز بعد ما طفشت من زحمة الشوراع اختارت طاوله حلوه وخلت الحارس ينتظر بره والخدامه خلتها تجلس على طاوله بره واذا احتاجتها بتناديها...

بعد 10 دقائق دق طلال عليها...

شوق:هلا
طلال:هلا والله وصلتي
شوق:ايوه انت ادخل وبتشوفني في الطاوله الي على يمينك
طلال:اوكي

دخل طلال للمطعم والفلبيني لما شافه امنعه يدخل لانه قسم عوائل بس شوق اشرت له انه معها ودخله...
طلال اول ما شافها نسى كل الكلام الي مرتبه لها هو يسمع سيرتها بس ويتخربط شلون لما يشوفها...
شوق استغربت وقفته ونظراته لها قررت تبدا بالكلام...

شوق(وقفت ومسكت ايده وجلسته):شفيك طلال واقف اجلس

طلال حس بلمستها وارتعش قلبه هذي مجنونه تلمسني ما تدرى شنو يصير فيني ماتعرف تاثيرها على الله يستر على قلبي وما يوقف...

شوق:طلال شفيك يعني جاي تطالع فيني وما تتكلم؟
طلال(انتبه على نفسه):ها...لا بس مشتاق لك
شوق:هههه وانا بعد مشتاقه لك
طلال:شوق بقولك على شي
شوق:شنو؟
طلال:لحظه

قام طلال وقال للفلبيني يحط بارتشين شوق استغربت حركته بس ما اهتمت لانها واثقه بطلال وبعدين هي بمكان عام يعني مستحيل يسوى شي...

شوق:شنو الشي المهم الي ما تقدر تقولي عليه الا مع بارتشين؟
طلال(مسك ايدها وحطها على قلبه):حاسه بدقات قلبي
شوق ما كانت مستوعبه الي يسويه اكتفت بانها تهز راسها بمعنى ايه...
طلال:عمر هالقلب ما دق الا لك وكل دقه فيه تنطق باسمك
شوق(كانت خايفه تسمع باقي الكلام):بس...
طلال(حط اصبعه على فمها بكل رقه):اشش خليني اكمل

شوق مو مصدقه ان الي قدامها طلال معقوله كلام مشاعل وهديل صح وطلال يحبها ويعتبرها اكثر من مجرد اخت...

طلال(بكل حب وحنان):شوق انا اعرف كل شي عنك سالفة مع فهد ومع اختك وسالفه الاستراحه طبعا ادرى عنها ومع كذا حبيتك انتي غير غيرتني من داخلى خلتيني احس بشي عمري ما حسيت فيه ما انكر ان الي شدني من البدايه هو جمالك بس لما عرفتك وعرفت الي مريتي فيه اكتشفت انك من داخلك انسانه غير عن كل الكلام الي سمعته انك قاسيه وما عندك قلب وانتي قلبك ارق من الطفل كل الي ابيه منك انك تبادليني نفس الشعور وطلباتك كلها بتكون اوامر

شوق حركت رومشها ببطء تستوعب الي سمعته هي جايه تقول له اني حبيت واحد وهذا يجي يقولها اني احبك شلون ومتى وكيف وشلون انا عمري ما حسيت بحبه لهدرجه انا غبيه...

شوق(سحبت ايدها من يد طلال بكل خفه):طلال...انا كنت جايه اقولك اليوم اني احب واحد وكنت باخذ رايك فيه لاني اعتبرك اخ وصديق عزيز طلال انت الوحيد الي وقف معاي بسالفتي مع فهد حسستني بانك اخوي الي عمري ما حسيت باخوته ابوي الي اغلب وقته غايب عني وما حسيت بابوته بس عمري ما قدرت اعتبرك حبيب انت تعرف كل شي عني ما اقدر احبك
طلال(مصدوم):وهذا الي تحبينه يعرف كل شي عنك؟
شوق:لا اذا قلت له اكيد بيتركني
طلال:لو كان يحبك ما راح يهدك
شوق:انت نفسك كنت بتهدني لما عرفت سالفة رغد وبعد ما ترجيتك ظليت معاي شنو تتوقع هو بيسوي وانا ما اقدر ابعد عنه دقيقه وحده

طلال انصدم بالي اسمعه هذي المفاجاه الي جايه تقولي عنها مفاجاتها انها تطعن قلبي وتدوسه برجوالها بس مع كذا احبها واحب كل شي فيها...

شوق كانت منزله راسها ما تبي تشوف ردة فعله هي تعرف انه مصدوم لو هي كانت مكانه كان ماتت رفعت راسها لما حست انه هادي وشافت شي هزها من داخل...

شوق:طلال ليه الدموع؟

طلال انتبه للدمعه الي نزلت من عينه من دون ما يحس توه بيمسها الا مسحتها شوق بايدها بكل رقه...
طلال ما قدر يتحمل يحبها ويحب حنانها ويبغى تكون له...
مسك ايدها وباسها وقف وباس جبينها...

طلال:انتبهي على نفسك

طلع طلال من المطعم مخذول ومكسور يحس انه ولا شي قدامها يحاول يلبس قناع القوه لاكنه يحبها صحيح الحب قوه بس بنفس الوقت هو ضعف لبس نظراته وركب سيارته وراح على الاستراحه...

شوق ظلت بمكانها مصدومه ما توقعت لقاها مع طلال بيكون كذا تطالعت يدها الي باسها لمستها بكل حنيه ,ياليت ياطلال اقدر ياليت اقدر احبك...

طلعت من المطعم وهي للحين مصدومه اخر شخص توقعته يحبها هو طلال حست انها اذا راحت البيت ناصر بيطفشها فكرت بمشاعل وقررت تروح عندها....


*****************************


بعد ما طلعت هديل من الحمام شافت جوالها يدق وكان فيصل...

هديل(بكل نعومه):هلا حبيبي
فيصل:يالله هديل مشتاق لك مشتاق لصوتك مشتاق لكل شي فيك
هديل:دام مشتاق لي ليه ما رضيت تشوفني؟
فيصل:خلاص الحين ابي اشوفك
هديل:وين؟
فيصل:ممم شرايك نروح البحر
هديل:اوكي البس واجيك
فيصل:لا تطولين
هديل:افاا عليك دقائق واكون عندك
فيصل:باي حياتي
هديل:باي

راحت هديل لغرفة الملابس تطلع لها لبس قررت تخلي شعرها مفتوح بيطفشها صحيح بس مو مشكله دام فيها فيصل مستعده تسوي أي شي تكشخت وطلعت تهبل لبست عبايتها وطلعت...

**********************


وصلت شوق للقصر عند مشاعل دخلت وكالعاده القصر فاضي طلعت فوق لغرفت مشاعل واستغربت لما لقتها منسده على السرير وتطالع السقف عرفت النظره هذي نظرت الحب واضحه بعيونها قررت تخرعها دامها سرحانه...
__________________


شوق(قربت منها):بوووو
مشاعل(قامت مفزوعه)'my god
شوق:ههههههههههه
مشاعل:بسم الله الرحمن الرحيم انتي من وين طلعتي
شوق:هههههههه
مشاعل:ما تردين على انت شلون دخلتي البيت والله العظيم سالفه بيتنا صار سبيل كل من هب ودب ادخله
شوق:انا كل من هب ودب
مشاعل:ههههه أي عشان مره ثانيه ما تخرعيني

شوق تذكرت هي ليه جايه لمشاعل بعدت عنها وانسدحت على السرير جمبها...

مشاعل(استغربت قبل شوي تضحك شفيها الحين زعلت):شوق بغيت اسالك انتي ليه جايه عندي حنا تونا كنا مع بعض
شوق:يعني ما يصير ازورك؟
مشاعل:بالعكس البيت بيتك بس انتي شفيك شكلك زعلانه؟
شوق:طلع كلامك صح
مشاعل:بشنو؟
شوق:طلال طلع يحبني
مشاعل:وانتي شلون عرفتي؟
شوق:اليوم دقيت عليه وقال يبي يشوفني ولما رحت اعترف لي انه يحبني
مشاعل:قلت لك اصلا واضح من تصرفاته ,وانتي شنو قلتي له؟
شوق:قلت له اني احب عبدالعزيز
مشاعل:غبيه انتي يقولك يحبك تروحين تقولين له انك تحبين عبدالعزيز
شوق:شنو كنتي تبيني اقول اني احبك بعد انا العب على أي احد الا طلال
مشاعل:شفتي يعني انتي تحبينه
شوق:لا ميشو انا اعتبره مثل اخوي ابوي صديقي بس حبيب لا هو يعرف كل شي عني
مشاعل:كل شي كل شي؟
شوق:كل شي كل شي
مشاعل:والله كسر خاطري
شوق:اجل انا شسوي تدرين قبل لايروح قالي انتبهي على نفسك وبعدين راح مدرى شنو سوى بنفسه
مشاعل:ههههههه
شوق:ليه تضحكين؟
مشاعل(وهي تحط يدها على وجها):تذكرت راشد
شوق:ليه شسوى بعد غير حركته باسبانيا؟
مشاعل:هههه امس لما رجعنا من المطار جاء معاي البيت
شوق:لا والله مجنونه انتي شلون تجيبينه البيت؟
مشاعل:عادي ماصار شي
شوق:والله شكلك ناويه تسوين شي؟
مشاعل:لا لاتخافين ماني مسويه شي المهم
شوق:ايه انا ابي المهم
مشاعل:لما جينا البيت انا كنت مضايقه وقعدت اصيح عليه هههه وهو المسكين قالي شرايك تروحين تنامين قلت له اوكي بس بشرط انت تودني الغرفه
شوق:قويه ههههه شلون تطلعينه غرفتك الحين شلون بيفكر فيك؟
مشاعل:يفكر فيني بالطريقه الي يبيها انا ما يهمني شي
شوق:طيب وبعدين شصار؟
مشاعل:طبعا انا كنت تعبانه هو حطني على السرير ومسح على شعري وانا غمضت عيوني هو على باله اني نايمه
شوق:حقيره يعني كنتي تضحكين عليه؟
مشاعل:yes
شوق:مستانسه ايوه وبعدين كملي شصار؟
مشاعل:هههههههه متحمسه
شوق:ووجع انشاء لله وبعدين
مشاعل:ولا اقبلين
شوق:يعني سوى لك شي؟
مشاعل:كان هو صحيح قرب مني بزياده بس طلع شاطر وما سوى شي
شوق:وانتي الحين يعني تبين تسوين اختبار له؟
مشاعل:yap
شوق:وفرضا سوى فيك شي؟
مشاعل:انا كنت اعرف انه ما راح يسوي شي بس بيني وبينك انا كنت ابيه يسوى
شوق:نعم انت تستهبلين انتي عارفه اذا سوى فيك شي ما راح تكونين....
مشاعل(تقاطعها):ادرى بس والله من الحره الي فيني
شوق:ليه شنو الي حارك؟
مشاعل:تخيلي dadمايدرى متى ارجع ولا كلف على نفسه يدق ويسال عني كانه ما صدق اني سا فرت وبعد كل هذا اطلع انا الغلطانه طيب انا شنو ذمبي اذا momخانته انا شنو الغلطله الي ارتكبتها اذا هم مو قد مسؤلية اطفال ليش يجبونهم

ماقدرت مشاعل تتحمل اكثر بكت من الظلم الي تشوفه من امها وابوها صحيح هي مدلعه وعمرها ما سمعت كلمة لا بس شنو فايدة تنفيذ الطلبات اذا مافي تربيه...

شوق انصدمت ما توقعت في احد كثر مشاكلها وهمومها لكن طلعت مشاعل عندها هموم ومشاكل اكثر منها شافت ان مشاكلها ماتجي شي في حزن مشاعل على الاقل هي عندها ام وابو يسالون عنها لاكن مشاعل غايبه عن البيت شهر ولا فكر يدق يسال عنها معقوله لهدرجه ما تعنى له شي....

شوق(وهي تحضن مشاعل):خلاص حبيبتي كافي لا تبكين عليه دامه مو مهتم انتي بعد لا تهتمين مين الابو هو ولا انتي هو المفروض يسال مو انتي
مشاعل:تدرين كلمة ابو او اب او dad انا ما احس فيها ما اعرف معنتها صحيح يكتبون بالجواز ولا في اوراق المدرسه ان صلة القرابه بيني وبينه الاب لكنها مجرد كلمه ما تعنى لي شي وامي الي جابتني ورمتني بالدنيا مشكلة ماما وبابا انهم يعتبرون اذا كبرت خلاص ما احتاج حب ولا حنان ولا حتى متابعه مع اني كل ما اكبر تزيد حاجتي لها وبعدين يلمونا اذا ضعنا ولا غلطنا يحمد ربه اني ما طلعت مدمنه مخدرات ولا مجرمه ولا حتى...
شوق:خلاص مشاعل لا تصيحين انتي طول عمرك عايشه كذا شلي تغير الحين؟
مشاعل(وهي تصارخ):الا تغير اني تعبت ومو قادره اتحمل تعبت حرام عليهم يسون فيني كذا حرام عليهم
شوق(وهي تمسك مشاعل وتحضنها):خلاص اهدي
مشاعل(وهي تمسح دموعها):انتي عندك شي اليوم احس اني مخنوقه اذا جلست لوحدي بموت
شوق:والله ودي بس بكره ماما ورغد بيرجعون وناصر يمكن يقولي نروح نستقبلهم
مشاعل:والله اذا كذا خلاص روحي
شوق:اكيد يعني مو زعلانه؟
مشاعل:ليه ازعل هذول اهلك على الاقل وحده فينا تحس ان عندها عايله مو كافيه هديل الي ابوها مات وانا اليتيمه وامي وابوي عايشين روحي انتي عيشي
شوق(كسرت خاطرها مشاعل بس ما بيدها شي):اوكي اذا حسيتي انك مضايقه مره ولا صار لك شي دقي علي على طول فاهمه وماما ورغد لاحقه عليهم
مشاعل:عموما اذا خلاص مره ما اقدر اجلس لوحدي بدق على راشد يجي عندي
شوق:مشاعل شقلنا
مشاعل:خلاص شوق انتي روحي
شوق(مو عاجبها كلام مشاعل):اوكي تصبحين على خير(باستها)باي
مشاعل:باي

طلعت شوق وهي ودها تجلس عندها بس ناصر بيطفشها لانها توها راجعه من السفر وبعد تطلع راحت وقلبها معورها على صديقتها ....

***************************



وصلت هديل للبحر وشافت فيصل واقف بس معطيها ظهره ويطالع البحر شكله مو حاس انها وصلت...
طالعت بكل حب مشتاقه له ولكل شي فيه صار لها شهر ما شافته وهي متعوده كل يومين تشوفه...
ظنت انها ممكن تنسى حبه او تخونه اكتشفت انها تحبه اكثر من نفسها...


حسبت اشوقنا غابت واثرى الشوق تو ما بان
واثر ى في قلبي الساهي حنين لك بعد ياقي
انا ما كنت احسب ان القلوب الساهيه تشتلق
ولا كنت احسبك في يوم تجي وتحرك اشواقي


فيصل حس ان في احد ورها التفت وشاف الي طول عمره يتمنه ويحلم فيه وهو الي كان حاط بباله ان اذا شافها بيزعل منها لاكنه شاف عيونها ونسى كل شي....


سهيت بصفحة اكتابي لقيتك باول الاوراق
انا لاهي مع كتابي لقيتك كلك اوراقي
هلا ياحبي الاول هلا ياغايتي مشتاق
هقيت منت في قلبي واثرك داخل اعماقي


فيصل قرب عندها وما شال عينه من عليها مسك ايدها وظل يتامل فيها مشتاق لها موت ولو يتكلم من اليوم لبعد سنه ما يوصف شوقه...

هديل انحرجت من نظراته لها وحست الجو متوتر فحبت تغير الجو شوي...

هديل:يعني جايبني هنا عشان تطالع فيني؟

فيصل ما تكلم اكتفى بانه يبتسم مشى معها لحد ما وصل للسور تفاجات لما شافته شالها وقعدها على السور وهو ظل واقف قدامها يطالعها...

هديل(وهي منزله راسها):فيصل خلاص لا تطالع فيني كذا تحرجني

فيصل ما كان يسمعها كان يسمع بس دقات قلبه الي تنطق باسمها شال الغطا من على راسها وفتح شعرها الي تناثر حولها وغطى نص وجها...
هديل ظلت تطالع مستغربه من حركته بس تحبه وتحب كل شي يسويه...
فيصل قعد يلعب بخصلات شعرها الناعمه ويبتسم...

هديل(حست انها اذا ما تكلمت الحين بيتمدى اكثر):حبيبي مشتاقتلك
فيصل ما كان يرد عليها يطالعها ويبتسم وكانه مو معها....

هديل:فيصل يعني بظل طالعني كذا ترى اروح البيت
فيصل:لحظه بس

طالعها فيصل بكل حب وشوق وكانها يشوفها لاول مره لمس خدها بكل حنان وباسها على خدها...
هديل تفاجات من جراته اول مره يسويها ويبوسها على خدها احمرت خدودها من الحيا وبعدت نظرها عنه...

فيصل(ضحك على شكلها):ههههه للحين تستحين مني؟
هديل:فيصل احنا جاين نتكلم مو...
فيصل:مو ايش؟
هديل:ولاشي ولاشي
فيصل:هههههههه
هديل:قولي شنو المفاجاه الي مجهزها لي؟
فيصل(مسك ايدها):قلت لامي ابي اتزوج تدرين شقالت
هديل:شنو؟
فيصل:قالت بتخطبك لي
هديل(باستغراب):هي شدرها عني انت قلت لها؟
فيصل:لا بس هي تقول شافتك في حفلة استقبال حق اختي لما رجعت من السفر وعجبتيها قالت هذي ما تكون الا لولدي فيصل
هديل استحت وما طالعت فيه...
فيصل(وهي يرفع راسها):اخيرا يا هديل بنصير لبعض
هديل:اخيرا ثلاث سنين مو شويه
فيصل:اخيرا بتصيرين لي وزجتي وام عيالي

هديل استحت منه ونزلت من السور عطته ظهرها وظلت تطالع البحر....
فيصل قرب منها وحط ايده على خصرها...

فيصل(همس باذنها):احبك
هديل(حست بانها قلبها وقف من لمسته بعدت يده عنها):فيصل احنا اتفقنا ما نسوي هالحركات لما اصير زوجتك سوى الي تبيه
فيصل(طالعها بخبث):اصلا لما تصيرين زوجتي ما راح اعطيك فرصه تتنفسين
هديل(انحرجت لفت وجها عنه):انا بروح البيت
فيصل:نعم وين رايحه انت مالك طلعه من هنا
هديل:شنو اقعد هنا طول اليل
فيصل(وهو يمسك ايدها ):لسى ما شبعت منك ولا اظن بشبع بيوم

ابتسمت له هديل وظاول اثنينهم ماسكين يد بعض ويتاملون غروب الشمس وهم يحلمون بمستقبلهم وعيشتهم مع بعض تحت سقف واحد...


************************


اليوم الثاني الصباح اول ماقامت شوق مسكت الجوال ودقت على عبدالعزيز...

عبدالعزيز:هلا والله بقلب عزوز
شوق:هههه هلا فيك صباح النور حبيبي
عبدالعزيز:قولي صباح الحب تدرين كل يوم احمد ربي انه عطاني اياك
شوق:وانا كل يوم احمد ربي ان صقعت فيك باسبانيا
عبدالعزيز:كانت احلى صدفه في حياتي
شوق:عبد العزيز
عبدالعزيز:لبيه

لبيه يالبيه روحي تلبي في كل نبض في شراين وعروق
مجنون شوفتك جننتني كأن السما تحتي وهالارض من فوق


شوق:احبك
عبدالعزيز(وهو يمسك قلبه):قلبي قلبي وقف
شوق(بخوف):بسم الله عليك شفيه قلبك؟
عبدالعزيز:من كلامك بيوقف انتي ما تعرفين تاثيرك على
شوق(تنهدة برتياح):خوفتني على بالي فيك شي
عبدالعزيز:ليه تخافين على؟
شوق:اذا ما خفت على روحي اجل اخاف على مين
عبدالعزيز:شوق طلبتك قولي تم
شوق:ههه تم بس على ايش؟
عبدالعزيز:ابي اشوفك
شوق:اليوم ما اقدر لان امي بتجي بس بكره اوكي
عبدالعزيز:امك متى بتجي؟
شوق:الساعه 11 رحلتها يعني توصل البيت باليل بس ما ادرى متى
عبدالعزيز(باحباط):خلاص اوكي
شوق:زعلت؟
عبدالعزيز:كان ودي اشوفك اليوم
شوق:والي تقولك ان ما تغيب عنها لحظه وحده يرضيك
عبدالعزيز:كل شي منك يرضيني حتى لو نظره
شوق:تسلم حبيبي يلا انا بروح الحين افطر واجلس مع اخوي شويه اوكي
عبدالعزيز:اوكي بس لما تملين من اخوك دقي على
شوق:من عيوني باي
عبدالعزيز:باي

سكرت شوق منه ونزلت لاخوها تفطر معه...

ناصر:اخير تكرمتي ونزلتي تاكلين معاي
شوق:ههههه صباح الخير
ناصر:صباح النور
شوق:ليه ما تعرف لوحدك؟
ناصر:لا بس كنت بتكلم معاك بموضوع
شوق:خير شعندك؟
ناصر([ارتباك):شوق انا قررت اتزوج
شوق:وش الجديد انت اصلا خاطب ولا موظي قامت تحن عليك؟
ناصر:لا انا ماراح اتزوج موظي
شوق:اجل مين بتاخذ؟
ناصر:ممم....رحاب
شوق:والله احلف
ناصر:وشفيك فرحانه كذا؟
شوق:شلون ما افرح واخوي الغالي والوحيد بياخذ اعز وحده على قلبي(تذكرت عمها)أي بس....
ناصر(تقاطعها):هذا الي خايف منه امي وابوي
شوق:ماما وبابا سهله الا قول عمي ماجد بيقلب الدنيا وماراح يقعدها عاد هذي بنته المدلله ما يرضى عليها
ناصر:الله يعين
شوق:انت شلون ما فكرت وبعدين دامك تحب رحاب تخطب موظي ليه؟
ناصر:يييو يا شوق الحين انا ابيك عون صرتي فرعون
شوق:انا فرعون قول امثال سنعه بالاول عموما ماما وبابا مقدور عليهم لاكن عمي ماجد عصبي وما اطيقه مدرى شنو بيسوي اذا عرف
ناصر:خلاص اذا جت امي وابوي اليوم يصير خير

شوق ظلت ساكته وتاكل بهدووء موضوع ناصر فجاها والي مستغربته ان رحاب ما قالت لها ولا مبين عليها اصلا وقررت تدق عليها لما تخلص فطور...


********************



طلعت هديل من الحمام وشافت جوالها يدق توقعت فيصل بس لما شافت الرقم طلع زياد استغربت ليه داق...

هديل:هلا زياد
زياد:هلا والله شخبارك هديل؟
هديل:تمام شخبارك انت؟
زياد:بخير عندي لك مفاجاه
هديل:شنو؟
زياد:انا موجود بالشرقيه

هديل بالفعل حست بالمفاجاه بس مو عارفه مفاجاه حلوه ولا لا....

زياد:شكل المفاجاه ما عجبتك؟
هديل:لا بالعكس بس تفاجات انك جيت باهالسرعه؟
زياد(لاني ما قدرت احبس اشواقي):فكرت بكلامك لما قلتي اني ازور السعوديه يعني هي بلدي وعمري ما شفتها
هديل:زين خلاص يعني تبي تشوفني اليوم
زياد:اذا ما كنت مشغوله
هديل:لا عادي انت وين ساكن؟
زياد:في فندق الماردين الي بالكورنيش
هديل:أي اعرفه طيب ممم اطلب تاكسي من الرسيبشن وقوله يودك لمجمع الراشد عند بوابه 6 وانا بجيك هناك
زياد:ليه ما راح نجلس بالراشد؟
هديل:لا الراشد زحمه ما ينفع فيه مكان ثاني احسن منه نقدر نجلس فيه على راحتنا ونسولف بس ما اظن بتعرفه عشان كذا قلت لك الراشد
زياد:اوكي لما توصلين دقي على
هديل:اوكي باي
زياد:باي

سكرت هديل منه وهي مو حاسه ان الي تسويه غلط من ورى فيصل خصوصا بعد ما قال لها انه خطبها يعني بتصير خطيبته بس مو مشكله زياد مثل اخوي وفيصل من وين بيعرف بقوله رايحه بيت مشاعل لانها تعبانه وما راح يقول شي...

طلعت لها ملابس وطلعت من البيت على طريق الراشد...

وصلت هناك ودقت على زياد الي كان ينتظرها....

زياد:وين بنروح؟
هديل:في سوبر ماركت كبير فيه مطاعم هناك نقدر نجلس
زياد:اوكي

راحوا لمجمع بنده وجلسوا في الكراسي الي عند جهة المطاعم...

هديل:ومتى قررت تجي السعوديه؟
زياد:بعد يوم من سفركم
هديل:ومو مفكر تستقر هنا؟
زياد:ما اظن شكل العيشه هنا ما راح تعجبني
هديل:بالعكس المفروض ما تحس بالامان الي في وطنك
زياد:وطني انا ما اعرف الي وطن واحد الي ولدت فيه اسبانيا

فجاه دق جوال هديل خافت يكون فيصل بس بالاخير كان المنبه...

زياد:اهلك داقين عليك؟
هديل:لا انا حاطه منبه
زياد:ليه؟
هديل:عيد ميلاد فيصل بعد يومين وابي اجهز له
زياد:وشنو مفكره تسوين؟
هديل:بصراحه ما في بالي شي بس ابي اعطيه هديه ما ينسها ابد يعني مو شي يستخدمه وبعدين يحطه شي يشوفه كل يوم فهمت قصدي
زياد:ايه فهمت طيب شرايك ترسمين له لوحه؟
هديل:والله فكره عمري ما جربت ارسمه بس انا ما اقدر لوحدي ابيك تساعدني
زياد(تبيني ارسم صورت الشخص الي خذى قلبي مني):موافق
هديل:خلاص اتفقنا

في مكان ثاني بره المجمع نزل فيصل من سيارته بيمر السوبر ماركت دخل السوبر ماركت واشترى الي يبيه توه بيطلع شاف محل اشرطه اغاني فكر يشتري له كم شريط بعد ما طلع من المحل وقف مكانه مصدوم مو قادر يتحرك شاف شي عمره بحياته ما فكر انه يشوفه....

هديل كانت تتناقش مع زياد على الرسمه حست بان احد يراقبها رفعت راسها تشوف مين وياليتها ما رفعته....

هديل(وهي توقف من الكرسي):ف...فيصل؟؟؟
__________________

>>>>>>>الجزء السابع والعشرون<<<<<<<<




هديل كانت تتناقش مع زياد عن الرسمه حست ان في احد يراقبها رفعت راسها ويالتها ما رفعته....

هديل(وهو توقف من الكرسي):ف...فيصل؟؟

فيصل جاء عندها وهو معصب ومومصدق ان هديل ممكن تخونه...

فيصل:انتي شقاعده تسوين هنا ومنو هذا الي جالسه معه؟
هديل(بخوف):فيصل انا ...انا...
فيصل(بصراخ):انتي شنو ما تردين؟
هديل:فيصل هذا زياد
فيصل:ومستانسه تقوللي اسمه,اسمع ياا اخ زياد لا تفكر انها تحبك انا بعد ضحكت على و3سنين من عمري ضاعت مع وحده ما تستاهل
هديل(وهي تمسك ايده):فيصل هذا....
فيصل(بعد ايدها عنه بقرف):لا تلمسيني يا الخاينه
هديل(مصدومه):انا خاينه؟؟
فيصل:ايه خاينه واسمعني عدل ما ابي اسمع صوتك ولا اشوفك مره ثانيه فاهمه
هديل:لا لا فيصل تكفى لا

بس فيصل ما سمعها ومشى عنها هديل لحقته مستحيل تتخلى عن حبها بهالسهوله....

هديل:فيصل فيصل ارجوك اسمعني
فيصل:اسمع شسمع اكثر من الي شفته
هديل(برجا):فيصل انا احبك
فيصل:انتي تحبيني لو تحبيني ما كنت خنتيني

من يقول انك تحب من يقول انك وفيت
كل هذا كان لعب يما خذت ولا عطيت
كافي ما جاء منك كافي بان لي ما كان خافي
كنت اظن الحب وافي واثر حبك خساره

كم تناسينا خطاك ما يهمك وش يصير
بعت قلبي الي عطاك صدق ما عندك ضمير
غلطتي ارخصت نفسي يوم اضويتك بشمسي
بكره ماهو مثل امسي قلبي وتغير مساره

كان قلبي في يديك ضامنه لا ما يخون
لا ولا بحلمك اجيك هذا في حكم الجنون
اذكرك يالي انت ناسي واوقف بوجهك ياقاسي
شموخ عزي واحساسي يسوى كوني ومدراه

فيصل:اسمعني عدل موضوع الخطبه شيله من بالك

بعد فيصل عن هديل وطلع بره المجمع كله كاره الدنيا وما فيها هديل وقفت مصدومه مو قادره تستوعب ان فيصل يصير قاسي لهدرجه لا وعليها يقسى على قلبها بكل سهوله....

هديل مستحيل تستسلم كذا وتخلي 3سنين من الحب تروح هدر ركضت عند زياد تترجاه...

هديل(وهي تبكي):زياد روح قوله الحقيقه روح قوله تكفى زياد هو ما راح يسمع مني
زياد(كسرت خاطره هديل شكلها مره متعذبه):خلاص هديل اهدي حنا بمكان عام
هديل(بصراخ):اقولك روح كلمه تقولي حنا بمكان عام
زياد(قرب عندها ومسكها من يدها يمشها):هديل خلاص انا بروح اكلمه
هديل:صدق زياد بتروح تكلمه
زياد(وكأن يكلم طفل):ايه بروح خلاص اهدي
هديل:شلون اهدى وفيصل زعلان مني يقول عني خاينه يقولي شيلي موضوع الخطبه من بالك يعني 3سنين كلها خلاص طارت بالهوا

زياد مارد عليها لانها ما تسمعه اصلا قاعده تكلم نفسها وكانها مجنونه اخذها للسياره وقال للسواق يودها البيت وده يروح معها بس ما يقدر ...

هديل بالسياره كانت للحين مو مصدقه مسكت الجوال ودقت على فيصل...
انتظرت ودقت اكثر من 10 مرات بس ما رد عليها وبعد اخر محاوله رد عليها وهو معصب...

فيصل:قلت لك ماعاد بيني وبينك شي انتي ما تفهمين؟
هديل(وهو تبكى):فيصل تكفى انا كنت مع زياد عشان....
فيصل:لا تنطقين اسمه قدامي قاعده معه مستانسه تضحكين وتسولفين
هديل:انا ما كنت اضحك معه انا كنت اتناقش عن .....
فيصل(يقاطعها):لا تقوللي شي خلاص انا انتهيت منك معقوله ياهديل 3سنين وانت تخدعيني وانا الي كنت اعتبرك ارق مخلوق بالكون ومستحيل تجرحيني ولا بنظره وتطلعين تخونيني بس تهنى معه انا خلاص ما عاد ابيك ولا تدقين على هالرقم مره ثانيه
هديل:فيصل انا ....

بس سكتت لانه سكر الخط بوجها طاح الجوال من يدها وهي مو مستوعبه الي صار العنت نفسها لانها طلعت مع زياد حست انها مخنوقه وبتموت فسخت الغطا وافتحت العبايه ونهارت من البكى ,السواق يشوفها وهي تصيح ويسمع شهقاتها شكلها يخوف كانها بتموت...

السواق:miss do you want me to call madam
هديل(من بين شهقاتها):no ودني البيت بس

سكت عنها السواق مع انه كان خايف يصير فيها شي لان صوت شهقاتها وبكها ما يطمن....


*************************



كان طلال قاعد في الاستراحه ويشرب مع اصدقائه ...

ياسر:طلال بسك شرب من جيت وانت تشرب خلاص
طلال:خلني يمكن انسى
ياسر:انت لو بس تقولي شصار يمكن القلا لك حل
طلال:هههههههه حل سمعتوا يا شباب ياسر بيلقى لي حل
ياسر:لا حول انت وش فيك مره زعلان ومره تضحك؟
طلال:ههههه اضحك على حظي الحلو
ياسر:طلال قولي اهلك فيهم شي؟
طلال:اهلي اااه يا ياسر قلبي قلبي الا فيه
ياسر:شفيه قلبك؟
طلال(وهو يتذكر شوق):طلعت تحب
ياسر:من هذي؟
طلال(بحزن ويأس وهو يأشر على قلبه):قلبي شوق الي سهرت عيوني ليالي وما تعبت نفسها تفكر فيني مره وحده
ياسر:وانت للحين تحبها؟
طلال:وراسك بظل طول عمري احبها الله يلعنها من ساعه يوم شفتها وتعرفت عليها كل من خديجه هي الي عرفتني عليها ااااه ليش ما حبتني اصلا ليش تحبني شتبي فيني راعي بنات و24 ساعه يشرب وغير البلاوي الي ما تدرى عنها على وشو يا حسره بتحبني
ياسر:طلال انت تعبان تعال امش
طلال(وهو يدف يده):وخر عني للحين ما خلصت شرب ابي اشيلها من راسي ليش افكر فيها تعبت تعبت حرام عليها
ياسر(كسر خاطره صاحبه الي ذابح نفسه من الشرب):طلال تعال معاي انت تعبان
طلال:وين بتدوني؟
ياسر:بوديك البيت ترتاح شوي وبكره نتفاهم
طلال:خلني راسي يعورني ليه ما تحبني يعني شكلي مو عجبها بس انا البنات يمتون على انا الحين اقدر اجيب احلى بنت تركع تحت رجولي ليه ما تحبني لــــيه

ياسر مارد على طلال لانه واصل حده شاله بتعب لانه كان ثقيل ورامي نفسه لانه مو حاس بشي...

تحسف على شكل صديقه كل هذا يطلع من بنت الله يلعن الحب وسيرته...
وصله للبيت وشاله هو ونزار لغرفته وحطه على السرير وهو للحين يهذي باسم شوق....

نزار:طال عمرك طويل العمر صارله من امس تعبان وكل ما اقوله روح المستشفى ما يرضى وطول ما هو نايم يقول اسم شوق منو هذي؟
ياسر(ماله نفس لقافة الخدم):مو شغلك انت سوى الي عليك وطلال انا بكره بوديه المستشفى



**************************


مشاعل دقت على هديل واستغربت لما ماردت على جوالها ودقت على شوق ولقت عندها انتظار...
وبعد ربع ساعه دقت عليها شوق....

مشاعل:انتي مين كنتي تكلمين؟
شوق:عبدالعزيز
مشاعل:انتوا ما تملون من بعض
شوق:اااه يا ميشو احبه اموت فيه
مشاعل:طيب اسمعني انا دقيت على هديل وماترد على
شوق:عادي يمكن مشغوله؟
مشاعل:لا مو مشغوله شدعوه انا دقيت عليها كثر من مره مو معقوله ما عندها وقت ترد
شوق:غريبه طيب شرايك نروح لها
مشاعل:بس مو اهلك بيجون اليوم؟
شوق:بيجون بالليل والحين العصر تو الناس
مشاعل:اوكي انا بسبقك هناك لا تتاخرين
شوق:اوكي قلبو باااي
مشاعل:باي

سكرت مشاعل من شوق وهي مبتسمه,انتي شكلك الوحيده فينا الي رايقه الله يوفقك...

راحت تلبس عشان تروح لهديل بعد ما خلصت لبس نزلت تحت بتطلع وانتبهت لابوها موجود بالصاله الداخليه كانت بتطير من الفرحه مشتاقه له بس لبست قناع البرود وسوت نفسها عادي...

مشاعل(بكل برود):هاي
ابو مشاعل:اهلين انتي متى وصلتي؟
مشاعل:قبل يومين
ابو مشاعل:قبل يومين ما حسيت فيك؟
مشاعل:يحقلك بصراحه الشغل ما يعطيك وقت تسال عن بنتك امك اولى خلك بار بوالديك وعيالك قطهم بالشارع
ابو مشاعل:انتي شلون تتكلمين معاي بالطريقه هذي؟
مشاعل:شلون تبيني اتكلم معاك تبيني احب راسك ولا اشيلك وادور فيك
ابو مشاعل:انا ابوك يلي ما تستحين
مشاعل(بصراخ):ابوي انت عمرك ما حسستني بكلمة يبا

ابو مشاعل عصب على مشاعل لانها قالت له كلام صحيح والي هو خايف يسمعه ومنها بالذات وعطها كف خلها تفقد توازنها بس مسكت نفسها وتسندة على الباب عشان ما تطيح...

مشاعل(حبست دموعها وطالعت فيه بكل قسوة):تضربني هذا الي الله قدرك عليه بس تدري انت ليه ضربتني لانك تعرف ان كلامي صح ولو ما كان صح كان ماضربتني عشان تسكتني بس يلا على الاقل حسستني ان عايشه مع احد بالبيت بس اسمعني زين اذا غلطت لاتلومني

طلعت مشاعل من القصر وهي حاطه ايدها على خدها تدرى انها غلطت بالكلام الي قالته بس هي تعبت وكان لازم ابوها يسمعها تحس انها على الاقل خففت شوي من الي بداخلها....


************************


رجع فيصل للقص
avatar
بنفســج

المساهمات : 30
تاريخ التسجيل : 07/11/2011
العمر : 25
الموقع : الكويت

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: طلبتك لا تحاكيني روايه سعودية رومنسيه جريئه كامله

مُساهمة  بنفســج في الإثنين نوفمبر 07, 2011 4:33 pm

اكتشفت ان الانسان مهما كبر يظل طفل بعيون والديه...

جدة هديل:قومي قومي حبيتي بنتك محتاجه لك بالمستشفى
ام هديل:ما اقدر يمه اوجها احس اني ضعيفه ضعيفه
الجده:صلى على النبي
ام هديل:عليه الف الصلاة والسلام
الجده:اسمعني يا بنتي ما بعيد الكلام الي قلته لك يوم مرض زوجك بقولك بس تمسكي بايمانك وعرفي ان الله ماراح يخيلك وربي ما يبتلي عبد الا اذا كان يحبه وهذا ابتلاء ولازم تصبيرن عليه وعسى ان تكرهوا شيئا وهو خيرا لكم انتي بس سمي بالله ورحي المستشفى عند بنتك
ام هديل(ارتاحت بعد كلام امها):انشاء لله يمه (حبتها على راسها) عسى الله يخليك لي ولا يحرمني منك ابد
الجده:ولا منك انتبهي على نفسك وسلمي على هديل
ام هديل:ما راح تجين معاي الحين؟
الجده:لا يمه انا تعبانه تعرفين ابرة السكر تتعب وموعد نومي فات عليه انشاء لله بكره بجيكم من الصبح
ام هديل:على راحتك يلا انا ماشيه تامرين بشي؟
الجده:سلامتك بس لا تنسين ذكر الله
ام هديل:من عيوني يمه

اخذت ام هديل ملابس هديل واغراضها لان بتكون مرافقه لها بالغرفه وطلعت على المستشفى وقلبها محروق على بنتها....


**************************


رجعت شوق للقصر وهي عارفه ان اهلها معصبين عليها لانها تاخرت باليوم الي بيجون فيه...
دخلت للصاله ولقت امها تطالع التلفزيون واول ما حست في شوق تطالعت وهي معصبه...

ام ناصر:تو الناس كان نمتي بره؟
شوق(وهي تجلس):ماما انا تعبانه وراسي يعورني
ام ناصر:اكيد راسك يعورك من الفراره من سوق لسوق طول النهار
شوق:أي سوق ماما وانا طول اليوم بالمستشفى
ام ناصر:المستشفى خير شصار؟
شوق(وهي تتذكر كل الي مرت فيه اليوم):هديل طاحت علينا وودينها المستشفى وطلع عندها(صاحت)سرطان بالدم
ام ناصر(راحت عند بنتها وحضنتها):لا حول ولا قوة الا بالله الله يعين امها
شوق:ايه ماما تكفين ادعي لامها مره نفسيتها تعبانه
ام ناصر:اكيد حبيبتي هذا ضنى وما يعرف قيمة الضنى الا الي عنده
شوق:لو تشوفني حالتها بعد ما عرفت بالمرض تكسر الخاطر
ام ناصر:الله يشفيها انشاء لله روحي انتي نامي وارتاحي وبكره الصبح اروح معاك على المستشفى
شوق:طيب تصبحين على خير
ام ناصر:وانتي من اهله

طلعت شوق لفوق بالاصنصير وهي تحس بتعب جسمها كله متكسر وراسها يعورها صورة هديل للحين ببالها بكها شكلها وصوتها الله يعينها ويشفيها يارب...

شافت غرفة ناصر مفتوحه واستغربت لان الوقت متاخر وهو بالعاده ما يسهر قربت عند الغرفه وسمعت ناصر يكلم بالجوال ....

ناصر:تو صلون بالسلامه انشاء لله اول ما تقلع الطياره من سويسرا دق على عشان استقبلك بالمطار

شوق بس سمعت سويسرا دار راسها يعني فهد بيرجع وبترجع معه المشاكل ,دخلت الغرفه من غير ما تحس تبي تسمع باقي الكلام....

ناصر:هلا شوق اخيرا وصلتي
فهد:شوق عندك؟
ناصر:ايه هذيه قدامي توها واصله
فهد:ليه هي وين كانت؟
ناصر:مدرى عنها بس تحت اكيد سالتها
فهد(صبري على ياشوق خليني اوصل السعوديه واعلمك شلون ترجعين نصايف الليل):طيب سلم عليها (بخبث)ولا تنسى تقول لاهلك بنجي بكره
ناصر:اكيد شلون انسى,شوق فهد يسلم عليك
شوق مو قادره تصدق انه بيوصل ما تبي تشوفه هي من الحين خايفه شلون لما يجي....
فهد:شفيها ساكته ولا متفاجاه؟
ناصر:والله مدرى اكلمها وهي ساكته تطالع فيني
فهد:مو مشكله يمكن تفكر بشي عموما تصبح على خير اشوفك بكره
ناصر:انشاء لله وانت من اهله مع السلامه

سكرناصر من فهد والتفت على شوق الي تطالعه وكانها مصدومه.....

ناصر:شوق شفيك من مساع اكلمك وانتي ساكته
شوق:ها...لا بس كنت افكر بصدقتي
ناصر:صح انتي ليه تاخرتي؟
شوق:صديقتي تعبت وراحت للمستشفى وطول الوقت كنت معها
ناصر:الله يشفيها
شوق(بارتباك):اقول ناصر انت كنت تكلم فهد؟
ناصر:يعني تستهبلين سمعتيني اقول فهد يسلم عليك
شوق:وبيجون بكره؟
ناصر:ايه وانا بروح استقبلهم بالمطار
شوق:طيب تصبح على خير
ناصر:وانتي من اهله

راحت شوق لغرفتها وهي تحس بالخوف من فهد والمشاكل الي بيجيبها برجعته وما تدرى ليه قلبها مقبوض طول عمرها تخاف من سيرة فهد بس هالمره تحس انه بيسوي لها مصيبه مو مشكله بسيطه الله يستر...

بدلت ملابسها وتوها بتدق على عبدالعزيز الا دق عليها ردت وهي تبتسم...

شوق:هلا عمري
عبدالعزيز:ها شلون القمر الحين؟
شوق(ياحبيلك):شقولك انا ما احب المستشفيات والحين كرهتا زياده بعد الي صار
عبدالعزيز:شنسوي هذا امر الله مع ان هديل ما تستاهل طول عمرها حبوبه وما أذت احد
شوق(حست كان هالكلام موجه لها ااه لو تدرى عن حقيقة الي تحبها شنو بيتسوي):أي صح اقول شخبارك سوري اليوم انشغلت عنك وما سالتك؟
عبدالعزيز:اهم شي انتي توكنين بخير انا بخير
شوق:وشخبار اهلك؟
عبدالعزيز:كلهم بخير واختي تسلم عليك
شوق:أي وحده منار؟
عبدالعزيز:أي الي في الجامعه تدرين لما قلت لها عنك تطلعت شافتك مره
شوق(باستغراب):وين شافتني؟
عبدالعزيز:تقول بعرس مدرى بحفله
شوق:ايه يمكن حضرت حفله كانت هي موجوده فيها
عبدالعزيز:حبيبتي احس ان فيك شي؟
شوق(يمه شلون حس فيني شدراه):ها...لا بس افكر بهديل
عبدالعزيز:الله يشفيها ودي ازورها بس ما اقدر امها معها بالمستشفى مرافقه صح؟
شوق:أي من مرضت هديل وكل شي تغير هديل عشان المرض ومشاعل صايره تفكر بطريقه غريبه وانا.....
عبدالعزيز:وانتي شفيك؟
شوق:احس اني وحيده ومرض هديل من البدايه متعبني شلون لما تبدى العلاج
عبدالعزيز:انشاء لله بتقوم بالسلامه بس لا تقولين انك وحيده انا جمبك
شوق:وش الي مخفف على غير وجودك ما ادرى لو ما كنت موجود شلون بعيش
عبدالعزيز:تدرين انا كل يوم حبي يزيد لك وتعلقي فيك وثقتي بعد
شوق(لا يا عبدالعزيز انت تذبحني بالكلام هذا):وانا بعد وابيك تحط شي ببالك حبي لك هو الشي الوحيد الحقيقي والثابت بحياتي وانا عمري ما حسيت ان عمري ابتداء الا بحبك

وظلوا الاثنين طول الليل يصفون حبهم ومستقبلهم مع بعض وشوق طول المكالمه حاطه يدها على قلبها تنتظر متى بيجي فهد وبيخرب عليها كل شي.....


******************************


في المستشفى كانت هديل تبي تنام بس مو قادره بين فتره والثانيه تحس انها مخنوقه وتتطر تتنفس من الجهاز وهي ما تحبه لانه يضياقها وكل ما اختنقت امها تركض لها وتحط الجهاز على فمها ولما تهدي تظل تصيح هي وامها من الالم الي عانته....

ظلت طول الليل كذا مع امها لحد امها ما طلعت القران من الشنطه وجلست تقرا فيه وتمسح على شعر هديل....

هديل(بتعب):ماما
ام هديل(بلهفه):امري
هديل:كحكح اقري بصوت عالي ابي اسمع صوتك
ام هديل ابتسمت لها اببتسامه هاديه وقرت بصوت عالي....
ام هديلالحمد الله الذي انزل على عبده الكتب ولم يجعل له عوجا
قيما لينذر بأسا شديدا من لدنه ويبشر المؤمنين الذين يعملون
الصلحت ان لهم اجرا حسنا مكثين فيه ابد وينذر الذين
قالوا اتخذ الله ولدا مالهم به من علم ولا لأبئهم كبرت كلمة
تخرج من افوهمهم ان يقولون الا كذبا فلعلك بخع نفسك
على اءثرهم ان لم يؤمنوا بهذا الحديث اسفا انا جعلنا ما
على الارض زينة لها لنبلوهم ايهم احسن عملا وانا لجعلون
ما عليها صعيدا جرزا)
"سورة الكهف"

وقفت ام هديل لانها سمعت هديل تصيح خافت ليكون شي يألمها.....

ام هديل:هديل ليه تبكين في شي يعورك انادي الدكتور؟
هديل(وهي تمسح دموعها):لا ما يعورن يشي بس كملي ماما قرايه يريح انا مرتاحه كذا
هزت ام هديل راسها بمعنى ايه وكملت قرايه....
وعلى كلمات الرحمن قدرت هديل تستسلم للنوم بهدووء وراحه يمكن لا ول مره بحياتها هديل بكت لانها تاثرت بكلام الله الي سمعته حست ان حياتها كلها تافه ومالها معنى ....

ليش الانسان لما يشوف المرت وقتها بس شريط حياته يمر قدامه ويصير يدقق حتى على التفاصيل الصغيره لا ن وقتها يعرف قيمتها صح....


*************************

في الصباح قامت شوق وغسلت وجها نزلت لتحت ولقت امها ورغد جالسين على الطاوله ياكلون الفطور...

شوق:صباح الخير
الكل:صباح النور
شوق:الحمد الله على سلامتك رغد
رغد(ببتسامه حلوه استغربت منها شوق):الله يسلمك
شوق:الا بابا وناصر وينهم؟
ام ناصر:ابوك فطر من بدري وراح على الشغل واخوك الحين بينزل مدرى شعنده يكلم بالجوال من الصبح؟
شوق(عرفت انه يكلم رحاب):شغله ضروريه ماما وبابا هذا تو راجه من السفر على طول شغل انا حتى ما شفته من امس
ام ناصر:ولا يمديك اليوم لاننا بنروح
شوق:وين بنروح؟
ام ناصر:الرياض
شوق(طاحت الشوكه من يدها رجعتها للطاوله ):وليه شعندنا هناك؟
ام ناصر:عمك وعياله ارجعوا امس من السفر وبنروح نتحمد لهم بالسلامه
شوق:شدعوه ماما دقي بالتلفون
ام ناصر:لا وبعدين حنا من زمان مارحنا للرياض سنتين تقربيا نروح نشوفها وبالمره نتحمد لمرة عمك
شوق:بنطول؟
ام ناصر:بس اسبوع
شوق(بصدمه):اســــــبوع وتقولين بس ماما واجد اصلا يكفى يوم ونرجع
ام ناصر:وانتي ليه ما تبين تروحين ؟
شوق:صديقتي اليوم بتبداء علاجها ولازم اوقف جمبها
ام ناصر:امها عندها ومشاعل بعد عندها اسبوع ما يأثر
شوق:أي بس.....
ناصر(قاطعها فجاه):وانت ليش تطولين السالفه وهي قصيره امي قالت بنروح يعني بنروح
شوق:وانت طبعا مستانس انت ما قلت لها عن......
ناصر(يقاطعها):حلاتك وانتي ساكته
شوق:هههههههه
رغد:شوق
شوق:هلا
رغد:بغيتك شوي بسالفه
شوق:اوكي

قامت شوق ودفت رغد الين الصاله الداخليه....

شوق:ها شنو السالفه؟
رغد:انا ادرى انك مستغربه ليش ناديتك
شوق:بصراحه ايه ما توقعت انك بيوم بتسولفين معاي؟
رغد:لاني بصراحه حبيت اقولك السالفه بنفسي
شوق:شصاير؟
رغد:انا انخطبت
شوق:والله مين الي خطبك؟
رغد:واحد اسمه تركي لما كنا بروما شافني وخطبني وامي اجالت الموضوع لما نرجع للسعوديه
شوق:الف الف مبروك (وهي تبوسها وتحضنها) تستهلين كل خير
رغد:الله يبارك فيك
شوق:تدرين هذا تركي احسه احسن من فهد
رغد:اكتشفت ان حبي لفهد مجرد مرحله كنت احاول اطلع فيها نفسي من الي كنت فيه بس لما شفت اهتمام تركي فيني عرفت ان اهتمام فهد مجرد اهتمام ولدعم ببنت عمه
شوق(او تدرين انه كان يستغلك):احسن وانشاء لله تركي يفهمك ويسعدك
رغد:تركي هو الوحيد الي فاهمني بس....
شوق:بس شنو؟
رغد:امه مو موافقه
شوق:ما عليك لما تشوفك اكيد بتوافق وبتحبك من الي يشوفك وما يحبك
رغد:الله يسمع منك وانتي مكا في بالقلب كذا ولا كذا؟
شوق:فيه بس مو وقته
رغد:الا وقته الحين انسب وقت

وحكت لها شوق عن سفرة اسبانيا والي صار لها مع عبدالعزيز....
بعد كذا طلعت هي ورغد وامها للمستشفى عند هديل....

*********************************


وصلوا لغرفة هديل ولما افتحوا الباب لقوا الغرفه فاضيه شوق خافت ليكون صار شي توها بتكلم الريسبشن الا تشوف مشاعل....

شوق:مشاعل هديل وينها ليه غرفتها فاضيه؟
مشاعل:لا بس الدكتور اخذها عشان يسوي لها كشف عام يقول لازم قبل لا يبدا العلاج الكيمياي
شوق(حطت يدها على صدرها وتنهدت):خفت ليكون صاير شي
مشاعل:لا انشاء لله امك واختك جوا يزرون هديل؟
شوق:ايه عشان اليوم بنروح الرياض وهم يبون يشوفنها قبل
مشاعل:ليه؟
شوق:عيال همي توهم راجعين من السفر وامي تبي تتحمد لهم بالسلامه
مشاعل:الله يعينك على فهد
شوق:أي والله هو في بيتنا ويسوي فيني كذا كيف اذا رحت بيتهم
مشاعل:بس رحاب معاك؟
شوق:يييو رحاب بتشوف ناصر وبتنساني ورغد طول وقتها تكلم تركي ولا تجلس مع ماما
مشاعل:وانتوا للحين علاقتكم.....
شوق(تقاطعها):لا الحين علاقتي معها احسن بس بعد مهما سولفنا وضحكنا احس بينا جدار انا عذرتها الي صار قبل مو شويه
مشاعل:وعبدالعزيز درى عن روحتك؟
شوق:اكيد وقال بيجي عشان يشوفني وانا عشان كذا مطمنه لان عبدالعزيز لودرى عن فهد اكيد ب.....
مشاعل(تقاطعها):شنو تتوقعين بيساعدك؟
شوق(عرفت ان كلام مشاعل صح بس بعد زعلاها):لا تحطميني عاد خليها على الله

خلصوا كلام وراحوا عند اهل شوق انتظروا بالغرفه لين دخلوا هديل وشكلها كا يكسر الخاطر تعبت من كثر الفحوصات حولها اجهزه وتتكلم بتعب ....

بعد ساعتين تقريبا طلعت رغد مع امها وجلست شوق مع مشاعل وهديل....

ام هديل:حبابي انا بروح البيت اسوي شغله وارجع اوكي انتبهوا على هديل
هديل:ماما بتطولين؟
ام هديل:يمكن شوي
هديل:اوكي مع السلامه

اول ما طلعت ام هديل على طول هديل التفتت لصديقاتها....

هديل:يلا بنات الحين ابي اشوف فيصل
مشاعل:خليها بكره انتي تعبانه من الفحوصات
هديل:انا اليوم تعبت كذا شلون بكره لما ابدا العلاج ما اظن اني اقدر اتحرك
مشاعل:طيب والمستشفى بيحسون فيك؟
هديل:مالي شغل تصرفوا لازم اشوفه
شوق:خلاص اهدي مشاعل انتي سواقك تحت صح؟
مشاعل:ايه
شوق:خلاص انتي لبسيها العبايه وانا بدبر سالفة المستشفى

طلعت شوق لبره الغرفه وشافت ممرضه ...

شوق:لو سمحت
الممرضه:ايوا في حاجه؟
شوق:بصراحه صديقتي عندها موعد ضروري ولازم تطلع بس....
الممرضه:خلاص فهمت
شوق(وهي تمد لها الف ريال):شكرا هذي الخدمه ما راح انساها لك
الممرضه:تعالي الف ريال ما تكفيش انتي عارفه يعني المستشفى هنا
شوق:خلاص (مدت لها الف ثانيه) وهذي الفين اظن تكفى
الممرضه:ايوا بيكفى بس هي هطول؟
شوق:ما اظن عموما هذا رقمي اذا صار أي شي دقي على طول فاهمه
الممرضه:ايوا فاهمه

دخلت شوق عليهم الغرفه ولقت هديل جاهزه....

شوق:يلا بسرعه الممرضه ذلتني خذت مني الفين ريال الزطيه

طلعوا من المستشف على البحر المكان الي بتلتقى فيه هديل بفيصل....
نزلت هديل بتعب وشافت فيصل واقف عند سور مثل كل لقاء عادي تشوفه فيه كان عندها امل ولو صغير انه بيغير رايه....

هديل(وهي تحط يدها على كتفه):اشتقت لك
فيصل لف عليها وكان شكله باين عليه التعب من الهلات الي حول عيونه كان هو بعد مشتاق لها قلبه كان بيضعف ويحضنها ويقولها سامحتك بس كرامته والي صار لكبر منه...
هديل شافت برود فيصل لانه قعد يطالع فيها من غير ولا كلمه...

هديل:فيصل انا طلبت اشوفك اليوم عشان عندي امل ولو صغير انك تسامحني
فيصل(وهو يطالع البحر):وفري عليك الكلام الي صار صار
هديل:يعني خلاص سامحتني
فيصل(يطالعها بنظرات سخريه):طبعا لا
هديل:بس انا شفت زياد عشان نتفاهم حول عيدميلادك ابي اسويلك لوحه
فيصل:وهذى كذبه جديده
هديل:أي كذبه انا عمري ما كذبت عليك
فيصل:كذبتي وخنتي بعد
هديل:حرام عليك انت بكلامك تذبحني
فيصل:يعني انا الي فرحان بالي صار
هديل(وهي تحط يدها على يده):طيب طالع فيني وقولي ان خلاص انتهينا
فيصل يعرف انها متعمده تقول كذا لانها تعرف انه بيضعف اذا طالعها بس غروره وكرامته كانت اقوى منه وطالع فيها بكل برود....

فيصل:خلاص احنا انتهينا وانا كلمت امي عشان تخطبلي وحده ثانيه

فيصل توقع من هديل الحين انها بتصيح الا بنتهار لاكن انصدم لما شافها تبتسم....

هديل:تذكر لما كنت تقول ان عيوني تاثر فيك يعني الحين خلاص ما عادت تاثر فيك
فيصل ما رد عليها لف وجه عنها وطالع البحر....
هديل(عرفت انه ما في فايده من الكلام فيصل خلاص اتخذ قرار):طيب ممكن طلب اخير
فيصل:قولي؟
هديل(وهي تحاول تحبس دموعها):ممكن تخليني لاخر مره ابكي بحضنك مثل اول؟
فيصل طالع فيها مستغرب من طلبها بس ما حب يكسر بخاطرها وفتح لها ايدنيه....
هديل ما صدقت ارتمت بحضنه وطلعت كل دموعها الي حابستها من الصبح على مرضها الي جاها والي فيصل ما كلف على نفسه يسال عنها بس هي عذرته الي سوتيه مو شويه....

هديل(وهي بحضن فيصل):تدري انا مو زعلانه على فرقنا كثر ما انا زعلانه انك ممكن تعيش الي عشنه مع بعض مع وحده ثانيه
فيصل:لا خلاص انتي اخر وحده قفلت قلبي عليها
هديل:وانت اول واحد واخر واحد بقلبي
فيصل:مو مهم هالكلام الحين
هديل(كانت بتروح لانها طولت على المستشفى قربت منه وهمست باذنه):احبك

فيصل انصدم من كلمتها بعد كل الي صار بعد تقوله كذا هديل ما انتظرته يقول شي ومشت عنه....

فيصل:هديل
بس هديل ما قدرت تتحمل لانها تعبت من الانفعال وما تبي تبين ضعفها قدامه راحت عنه وركبت السياره...

اول ما ركبت صاحت بصوت عالي وظلت تشاهق ومشاعل وشوق خايفين عليها لانها تعبانه خذوها للمستشفى وهي منهاره من البكي....

مشاعل:اصلا هو من اول قاهرني الحين تجين لين عنده وبعد يرفض
شوق:خلاص ميشو قفلي السالفه هديل فيها الي مكفيها

هديل ما كانتت معاهم كانت تفكر بفيصل وليه صار قاسي كذا بشكل اول مره تشوفه....

مشاعل:هديل هديل ها وين رحتي؟
هديل:ها....معاك فيه شي؟
شوق:لا بس خفنا عليك مره ثانيه ماراح ارضى انك تطلعين
هديل:ومن قال بطلع مره ثانيه انا بطلع من هنا على المقبره
مشاعل:والله هديل اذا قلتي مره ثانيه كذا بزعل عليك لا تتكلمين عن الموت
هديل:ليه كلنا بنموت يعني طريقة الموته ما تفرق واجد بمرض ولا فجاه ولا حادث كلنا بنموت

شوق ومشاعل افقدوا الامل منها لانها خلاص ما تبي تساعد نفسها ولا الدكتور خصوصا بعد ردة فعل فيصل ما عندها شي تعيش له....


*************************


طلعت شوق من المستشفى للقصر عشان تجهز اغراضها لروحة الرياض مع انها طبعا ما تبي هالروحه بس امها ما رضت تجلس لوحدها بالبيت....

راحوا للمطار وبعد مدة قصيره وصلوا مطار الرياض خلوا لاغراض مع السواق يوديها البيت وهم جلسوا ينتظرون رحلت العوده من سويسرا....

بعد ساعه تقربيا اعلنوا وصول الطائره وشوق من سمعت عن وصلوها قلبها قام يدق من الخوف خايفه منه ما تدرى شنو بيسوي اذا شافها....

ناصر:يبه هذا عمي وصل.......
_________________

>>>>>>>الجزء الثامن والعشرون<<<<<<



ناصر:يبه هذا عمي وصل

راح الكل عشان يسلم عليهم وشوق تجر رجوالها جر تبي الزمن يوقف ولا تحط عيونها بعيون فهد....

شوق:الحمد الله على السلامه
رحاب:الله يسلمك وحشتيني
شوق:ههه وانا اكثر انشاء لله انبسطتي بسويسرا
رحاب:انبسطنا وبس الا تجمدت من كثر الوناسه
شوق:هههههههه على فكره ترى ادرى عن موضعوك انتي وناصر
رحاب:ادرى انك تدرين
شوق:ول ناصر ما يخش عنك شي
رحاب:ابد هو يقدر
شوق:ههههههه
ام ناصر:شوق تعال سلمي على عمك ومرة عمك

شوق استحت لانها من شافت رحاب نست الكل....

شوق(وهي تحب راس عمها):الحمد الله على السلامه عمي
ابو فهد:الله يسلمك شخبارك؟
شوق:بخير عمي
شوق(وهي تسلم على ام فهد):الحمد الله على السلامه خالتي
ام فهد:الله يسلمك والله حلويتي عن اخر مره انا خلاص لازم احجزك لوليدي فهد

شوق سمعت هالكلمه وحست ببرود بكل عرق بجسمها انا اكون لفهد واحقق له الي يبه طبعا مستحيل...

ام ناصر:ياام فهد احرجتي البنت شوفي شلون صاير وجها

ما تدرى شوق ليه حبت تشوف ردة فعل فهد على الكلام الي قالته امه,شافته يطالعها بنظرات ما قدرة تفسرها بس كل الي تعرفه ان ما ورها خير....

شوق(ما تدرى من جتها الشجاعه تقدمت عند فهد):الحمد على السلامه فهد
فهد(تفاجاء من جراتها):الله يسلمك يا شوق

شوق صحيح تبين القوه اول ما كلمته بس من شافت نظراته وسمعت صوته كل شجاعتها خانتها وحست بخوف فظيع ما تدرى ليش حاسه هالمره بمصبيه بتنحذف عليها....

طلع الكل من المطار على السيارت الي تنتظرهم سيارة شالت الشنط وسيارتين تقسموا فيها ومشوا لقصر عمهم في حي العليا....

اول ما وصلوا للقصر الكل كان تعبان ويبي يرتاح شوق بتنام مع رحاب والبلقين في جناح الضيوف الخاص فيهم...

شوق:يلا قوللي شنو صار بسويسرا؟
رحاب(وهي تحوس بالجوال):لا مو الحين
شوق:وليه شعندك؟
رحاب:بكلم ناصر
شوق:اقول عاد انتي طول الوقت تكلمينه هناك حبكت الليله؟
رحاب:بس بيقولي سالفه مهمه
شوق:ايه مو هو وزير الخارجيه اقول عاد خليها بعدين
رحاب(وهي تبعد عنها):تكفين شوق بس كلمتين
شوق:لا لا وجيبي الجوال بسرعه
رحاب:لو الي تحبينه كلمك كنتي بتقولين خذي الجوال؟
شوق:بهذي غلبتيني بس انا عطشانه
رحاب:روحي اشربي احد ماسكك؟
شوق:طيب مافي ماي بالثلاجه
رحاب: أي صح ترى انا قبل لا نسافر شلت كل شي من الثلاجه حتى الاله الي برا فاضيه
شوق:اب اعرف حاطه عندك ثلاجه واله كافيه واله عصير واله ماي وكلهم فاضين ؟
رحاب:مسافره تبيني اخليهم حق الجني
شوق:بسم الله الرحمن الرحيم طيب انزلي جبلي من تحت\
رحاب:شوق شدعوه قاعده بفندق البيت بيتكم روحوا قولي للخدامه تسويلك
شوق(خايفه تشوف فهد):طيب انزلي معاي
رحاب:شوق شفيك بكلم ناصر
شوق:ايه نسيت طيب شي معاي
رحاب:سلامتك بس اطلعي وسكري الباب وراك
شوق:بعد تطردني مالت عليك

طلعت شوق من الغرفه وافتحت باب الجناح بهدووء ولقت المكان هادي شكلهم كلهم نايمين حمدت ربها ونزلت بالاصنصير لتحت المطبخ....

طبعا الساعه الحين 2 والخدم كلهم نايمن فضطرت تسوي العصير بنفسها ....

افتحت الثلاجه تجيب الفواكه عشان تحطهم بالاله سمعت صوت وراها لاكثر شخص تكره بالعالم ما بغت تلتفت ظلت ماسكه بمقبض الثلاجه من دون ما تلتفت....

فهد:شخبارك بنت عمي؟

شوق ساكته ما تبي ترد عليه تبيه يروح من نفسه...

فهد:طيب على الاقل التفتي

شوق تشد على مقبض الثلاجه بخوف لوحدها ومع فهد وفي بيتهم يعني ما تقدر تسوي شي والكل نايم ظلت واقفه مكانها من غير ما تتحرك....

فهد:طيب انا اجيك

شوق بداخلها تدعي انه ما يقرب جمبها لاكن الدم توقف بعروقعها لما حست بلمسة يده على ذراعها...
فهد لفها لجهة بقوه خلة الفواكه تطيح من يدها نظراته المباشره لعيونها خلها تحس انها بتموت....

فهد(ياحلو عيونك يا شوق):لما اكلمك تطالعيني فاهمه
شوق(بهمس):فاهمه

شوق تكره ضعفها قدام فهد ساعات ودها تخنقه لما يكلمها....

فهد:شقاعده تسوين هنا؟
شوق:قاعده اس....اسوي...
فهد:شفيك احكي عدل
شوق:قاعده اسوي عصير
فهد:حلو سويلي معك
شوق:خلاص مابي سويلك لنفسك
فهد:لا والله وانتي وش مهنتك هنا؟
شوق(وهي تحط يدها على خصرها):انا مو خدامه عندك
فهد:عادي ترى الحين اروح عند اخوك ناصر واقوله على سالفة رغد

شوق طالعت فيه بحقد ولمت الفواكه من على الارض وراحت عند الاله...

فهد:تدرين حلو شكلك وانتي خايفه
شوق(من دون ما طالع فيه):ومن قالك اني خايفه

فهد راح عندها ووقف جمبها وهي تحط الفواكه بالاله.....

شوق(حست بالرتباك من وجوده جمبها):ما اعرف اشتغل واحد واقف فوق راسي
فهد:عادي انا مضايقك واقف
شوق:فهد تبي العصير روح اجلس على الطاوله
فهد:ليه تحسين بارتباك وانا جمبك؟
شوق(بلعت ريقها):عادي انت شخص عادي ما تهمني ولا تاثر فيني

فهد قرب منها وصار ورها بالضبط تحس ظهرها لاصق بصدره....

فهد:وكذا تحسين بارتباك؟

شوق زادت دقات قلبها وتحس انفاسها قصيره تحس الخوف بيذبحها ....

فهد(يهمس باذنها):ادرى انك مرتبكه اسمع دقات قلبك احس بانفاسك واحس بحرارة جسمك ترتفع صح

شوق خلاص مو قادره تتحمل تحس اذا قرب منها زياده بتموت تمنت بالحظه هذي يجي عبدالعزيز او طلال تحس انها تحتاج لهم لاكن محد بيساعدها الحين لو بغى يسوي فيها شي نزلت دمعه من عينها من غير ما تحس....

فهد شاف دمعتها ابتسم ابتسامه بارده ولفها لجهته وصارت لاصقه بوجه....

فهد:تدرين اني اقدر الحين اسوي فيك الي ابيه بس انا ما ابي يمكن المكان مو مناسب هههه (مسح دمعتها بطرف اصبعه) ليش الدموع؟
شوق(بصوت مرتجف):فهد ابعد عني
فهد:تامرين امر خلصي العصير

شوق لفت على الطاوله وخذت نفس طويل ترتاح كملت العصير وصبته بالكوب...
مشت لعند الطاوله بهدووء حطت العصير على طرف الطاوله وتوها بتمشى الا فهد يناديها....

فهد:على وين؟
شوق:رايحه للغرفه يعني وين بروح

فهد طالع فيها من فوق لتحت وقعد يشرب العصير ببرود...
شوق طالعت فيه بقرف ومشت عنه لفوق وهي تركض بالدرج....
دخلت للجناح وافتحت الغرفه لقت رحاب جالسه على الكنبه وتكلم بالجوال....

شوق:سكري بسرعه بكلمك
رحاب:خير شفيك؟
شوق:اقولك سكري
رحاب:طيب,ناصر انا بسكر الحين اوكي.......بعدين مو الحين......ناصر خلاص.....هههههه ناصر باي

سكرت رحاب منه والتفت على شوق الي كانت معصبه.....

شوق:كان ما سكرت احسن؟
رحاب:ههههه شسوي باخوك والله بغيت انزل اشوفك لانك طولتي بس هو.....
شوق:خلاص لا يكثر
رحاب:شفيك معصبه بعدين وين العصير؟
شوق:خلك من العصير واسمعني عدل بكره من الصبح نطلع نفطر وما نرجع الا بالليل طيب
رحاب:ليه؟
شوق:بس انا من زمان ما جيت الرياض وابي اشوفها
رحاب:مو من كثر الاماكن
شوق:كثير عاد ولا قليله بكره نطلع من الصبح فاهمه
رحاب:طيب ليش نفطر بالبيت وبعدين نطلع

شوق راحت للسرير وغطت نفسها.....

شوق(من تحت البطانيه):بكره اقولك ليه
رحاب:اوكي تصبحين على خير

اول ما طلعت رحاب من الغرفه مسكت شوق الجوال ودقت على عبدالعزيز .....

عبدالعزيز: هلا وغلا
شوق(اول ما سمعت صوته حست براحه فظيعه):هلا حبيبي
عبدالعزيز:باركيلي وصلت الرياض
شوق:والله الحمد الله على السلامه يالله يا عبدالعزيز محتاجه لك باللحظه هذى اكثرمما تتصور
عبدالعزيز(بخوف):ليه عمري صاير شي؟
شوق:لا عادي بس مشتاقه لك
عبدالعزيز:اجل ما عندك حجه بكره لازم اشوفك
شوق:هههه خلاص بكره بطلع مع بنت خالتي يمكن نروح للفيصليه بخليها وانت مر على ونروح أي مكان
عبدالعزيز:تقعد لوحدها؟
شوق:لا اكيد بتدق على صديقاتها وبتقولها
عبدالعزيز:اوكي
شوق:شوف عاد انا صار لي سنتين ما جيت الرياض يعني ما اعرف شي ابيك تدوديني على ذوقك
عبدالعزيز:تامرين امر احلى وافخم مكان بالر ياض تروح له شوق
شوق:هههههه

طول المكالمه شوق كانت تصيح بصمت من دون ما يسمعها عبدالعزيز كانت تبي تشتكيله من فهد وتبين خوفها منه لاكن مستحيل تقول حبست الي بداخلها لنفسها واحيان كثيره الكبت يكون خطير....

****************************

السعوديه_الشرقيه


مشاعل كانت قاعده تشغل الشموع بتوتر تنثر الورد على الارض طفت اللمبات وراحت عند المرايا تطالع شكلها عدلت شعرها بارتباك واضح ونقزت لما سمعت صوت جوالها....

مشاعل(تحاول تخبي ارتباكها):هلا راشد .......انت برى يلا بجي افتح لك....باي

افتحت مشاعل الباب الخلفي لراشد ودخلته البيت,راشد اول ما دخل تفاجاء بالجو الشموع فكل مكان والورد المنثور على الارض والريحه الي معطيه الجو اكثر رومنسيه واللمبات المطفيه يعني الجو كان رومنسي درجه اولى ويساعد أي شخص انه يسوي الغلط....

تقدمت مشاعل عنده بهدووء ومع الارتباك الي كانت تحس فيه الا انها الحين تحس انها قويه لبست كالعاده قناع البرود ولامباله ,حطت ايدها على رقبه راشد....

مشاعل(بكل دلع):اليوم راح تعيش ليله عمرك ما تنسها بحياتك انا اليوم كلي لك وملكك تسوى فيني كل الي نفسك فيه....

راشد في اللحظه هذي كان في صراع مع عقله وقلبه العقل يقوله هذا غلط ومشاعل انت تحبها ولازم ما تغلط معها ولا عليها ولاكن قلبه كان يقوله مو هذي الفرصه الي كنت تستنها من زمان من اول ما شفتها في الشارع يلا روح خذ منها الي تبيه وبتكتشف بعدين ان الي كان بينكم ما كان حب....

بعدت عنه مشاعل بهدووء وراحت للمسجل وشغلته كانت حاطه اغنية(اليسا_جوايا ليك)....

راشد كان يشوفها ومبهور فيها لابسه البيجما الحمرا الي تفضح اكثر مما انها تغطي وشعرها الاشقر منثور حوالها كل الي يشوفه قدامه ما قدر يخليه واقف مكانه لو كان جبل لهتز لجمالها فسخ بلوزته وتقدم عندها بخطوات بطيئه يتمنى الزمن يوقف ولا يسوى الا بيسويه الحين....

وصل لعندها ووقف للحظات بعدها شالها وحطها على الكنبه وهو جلس على ركبته على الارض ظل يتامل فيها فتره ويلعب بشعرها الحرير بادينه قرر راشد لحظتها انه ما راح يضيع هالفرصه منه ابد....

مشاعل كانت بتخونها ثقتها وبتبعد لاكن تذكرت ابوها وامها وحست بالحقد عليه وقالت مافيه الا هذا الشي الي بيخليهم يحسون فيني...

لما قرب راشد عندها وكان بيتعدى المحظور بالنسبه له ولغيره مشاعل حست بشي وكان عقلها باللحظه هذي انفتح ووراها الي قاعده تسويه بعدت راشد عنها ووقفت هي ومشت بعيد عنه....

راشد:مشاعل شفيك احنا كنا.....
مشاعل(قاطعته من دون ما تطالع فيه):خلاص راشد كافي
راشد:وشو خلاص؟
مشاعل(وهي تمسح دمعه نزلت منها):خلاص لحد هنا ويكفى ممكن تطلع بره .....وانسى الي صار الليله واوعدك ما يتكررمره ثانيه

راشد ماكان فاهم عليها صارت مزاجيه بسرعه تتغير,طالعت فيه مشاعل بنظرات هو ما قدر يفهمها وطلعت فوق بسرعه من دون ما تطالع فيه....

راشد طفى الشموع عشان لا تحرق السجاد واخذ بلوزته وطلع....

لما سكر راشد باب القصر اتسكر معها قلب مشاعل رمت نفسها على السرير وتكورت على نفسها وجلست تصيح طول الليل ....

الي محد كان يعرفه ان مشاعل بهذيك الفتره كانت تمر بحالة اكتئاب بس شلون احد يعرف والكل مشغول بمشاكله....
هديل مرضها مكفيها وزود وشوق مع رجعة فهد بتحس حياتها كلها متخربطه وراشد مو دكتور نفسي عشان يعرف لحلات الاكتئاب وامها وابوها ما كلفوا على نفسهم يلاحظون وجودها عشان يلاحظون ان فيها اكتئاب...

كثير يعتبرون الاكتئاب شي عادي يعني فتره وتعدي لاكن العكس الاكتئاب من اخطر المراض النفسيه لانه يؤدي لاكتئاب حاد والاكتئاب الحاد ممكن يؤدي لشي اكبر مما نتصور...

وبالنسبه لمشاعل ماكانت تدرى ان الي عندها اكتئاب كانت بدت تسوي قوقعه حول نفسها والله يلعم اذا بتطلع منها ولا لا.....


*************************

في المستشفى.....


كانت مشاعل مع ام هديل وجدتها ينتظرون الدكتور يطلع من الغرفه الكل كان متوتر ومرتبك الشعور ان انسان غالي عليك يتعرض للخطر قدام عيونك انت ما تقدر تسوي شي يحسس الواحد بالعجز ويكتشف لحظتها ان الانسان عند الموت والمرض ضعيف اكثر مما يتصور....

طلع الدكتور من الغرفه ومن بعده الممرضين يدفون هديل الي نايمه على السرير....

ام هديل(وهي تحاول تدخل الغرفه لاكن الممرضين امنوعها):دكتور ليه ما اقدر ادخل عليها؟
الدكتور:بنتك توها متعرضه لعلاج كميائي ونخاف تتعرض من الخارج لاي ملوثات او فيروسات لان الحين مناعتها جدا ضعيفه في أي شي تتعرض له على طول يسبب لها المرض وممكن التهبات
ام هديل:دكتور بنتي بتشفى ولا لا؟
الدكتور:قولي يا رب الحين بدينا العلاج معها وبعد كم شهر بنعرف اذا جسمها تقبل ولا لا وانشاء لله يتقبل ادعولها بالشفاء

راح الدكتور وترك الكل حاير وراه مشاعل وقفت على الدريشه تشوف هديل شكلها والاجهزه حوالها وجهاز دقات القلب يسمعك دقات قلبها الضعيفه ضربت يدها على الدريشه بعجز ياليت لو تقدر تسوي شي بس ما باليد حيله وما عندهم الا الانتظار مثل ما مشاعل طول حيا تها تنتظر....


*************************

السعوديه_الرياض



راحت رحاب وشوق لمجمع الفيصليه وبعد الفطور راحوا يتفرجون على المحلات اشترت شوق ملابس واجد بسبب توترها لانها بتقابل عبدالعزيز....

رحاب:ها انتي يااللحجيه بسك عمرك ما شفتي ملابس ترى الناس مو العيد
شوق:هههه اسكتي متوتره
رحاب:ليه مين بتقابلين وزيرالخارجيه؟
شوق:ولد الوزير يا عمري

قطع عليهم صوت جوال شوق وكان عبدالعزيز....

شوق:هلا حبيبي....انت تحت يلا جايه الحين
شوق:يلا مع السلامه
رحاب:واغراضك ذول مين بيشليهم؟
شوق(وهي تاشر على الخدمات):والي وراك ذول وش مهنتهم عطيهم الاكياس
رحاب:ههههه طالعي اشكالهم اول لو عندهم يد ثالثه كان شروا فيها الاغراض
شوق:ما عليك انتي بس صديقاتك متى بيجون؟
رحاب:بعد شوي
شوق(وهي تبوسها):اوكي قلبي wish for me good luck
رحاب:good luck
شوق:باي

نزلت شوق لتحت وراحت عند الباب وشافت عبدالعزيز واقف عند سيارته البروش راحت لعنده وهو فتح لها الباب ودخلت...

راحوا لشارع التحليه واختاورا مطعم يجلسون فيه ويتغدون...
عبدالعزيز اخذ طاوله ثانيه للحرس الي معه....

شوق:من ذول الي معاك؟
عبدالعزيز:يعني الوالد يبي يحط لي بدوي قارد
شوق:ههههه زي الحاله الي عندنا بالبيت
عبدالعزيز:ما علينا منهم(مسك ايدها) مشتاق لك حيييل ومشتاق لايامنا باسبانيا
شوق:اسبانيا غير هناك نقدر نسوي الي نبيه قدام الناس او من وراهم هنا لازم ننحكر بالمطاعم ومن ورى البرتشنات
عبدالعزيز:ههههه صح عليك
شوق:ههههههه عبدالعزيز
عبدالعزيز:عيونه
شوق:توعدني وعد
عبدالعزيز:امري
شوق:مهما سمعت او شفت أي شي عني ما تتخلى عني ابد
عبدالعزيز:ليه صاير شي؟
شوق:لا بس مجرد كلام
عبدالعزيز:اجل اوعدك بروحي
شوق:تسلملي روحك

وقضوا السهره كلها مع بعض وشوق خايفه ليجي الوقت الي تدور فيه عبدالعزيز وما تلقاه....

*************************


في القصر....


كانت ا فهد جالسه مع ام ناصر في المجلس .....

ام فهد:اجل الف مبروك رغد
رغد:الله يبارك فيك
ام ناصر:لا والي خطبها اصل وفصل واخلاق وفلوس ومركز ويشتغل مه ابوه يعني ما فيه شي ناقص
ام فهد:ورديتوا عليهم؟
ام ناصر:والله امه من كم يوم صارت تدق على وتبي تستعجل بالموضوع مدرى شلي غيرها مع انها قبل ما كلفت على نفسها تدق تباركلي بس من كم يوم صارت مستانسه وكل يوم تدق تسالني
ام فهد:خير انشاء لله طيب وش اتفقتوا عليه؟
ام ناصر:احنا قلنا لهم اننا موافقين وقلنا بعد ما نرجع الشرقيه بيجون يخطبونها رسمي عشان تشوفه ويشوفها تصدقين تقول انسوى الخطوبه بسرعه يبون الملكه على طول
ام فهد:دام تقولين الولد زين وما عنده شي يعطله اجل ليه التعطيل تسوين خطوبه وبعدين ملكه وبعدين عرس سوى الخطوبه عائليه ويلبسون الدبل والملكه سوى فيها الي تبين
ام ناصر:تهقين اسوى كذا؟
ام فهد:ايه اسمعيها مني وانا اختك اسمعي كلام الحرمه خلينا نفرح
ام ناصر:خلاص بقول لابوها وبشوف شنو يناسبه

رغد كانت طايره من الفرحه لان اخيرا حلم من احلامها بيتحقق وبتاخذ تركي الشخص الي طول عمرها تحلم فيه ....

فهد كان يسمعهم شنو يقولون وفرح لما عرف ان رغد بتتزوج وبيفتك منها وبكذا يتفرغ لشوق تفرغ كامل ,الحين ياشوق خذي الي تستحقينه.....


***************************


مر هالاسبوع بسرعه ما توقعته شوق يمكن لان طول الاسبوع فهد ما تعرض لها بشي الا اول يوم وهالشي فرحها بس بعد خوفها ما تدرى شنو تحت راسه لان ساكت...

بس ما في شي مفرحها كثر طلعتها مع عبدالعزيز ورحاب بس بعد ودها ترجع عشان هديل وتباع مرضها...

رجعوا للشرقيه وبرجوعهم لها بتبدا مشاكل جديده او يمكن افراح جديده لاكن الكل يتوقع الاحسن....

****************************


شوق اول ما رجعت ارتاحت شوي بعدين راحت للمستشفى عشان تطمن على هديل....

شوق:ها مشاعل شلونها الحين؟
مشاعل:خلصت العلاج الكمائي قبل كم يوم والدكتور الحين بيعطيها فترة نقها قبل لا يرجع يكمل معها
شوق:طيب ما نقدر ندخل عليها؟
مشاعل:بالفتره هذي لازم بس شخص واحد كل يوم وطبعا بعد ما يكشفون عليه ويعقمونه شوفي امها شلون شكلها ما تقدر تلمسها لازم قفزات وهديل اول يوم بالعلاج قعدت تصيح طول الليل من الالم
شوق:اكيد مو متعوده عليه الله يسهل عليها
مشاعل:تدرين ما اتخيل نفسي مكانها كان....
شوق:لا مشاعل انا اعرفك مستحيل تموتين نفسك عشان تتخلصين من الالم
مشاعل(وهي تصيح):انتي ما شفتيها وهي طالعه من غرفة العمليات بس تون وتصيح من الالم انا بموت نفسي من الحزن عليها
شوق:مشاعل انتي فيك شي؟
مشاعل:شي مثل شنو؟
شوق:مدرى شكلك تعبانه ليه ما تروحين البيت ترتاحين؟
مشاعل:محد عندي هناك يهتم فيني
شوق:طيب صار شي بينك وبين راشد؟
مشاعل:لا
شوق:اكيد؟
مشاعل:ايه ما صار

شوق ما كانت عارفه توصف وضعها الحين صديقتها كل وحده بعالمها الخاص هديل الي المرض يعذب فيها كل يوم ومشاعل ما تدرى شنو يدور براسها استغربت كيف وصلت حالتهم لوضع مثل كذا وين كانوا وكيف صاروا....


*******************************



رجعت شوق للقصر الساعه 12 بعد يوم كامل تعب قضته بالمستشفى شافت نور الصاله الداخليه مشتغل استغربت من بيكون موجود بالوقت هذا ,دخلت الصاله ولقت امها وابوها قاعدين واشكلهم مضايقين....

شوق:مساء الخير
الكل:مساء النور
شوق(راحت وجلست جمب امها):ماما غريبه ليه قاعدين الين هالوقت؟
ام ناصر:والواحد شلون ينام بعد الي اسمعه
شوق:ليه شصاير بعد؟
ام ناصر:اخوك اخوك يبي يفضحني بين الناس
شوق(عرفت انه فاتحهم بموضوع رحاب):ليه شفيه؟
ام ناصر:حضرته جاي عندي ومستانس ويقول ما ابي اتزوج موظي وبيخطب رحاب بنت عمك
شوق:طيب
ابو ناصر:شنو طيب عمك ماجد اذا درى بيسوي سالفه وانا ماني فاضي لصراخه وانا وين اودي وجهي من الناس هو مفكر بنات عمه لعبه لو وحده غريبه كان مشيت السالفه بس هذي بنت عمك شنو يتوقع اوافق على الي يبيه
ام ناصر:ماعليك منه انا بكره بكلم ام موضي وبنتفق على الملكه وعشان ما يتهرب مني بخليه هو ورغد بيوم واحد
شوق:بس....
ام ناصر:انتي ولا كلمه اصلا رايك ما يهمنا سوا وافقتي ولا لا فخلك بره الموضوع احسن
شوق:تصبحون على خير

طلعت شوق لفوق وراحت لغرفة ناصر طقت الباب ودخلت عليه....

ناصر:هلا شوق اكيد تدريتي بالي صار
شوق(وهي تجلس على السرير):ايه قالت لي ماما
ناصر:وانتي وش رايك؟
شوق:انا على قولت ماما رايي ما يهم
ناصر(وهو يمسك راسه):والله يا شوق ما اعرف شنو اسوي
شوق:مافي الا حل واحد
ناصر:تكفين قوليه بسرعه؟
شوق:تدق على موضي وتقول لها السالفه وتنتظر ردة فعلها يا انها توافق وتقول ما ابيك وتروح تخطب رحاب او تقول لابوها على الحقيقه ويقوم هو يعصب ويعجل بالملكه
ناصر:يعني يبني اكون تحت رحمتها انا ما اقدر اتوقع ردة فعلها
شوق:هذا الحل الوحيد صحيح فيه مخاطره بس هو الوحيد
ناصر:والله ما ادرى اخاف تقلب السالفه ضدي
شوق:تشجع ودق عليها وقولها
ناصر:خليني افكر
شوق:اوكي فكر بس لا تطول يلا تصبح على خير
ناصر:وانتي من اهله

طلعت شوق من غرفة ناصر وهي تبتسم عارفه ان ناصر بيسوي الي قالته وبيدق على موضي.....

ناصر فكر بكلام شوق وشاف انه الحل الوحيد مسك الجوال وبتردد دق على موضي....

موضي:هلا حبيبي
ناصر:هلا موضي
موضي:كيفك؟
ناصر:بخير شخبارك انتي؟
موضي:بخير دام سمعت صوتك,(بدلع)ناصر ليه لما جيت الرياض ما شفتك الا مرتين وبعدين اختفيت؟
ناصر:شغل حياتي شغل,اقول موضي في موضوع ابي اتكلم معاك فيه
موضي:امر؟
ناصر:ما يامر عليك عدو انت طبعا ملاحظه عدم اهتمامي بالفتره الاخيره وتاجيلي للملكه
موضي(والدموع تتجع بعيونها):قول ناصر شعندك قول؟
ناصر:موضي انا قررت افصخ الخطبه
موضي:نعم بعد سنه كامله تجي تقولي بفصخ الخطبه؟
ناصر:موضي افهمني انا وياك ما نصلح لبعض انتي....(سكت)
موضي:قولها اني سطحيه وتافه وافكاري مثل الاطفال غبيه
ناصر:لا مو كذا قصدي بس احيانا عندي مواضيع احب اتناقش معاك فيها وانتي ....اقصد اني لقيت وحده ثانيه وعاجبتني وبخطبها
موضي:من العائله ولا بره؟
ناصر:من العائله
موضي(بحقد):مين هي؟
ناصر:رحاب
موضي(بعصبيه):تتركني انا عشان رحاب الخايسه
ناصر:موضي لو سمحت بدون سب ولا غلط على الناس
موضي:عموما الي ما يبيني انا ما ابيه
ناصر:يعني ما زعلتي؟
موضي:الا اكيد زعلت بس انا ما تعودت اخذ شي هو ما جاني بنفسه
ناصر:بتقولين لابوك؟
موضي:طبعا اصلا بابا ما يرفض لي طلب ولو قلت اني ما ابيك بروح عند ابوك ويفصخ الخطبه
ناصر:شكرا موضي
موضي:وانا ما راح اقولك عفوا بس لا تدق على رقمي مره ثانيه وعرسك ما راح احضره
ناصر(كتم ضحكته على اسلوبها):براحتك بس انا برسلك بطاقه دعوه
موضي:ارسلها وبشققها باي
ناصر:باي

سكر ناصر منها وهو يحس براحه واخيرا هم وانزاح من قلبه قرر بكره الصبح اول ما يفصخ ابو موضي الخطبه بيكلم ابوه عشان يخطب رحاب وما يظن ابوه بيرفض دام جت من عمه....


**************************



كان طلال جالس بالغرفه يفكر بكلام فهد معقوله يا طلال انت ممكن تاذي شوق مو انت تحبها وقلت انك ما راح تاذيها بس الا سوته فيك مو شويه انت تحبها وحافظ كل اسرارها وهي في الاخير تحب واحد غيرك وتخاف على مشاعره اكثر منك والله يا شوق ما ودي بالي يصير بس الي سويته فيني بالماضي ما اقدر انساه لك ولا انسى يوم ذلين نفسي لك وانت رفضتني بكل غرور اجل تستحقين الي بيجيك....


*****************************


مرت الايام و كان الكل في القصر عند شوق يتجهز لخطوبه رغد الي بتكون عائليه وبالنفس اليوم بتكون خطوبه رحاب من ناصر كانت الفرحه فرحتين بس فرحة شوق مو كامله لان صديقاتها ما راح يكنون معها وقلبها بيكون مع هديل بالمستشفى.....

كانت هديل قاعده مع مشاعل وشوق وام هديل بالغرفه لان هالفتره الدكتور سمح لها بالزيارات...

هديل(وهي تصيح):ماما...تعبانه حيل ماما تكفين ما ابي علاج
ام هديل(وقلبها يتقطع على بنتها):ما يصير حبيبتي لازم تكملين

هديل كانت بتتكلم بس ما قدرت حطت يدها على فمها لانها ترجع امها ركضت ومدت لها الصحن ورجعت هديل فيه مسحت لها امها فمها ورجعت تسندت على السرير....

مشاعل ما قدرت تتحمل شكل صديقتها وهي تعاني كذا طلعت بره الغرفه وهي تبكي ولحقتها شوق....

شوق:خلاص مشاعل هديل فيها الا مكفيها لا تزودين عليها
مشاعل:أي ازيد عليها هي كل يوم على هالحاله بس ترجع واذا وقفت ترجيع تصيح من الالم والدكتور يقول بتتشافى وهي كل يوم تذبل امها ليش ما توديها بره
شوق:ما ينفع الحين انتي شايفتها ما تقدر تتحرك عشان تسافر خليها على الله وانشاء لله بتتعالج
مشاعل:انشاء لله الله يسمع منك

كانت هديل حالتها تسوء عن اليوم الي قبله والتاثيرات للعلاج الكمائي صارت تبين عليها وشعرها بدء يتساقط الين ما صارت تحط غطا على شعرها....

هديل(بتعب):شفتي يا شوق تذكرين لما كنت اعيب على شعري واقول ما ابيه وهذا الله حرمني منه وكله راح
شوق:استغفري ربك وبعدين الدكتور قال هذا بس مدة قصيره وبيرجع شعرك مثل اول واحسن بعد
هديل:اول كنت ابي احس بحنان بابا الي انحرمنت منه والحين بحس فيه هو مرض بالسرطان وانا صرت مريضه مثله وبحس بكل لحظه عاشها بالام

شوق ما عرفت بشنو تجاوبها طالعت بمشاعل الي كانت بس تصيح وما تتكلم وامها حالتها تصعب على الكافر وشوق ضايعه تحس انها عاجزه انها تسوي أي شي....


***************************


مرت السابيع والكل يخلص اخر تجهيزاته للخطوبه,قامت شوق من الصبح وزارت هديل وقالت لها عن خطوبه اخوها واختها وباركت لها ام هديل وهديل طلعت منهم للمشغل تتجهز للخطوبه ....

في القاعه الي حجزوها حق الخطوبه كانت المناسبه عرس اقرب لها من خطوبه لانهم تكلفوا فيها مع ان ام البعض ما كان يبي يتكلف فيها عشان الملكه بس هم يبون يفرحون....

لما صار وقت الخطوبه كانت شوق طالعه وكانها عارضة ازياء بفستانها البيج وفيه الشك الاسود كان الكل يطالعها باعجاب وكل ام تتمنى تكون زوجه لولدها كانت تمشى بكل ثقه وغرور وعارفه الكل يحلم يكون مكانها دخلت عند اختها بالغرفه وكانت مع رحاب....

شوق:انتوا للحين ما خلصتوا؟
رحاب:شوق ووجع طالعه احلى مني
شوق:هههههه وانتي للحين خبله اعقلي انتي بتصيرين عروس
رحاب:توني مخطوبه اذا صارت الملكه ساعتها قولي عروس
شوق:ههههه والله انتي طالعه تهبلين بعد
رحاب:ييييو من زمان
شوق:مالت عليك رغد بصراحه عيني عليك بارده بتاكلين علينا الجو
رغد:تسلمين عيونك الحلوه

طلعت شوق منهم للقاعه وشافت بنات عمها وراحت سلمت عليهم بغرور لانها ما تحبهم ....

شوق:هااي
الكل:اهلين شوق
شوق:شرايكم بالخطوبه؟
اثير:يعني بس لو جايبين طقاقه ثانيه كان احسن
شوق:ههههه وحده ثانيه تدرين هذي كم دافعين لها
اثير:مايهم
شوق:مايهم ولا منصدمه تدرين لا يوقف قلبك
اثير:بسم الله على وليه يوقف قلبي؟
شوق:من السعر الكل يعرف انك بخيله
اثير:انا بخيله
شوق:وزطيه بعد
اثير:شوق احترمي نفسك
شوق:محترمتها من قبل لا اشوفك
اثير:انتي ما تستحين؟
شوق:اقول هذي الخطوبه خطوبة اخوي واختي فاحترمي نفسك ولا الباب يوسع جمل

البنات يطالعونها مصدومين واثير ما عرفت ترد قامت من الطاوله لعند امها وهي معصبه مشت شوق بكل غرور لانها سكتتها ....

جاء وقت الزفه وطلعت رحاب على اغنية (دلوعتي_راشد الماجد) اول اللمبات كلها مطفيه ونور خافت موجه عليها كانت طالعه جناان بفستانها الفوشي المخصر عليها وشعرها فاتحته ومسويه تسريحه خفيفه من فوق طالع حلو مع قصته الفروله ومكياجها الفوشي طالع خيال عليها ....

مشت بكل هدووء لين وصلت للكوشه وجلست عليها وهي ماسكه الورد الفوشي بيدها...

بعد فتره قصيره طلعت رغد على اغنية(احلى من القمر_راشد الفارس) ومع انها مشلوله الا ان الكل يعترف بجماالها في هذيك اللحظه بفستانها الازرق الفيروزي وشعرها حطته على الجنمب وكان كله مرول وفيه ورده على الجنب فيروزيه صغيره كانت من جد خيال بكل شي فيها مشتها امها بكل فخر وكانها تقول ان العجز مو عيب والي قال بنتي عمرها ما تتزوج هذيه تزوجت وواحد الكل يحلم يناسبه....

بعد ما وصلت للكوشه اشتغلت اللمبات وبدت الطقاقه تغنى والكل يرقص فرحان ....

بعد كذا دخل ناصر وتركي وكانوا كاشخين على الاخر والكل حسد رغد ورحاب عليهم وبعد كذا البسوا الدبل الي كانت مرره ذووق من افخم محلات المجوهرات .....

دق جوال شوق وكان طلال استغربت ليش داق طلعت بره في السيب لا ن القاعه ازعاج....

شوق:هلا طلال
طلال(يحاول يخفى ارتباكه):هلا شوق اسف علىى الازعاج
شوق:لا عادي بس فيه شي؟
طلال:والله بغيتك بشغله ضروري
شوق(استغربت):طيب بس.....
طلال:ادرى الحين خطوبه اختك واخوك بس في شي ضروري
شوق(بتفكير):طيب انت وين؟
طلال:انا بره عند القاعه
شوق:خلاص دقائق واجيك بس ما تطول السالفه
طلال:اكيد كلمتين بس
شوق:اوكي باي
طلال:باي

استغربت شوق طلبه بس كسر خاطرها مو كافيه الي سوته راحت خذت عباتها من الخدامه وتلثمت وطلعت ,وصلت عند الباب وافتحته طلعت في الشارع واستغربت لما لقت الشارع فاضي تقدمت يمكن يكون بسيارته افتحت اللثمه لانها مو متعوده عليها طالعت يمين ويسار وما شافت احد توها بتدق على طلال الا حست بايد تحط منديل على فمها وبعدها ما حست بشي....
__________________
avatar
بنفســج

المساهمات : 30
تاريخ التسجيل : 07/11/2011
العمر : 25
الموقع : الكويت

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: طلبتك لا تحاكيني روايه سعودية رومنسيه جريئه كامله

مُساهمة  بنفســج في الإثنين نوفمبر 07, 2011 4:35 pm

******>>>>>>الجزء التاسع والعشرون<<<<<<

"بــــــــ النهايه ـــــــداية"




فتحت شوق عيونها بضيق وبتعب راسها يألمها حطت يدها على راسها تخفف العوار طالعت الغرفه باستغراب اول مره تشوفها...

رفعت البطانيه بتقوم انصدمت لما مالقت عليها ملابس حست انها لحظه مو مستوعبه الي تشوفه طالعت الغرفه ولقت عبايتها وفستانها وعبايتها على الكنبه جمبها حطت ايدها على فمها تحبس شهقه طلعت منها دمعة عيونها مو قادره تتخيل الي صار ...

تذكرت فجاه طلال لا مستحيل معقوله طلال يسوى فيني كذا بس مافي الا هو ,هو الي كلمني واكيد هو ال يخدرني بس كيف شلون وليش ...

قامت وهي تصيح ومرعوبه مو قادره تتخيل الي صار ليش يا طلال ليش راحت عند فستانسها ولبسته بتوتر وخذت العبايه ولبستها وحطت الغطا على راسها طلت من الباب واول ما شافت الي قدامها وقف الزمن عندها لحظه عشان تستوعب الي تشوفه...

شوق(بصدمه):فهد
فهد(اول ما شافها ابتسم ابتسامه ذبحتها شغل الزيجاره وجلس على الكنبه):صح النوم ماتوقعت نومك ثقيل كذا
شوق(وقفت مصدومه ودمعها تنزل من عينها):بس مو طلال الي...
فهد(ببرووود):الا طلال الي كلمك وهو الي خدرك وبعد هو الي حطك بالسياره وجابك هنا بس هو مالمسك يعني بصراحه ما رضيت انا ولد عمك موجود واحد غيري يلمسك ما تهنوين على انا الي اخذت احلى جزء بالخطه

شوق لو احاول اوصف شعورها لحظتها مستحيل ينوصف كانها ميته بس بنفس الوقت تحس بالالم...

شوق(وهي تروح عند فهد):انت شسويت فيني شسويت؟
فهد:اش تتوقعين سويت اشوف ملاك قدامي وما اقرب منه
شوق(بصراخ):انا بنت عمك يا النذل
فهد:نذل وحقير وجبان ومسميات كثيره وراها بس انا مو فاضي للحوار الشيق هذا(وهو يأشر على ساعته) عندي شغل
شوق(خلاص مو قادره تتحمل برود راحت عنده وجلست على ركبتها ومسكت برجوله):ليش شنو الي سويته فيك يستاهل تسوى فيني هالقذاره؟
فهد(يطالعها بغرور):لانك فضلتي طلال وعبدالعزيز على
شوق:انت شدراك عن عبدالعزيز؟
فهد:انا فهد ما يتخبى عني شي,عموما انا سويت الي براسي وطلال خلصت منه وعبدالعزيز ما اظنه بياخذك لان مافي رجال في الدنيا يرضى ياخذ وحده (مستعمله)
شوق:انا مستعمله انت تدرى ان مافي رجال بالدنيا لمسني انت ولد عمي المفروض تحميني تقوم انت الي تغدر فيني
فهد:شوفي عاد الفيلم المصري حقك عور راسي

شوق وقفت وبعدت عنه مصدومه وقعدت تبكي منهاره مو مصدقه ان يصير فيها كذا ومن مين واحد من اهلها عزوتها وسندها بالدنيا ....

شوق:وطلال كان مشترك معاك؟
فهد:ايه هو ساعدني لا ومسوى فيها روميو يقول لا تاذيها يفكرني غبي انا ادرى لو هو كان مكاني كان سوى نفس الشي
شوق:انت وسخ وبتظل طول عمرك وسخ ودني البيت ودني البيت الحين

قام فهد من الكرسي بكل برود وفتح لها باب الشقه مشت شوق من جمبه بدون ما تطالع فيه....
ركبت السياره وهي للحين تبكي الي صار لها مو شويه كلام فهد عن عبدالعزيز للحين يدور ببالها ما حست الا لما وصلت القصر كان الوقت الفجر ...

نزلت بسرعه من السياره من دون ما تسكر الباب دخلت القصر وحمدت ربها ان محد شافها دخلت غرفتها على طول فصخت العبايه والفستان وهي تحس بالقرف منهم وقطتهم بالزباله ما تبي أي شي فيه ريحة فهد...

كانت تحت الدوش منهاره من البكي خسرت كل شي الحين عذريتها وعبدالعزيز وحتى طلال ولو اهلها دروا بتخسرهم بعد حست انها ولا شي مجرد جسد من غير روح فهد لما اغتصبها اغتصب روحها قبل كل شي....

طلعت شوق من الحمام بتعب جلست على الكنبه الليله مستحيل تنام رموشها تبللت من كثر الدموع مو عارفه توصف الي صار والي سمعته من فهد هي تعرف انه حقير بس مو لهرجه يغدر وفي مين بنت عمه...

بس لامت نفسها وحطت الذمب عليها لانها وثقت بطلال وامنته على اسرارها حتى الي فكرته اخو وصديق طلع هو الي باعها لفهد بدم بارد....


حيرتني يا زمن بقسوة القلوب....
وناس تكفر ولا همها تتوب.....
ابعرف يا زمن الطيبه من الذنوب؟؟
وليه الشر تعشق الكذوب....منهو الكذوب؟؟
ما ألوم القلب نــــــكر يمــــــوت....
أو فكر يبيع من يحبه موووت ....
الطعون تزيد والعمر يفوت....
وبه الزمن ما عاد ينفع الصوت...


جلست شوق طول الليل تبكي مو عارفه شنو تقول لاهلها ولعبدالعزيز وصديقتها شنو بتقول ان ولد عمها اغتصبها لو تموت محد يصدقها...


****************************


قامت الصبح ولقت نفسها نايمه على الكنبه وجوالها يرن انزعجت منه قامت بتعب وشافت مشاعل داقه عليها مسكت راسها منزعجه.....

شوق:ايوه مشاعل
مشاعل(وهي تصيح):شوق الحقى على هديل
شوق:شصاير فيها شي؟
مشاعل:تعالي بسرعه المستشفى
شوق:طيب ....الو مشاعل افف شفيها سكرت

غسلت وجها بسرعه ولسبت وخذت عباتها وطلعت ....

وصلت عند غرفة هديل ولقت مشاعل منهاره عندها وتبكي.....

شوق(بخوف):مشاعل شفيها هديل ليش ترجف وين الدكتور؟
مشاعل(وهي تصيح):الدكتور يقول العلاج ما نفع معها يقول جسمها سوى ردة فعل عكسيه وكلام مافهمته بس الي اعرفه انها بتموت
شوق(وهي تمسك يد هديل):وامها وينها؟
مشاعل:راحت البيت تجيب اغراض لهديل
شوق:شلون تروح وتخليها كذا؟
مشاعل:ما تدرى عنها بعد ما راحت بنص ساعه تقريبا صارت ترجف وترجع وجسمها حار ناديت الدكتور وقال ان جسمها ما تقبل العلاج يقول لازم عمليه
شوق:وليه ما يسوي العمليه اجل؟
مشاعل:من وين متبرع بالنخاع كلنا حللنا ومافي احد يتطابق معها يقول مافي الا يدور بالنت عن شخص غريب وللحين ما جاء يقول انه بيدور

شوق حست انها عاجزه ما تقدر تسوى شي وصديقتها قدامها تموت جلست تبكي مثل مشاعل بقلة حيله مو كافيه مصبيتها بعد صديقتها فجاه حست بايد هديل تشد على يدها التفت لها شوق بسرعه وقربت عندها عشان تسمع شتقول لان صوتها مره ضعيف....

هديل(بتعب):دقي على ف...فيصل ....ابي..زاشوفه بسرعه

شوق ركضت لشنطتها وافتحتها طلعت الجوال ودقت على فيصل....

فيصل:الو
شوق:فيصل الحق على هديل بتموت
فيصل(بخوف):شفيها هديل انطقي شفيها؟
شوق:بتموت تعال المستشفى الحين

فيصل اول ما اخذ اسم المستشفى قط الجوال على الارض وركض على سيارته وطول الطريق صوت هديل وصورتها ما فارق خياله لحظه .....

اول ما وصل المستشفى سال عن غرفتها وباللحظه كان عندها اول ما شافها وقف عند الباب معقوله هذي هديل وجها اصفر وعيونها حولها هلات سوداء وشفايفها زرقاء من كثر الترجيع هديل اول ما لمحته مدت يدها بضعف...

فيصل اول ما شاف يدها ركض لها ومسك يدها وهو لاول مره بحياته يبكي لان الموقف يبكي الصخر شلون انسان ويشوف حبيه يموت....

فيصل:هديل سامحني سامحني على كل كلمه قلتها
هديل(بتعب):انا مسماحتك اصلا م.....من قبل لا تتكلم
فيصل:والله ما دريت انك مريضه الا الحين لوكنت...
هديل(تقاطعه):فيصل .....الماضي ما يهم خلنا باللحظه هذي كح كح
فيصل:خلاص حبيبتي لا تعبين نفسك
هديل:تذكر فيصل اغنيتنا لما كنا نشوف بعض دايم نغنيها
فيصل:طبعا انسى روحي نفسي ولا انسها
هديل:غنيها لي الحين
فيصل:تامرين امر.....احاول اخفى احساسي ولا كن بالعشق مفضوح تشوف الفرحه في عيني وحبك بالعقل والروح
هديل:احاول اخفى احساسي ولا كن بالعشق مفضوح تشوف الفرحه في عيني وحبك بالعقل والروح
فيصل وهديل:احبك حب ما اقدر اعاند فيه احساسي لقيت الحب شي اكبر من اني اخاذ انفاسي

هديل:ابيك بس تعرف اني مو خاينه واذا تبي اسال زياد ....
فيصل(يقاطعها):خلاص هديل انا مصدقك
هديل:لا خلني اكمل فيصل ابيك تحط ببالك الماضي ما يهم طالع المستقبل قدامك حتى لو كنت مجروح تدري انا بموت وانا اسعد وحده بالعالم لاني عشت وفي ناس حبوني اكثر مما حبوا انفسهم....

رفعت هديل اصبعها تتشهد اول ما طنقت اخر حرف بالشهاده غمضت عيونها وطاح راسها على المخده وعلى وجها ابتسامه هاديه مثلها....

**********************

في هاللحظه في مكان ثاني كانت ام هديل ترتب الغراض بالشنطه شالت صورة هديل بتحطها بالشنطه بس طاحت من يدها وتكسرت الزجاج على الارض مسكت ام هديل قلبها حست بنغزه بس تعوذت من ابليس طلعت الصوره من بين الزجاج وحضنتها وهي تدعو ربها يحفظ لها بنتها من كل شر...

***********************


فيصل للحظه ما استوعب الي صار ....

فيصل(وهو يهز ايدها):هديل هديل ليه سكتي خلاص انا ما راح اتكلم بس انتي كملي كلامك هديل هديــــــــل (وهو يبكي) ردي على اقولك ردي على

مشاعل اول ماشفتها رجعت على ورى لين الصقت بالجدار ظلت تطالعها وهي ترجف ووجها صار اصفر....

شوق كانت تحس نفسها ضايعه مو مصدقه معقوله هديل تموت مرت ببالها كل ذكريتها مه هديل سوالفهم وضحكهم اسرارهم طلعاتهم وحتى الاشياء الغلط الي كانوا يسونها كانت وبظل ذكريات حلوه لانهم سوها مع بعض صدقت مشاعل حنا طول عمرنا 3 مايصير نكون اثنين.....

انفتح الباب فجاه وكانت ام هديل اول ما شافتهم يبكون وفيصل ما سك يدها ويصيح ما اهتمت لوجوده تقدمت عند هديل ببطء وكأنها مو راضيه تصدق ان هذي بنتها,لمست خدها كان بارد لدرجة الموت...

ام هديل(ودموعها تنزل بغزاره):ليش يا هديل ليش ما قاومت المرض ابوك وراح بعد انتي بتروحين معه انا من بقى لي بالدنيا طول عمرك تدورين حنان ابوك والحين لحقتيه ليش ليش ياربي انا شسويت بحياتي عشان يصير لي كذا مو كفايه تعذبت معاهم بعد تاخذهم مني

شوق كسرت خاطرها ام هديل حست انها لازم تكون شجاعه الكل منهار مايصير هي تنهار مثلهم تقدمت عندها ومسكت بايدها....

شوق:استغفري ربك يا خاله الموت حق لا تبكين عليها لا تعذبينها زياده مو كفايه تعذبت قبل موتها الله يرحمها ادعيلها بالرحمه هديل في قلوبنا وطول عمرنا بتظل بقلوبنا ما راح ننساها...

دخل الدكتور عليهم مستعجل وهو ماسك الورقه بيده .....

ام هديل(بيأس):بنتي ماتت ماتت يا دكتور العلاج ما يفيد معها (وهي تمسح على شعر هديل) اسفه حبيبتي اذا قسيت عليك بيوم والله مو قاصده بس هذا من حبي لك ما كنت ابيك تضيعين وانتي الشي الوحيد الي بقى لي من الدنيا...ااااه يا هديــــل رحتي رحتي يا الطيبه قلبي راضي عليك ليوم الدين ااااه ياربي صبرني على فراقها الله يرحمك

شوق انتبهت لمشاعل الي قاعده على الارض وتراقب الموقف بصمت ولا حتى نزلت دمعه استغربت شوق موقفها توقعتها بتنهار مثل لما خبروها بمرض هديل ,تقدمت عندها ومسكت كتفها....

شوق(حست برجفة جسمها):مشاعل...مشاعل شفيك لا تسوين بنفسك كذا هديل محتاجه دعوتنا بالرحمه عليها الحين

مشاعل طالعت فيها ببرود وقامت من مكانها وطلعت بره الغرفه ,شوق بكت على حال صديقتها مو عارفه شنو تسوي موكفايه المصيبه الي هي طايحه فيها بعد تموت هديل .....

شوق:حسبى الله عليك يا فهد الله لا يوفقك لا دنيا ولا اخره (وهي تشهق من البكي)حسبى الله عليك الله ياخذ حقي منك

رفع فيصل راسه وطالع هديل لاخر مره لان الدكتور والممرضات جو عشان يشولونها اول ما غطوا وجها ودفوا السرير حس فيصل بطعنه بقلبه حس ان قلبه هذا مات بموتها طالع يده وحطها على فمه يشم ريحة هديل الباقيه ....

قام من على الارض بتعب تسند على الجدار وقوى نفسه عشان يقوم طول ما هو يمشي يلعن نفسه ويسب معقوله انا شكيت بهديل شلون قدرت اقول عنها خاينه شلون قدرت اخليها تصارع المرض لوحدها انا اعرف هديل قلبها ضعيف وهي رقيقه ما تتحمل نسمة الهوا شلون بمرض مثل كذا ....

وصل عند باب السياره طالع نفسه بالدريشه كره نفسه يحس ان هو الخاين الي تركها لوحدها ومع كذا اول ما شافته مدت له يدها وقالت له احبك يا ناس في قلب طيب مثل كذا...

دخل السياره وسند راسه على الكرسي طلع الجوال من جيبه وظل يتفرج على صور هديل ويتذكر كل موقف مر عليهم ضحكتها وصوتها وشكلها مستحيل يطلع من راسه ....

البارحه يوم الخلايق نيامى
بيحت من البكي كل مكنون
قمت اتوجد له وانثر علامه
من مود عيني دمعها كان مخزون
ولي ونتا من سمعها ما ينام
كاني صويب بين الاضلاع مطعون

بكي فيصل بكي ندم على الي فات بكي حسره على اوقات ضيعها بعيد عن هديل وتعذر بالكرامه خل الكرامه تفيدك الحين بعد ما راح الغالي ما في شي يهم بعده....

انهار من البكي قلبه ما يتحمل بعدها شهور عشان يتحمل عدم وجودها بنفس الارض الي هو يمشي عليها تمنى من كل قلبه ترجع الاوقات لورى تمنى الزمن يرجع عشان يصلح غلطته عشان ما يتركها لحظه وحده عاش معها 3 سنين وكانهم لحظات دايم الاوقات الحلوه تمر بسرعه....

سحب جواله وشغل اغنية (احاول) كانت اخر كلماته مع هديل كان يسمعها ويبكي كل كلمه يسمعها كانت من هديل احلى بمليون مره...


نوال : احاول اخفي احساسي ولاكن بالعشق مفضوح تشوف الفرحه في عيني وحبك بالعقل والروح
فضل:احاول اخفي احساسي ولاكن العشق مفضوح تشوف الفرحه ف عيني وحبك بالعقل والروح
احبك حب ما اقدر اعاند فيه احساسي لقيت الحب شي اكبر من اخاذ انفاسي
نوال:حياتي امرها بيدك وحبي سيدي وسيدك وعمري ما ابتدء قبلك وعيدي في الهوى عيدك
حبيبي عمري لك والروح وقلبي في العشق ذايب فداك الروح ورح الروح ياربي تبقى لي دايم

فضل:معاك الدنيا شي ثاني معاك الدنيا ذي احلى ومهما كانت الدنيا معاك احلى اكيد احلى
نوال: تخيل دنيا من غيرك او لحظات من غيرك انا ما اشوف في الدنيا وبقلبي احد غيرك
احبك حب ما اقدر اعاند فيه احساسي لقيت الحب شي اكبر من اني اخذ انفاسي
فضل:احبك حب ما اقدر اعاند فيه احساسي لقيت الحب شي اكبر من اني اخذ انفاسي .....


***************************


على صوت السديس في قصر هديل كانت اول ايام العزا امها ماسكه صورتها وتبكي وتترحم عليها مو مصدقه ان بنتها راحت منها وجدة هديل جالسه جمبها تهديها ودمعتها هي بعد ما نشفت من خدها.....

شوق كانت تراقب المكان وتشوف حزن الناس الواضح على هديل كان في كثير ناس يحبونها ياترى يا شوق اذا مت بلقى احد يحزن على ....

ودي اموت اليوم واعيش بكره
واشوف منهو بعد موتي فقدني
منهو حملني لين ذاك المقابر
واشكر كل من كساني ودفاني
شخص تعانى لي ولو انه مسافر
وشخص قريب للاسف ما ذكرني
منهو يرتب غرفتي والدفاتر
وان شاف لي صوره صاح وحضني


ليش يحزنون على وانا ما سويت شي عدل بدنتي بس اذيت ناس وظلمت ناس وطول عمري كنت شايفه نفسي ومغروره وجاء فهد مع طلال وكسروا غروري خلوني انا والتراب سوا يارب ساعدني ورحمني,تذكرت مشاعل من امس بالمستشفى طلعت واختفت بعدها ......

قامت من مكانها وراحت عند جدة هديل لان ام هديل ما ترد اذا كلمها احد....

شوق:جده انا بروح اشوف مشاعل من امس كانت تعبانه والحين ما جت بروح اشوفها(طالعت بام هديل)الله يعنها عظم الله اجركم
الجده:اجرنا واجرك روحي حبيتي ارتاحي
شوق:لا بروح اشوف مشاعل وارجع مهما كان هديل كانت مثل اختي الا اختي الي ما جبتها امي
الجده:على راحتك

طلعت شوق من القصر الي بيوم كان يمليه ضحك هديل الحين صار يمليه دموع على هديل ....

وصلت شوق عند مشاعل ودخلت القصر كالعاده فاضي مافيه الا الخدم ينظفون البيت كرهت نفسها وهي تدخله يجيب الكابه شلون تقدر مشاعل تنام فيه كل يوم....

افتحت باب الغرفه وما لقت احد استغربت شافت باب غرفة الملابس مفتوح ادخلت وانصدمت لما لقت مشاعل على الارض وتنزف....

ركضت لها وشافت يدها شكلها جرحتها بالموس نادت الخدمات وجوى بسرعه شالوها وطارت فيها على المستشفى وهي منهاره من البكي موكافيه هديل تروح تكفين تكفين مشاعل لا تروحين مني ما راح اقدر اتحمل....

بعد فتره طلع الدكتور وعلى طول ركضت له شوق....

شوق(بخوف):تكفى دكتور انشاء لله مشاعل حيه؟
الدكتور:قدرنا نسعفها على اخر لحظه لو كنتي تاخرت شوي كان ماتت فقدت دم كثير شكلها حاولت تنتحر من امس والغريبه ان محد درى عنها

شقولك يا دكتور اقولك ان اهلها ما يدرون اذا هي تنام بالبيت ولا بره شلون بيدرون اذا انتحرت ولا عايشه....

الدكتور:هي محتاجه دم اذا ممكن نفحص عليك اذا دمك مناسب نقله لها
شوق:اكيد

راحت شوق حللت وطلع دمها مناسب لمشاعل اخذوا منها كميه مناسبه وانقلوه لمشاعل على طول....

جلست شوق على الكرسي منهاره امس واليوم كله تعبت معقوله الي يصير معنا هديل ماتت ومشاعل تحاول تنتحر وانا انا شنو انا ولاشي ليش كل شي يتغير بسرعه ليه كل هذا يصير انا الحين اكلم مين امها في امريكا وحتى لو درت ما راح تجي وطلال مستحيل ادق عليه بعد الي سوها وعبدالعزيز مالي وجه اشوفه بعد الي صار ادق على مين بدق على ابوها واجرب....

منصور:الو
شوق:انت استاذ خالد
منصور(عجبه صوتها):لا بس أي مساعده انا بالخدمه
شوق(ااففف مالي خلق سخافه):لو سمحت عطني استاذ خالد
منصور:شدعوه يعني انا ما اعجبك
شوق:اقوول انا قلت ابي استاذ خالد عطني اياه ابيه بسالفه ضروريه
منصور(عصب من اسلوبها):اسف طويل العمر مشغول
شوق:ودامه مشغول تهذر معاي من البدايه ليه ؟قوله سالفه ضروريه تخص بنته
منصور:بنته لحظه

شوق تاففت ناس فاضيه ما تحترم احد شوي ورجع لها منصور....

منصور:طويل العمر يقول شنو السالفه الضروريه الي تخص بنته؟
شوق:ما اقدر اقولها لك عطني اياه اكلمه دقيقه وحده ما تضر فيه
منصور:لحظه اشوف

شوق شدعوه ذلني عشان اكلمه هذا والسالفه تخص بنته....

ابو مشاعل:الو مين؟
شوق:استاذ خالد الحق على مشاعل بالمستشفى حاولت تنتحر

كانت هذي اللحظه مثل الدهر على ابو مشاعل اول كا اخذ اسم المستشفى طار عليها وهو يفكر طول الطريق شلي خالها تنتحر مشاعل انتي مو ناقصك شي ليش ليش تبين تموتين....


**************************


سأل عن غرفة مشاعل ودخل شاف شوق جالسه على طرف السرير وماسكه يد مشاعل الي كانت نايمه....

شوق:اخيرا وصلت

قامت شوق من السرير وراحت عنده...

شوق:انتبه عليها ترها بنتك الوحيده لا تفقدها كافيه فقدت وحده من صديقتي ما ابي افقد الثانيه الله يخليك اهتم فيها ولو لمره وحده بحياتك ترى هي ما سوت كذا الا من اهمالك

طلعت شوق من الغرفه وتركت ابو مشاعل مذهول من الي قدامه الحظه هذي علمته درس عمره ما ينسها صحيح هو اكبر من مشاعل وهو ابوها والي لازم ينصحها بس احيان كثير الابناء يعلمون الاباء شي ما عرفوه طول حياتهم....

دخل الدكتور عليه....

الدكتور:السلام عليكم
ابو مشاعل:وعليكم السلام
الدكتور:انا الدكتور الي عالجت بنتك لما جت عندنا
ابو مشاعل(وهو يطالعها باسف):ما توقعتها بيوم بتنتحر
الدكتور:بنتك اكيد ما انتحرت الا بسبب صحيح انا مو متخصص بالامور هذي بس الظاهر ان عندها اكتئاب انا بحولها على مستشفى الامراض النفسيه
ابو مشاعل:بنتي مو مجنونه؟
الدكتور:ليش تحبون تخلطون الامور الجنون غير الامراض النفسيه في شعره وحده بس تفصل بينهم ولو ما عالجت بنتك بتقطع هالشعره انا لازم احولها هناك عشان اخلي مسؤلتي وانت بعدين حر تخليها او تطلعها بس الافضل انك تعالجها بنتك شكلها تعبانه

طلع الدكتور منه وخلي ابو مشاعل يقرر يعالج مشاعل ولا لا قرب عندها وتأمل وجها مع انها عايشه معه الا انه عمره ما حفظ ملامحها عدل مسك يدها لاول مره بحنان وباسها ونزلت دمعه من عينه على حالة بنته والمشكله ان ابوها هو الي وصلها للحاله هذي بس خلاص من بعد هاللحظه قرر ان يكون الاب الي مشاعل تحلم فيه واخذ وعد على نفسه يهتم فيها ولو امها ما تبيها هو ابوها ومسؤول عنها....

يمكن لانه حس انه بيفقدها واكتشف مع انه ما يعرف عنها شي الا انه ما يقدر يعيش بدونها...


**************************


رجعت شوق للقصر في عزاء هديل حست انها مخنوقه من امس ما ترد على عبدالعزيز وهو حرق جوالها من اتصالته ما تقدر ترد تخاف تقوله الي صار ومثل ما قال فهد مافي رجال يرضى ياخذ وحده مستعمله...

فجاه دق جوالها وكان راشد ردت عليه بدون نفس...

شوق:ايوه راشد
راشد(بخوف):شوق مشاعل وينها ماترد على الجوال من امس
شوق:بالمستشفى
راشد:مشاعل بالمستشفى
شوق:ايه
راشد:ليش؟
شوق:حاولت تنتحر وانت ما دريت عنها لو سمحت راشد ابعد عنها
راشد:انتي شقاعده تقولين انا احبها
شوق:حبها على كيفك بس لا تاذيها هي فيها اكتئاب وتعبانه وانت ما حسيت فيها كفايه هديل راحت ولا تخلي مشاعل تروح مني خلها لي
راشد:تكفين شوق قوللي هي باي مستشفى من امس مانمت افكر فيها والحين تقولين ابعد عنها محد يخاف عليها بالدنيا كثري
شوق:انت على بالك ما ادرى عن سوالف معها هي تقولي كل شي
راشد:هذيك الليله كانت غلطه مني ومنها وحنا وعدنا انفسنا ما نكررها
شوق:سوري ما اثق فيك
راشد:تكفين شوق انا احبها بس بطل عليها ما راح عليها اكلمها

شوق تحس بشعور راشد لانها تحب وتعرف شلون يكون قلب الحبيب لما يخاف على حبيبه قلت له عن المستشفى وسكرت منه....

ام ناصر:شوق حبيبتي انت شكلك تعبانه روحي البيت ارتاحي
شوق:لا ماما بظل شويه
ام ناصر:طيب روحي مع رغد وصليها البيت
شوق:ماما خليها تروح مع الخدامه انا بقعد تبين تروحين روحي
ام ناصر:لا بقعد ام هديل مثل اختي,خلاص رغد انتي روحي البيت
رغد:ماما ترا تركي بيجي ياخذني
ام ناصر:سلمي عليه حبيبتي
رغد :يوصل,شوق(وهي تمسك ايدها) عظم الله اجرك والله يرحم هديل

شوق مع انها سمعت هالكلام طول اليوم بس لما قالتها رغد حست انها هالكلمات قوتها....

شوق:اجرنا واجرك الله يرحمها

ماقدرت شوق تمسك نفسها حضنت رغد ورغد تفاجات بس احضنتها ....

شوق(وهي تبكي):سامحني
رغد:انا سامحتك خلاص
شوق:والله لو بيدي ارجع السنين ورى وما اسوي الي سويته
رغد:خلاص شوق ربي يسامح شلون حنا البشر ما نسامح
شوق:والله لو الف الدنيا ما القى اطيب من قلبك الله لا يحرمني منك
رغد:ولا منك
شوق(هاللحظه فكرت تقول لرغد على الي صار):رغد انا...(سكتت)
رغد:انتي شنو؟
شوق(تراجعت شلون تقولها ما تقدر):انا احبك
رغد:ههههه وانا احبك بعد,تبيني اقعد معاك؟
شوق:لا روحي البيت ارتاحي انتي هنا من الصبح والناس بدت تخف اذا راحوا برجع البيت
رغد:اوكي بس انتبهي على نفسك
شوق:وانتي بعد باي
رغد:باي

شوق حست بالراحه على الاقل الشي الزين الوحيد الي صار هو ان رغد سامحتها.....
_________________


>>...تــابع...<<
مر اليوم الثاني للعزا مثل الي قبله كله حزن ودموع على هديل الغاليه الي راحت بس هديل ماتت وقالت الي بخاطرها للشخص الوحيد الي تحبه لاكن غيرها يمكن يموت وهو قال الي عنده...

في اليوم الثالث شوق ما قدرت تتحمل وردت اخيرا على عبدالعزيز....

شوق:هلا
عبدالعزيز(معصب):شوق حرام عليك يومين ما تردين على يعني لو صار لي شي ما تهتمين؟
شوق:والله اسفه بس معذوره
عبدالعزيز:بشنو معذوره؟
شوق(وهي تبكي):هديل ماتت
عبدالعزيز(للحظه ما استوعب الي سمعه):الله يرحمها وعظم الله اجرك
شوق:انشاء للله اجرنا واجرك
عبدالعزيز:طيب على الاقل تردين على مره عشان اعرف والله خوفتيني عليك حرام عليك عورتي قلبي
شوق:بسم الله عليك عسى الي فيني فيك
عبدالعزيز:طيب انتي وينك الحين؟
شوق:في بيت هديل
عبدالعزيز:طيب انا ابيك بسالفه ضروري
شوق:والله ما اردى اذا اقدر اطلع الحين
عبدالعزيزالحين الناس اليل ما راحوا؟
شوق:الا بس باقي شويه من اهلها
عبدالعزيز:خلاص اطلعي ما تعبتي؟
شوق:والله تعبت ومحتاجه لك
عبدالعزيز:اجل بمر عليك بيت هديل
شوق:اوكي باي

سكرت منه شوق ودمعة عيونها عليه مشتاقه له ودها يكون لها بس مستحيل يكونون بيوم لبعض بعد الي صار معها ما اظن هو يبيها.....

بعد نص ساعه دق جوال شوق وكان عبدالعزيز سلمت على ام هديل وجدتها وطلعت له....
اول ما طلعت شافته واقف عند السياره دمعة عيونها شوق له معقوله بتفارقه مستحيل بتسوي المستحيل ولا تهده .....
ركضت له كانت تبي تحضنه بس في ناس طالعين اكتفت بانها تبتسم له...

بالمقابل هو بعد كان بيحضنها بس بعد احترام المكان فتح لها باب السياره وركبت فيه...
او ما دخل عبدالعزيز السياره مسك ايدها وباسها....

عبدالعزيز:ياويلك اذا مره ثانيه تركتيني طول هالمده
شوق:وعد عمري ما اهدك بس اوعدني ما تتخلى عني
عبدالعزيز:مجنون انا طبعا لا ,وين نروح؟
شوق:أي مكان بس يكون مفتوح احس اني مخنوقه


راحوا للكورنيش كان الشتاء بيقرب والهوا يهبل جلسوا على الكرسي وهو ماسكين يدين بعض ويتاملون البحر...

عبدالعزيز:شكلك سحرتيني
شوق:ههه ليه؟
عبدالعزيز:احس بالشوق لك مو طبيعي حتى وانا معاك مشتاق لك احبك واحب كل شي فيك مستحيل اتخيل حياتي من دونك وموقادر اتخليها قبلك شلون كانت
شوق(دمعة عيونها لكلامه):الله يخليك لي ولا يحرمني منك ابد
عبدالعزيز:ليش الدموع؟
شوق(حطت راسها على كتفه):خايفه افارقك
عبدالعزيز(رفع راسها وحط ايدها على قلبه):انا قلت لك مره والي خلى هالقلب يدق ما اخليك

شوق ما قدرت ترد على كلامه اكتفت بانها تشد على ايده وتحط راسها على صدره عشان تسمع دقات قلبه الي تنطق بكل دقه باسمها وتدعي ربها ما يحرمه منها ولا يحرمها منه....


عسى ربي يخليك لعويني وعسى ربي يخليني لعوينك
حبيبي دنيتك صعبه بدوني ولا شي دنيتي تسوى بدونك
انا مغرم يا غالي فيك وادعي ربي يخليك
اذا عني بعدت يجن جنوني لانك صرت اغلى من عيوني

عسى ربي يهننيني بغرامك ولا يحرمني من رقة كلامك
يا اغلى انسان انا عندي يا حزني وفرحتي وسعدي
اخاف الناس عنك يبعدوني حبيبي صرت اغلى من عيوني

حبيبي فيك راضعني زماني لغيرك ما يطاوعني حناني
سكن حبك في وجداني وتعوض فيك حرماني
غرامك غير احساسي ولوني حبيب الروح يا اغلى من عيوني


عبد العزيز:شوق بطلب منك طلب؟
شوق:امر
عبدالعزيز(اخذ نفس):تقبلين تتزوجيني؟

شوق هاللحظه تمنتها قبل لا تطلع على الدنيا ومن يمن من حبيب عمرها بس الحين فات الوقت شتقوله ما تعرف شنو تقوله....

عبدالعزيز:شكلك مو فرحانه؟
شوق(مسحت دموعها الي نزلت):الا فرحانه بس مو قادره اعبر عن فرحتي
عبدالعزيز:طيب موافقه ولا لا؟
شوق(خافت تقول لا وما تقدر تقول أي):موافقه
عبدالعزيز:والله اخيرا بتصيرين لي

شوق حست ان قلبها انطعن بكلامته مو عارفه شنو ترد عليه نزلت راسها لانه ما عاد مرفوع....

عبدالعزيز(رفع راسها):متى اجيب اهلي واخطبك رسمي؟
شوق(خلاص مو قادره تتحمل):مو الحين انت عارف الظروف
عبدالعزيز:خلاص بعد شهر بجيب اهلى ما اقدر اتحمل اكثر من كذا
شوق:ولا انا والله قادره اتحمل
عبدالعزيز:كلها شهر وتكونين زوجتي
شوق(ما عرفت شترد عليه):خلينا نروح البيت تاخر الوقت
عبدالعزيز:يلا بوصلك

ركبت شوق السياره وهي قريب تنهار بس تحاول تمسك نفسها قدامه عشان لا يعرف ما تعرف انه يدري انها مخبيه شي بس ما يحب يضغط عليها يبي يخليها على راحتها الين تتكلم بنفسها.....


*************************


وصلت السياره للقصر قبل لا تنزل شوق سلمت على عبدالعزيز ودموعها بعيونها وطلعت....
انصدمت لما شافت فهد وطلال واقفين قدامها استغربت ليش جاين شعندهم بعد يسوين اكثر....

شوق(خافت ينتبه فهد لعبد العزيز):شتبون بعد بتخطفوني مو كافيه الي سويتوه خلاص انتوا فزتوا وانا خسرت
فهد(وهو يطالع عبدالعزيز):مشاء لله وحبيبك الي موصلك
شوق:انت مالك شغل فيه مو كافيه الي سويته معاي اطلع من حياتي
فهد(ببتسامه خبيثه):لا لسه ما خلصت شغلي

شوق ما فهمت قصده بس خافت لما شافته يروح عند سيارة عبدالعزيز ويفتح الباب...

فهد:يا اخ عبدالعزيز تفضل حيالك مو هالبيت صار مكان يلتقى فيه العشاق
عبدالعزيز:خير انشاء لله من انت؟
فهد:انا مين انا ولد عمها
عبدالعزيز:مهما كنت تكون ما اسمحلك تقول كذا عن شوق وبعدين وخر خلني امر
فهد:لا ما يصير تروح قبل لاتعرف حقيقة حبيبتك زوجت المستقبل
شوق:فهد خلاص اسكت كفايه الي سويته
فهد:لا مو كافيه وبعدين ما يرضيني ان عبدالعزيز يظل مخدوع فيك
شوق:انت مالك سغل كفايه الي صار اطلع من حياتي خلاص
فهد(طنش كلامها):يا اخ فهد شوق هذي الي فرحان فيها وتفكر تتزوجها تعرف مليون واحد قبلك وعليك بعد ومو بس كذا الا ضحكت على انا ولد عمها ظلت تلحقني من مكان لمكان وانت تعرف الشيطان شاطر غلطت معها وقومي وحطي السبه على استغفر الله وانت ما اعتقد انك ترضى تاخذ وحده ....ولا بلاش هالكلام ما ينقال وياريت على كذا وبس الا شفت هذا المسكين طلال صديقي لعبت على صديقي بعد قوله قوله يا طلال شسوت

طلال:شوق راحت معي استراحه برضها وشربت معاي وسكرت وبعد نامت معاي
فهد:خلاص يا طلال استغفر الله اقولك تفشل الواحد انا اصلا تبرين منها لاني بصراحه ما اتشرف تكون هذي بنت عمي

شوق:معقوله يا طلال انت تقول كذا وانت الوحيد الي تعرف شصار تعرف ان ماصار شي بيني وبينك حرام عليك ليه تسوي فيني كذا
فهد:ولسه جرائم بنت عمي ما خلصت شفت اختها المشلوله من الي سوى فيها كذا اختها العزيزه تدرى شلون سرقت منها حبيبها والبنت مسكينه من الصدمه انشلت

عبدالعزيز:صدق الكلام الي قالوه؟؟
شوق(برجاء):عبدالعزيز لا تسمع منهم انا ما غلطت مع فهد هو الي خطفني وخدرني واغتصبني والله ما سويت شي معه
عبدالعزيز:وسالفة طلال؟
شوق(نزلت راسها):كانت غلطه بس والله ما صار شي ما بينا هو يكذب
عبدالعزيز(مصدوم):وسالفة رغد صح بعد؟
شوق:بس رغد سامحتني وانا كنت صغيره وغبيه (توجه كلامها لفهد)انت مالك شغل ليش تبي تدمرني ليش (وهي تمسك يد عبدالعزيز) عبدالعزيز انا.....

بس عبدالعزيز بعد ايدها بقرف وطالعها بنظرات عمرها ما تنساها.....

عبدالعزيز:الكلام الي قلته لك قبل شوي انسيه الي ما فيه خير باهله مافيه خير بالناس وانا ما اتشرف اخذ وحده مثلك ولا تتاملين تشوفيني او تسمعين صوتي صوتي مره ثانيه
شوق:لا عبدالعزيز انت وعدتني ما تتخلى عني عبدالعزيز

ركب السياره وراح عنها تركها بقاى انسانه محطمه من داخل ومن برى تحس الدنيا تدور فيها عرفت الحين شلون شعور هديل لما تركها فيصل كانت تقول ان هديل تبالغ بس ابد ما كانت تبالغ,التفت على فهد بنظرات حقد....

شوق:استناست الحين انت ذبحتني ذبحتني يا ولد عمي ذبحتني
فهد:عشان تعرفين اذا حطيت شي براسي اسويه والله انكم عائيله خربانه اجل واحد ياخذ وحده مشلوله ليه خبل والثاني كان بياخذ وحده.....والله بلاش هههههههههه باي ههههههههههههههههههههههههههه

ركب فهد سيارته وطلع من القصر تارك شوق مذهوله من الي شافته وسمعته....

طلال:شوق انا........
شوق(تقاطعه):انت شنو رد على انت شنو انت صخر ما تحس انت واحد حقير ونذل وجبان ماتوقعت اكبر صدمات حياتي تجي منك بس ليش
طلال:لاني......
شوق(تقاطعه):خلاص ما ابي اسمع شي شالفايده اسمع الغالي راح
طلال:بس انا للحين احبك ومستعد اتزوجك
شوق:تتزوجني ومن قال اني ابي اتزوجك تخسي الا انت اخذك انت بعتني يا طلال بعتني لفهد وبكل ضمير

اشكرك والله قلبك كبير.....مرهف احساسك كثير
اشكرك من كل قلبي بعتني والله بضمير............

طلال:اذا موتي بريحيك مستعد اعطيك قلبي تطعنينه بيدنيك

اجرحيني عذبيني هاك قلبي واملكيه
اقتليني دام موتي راحة لقلوب الكثير

شوق(طالعته بكل احتقار):وموتك بيرجع الي اخذه مني فهد؟
طلال ما عرف يرد عليها كلامها قاسي عليه بس الي سواه موشويه....
شوق(ببتسامة سخريه):وهذا الجواب الي كنت ابيه انت يا طلال بحبك لي دمرت نفسك ودمرتني قبلك

تحسبني يوم ابتسمت في وجهك ابيك؟غلطان ترا بعض الوجيه اهينها با بتسامه....

مشت عنه شوق لداخل القصر تحس انها جرحته مثل ما جرحها حست على الاقل انها خذت ولو جزء بسيط من حقها الي هو وفهد اغتصبوه منها........


*******************************


فهد كان بالسياره مستانس وفرحان باي سواه يحس انه انتصر عليها وبنفس الوقت طلع كسبان اخذ الي يبيه من شوق شغل الراديوا وطلع اغنية(عزاه_راشد الفارس)قعد يغني معاه ويرقص كان ناوي يروح البحرين ويحتفل بالمناسبه الانتصار....

رن جواله وكان حاطه بالدرج شاف الطريق ما فيه سيارت واجد نزل راسه يجيب الجوال وملينا حس الا بصدمه قويه وبعدها اغمى عليه......

تجمعوا الناس عليه الحادث كان قوي لانه صدم بشاحنه نقوله على المستشفى على قسم الطورائ لانه ينزف بغزاره....

دقوا على اهله جت ام فهد وابوه ورحاب وناصر يتنظرون بره الدكتور لما يطلع من غرفة العمليات....
بعد ساعتاين طلع الدكتور ووجه ما يبشر بخير....

ابو فهد:طمنا وليدي شصار فيه؟
الدكتور:للالسف صارله شلل كامل
ام فهد:نعم ولدي فهد لا مستحيل

انهارت عليهم ام فهد وابوه ماصدق الي سمعه رحاب مسكت ناصر وصاحت على اخوها الي انتهى مستقبله....

ابن ادم مثل الادوار يضحك و يقول انه حزين
ناسى ان الله حق والدنيا هذي سلف ودين
اه يا القهر صبرنا صبر والله لو كنا حجر
كنا تفتنا تراب وشلون وهذا حنا بشر
نحلم نطير فوق السحاب نسال ولا نلقى جواب
يا صاحبة الامتياز افاحها الدنيا سراب
اه يا القهر صبرنا صبر والله لوكنا حجر
وشلون وهذا حنا بــــــــــشـــــــــر....


فهد كان يستحق هالنايه هذي لانه كسر قلوب كثير ودمر مستقبل ناس كان ممكن تعيش بسلام وهدووء شنو استفاد الحين بيعش بالدنيا وما يقدر يحرك شي بجسمه لما يدرى عن نفسه بيتمنى الموت ولا هالعيشه لاكن الواحد دايم يدعي بحسن الخاتمه....
_______________
avatar
بنفســج

المساهمات : 30
تاريخ التسجيل : 07/11/2011
العمر : 25
الموقع : الكويت

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: طلبتك لا تحاكيني روايه سعودية رومنسيه جريئه كامله

مُساهمة  بنفســج في الإثنين نوفمبر 07, 2011 4:36 pm

؛؛؛؛ تــــابع ؛؛؛؛
في مستشفى الطب النفسي كان راشد موجود سال عنها وعرف انها هنا سال الممرضه اذا عندها احد بالغرفه وقالت ان ابوها طلع وبيرجع تشجع وطق الباب ودخل....

مشاعل كانت منسدحه على السرير وساكته حتى ما لفت راسها لما سمعت صوت الباب...
راشد تقدم عندها بهدووء فكرها نايمه لانها ما تحركت بس انصدم لما شاف شكلها كانت كأنها ميته بس تتنفس عيونها حولها هلات لانها ما تنام ابد وشفايفها جافه ولونها مو طبيعي حتى شعرها واضح انها ما تهتم فيه انصدم شكلها غير وكانها مو مشاعل الي يعرفها ....

عيونها مركزه على مكان واحد وما تحركها وكانها تطالع شي بس هي تطالع في الفراغ....

راشد(والدموع بعوينه على حالة حبيبته ):مشاعل ...ميشوحبيبتي ليش ما تردين على؟

مشاعل ساكته ما ترد اصلا ما طالع فيه....

راشد(مسك ايدها وتفاجا لما شافها بارده):مشاعل فيك شي انادي الدكتور؟

مشاعل وكانها ما تحس بشي ساكته ما تهمس ولا بكلمه وطالع بالفراغ....

راشد(حط ايده الثنتين على ايدها عشان يدفها):تكفين ادرى انك زعلانه على بس والله ادق عليك وما تردين وتوني عرفت من شوق انك هنا وجيتك ركض تكفين ردي على ولو بكلمه وحده

مشاعل شدت على ايده راشد على طول قرب منها ....

مشاعل(همست باذنه):اطلع بره
راشد(ما استوعب الي سمعه):شقلتي؟
مشاعل(تركت ايده ولفت الجهه الثانيه):اطلع بره ما ابي اشوك

راشد ما عرف يرد راح عند جهتها يوجها .....

راشد:مشاعل انا احبك
مشاعل(دمعة عيونها):روح ما ابيك

راشد ما قدر يتحمل اكثر شال نفسه وطلع بره الغرفه ودمعته على خده يتذكر كلام مشاعل له .....
راح عند غرفة الدكتور لانه لازم يعرف شنو حالة مشاعل بالضبط....

وصل عند الغرفه وقبل لا يطق الباب انفتح وطلع بو مشاعل راشد ماكان يعرفه فما اهتم فيه دخل على الدكتور وهو منهار....

راشد:السلام عليكم
الدكتور:وعليكم السلام اتفضل
راشد:دكتور انا جاي اسال عن المريضه مشاعل الثميمي
الدكتور:انت بعد ابوها توه طالع من عندي
راشد(تذكر الرجال أي شافه ابتسم على سخرية القدر):طيب دكتور هي شنو حالتها بالضبط؟
الدكتور:انت شنو تصير لها؟
راشد:انا ولد خالتها
الدكتور:اها...هي عندها اكتئاب حاد عشان كذا حاولت تنتحر وواضح ان عندها تركمات كثير جدا
راشد:شلون يعني تركمات؟
الدكتور:اقصد تفكر كثير شايله بقلبها على ناس كثير ممكن يكون حقد كراهيه او حتى زعلانه من احد المهم انها تحس انا وحيده مالها احد كل الي تبيهم اتركوها والظاهر انها تعرضت لصدمه نفسيه وعصبيه شديده في وقت قريب وهذا الي خلها تفقد السيطره على نفسها وتحاول تنتحر تشوف انه مافي فايده انها تعيش وما في احد يحبها او يهتم فيها
راشد:وعلاجهاا بيطول؟
الدكتور:على حسب الحاله ممكن تاخذ شهور اذا هي ساعدنتا وممكن تاخذ سنين اذا هي ما ساعدت نفسها
راشد:انت تعطونها ادويه؟
الدكتور:انا ما اعطي ادويه احنا نركز على المعالجه النفسيه وبس

طلع راشد من عند الدكتوروهو مهموم مشاعل طول هالفتره تعاني وانا ولا على بالي همني بس وناستي سامحني ياقلبي سامحني بس حتىلو طرتيني انا ما ازعل منك وبظل معاك الين تشفين....


**************************

شوق انسدحت على الكنبه وهي تحس باياس خلاص كل شي انتهى احلامها ومستقبلها وحياتها كلها انتهت ظلت تتامل الشارع وتتذكر كل شي حلو بحياتها تمنت الزمن يرجع لورى وتصلح كل اغلطها في السنين الي فتوا بس للاسف هذا مستحيل .....

تذكرت مشاعل كانت بتدق بس تذكرت ابوها وتذكرت نظرات عيونه شكله ندم وبيهتم فيها من جد هي اصلا مالها نفس تدق على احد قفلت الجوال وانسدت وغمضت عيونها حاولت تنام بس دمعه خانتها ونزلت منها كل ما غمضت عيونها تذكرت عبدالعزيز....

كرهت نفسها لانها شوق تمنت تكون شخص ثاني صفحات حياته بيضاء مافيها اخطاء ممكن تدمر حياته.....

ليت ربي ما كتب لحظة وداع ولا فراق ولا دموع ولا ضياع
ليت كل الناس خل مع خليله وكلا باقي للناهيه بين الاحباب الرحيل
قلت احـــــــــــــــبه حيـــــــــــــــــــــــل....

كل ما ادفن خيالك يا عنيد تمطر الدمعه وينبت من جديد
شفت وش سوى بي حبك يا بخيل
قلت احــــــــــــــــبه حيــــــــــــــــــــــل ....

لو نويت اعاتبك القى الكلام يعتذرلي منك ويلوم الملام
والقى حتى كلمة احبك قــــلــــــــــــــيــــــــــل..

ليت ربي ما كتب لحظه وداع ولا فراق ولا دموع ولا ضياع
قلت احـــــــــــــــبه حيـــــــــــــــــــــــل
_____________
avatar
بنفســج

المساهمات : 30
تاريخ التسجيل : 07/11/2011
العمر : 25
الموقع : الكويت

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: طلبتك لا تحاكيني روايه سعودية رومنسيه جريئه كامله

مُساهمة  بنفســج في الإثنين نوفمبر 07, 2011 4:37 pm

>>>>>>>>الجزء الثلاثون<<<<<<<<
-الاخـــــير-

"مـــا الـنـــهــــ قبل ــــــــايه"



كان قاعد على سور البحر ويطالعه بكل هدووء يتذكر كل لحظه مرت عليه هنا مع حبيبة قلبه هديل لاكن هالمره غير جاء للبحر لوحده من دون موعد معها قلبه يعتصر من الالم عشاق وفارق معشوقه مو قادر يعبر عن الي بداخله الكلمه الوحيده الي ممكن توصف فيصل انه "حــــزيــــــن"....

حس بايد على كتفه التفتت ببرود وشاف سلطان ما قاله شي رجع وطالع البحر...

سلطان(حاس بحزن صديقه بس مو قادر يخفف عنه):فيصل صارلك 3ايام وانت هنا ارجع البيت امك تسال عنك
فيصل(بصوت مبحوح من البكي):اذا فارقت هالمكان يعني فارقتها مو كافيه راحت مني(ودموعه تنزل) خلوني مع البحر هي كانت تحبه يمكن اكثر مني بعد
سلطان:البحر بيرجع لك هديل؟
فيصل(طالعه فيه مستغرب):خلني يا سلطان خلني بلي انا فيه الله وحده يعلم بالي في قلبي
سلطان:ندمان؟
فيصل(ابتسم بسخريه):ندمان قول متحسر الندم بياكلني انا حقير ونذل شلون قلت عنها خاينه هديل هديل خيانه شلون طرت على بالي الفكره الله يلعنها من ساعه يوم رحت السوبر ماركت حبكت ذاك اليوم اشتري اغراض يالتها خانتني مليون مره ولا راحت وخلتني يا ليت
سلطان:خلاص فيصل كافي الي تسويه بنفسك مو زين بتمرض
فيصل:اااااه يا سلطان لو اقعد اشرحلك من اليوم لين عشرين سنه باللي احس فيه ما راح اوفى,هذي هديل روحي وحياتي كلها هي تقول ما اتخيل حياتي من دونك شلون تبيني اعيش بدونها شلــــون جاوبني شلون؟؟
سلطان:خلاص يا فيصل ربي كتب عليك تروح وتشوفها وكتب عليها المرض وكتب لها تموت كان يومها
فيصل(بنكران):لا ما كان يومها المرض عجل بموتها
سلطان:استغفر ربك وش فيك خلك فيصل القوي الي اعرفه ما في شي يهزه لو هديل كانت موجوده ما رضت بالي تقولي
فيصل(تنهد بقوه):لو يا كثر ماقلت لو لو بس اقدر ارجع الزمن لورى لو بس لحظه كان غيرت كل شي كان قلت لها احبك احبك هديل لا تخليني لو ما اهمتيت لكرامتي كان ساعدتها على مرضها كانت بتتحمل عشاني لو لوبس اااااه خلني يا سلطان بهمي خلني

سلطان ماعرف شيسوي فيه شنو يقوله اكتفى بانه يتنهد وخليه يبكي يمكن الدموع تريحه....
تذكر سلطان الشي الي كان جايبه لفيصل....

سلطان:فيصل جايب لك شي وابيك تشوفه

فيصل لف عليه وانصدم لما شاف الي قدامه كان زياد....

فيصل(معصب):انت وش جابك مو كافيه الا سويته؟
زياد:فيصل انا....
فيصل:انت جب ولا كلمه انا لو ما شفتك معها كان ماصار الي صار
زياد:فيصل هديل ماتت الله يرحمها هذا يومها
سلطان(وهو يبعد فيصل عن زياد):زياد خلاص روح الحين
فيصل(وهو يبعد سلطان عنه):وين تروح

قرب فيصل عند زياد وقام يخنقه....

فيصل:باخذ روحك مثل ما خذت روحها مني
سلطان(باقوى ما عنده يحاول يبعده):فيصل انت مو صاحي وخر عنه بتموته

بعد اخيرا زياد عن فيصل ولولا وجود سلطان كان زياد مات بين ايدين فيصل...

سلطان(وهو يمسك فيصل):زياد انت روح السياره
فيصل:خله ابي اذبحه
سلطان(مسك فيصل من ذراعه وهزه بقوه):فيصل اصحي من الي انت فيه
فيصل:وخر عني

ماحس فيصل الا بكف على خده قوي خلها يصحى من الي هو فيه...
طالعه فيصل بذهول من تصرفه وفجاه حط ايده على كتف سلطان وبكي بطريقه تقطع القلب,سلطان كسر خاطره فيصل وعرف انها الطريقه الوحيده الي بتخليه يصى...

سلطان(وهي يحضن فيصل):خلاص يا فيصل انت اخوي الي ما جابته امي وانا ما ارضى اشوف اخوي يبكي
فيصل:راحت مني راحت مني يا سلطان
سلطان:معليش انت توك مصدوم بس مع الايام بتنسها
فيصل:انسى شنو عمري ولا روحي ولا نفسي شنو انسى

بعد عنه فيصل وراح عند البحر وظل يطالعه وهو يبكي بمراره...

فيصل:الا سلطان انت وش جابك السعوديه؟
سلطان:ههه توك تسال عموما انا عندي شغله مهمه لازم اسويها

فيصل طالع فيه مستغرب شنو هالشغله الي تجيب سلطان من اسبانيا للسعوديه....


***************************


في مستشفى الطب النفسي قامت مشاعل من النوم بكسل اول ما افتحت تفاجات بلي شافته كانت الغرفه مليانه ورد احمر فكرت نفسها تحلم وتو ما صحت ....

رمشت بعيونها اكثر من رمره تستعوب الي تشوفه فجاه انطق الباب ودخلت الممرضه....

الممرضه:صح النوم

مشاعل طالعت فيها مستغربه وكأنها تسالها من جاب الورد....

الممرضه(فهمت قصدها):بصراحه الكل حسدك على الورد قلت من هذا المعجب الي يرسل محل ورد كامل بس لا تخافين ما راح احسدك,والكرت جمك على الطاوله....

التفت مشاعل للكرت على الطواله مدت يدها وخذته ....

تذكري دائما ان الامل هو نبراس الحياه
وهو النور الذي يضئ الدروب
واجعلي الابتسامه هي سعادتك في الحياه...
توقومين انشا ءلله بالسلامه...
عاشق اسبانيا....

ابتسمت مشاعل على كلامه ورجعت الكرت على الطاوله مسكت ورده كانت جمبها على المخده شمتها وجلست تتأمل فيها....

مشاعل(بهدووء):مين حط الورده على المخده انتي؟
الممرضه:لا الي جاب الورد دخل و وزع الورد بنفسه انتي عرفتيه؟
مشاعل:عاشق اسبانيا

الممرضه طالعت فيها مستغربه من الاسم مشاعل طالعت فيها وضحكت لاول مره من جت المستشفى....

الممرضه:الحمد الله ضحكتي المره الجايه اذا شفته بقوله يجيب ورد
مشاعل(باستغراب):ليه هو يجي كل يوم؟
الممرضه:لا هو جاء بس اليوم لاكن في واحد ثاني يجي كل يوم
مشاعل:مين؟
الممرضه:واحد اسمه راشد يجي بس انتي تكونين نايمه يجلس عندك لما ما يكون ابوك موجود ولما احد يقوله ان مافي فايده من قعدته مايرد يجلس ساكت ويطالع فيك طول الوقت

مشاعل سكتت ولفت وجها للجهه الثانيه....

الممرضه:ما تحبينه؟
مشاعل:من قال؟
الممرضه:شكلك يبين اول ما جبت سيرته تنكدتي
مشاعل:لا مو كذا بس
الممرضه:شوفي المفروض انا ما ادخل بس انا ارتحت لك ودخلتي قلبي ولازم اقولك في حالتك مو زين تسكتين اقصد قولي كل الي بخاطرك حتى لو كان شي يزعل
مشاعل:حتى انا ما اعرفك بس مثل ما قلتي دخلتي قلبي وبقولك الصراحه شفتي عاشق اسبانيا
الممرضه:شفيه؟
مشاعل:هذا اسمه سلطان تعرفت عليه لما سافرت اسبانيا كنت معجبه فيه بس الحين لا والظاهر انه للحين معجب فيني او يحبني
الممرضه:وهذا الي اسمه راشد؟
مشاعل:راشد يحبني وانا....
الممرضه:ما تحبينه؟
مشاعل:لا احبه بس انا ....مو عارفه شلون اعبر
الممرضه:فهمت فهمت تقصدين ان راشد كان موجود او كان سبب من الاسباب من الي خلاك تكتئبين وانتي ما تبين ترجعين له عشان ما تذكرين الاكتئاب

مشاعل هزت راسه بمعنى ايه....

الممرضه:تبين رايي؟
مشاعل:اكيد قوليه
الممرضه:انتي الحين لاتفكرين بشي انتي جايه تتعالجين لما تحسين ان عقلك صافي وتتقدرين تتقرين بعدين تكلمي

مشاعل اقتنعت بكلام الممرضه مع انها ما تعرفها بس الكلام مهما كان حلو اذا ما طلع من القلب ما يدخل القلب وكلام الممرضه كان طالع من كل قلبها عشان كذا دخل قلب مشاعل ......


******************************

في اليوم الثاني كانت شوق جالسه على الكرسي الهزاز وطالع التلفزيون بملل سمعت طق باب غرفتها ولما انفتح الباب كانت امها اكتفت شوق بأنها تبتسم لها.....

ام ناصر:صباح الخير
شوق:صباح النور ماما
ام ناصر(وهي تمسح على شعرها):فيك شي حبيبتي؟
شوق:لا مافي شي
ام ناصر:اجل ليه ما صرتي تطلعين ولا تنزلين تحت الا وقت الاكل ابوك سال عنك
شوق(ابتسمت على ذكرى ابوها):شخبار بابا؟
ام ناصر:تبين تعرفين اخباره انزلي تحت وساليه
شوق:مو الحين وقت ثاني
ام ناصر:طيب تعالي معاي
شوق:على وين؟
ام ناصر:المشغل
شوق:ليه؟
ام ناصر:اقولك ما تدرين عن الدنيا اليوم زواج اخوانك
شوق:والله الف مبروك
ام ناصر:الله يبارك فيك بس ابيك تروحين وتسمعينهم بنفسك وتجين العرس وتقولينها لكل الناس
شوق:مالي خلق والحين اروح وابارك لهم ورحاب بدق عليها
ام ناصر:شلون ما تجين عرس اخوانك؟
شوق:ماما تكفين اذا ما تبين انكد عليك عرس عيالك خليني بالبيت
ام ناصر:خلاص على راحتك بس تقعدين لوحدك؟
شوق:عادي تعودت على الوحده وبعدين شنو بيصر لي (بفقد شنو عذريتي ولا حياتي ولا كرامتي الي انداست) روحي ماما ما راح يصير لي شي
ام ناصر(وهي تبوسها على راس شوق):الله يهديك انتبهي على نفسك

شوق لما باستها امها راسها نزلت دمعه من عيونها .....

شوق:ماما
ام ناصر:هلا حبيبتي
شوق(ركضت لها وحطت يدها على كتفها ودمعه محبوسه بعيونها):ماما انتي راضيه على؟
ام ناصر:ليه تسالين هالسؤال؟
شوق:لاني سمعت ام هديل لما ماتت تقول انها راضيه عليها ليوم الدين انتي راضيه عني؟
ام ناصر(قلبها حن على بنتها وردت عليها بكل حنان وحب الام):راضيه عليك دنيا واخره

شوق اول ما سمعت هالكلام من امها ارتمت في حضنها وبكت تطلع القهر الي فيها ودها تقول لامها كل شي بس مو قادره تنطق بحرف كأنها تنضرب بسوط ومو مسموح لها تقول حتى الاه....

شوق:تدرين هاللحظه ما اتمنى شي الي اني ابقى بحضنك انت الشي الوحيد الي بقى لي
ام ناصر(خافت على بنتها):بسم الله عليك حبيبتي الله لا يحرمني منك قولي امين
شوق(من كل قلبها):امين ولا يحرمني منك

شوق هاللحظه حست انها مالكه الدنيا وما فيها حست اخيرا بالاكتفاء الي عمرها ما حست فيه الا الحين حست بيقمة الام ودعت ربها يحفظها لها و عرفت ان الشي الوحيد الي يدوم بالدنيا رضى الوالدين تذكرت مشاعل شلون امها عايشه وكانها يتيمة الام الله يعينها عشان كذا قررت تروح عندها....

****************************


طلال كان قاعد في الصاله ويدخن كل تفكيره كان محصور حول شوق وكلامها ما نسى ولا حرف قالته ....

شوق: تتزوجني ومن قال اني ابي اتزوجك تخسي الا انت اخذك انت بعتني يا طلال بعتني لفهد وبكل ضمير..... رانت يا طلال بحبك لي دمرت نفسك ودمرتني قبلك

حس نفسه من جد مثل ماقالت مجرد حقير ونذل شلون قدر يسوى كل هذا وهو يقول انه يحبها في الاخير طلع مجرد تابع لفهد وفي الاخير خسر كل شي وهو الي كان حاط بباله انه اذا سوى كذا شوق بتطلب منه يتزوجها لاكنه تفاجاء لما رفضته قوتها وكلمتها هزت فيه شي عمره ما حس فيه...

قطع عليه التفكير صوت التلفون قام بكسل ورد عليه....

طلال(بدون نفس):الو
ياسر:طلال انت وينك فيه؟
طلال:بالبيت ومالي نفس اطلع مكان وفر على نفسك الكلام
ياسر:أي طلعه انت ما دريت عن فهد
طلال(كره يسمع هالاسم):ليه وش فيه هالعله؟
ياسر:هالعله صار له حادث اصدمت فيه شاحنه وصار له شلل كامل

طلال اول ماسمع الخبر طاحت السماعه من ايده كان ممكن يكون مكان فهد تذكر فهد لما وعده بعد ما يخلصون من شوق يرحون البحرين ويحتفلون....

نزلت دمعه من عيونه وهو يتخيل شكل فهد مشلول ما يتحرك استغفر ربه اللهم لا شماته....
جلس على الارض مو قادر يصدق ان ربي بعد كل الي سوها عطاه فرصه يصلح اخطائه صحيح ربي يمهل ولا يهمل ...
لحظتها شي بداخل طلال تحرك ضميره قلبه الي دفنهم من زمان طلال الانسان النظيف الطاهر من كل القذاره الي كان عايش فيها .....

تذكر كل لحظات حياته مر قدامه كانه شريط سينما وكأنه بيموت تذكر كل طلعاته مع اصدقائه الي دمروه او دمروا طلال الانسان تذكر شربه وسهراته في الاستراحات والفنادق الي يما شافت ليالي فجور تذكر ساره وكل لحظه عاشها معها واخيرا تذكر فهد وشوق الي كانوا الفصل الاخير في حياته الي فعلا ناوي يغيرها ...

تسال لحظتها ليه يشوف شريط حياته قدامه تسال اذا بيموت هو فعلا بيموت من حياته السابقه وبيدا حياه جديده وكأنه انولد من جديد وبيكون طلال الي ما عمر احد عرفه لانه هو لسه بيكتشف نفسه...

"هل اتى علىالانسن حين من الدهر لم يكن شيئا مذكورا إنا خلقنا الانسن من نطفة امشاج نبتليه فجعلنه سميعا بيصرا إنه هدينه السبيل إما شاكرا وإما كفورا".....

***************************


قامت شوق من النوم وحست انها مرتاحه لانها تحس انها فضفضت ولو جزئ صغير بالي في قلبها لامها...
شافت الساعه جمبها ولقتها 8 ونص يعني اكيد البيت فاضي كلهم يتجهزون للعرس ودها تروح بس ما تقدر بتحس بحزن فضيع بتتذكر عبدالعزيز وتتمنى لو انها مكان رحاب ورغد ...

خذت شور وبدلت ملابسها شافت شكلها بالمرايا تسالت تحتاج تحط مكياج ولا لا...
كانت طالعه مره كيوت حتى من غير ولا مكياج ببشرتها الصافيه وخدودها المتورده وشفايفها الناعمه,مشطت شعرها ورفعته لبست العبايه وطلعت...

اول ما وصلت غرفة مشاعل خذت نفس وطقت الباب ودخلت....

شوق(ببتسامه حلوه):هاااي

مشاعل طالعت بشوق سكته وما ردت...

شوق:ادرى ماراح تردين على بس تعودت كل يوم اجي وما تردين,شخبارك اليوم؟
مشاعل بعد ساكته وما ترد...
شوق:شكلك احسن من امس وجهك منور وحتى شعرك مرتب مو زي كل يوم كشه
شوق(لاحظت الورد الاحمر):من هذا الي جاب لك الورد صراحه الباقه تهبل ما توقعت عندك معجبين كذا يا معذبة القلوب
مشاعل(بكل هدووء):عاشق اسبانيا
شوق:عاشق اسبانيا جاب لك الورد(بتفكير)لا يكون....والله طلع عمي عنده حركات خلني ادق عليه اخرعه

طلعت شوق جوالها ومشاعل طالعها بكل هدووء من غير ما تقول حرف واحد.....

شوق:هلا وغلا.....انا بخير....انت كيفك....الحمد الله على السلامه....العصفوره قالت لي....هههههه لا وجايب ورد بعد....ايه انا عندها ....اوكي ....مشاعل عمي يسلم عليك .......ما ردت عادي لا تزعل انا صديقتها ما ترد على....ما تدري ان اليوم عرس اخواني....اها اجل لا اعطلك روح تجهز....اشوفك على خير باي

شوق:بقولك شي بس يمكن ما تصدقيني انا ما ارتاح ولا استانس الا لما اجي هنا في البيت كله لوحدي وافكر على الاقل هنا افكر بصوت عالي حتى لو ما تردين على بس احس اني اكلم احد بالعكس انتي كذا احسن مستمعه في العالم لانك تسمعيني من غير ما تقاطعيني ولا تعلقين على أي موضوع اقوله.......كان ودي اروح العرس بس بتذكر عبدالعزيز وبزعل واصلا حتى لو رحت شنو بسوي زيادة عدد تدرين ساعات كثيره افكر انا شنو بقى عندي كل شي راح صرت من برى صوره حلوه الناس يتفرجون عليها لاكن من داخل بلاستيك أي بلاستيك زي عمليات التجميل مو يحطون بلاستيك داخل جسمهم واحيانا تنجح العمليه واحيانا لا وانا معاي انجحت وطلعت حلوه بس شنو الفايده اذا من داخل بلاستيك وعلى اقل شي يتغير...

قامت شوق وراحت عند الدريشه تتامل الحديقه الي برا....

شوق:الناس كلها تتغير اهلي تغيروا ناصر صار احسن من اول يسال ويجلس معانا بس مو كثير بس رغد الي الكل لاحظ انها تغيرت وحتى سامحتني تصدقين بصراحه اكتشفت اني لو الف الدنيا عمري ما راح القى وحده مثل رغد وكل يوم احمد ربي عطاني اخت وخصوصا وحده مثلها.....امس اول مره انام وانا مرتاحه تدرين ليه....لاني بالعاده ما انام الا على صوت الاغاني (ابتسمت ابتسامة سخريه) بس امس غير نمت على صوت القران حسيت براحه شلون اوصفها تحسين صدرك انفتح تحسين انه وسيع فعلا امس نمت وانا ...مرتاحة البال هالكلمه هذي مرتاحة البال كنت دايم اقولها بس عمري ما فكرت فيها يعني شنو مرتاحة البال؟....يعني تحطين راسك على المخده وانت عارفه انك ما ظلمت احد ولا في احد يكرهك ولا زعلتي احد ولو حتى بنظره ....حسيت اني ممكن فعلا اتغير رب العالمين يسامح شلون حنا البشر ما نسامح شلون عبدالعزيز ما يسامح بس كله من فهد بس هو خذى جزاه اللهم لا شماته...

تنهدت شوق من الالم والتفت على مشاعل....

شوق:يلا انا بروح الساعه صارت 10 وما ابي اتاخر عن البيت بكره بجيك الصبح باي

على اخر لحظه وقبل لا تطلع شوق سمعت صوت مشاعل....

مشاعل:الماضي ما يهم

شوق طالعت فيها مندهشه لانها اخير تكلمت تقدمت عندها وحطت الشنطه على الطاوله وقعدت على طرف السرير....

شوق:شقلتي؟
مشاعل:الماضي ما يهم
شوق:شلون الماضي ما يهم؟
مشاعل:انت شنو بتستفدين اذا دعيتي على فهد عبدالعزيز بيرجع لك وشنو بتستفدين اذا دقيتي عليه ولا ضيعتي حياتك كلها تتحسرين عليه بيرجعك..... هذا هديل دقت على فيصل مليون مره لا وراحت شافته بعد وش استفادت ضيقت على نفسها اكثر ومتى جاها لما قربت روحها تطلع ....انا شنو بستفيد اذا قعدت الوم امي وابوي على اهمالهم لي تتوقعين بيسمعوني الي ما يسمع لاطفال عمرهم 6 او 7 سنين بيسمع لي انا الي عمري 19 سنه ما اظن باثر عليهم اكثر. شنو بستفيد اذا غلطت مع راشد يعني بقربه مني اكثر بربطه فيني ما اظن وما انتقم من اهلي قاعده انتقم من نفسي...رغد شنو بتستفيد اذا علمت اهلك ولا لامتك رغد اكتشفت الي احنا ما عرفنه انها اذا سامحت بترتاح والشخص الي غلط عليها هو الي بيضايق انتي لما قالت لك انها مسامحتك ما تضايقتي؟

شوق:الا وكرهة نفسي حسيت اني مجرمه وشلون سامحتني بهالسهوله بس والله كبرت بعيني اكثر
مشاعل:شفتي يعني الي يسامح يحرج الشخص الي غلط عليه ..... اكتشفت وانا في المستشفى وانا اسمع واشوف حياة غيري انا حياتنا احنا الثلاثه كانت مجرد ورق
شوق:ورق؟
مشاعل:ايه ورق فيه معلومات مومهمه مكتوبه بالرصاص ومعملومات مهمه مكتوبه بالحبر وهذي نقط ثابته بحياتنا
شوق:بس اذا حياتنا ورق يعني ممكن تنداس بسهوله تتقطع على اقل شي صح؟
مشاعل:صح يعني المعلومات الي مكتوبه بالورق ممكن تنمحي على اقل شي بس المعلومات الي بالحبر نقط ثابته بس بعد حكمة ربي ان مافي شي يدوم وفيه الي اقوى من الحبر المزيل ممكن يمحيها بكل سهوله صحيح بيبقى لها اثر وما راح ننساها بسهوله بس الصفحه بتصير بيضاء حتى لو فيها تشوهات بسيطه لان حياة كل انسان لازم فيها اخطاء مهما كان مثالي ....

شوق:يعني حياتنا بتظل مجرد ورق؟
مشاعل:لا ممكن نخليها اكثر من مجرد ورق
شوق(مستانسه ان مشاعل اخير تتكلم وتتناقش معها):مثل شنو؟
مشاعل(بتفكير):الصخر صحيح بنتعب وحنا ننقش على الصخر كل نقطه بس في الاخير بتصير حياتنا خالده ما في شي يمحيها واخطائنا بتظل موجوده عشان نشوفها ونستفيد منها ولا شالفايده من الحياه اذا ما نطلع بفايده منها....بإختصار ارجع اقولك الي قلته من البدايه الماضي ما يهم

شوق طالعت مشاعل باستغراب ما عرفت ان المشاكل الي مرت فيها خلتها تتعلم اشياء اهلها ما علموها في سنين طالعت الدريشه وتاملت الحياه بره من جد الحياه تتغير ولازم اتغير معها....


*********************************


طلعت شوق من عند مشاعل وهي مصصمه تغير حياتها اول ما طلعت من المستشفى راحت وسجلت بمعهد انلجليش وراحت وقدمت اوراقها على الجامعه ودخلت قسم انجليش وسجلت والسنه الجايه تبدا حياتها الجديده تبي تشغل نفسها او بالاصح ترجع بقايا حياتها الضايعه...

طلعت من الجامعه وهي تعبانه من الزحمه حقت التسجيل قررت تروح جيان تشتري اغراض ...
بعد ما خلصت اغراضها راحت عند ستار بكس تاخذ لها كافيه وهي ماشيه باتجاه ستار بكس لمحت واحد من بعيد شبهت عليه بس قالت مستحيل رفعت نظارتها و رجعت دققت وبالفعل كان هو....

كان واحد شيخ من الهيئه و وراه شرطه ابتسمت لما شافته وقالت الله يهدينا...
كان طلال وفعلا استغربت قد ايش الحياه تمشي بسرعه وكل شي يتغير وال يشافته خلها تصمم انها تستمر على التغير وما تسمح لشي يغيرها....

ليندا:miss is there any think?
شوق:no come ليندا

**********************************


مشاعل كانت قاعده تتفرج على مجله ومشغله التلفزيون سمعت طق الباب ودخل ابوها اول ما شافته سكرت التلفزيون وحطت المجله على الطاوله ونامت....

ابو مشاعل حس بالياس كل يوم يجيها وما ترضى تكلمه واذا اصر يكلمها صرخت وتطرد بره الغرفه هو عاذرها على الي تسويه بس يحس انه بيفقد الامل....

ابو مشاعل:صار لي شهور اجيك واكلمك وانت رافضه تطالعين فيني انا عاذرك لاني غلطت تركت شغلي واهلي يدقون ولا ارد اول مره امي تدق ولا ارد عليها كله عشان ما زعجك واحسسك ان انتي اهتمامي الاول والاخير مشاعل انتي بنتي وانا ما ابي اخسرك ولو الف الدنيا ما القى مثلك ولا ابي غيرك عموما انا مسافر الامارات اريح يومين ثلاثه يا ليت تفكرين فيني ولو لوقت قصير .....مع السلامه

مشاعل(بصوت هامس):لاتروح
ابو مشاعل(سمعها وركض لها):شقلتي؟
مشاعل(ودمعه تنزل منها):لا تروح
ابو مشاعل(وهو يمسح على شعرها):خلاص بكنسل السفره الله لا يحرمني منك

مشاعل ما قدرت تتحمل بعد ابوها عنها اكثر من كذا ارتمت بحضنه وقعدت تبكي تبي تحس بحنانه بحبه مشتاقه له ودها تظل بحضنه طول العمر ولا تبي شي ثاني...

ابو مشاعل في اللحظه هذي حس قد ايش بنته في حاجه له وعرف انه لو اشتغل عمره كله وبنته مو سعيده فلوس الدنيا كلها ما تسوى شي عند كلمة يبه منها ....

ابو مشاعل(وهو يمسح دمعه نزلت منه):خلاص حبيبتي انا ما راح اخليك
مشاعل:تكذب على تقعد عندي يومين وبعدين تختفي شهور
ابو مشاعل:لا هالمره غير
مشاعل:وش الي يضمن لي انها غير؟
ابو مشاعل:انا ما اضمنها لك عيوني ما تشوفين فيها كلام انا عمري ما حسيت فيه كلامي ما يطلع من قلبي
مشاعل:الا ويدخل قلبي على طول
ابو مشاعل:خلاص اجل انا ماراح اخليك ابد وما راح اطلع من هنا لو كل اهلي يجون وحتى ملابسي بخلي الخدمات يجوبنها بس ما تبعدين عن عيني...

مشاعل ماقدرت هذيك اللحظه تعبر عن مشاعرها اكتفت بأنها تبتسم وتحضنه عشان ما يبتعد عنها....
في هذيك اليله مشاعل نامت بحضن ابوها تعوض سنين الحرمان الي عاشتها....


*******************************


مرت سنــــه كامله على الاحداث ال يفاتت والكل فعلا فيها تغير غير القلوب الي بقى فيها الحب ما تغير...

في مطار الملك فهد...

مشاعل(وهي تحضن شوق):وحشتـــني
شوق:وانا اكثر يا الدبه طولتي بس طلعتي مثل القمر الحمد الله على السلامه
مشاعل:الله يسلمك تجربه عمري ما انساها
شوق:للحين مصممه على رايك؟
مشاعل:وما راح اغيره شوق انا عشت هنا سنين تعبت فيهم يمكن اعتقدوا اني تعودت على العيشه هنا بس انا ما تعودت انا ما انكر اني عشت لحظات وايام حلوه معاك ومع هديل الله يرحمها ومع غيرك بعد بس خلاص انا وبابا تصالحنا وبنترك كل شي هنا همومنا ومشكالنا بنرميها ورى ظهرنا وبنطالع قدام
شوق:وفكرت بامك؟
مشاعل:انا صحيح برجع امريكا بس بدور على اخواني وبخليهم يعيشون معنا انا وبابا وماما هذي سالفه ثانيه الدكتور يقول دوري عليها عشان القى اسئله على اجوبتي بس مو شرط كل سؤال له جواب ويبيلي وقت اتقبل فكرة اني ازور ماما
شوق:اهم شي راحتك....وراشد طيب؟
مشاعل:الفتره الي فاتت عقلي كان مشوش وما ابي اذكر شي من الي فات الحين عقلي صافي ومرتاحه اكثر
شوق(وهي تضمها):الله يوفقك وسلمي على اخوانك وبوسيهم ولا تقطعين
مشاعل:وانتي بعد أي فرصه تجيك تعالي عندي في امريكا وانا أي اجازه عندنا بجي
شوق:اوكي بتوحشيني يا الدبه
مشاعل:انا والله اكثر بس شقلنا....
شوق:اعرف الماضي ما يهم
مشاعل:هههههه شاطره تعلمتي الدرس بسرعه
شوق:عمي
ابو مشاعل:هلا
شوق:تروحون بالسلامه (وهي تطالع مشاعل) ويمكن ترجعون ,حط بالك على مشاعل هذي ميشو الغاليه
ابو مشاعل(وهو يمسك يدها):اكيد هذي في عيني من داخل سلمي على اهلك
شوق:يوصل انشاءلله,باي
مشاعل:باي

ودعت شوق مشاعل على امل الالتقاء مره ثانيه مكان ثاني وزمان ثاني المهم الالتقاء....
تذكرت مشاعل شي بيتعطيه لشوق....

مشاعل:بابا نسيت اعطي شوق شي بروح اعطيها وارجع
ابو مشاعل:مو مشكله باقي ساعه على الرحله بس لا تطولين؟
مشاعل:اوكي دقائق

ركضت مشاعل لمكان الي تركوه فيه شوق بس للاسف ما لقتها قررت ترجع وترسله بالبريد....
قبل لا تروح سمعت صوت من وراها عرفت صاحبه بس كانت خايفه تشوفه هي مسافره عشان ما تواجه....
بس قررت تلف وتواجه بما انها تقول الماضي مايهم....

راشد(بكل لهفه وشوق):الحمد الله على السلامه مشاعل
مشاعل(بغت تبكي لما شافته كانت فعلا مشتاقه له):الله يسلمك
راشد:كنتي بتسافرين من غير ما تقوللي؟
مشاعل ماعرفت بشنو ترد نزلت راسها وقعدت تلعب بخصل شعرها....
راشد(قرب منها):انتي زعلانه مني؟
مشاعل(بسرعه):طبعا لا من قال
راشد:اجل ليه ما تبين تكلميني؟
مشاعل(تنهدت وابتسمت):اقنع نفسي بشنو انا اقول اقول الماضي ما يهم بس انت ماضي مستحيل انساه
راشد(مسك ايدها):وابي اكون جزء من مستقبلك
مشاعل:شلون؟

راشد مسك ايدها ونل على ركبه وحده على الارض وطالعها بكل حب....

مشاعل:راشد حنا بمكان عام؟
راشد(ما يهمه احد الا الي ملكة قلبه):انا مااقدر انساك ولا انتي بعد ليه نقص على انفسنا ونقول ان حنا ممكن ننسى حنا مستحيل ننسى حب عاش بقلوبنا


تسافر لاخر الدنيا وتطلب مني ما اشتاق
تدور راحتي وانت تبي تروح وتخليني
شسوي بصورتك عندي شسوي بكل هالاوراق
اذا يغنيك عني شي فلا شي عنك يغنيني

شسويلك وله قلبي على قلبك وصدري ضاق
شسوي ان صارت الدنيا صغيره بعدك بعيني
من اشرحله من احكيله من اشكيله الم الافراق
ومن غيرك فهالعالم يعرف شلون يهديني

تسافرلاخر الدنيا وتطلب مني ما اشتاق
تدور راحتي وانت تبي تروح وتخليني
تخيل غيبتك عني تخيل حرقة الاشواق
وتعرف ليه اترجاك ايدينك تبقى بيداني

حبيبي لا تخليني عذاب الوحده ما ينطاق
ذبحني الخوف من الفــــــرقــــــا
ياليتك تحس فيــــــنـــــي....


مشاعل:بس بابا ينتظرني داخل وحنا خلاص حجزنا
راشد:وانا بعد حجزت
مشاعل:شلون عرفت اني بسافر؟
راشد:أي ش يخصك انا اعرفه
مشاعل:ومسى كل هالتمثليه وانا على بالي تبيني اقعد معاك هنا
راشد:ولو قلت لك اقعدي بتروحين؟
مشاعل:افكر هههههههه
راشد:هههه مشاعل انا قررت اخطبك من ابوك
مشاعل:بعدكل الي صار بينا للحين تبي تخطبني؟
راشد:بعد الي صار بينا انا مصمم اخطبك مو عشان شي عشاني ما اقدر اعيش بدونك
مشاعل:يعني شلون تخطبني بالمطار
راشد:ههههههه انتي للحين مجنونه طبعا لا لما توصلون وترتاحون شوي بجي انا واهلى ونخطبك
مشاعل(تحس الفرحه مو سيعتها):لولا ان حنا بمكان عام كان حضنتك
راشد:هههههه يلا امشي باقي نص ساعه على الرحله
مشاعل:بعد معنا على نفس الرحله
راشد:اكيد اجل شلون اخليك
مشاعل:ههههههههههه

وبكذا مشاعل انتهت حياتها السابقه وابتدت حياة جديده مع حبيبها راشد وبيكملون حياتهم مع بعض بحب وسعاده مشاعل الحين اكتفت وحست اخيرا بالقناعه عندها كل شي كانت تحلم فيه...

الحب وحنان الاب والفلوس واهم شي الايمان بالقلب شنو تبي اكثر من كذا ولا شي....


****************************


كان توه بيطلع من البيت الا ابوه يناديه....

ابو فيصل:فيصل وين رايح؟
فيصل(راح وحب راس ابوه):خير يبه بغيت شي؟
ابو فيصل:لا ياوليدي بس الشغل ما اظن في شي مهم انت على وين رايح؟
فيصل:في عندي اوراق بوصلها الشركه وبرجع البيت
ابو فيصل:خل السواق يوديها؟
فيصل:لا يبه هذي اوراق مهمه لازم انا اوديها
ابو فيصل:على راحتك بس لا تسرع
فيصل:انشاء لله تامر على شي؟
ابو فيصل:سلامتك انتبه على نفسك
فيصل(ببتسامه هادئه):انشاء لله

طلع فيصل من البيت وابوه يدعيله بالهدايه صحيح بعد سنه من الي صار تحسن لاكن الكل يعرف ان فيصل الولى عمره ما يرجع جزء من فيصل انكسر بعد وفاة هديل صار هادئ ووجوده في مكان زي عدم وجوده يشغل نفسه باهله ومشكالهم والشغل عشان ينسى الحزن الي عايش فيه ما نسى هديل ولا عمره بينسها....

ركب السياره وشغل شريط نوال الي كل يوم يسمعه حب نوال لان هديل كانت تحبها كان يسوق وهو يسمع اغنية(شمس وقمر) توصف حالته بالضبط مع هديل....

تدري انا وياك قصتنا مثل شمس وقمر
من اول الوقت حتى اخره ما يلتقون
كلن يدور صاحبه
وحكم القدر تشرق تبيه يغرب يبيها....
وفي السما يتخافـــــــــــــون...

تدرى انا ما عاد اظن ان لي معاك قسمه
ويا عزتي للقدر ونده وخصمه
قاوم هبوب العاصفه وهدته نسمـــه
نسمه رقيقه ظالمه ما بقلبها رحمه....

يا من عرفني اليل واقف على بابك
لا صرخ واهد الليل ما اتحمل غيابك
ما اتحمــــل غيــــــا بــــــك....

اااه يا حبيبي ما بيدنا حيله
هذا نصيب قلوبنا ويا علها خيره
كل شي حبيبي بينتهي حبنا خالد
صفحه تشع من البياض الله بها شاهد

تدري انا ويالك قصتنا مثل شمس وقمر
من اول الوقت حتى اخره ما يلتقون
كلن يدور صاحبـــــــــــــه....


والسنين كفيله بانها تداوي جروحه ......


*********************************


طلعت من البيت ومو عارفه وين تروح تحس انها سعيده لاكن مع كذا يبقى شي بداخلها يحسسها انها ناقصه شي يمكن تلقاه ويمكن لا....

نزلت من السياره بهدووء وراحت عند البحر وقفت عند السور تتامل هدووء البحر وجماله اخذت نفس عشان ترتاح مرت نسمة هوا طيحة غطاها توها بترفعها الا باحد من وراها يرفعها لها....
استغربت لفت وراها تشوف مين ووقف الزمن فيها لحظه دمعة عيونها شوق له فكرت انها انسته لاكنه طلع ساكن بأعماق قلبها...

عبدالعزيز(وهو يمسح دمعتها):سامحني ادرى اني نذل وحقير وجبان والمفروض ما اتخلى عنك لاني وعدتك ووعد الحر دين

شوق ما قدرت ترد عليه حاسه باحساسيس غريبه شوق وحب وخوف وحزن وزعلانه بعد منه لانه تخلى عنها...
التفت لجهة البحر من دون ما تقول حرف واحد....

غبت عني والشوق جابك عمري الغايب هلا بك
يا مسى الاشواق ياروحي الهوا يسال جروحي
غبت وين الناس قولي انت وينك حبي وينك الهوا مشتاق؟؟....

بالمحبه ابتدي من وين يا غرامي يا حبيبي شوقي لك بعثر كلامي
يا حبيبي ابتدى من وين بالمحبه يا غرامي شوقي لك بعثر كلامي

قولي يا خلي من الي ياخذك مني وانا الي توقف ايامي
في بابك في غيابك يا حبيب روحـــــــــــي...

في دروبك الف كلمة شوق تبتدى بيك وتنتي بيك
تضحك بنظرة حبيبك يا حبيب روحــــــــــــي...

قولي يا خلي من الي يا خذك مني وانا والي توقف ايامي
في بابك في غيابك يا حبيب رحـــــــــــــــــي...
عبدالعزيز:انا غلطت بس انا جيت اليوم اقولك خبر حلو
شوق:حلو قول شنو؟
عبدالعزيز:انا امس شفت فهد
شوق:هالانسان ما يهمني
عبدالعزيز:بس هو قالي شي ولازم تعرفينه
شوق:شنو فضيحه جديده؟
عبدالعزيز:لا غلطه هو سوها ويبي يصحهها
شوق:يصحح شنو؟
عبدالعزيز:فهد قالي ان انتي للحين بنت وهو ما لمسك
شوق(مو مصدقه):بس انا قمت وشفت نفسي.....
عبدالعزيز(قاطعها):ادرى فهد قالي على كل شي وقال انه سوى هالحركه عشان تعتقدين انه اغتصبك مع انه ما لمسك
شوق:بس يكفي انه شال....(وسكتت منحرجه)
عبدالعزيز:شوق لا تحرجين من شي انتي مالك ذمب فيه
شوق:وانت بتقدر تنسى؟
عبدالعزيز:انا معاك انسى نفسي شلون ما انسى ماضي راح
شوق:صدقت مشاعل الماضي ما يهم
عبدالعزيز:بس في شي سويته و......
شوق:خلاص عبدالعزيز قلتها سويته يعني مافي فايده تقولي عنه طلبتك عبدالعزيز لا تحاكيني عن الماضي....


وبكذا انتهت حياة شوق الماضيه وابتدت مثل مشاعل حياه جديده مسكت بيد عبدالعزيز ومشوا مع بعض على البحر وعاشوا حياه كلها حبxحبxحب خخخخخخ
_______________

النهــــــــــــــــــــــــا يـــــه....



بعد سنــــــــــ4 وات....

شوق وعبدالعزيز:تزوجوا وجابوا 3 اطفال بنتين توام وولد

مشاعل وراشد:تزوجوا وجابوا بنت وولد

فيصل:ما اقدر اوصف بكلمات ابلغ من كلمات حسين الجسمي...

يا سنين عمري كفايه حزن يا سنيني
خلاص راح الذي يستاهل احزانك
اااه لمي جروحك وكفي الدمع يا عيني
ردي لزهرة حياتي باقي الوانك....

وش ذكرك بالهوى الي كان ناسيني
والحزن ليه بدا في يوم عنوانك
وش ذكرك بالليالي الي تبكني
والجرح الاول وصوت الناي بالحانك

يا سنــــــــين عمري كفايه حزن يا سنـــــــني....

يا سنين كفي عن الذكرى وخليني
ما عدت انا اقوى على حزنك واشجانك
ما اتحمل اكثر من الي بينك وبيني
جفت عروقي وانا صابر على شانك

حاولت ادارى الحزن الي عايش فيني
واحاول اضحك غصب في وجه خلاني
لاكن حزن الليالي بان في عيني
واقول يا سنين هذي اخر احزانك


يا سنــــــــين كفايه حزن يا سنـــــــني
خلاص راح الذي يستاهل احزانك


*************************


وهذي كانت نهاية ابطالنا اتمنى انكم استفتوا من اخطائهم وعرفتوا ان الي يغلط لازم يدفع الثمن بعدين هذي كانت روايتي الاولى اتمنى اعجبنكم وبوجدكم ما تكون الاخيره ما عندي كلام اقوله الا الي ابتديت فيه روايتي الاولى(طلبتك لا تحاكيني)....

طلبتك لا تحاكيني عن احبابك ولا ذكراك
ولا ودي تعلمني عن الماضي ولا ادرى
انا ما همني الماضي ولا ايامك قبل لا القاك....

اخيرا جيت يا وجها قضى عمري وانا استناه
وجيت بصورة فاقت خيالي وحلمي العذري
حبيبي خلانا نبدا حكايتنا غنوينا قبل ما لوقت
يسرقنا ولحظات الهوا تسري....

انا ابغى حبنا راقي يودنيا بعيد هناك
لدنيا مابها فرقا ولا كذب ولا غدري
اذا على الوصل انا عاهد وربي ما بيوم اجفاك
لخجل بالعطا غيري واجازي صبرك وصبري....

انا طمعان بوصالك وشاري بدنيتي دنياك
وحكم الحب في يدينك تبيع احساسي او تشري
اذا شاري سنين العمر ياعمري الهوا يفداك
واذا انك بعت لاتنطق ابا اعرف عندها قدري....

طلبتك لا تحاكيني....
_______________
avatar
بنفســج

المساهمات : 30
تاريخ التسجيل : 07/11/2011
العمر : 25
الموقع : الكويت

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: طلبتك لا تحاكيني روايه سعودية رومنسيه جريئه كامله

مُساهمة  بنفســج في الإثنين نوفمبر 07, 2011 4:40 pm



تقيمكم اذا عجبتكم Surprised

ومشكورين اخواني و اخوتي Embarassed
avatar
بنفســج

المساهمات : 30
تاريخ التسجيل : 07/11/2011
العمر : 25
الموقع : الكويت

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى